الأمريكيون يؤكدون وجود الزرقاوي ببغداد ويبثون شريطا يظهر "يأسه"

الكاتب : safeer   المشاهدات : 410   الردود : 1    ‏2006-05-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-04
  1. safeer

    safeer عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-20
    المشاركات:
    1,144
    الإعجاب :
    0
    الأمريكيون يؤكدون وجود الزرقاوي ببغداد ويبثون شريطا يظهر "يأسه"

    http://www.alarabiya.net/Articles/2006/05/04/23436.htm


    صورة للزرقاوي من شريط بث مؤخرا على شبكة الإنترنت (أرشيف)

    بغداد - وكالات

    أعلن المتحدث باسم الجيش الأمريكي في العراق الجنرال ريك لينتش في تصريح صحافي الخميس 4-5-2006 أن زعيم "تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين" الأردني ابو مصعب الزرقاوي موجود في "بغداد أو في ضواحيها القريبة".

    وأكد الجنرال الأمريكي "أن تركيز الزرقاوي ينصب على بغداد وضواحيها، ونحن نركز على الزرقاوي. نعتقد أنه موجود في مكان ما بين بغداد وضواحيها القريبة".

    وأضاف الجنرال "أنها مسألة وقت قبل أن يتم القبض عليه"، مؤكدا أنه يستند في أقواله على وثائق ضبطت أخيرا خلال خمس عمليات نفذت في اليوسفية (جنوب بغداد) وضواحيها قتل خلالها 31 مقاتلا أجنبيا منذ الثامن من ابريل/نيسان بحسب الجيش الأمريكي.

    وبين الوثائق نسخة غير نهائية لشريط الفيديو الذي ظهر فيه الزرقاوي على شبكة الانترنت في 25 ابريل/نيسان. وبث الجيش الأمريكي الخميس لقطات من هذا الشريط ظهر فيها الزرقاوي وهو يجد صعوبة في تحديد موقع الزناد على رشاشه، وأحد معاونيه وهو يحرق يده أثناء حمل الرشاش من فوهته بعد أن أطلق منه الزرقاوي النار.

    وتابع الجنرال الأمريكي أن "عرض هذا الشريط دليل على يأس الزرقاوي الذي سيهزم هزيمة نكراء في العراق مع تشكيل حكومة الوحدة الوطنية. كان يريد منع انتخابات يناير/كانون الثاني 2005 واستفتاء اكتوبر/تشرين الاول 2005 وانتخابات ديسمبر/كانون الاول 2005، لكن جميع محاولاته باءت بالفشل".

    وبحسب الجيش الأمريكي اعتقل او قتل 161 عنصرا كبيرا في القاعدة منذ يناير/كانون الثاني 2005 بينهم ثمانية اعضاء من كبار مساعدي الزرقاوي و57 مسؤولا اقليميا.

    وخلال العمليات التي نفذت الشهر الماضي، كشفت وثيقة قدمها الجيش الأمريكي على أنها تلخص استراتيجية القاعدة في بغداد الأولوية في شن هجمات ضد الشيعة. وجاء في الوثيقة التي ترجمها الجيش الأمريكي ووزعها على الصحافيين أن "خسائر القوات الأمريكية في بغداد لا تستحق الذكر مقارنة مع الخسائر في غرب البلاد والمحافظات الأخرى".

    وتابع النص "بالتالي الاولوية هي (للهجمات ضد) الشيعة والحراس وقوات الامن. علينا طرد السكان الشيعة مع مصالحهم التجارية من مناطقنا". وفي الوقت نفسه اوصى بـ"خفض الهجمات في الاحياء السنية لتخفيف الضغط عن السنة والقضاء على الجواسيس والشيعة".
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-04
  3. الرئيس الصالح

    الرئيس الصالح عضو

    التسجيل :
    ‏2005-08-04
    المشاركات:
    240
    الإعجاب :
    0
    الله ينصرهم
    مشكور أخي
     

مشاركة هذه الصفحة