مهندس اللقاء المشترك:ادعو عقلاء اليمن لقراءة أوضاع الصومال قبل فوات الآوان

الكاتب : Time   المشاهدات : 886   الردود : 12    ‏2006-05-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-01
  1. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    الاستاذ محمد قحطان
    الناطق الرسمي باسم احزاب اللقاء المشترك
    رئيس الدائرة السياسية للتجمع اليمني للاصلاح
    سياسي من الطراز الأول
    ولكن سياسته ليست من النوع الذي يخبيء الاوجاع تحت وسادة الدبلوماسية
    وتصريحاته ومواقفه تحيي في النفوس الأمل
    بأن في بلادنا من يجهر بكلمة الحق في وجه نظام الاستبداد والفساد
    ولتنم عين الشهيد جارالله عمر قريرة وليتغمده الله بواسع رحمته
    فهاهم اخوانه ورفاقه على درب القاء المشترك سائرون
    تأملوا الحديث المنقول أدناه
    وادعو معي بأن يوفق الله عقلاء اليمن إلى الرشد
    وأن يجنب بلادنا وشعبنا كل مكروه!!!
    وللجميع خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن​


    محمد قحطان:
    ندرك حساسية التلويح بالورقة الشعبية
    ونرجو أن لا ندفع إلى خيار شمشون

    حوار- علي الجرادي
    1/5/2006
    يفاجئك "قحطان" أن لديه جديد في كل مرة تلتقيه ويصر على كسر قاعدة "المستهلك إعلامياً" لا زال يلعب "بالحجر" و"البيضة" دون أن تنكسر حتى اللحظة وإلى تفسيره لمعنى "الانفصالي هو المفسد" ومقاطعة أدوات النظام القائمة​
    .

    * قلت إن المعارضة ستقاطع أدوات النظام في المرحلة القادمة إذا ما استمرت السلطة بنفس الأداء.. ماذا تقصد بمقاطعة أدوات النظام؟
    - في النظام السياسي التعددي هناك أدوات يحددها هذا النظام لتصحيح الخلل.. كالانتخابات الدورية والتغيير للمتربعين على رأس الهيئات الحاكمة.. وآليات التصحيح القائمة عبر المحاسبة داخل مجلس النواب، والموسم الانتخابي هو فرصة واسعة أمام الشعب لتصحيح أي خلل يراه في أداء حكومته أو الرئيس أو المجلس النيابي.. وهذه الأدوات عندما تحول إلى إجراءات شكلية تعيد إنتاج الخطأ وتعيد إنتاج السلطة ذاتها والسياسة نفسها بل أسوأ وأنكأ.. معنى ذلك انسداد أفق الإصلاحات التي يجب أن تتم عبر آليات النظام أمام الشعب.

    * يعني أنكم ستقاطعون هذه الأدوات؟
    - ليس موضوع المقاطعة.. لأن الحديث عنها يعني أن حزباً اتخذ قرار المقاطعة.. هنا سيحصل عزوف شعبي عن التعامل مع هذه الأدوات وهو قائم اليوم وهذا وضع خطير جدا.. اليوم 80% من قضايا المواطنين ونزاعاتهم تقريبا يتم حلها على الصعيد العرفي.. هناك أناس يفضلون العزوف عن القضاء إلا ما اضطروا إليه.. الانتخابات وسيلة أمام الأحزاب السياسية لأن تعبر عن آرائها وتعرض برامجها على الشعب، ونحن في اللقاء المشترك لدينا رؤيتنا للإصلاحات السياسية والوطنية.. وإذا لم تتح لنا فرصة متكافئة لعرض ذلك على الرأي العام والناخب اليمني عليّ أن أبحث عن وسيلة أخرى لأعرض برنامجي.. وهذه الوسيلة ليست ضمن أدوات النظام السياسي..

    * هناك تسريبات تقول إن المعارضة بدأت تفكر جديا في نقل معركتها للخارج والاستعانة بأطراف دولية بعد فشل الحوارات؟
    - نحن نعتقد أن العالم اليوم أصبح قرية وأن السلطة نفسها قبل المعارضة دعت إلى رقابة دولية.

    * هناك معلومات تقول إنكم ستطالبون بهيئة دولية تشرف على الانتخابات؟
    - نحن تكلمنا بشكل واضح أننا سنحتكم إلى الرأي العام وإلى المواطن اليمني.. ونحن نثق بسلامة رؤية المواطن البسيط وقدرته أن يميز بين ما هو نافع وما هو ضار ولكن ما يتعلق بالموقف الدولي نعتقد أن مسألة التحول الديمقراطي من القضايا التي يمكن القول إنها تعبر عن شراكة عالمية.. كل ما نرجوه من المجتمع الدولي أن تكون معاييره موضوعية للديمقراطية.

    * تقبلون شراكة المجتمع الدولي في هذه النقطة؟
    - نحن كشعب يمني.. ومن خلال هذه السلطة التي نختلف معها والتي وقعت اتفاقات شراكة مع المجتمع الدولي من خلال اتفاقات متعددة نؤيدها وعلينا التفكير بحسن استخدامها بما يخدم المصالح العليا للشعب اليمني.

    * تحدثت عن الاحتكام للرأي العام بينما السلطة تجير أدوات الاحتكام.. لمن ستحتكمون؟
    - حتى هذه اللحظة لا تزال أحزاب المشترك في دورها النضالي لتصحيح أدوات النظام.. صحيح أن السلطة مضت باتجاهها غير عابئة بمطالب اللقاء المشترك والمطالب الوطنية.. في الساحة رأيان: الأول يطالب بانتخابات حرة ونزيهة والثاني يريد أن يفرض الأمر الواقع كما يقول المثل (الخطبة الخطبة والجمعة الجمعة) وحتى هذه اللحظة ما زلنا نحذر ونخشى أن نصل إلى مرحلة اليأس التام من إمكانية الاحتكام إلى هذه الأدوات.. إذا السلطة سدت علينا الأفق.. فهي تعيد تعيين القضاة بطريقة تتجاوز فيها المبدأ الدستوري الذي ينص على استقلالية القضاء.. وإذا سدت علينا أفق التنافس المتكافئ وأصرت على السير في طريقها عليها أن تتحمل المسئوليات الناجمة عن ذلك.

    * تحدثت المعارضة عن رغبة السلطة في إيصال الموضوع إلى أزمة ومن ثم يحل الموضوع بصفقة؟
    - جاء جوابي على سؤال أحد الصحفيين من وكالة سبأ قال إننا نريد عقد صفقة مع الرئيس بحيث يأخذ الرئيس بالنظام البرلماني وبالقائمة النسبية وقد شكرته على طريقة السؤال لأننا تعودنا من وسائل الإعلام العامة أن صفقات المعارضة تقتصر على المناصب وتحسين الأوضاع الشخصية.. فسألني بروح وطنية عن صفقة لصالح الوطن..
    وقد أجبت بأنه لا يوجد حوار بيننا وبين السلطة بهذا الخصوص ولكن إذا طرحت السلطة هذه القضايا فاللقاء المشترك في إطار مشروعه للإصلاح السياسي والوطني مستعد أن يحاور ويأخذ ويعطي، وهذه هي الصفقة التي يحتاجها الوطن اليوم.. فالشعب اليمني أنهكته المصالح الشخصية.
    الشعب اليمني اليوم أثقل وأفقر.. لوبي الفساد أكل الأخضر واليابس.. اليوم الشعب لا يتحمل أحداً يتكلم عن صفقة مصالح حزبية أو شخصية.. ليس أمامنا إلا الإصلاح الجاد والحقيقي أو ننتظر الطوفان.

    * تحدثت أنكم تقبلون بوضع الملكة (إليزابيث) بمعنى أنكم تقبلون بملكية دستورية؟
    - هو من باب ضرب المثال على النظام البرلماني لأن بريطانيا هي أم النظام البرلماني ولم يكن قصدي شيئا آخر

    * المؤتمر يدعوكم للمشاركة معه في إقناع الرئيس العدول عن قراره.. هل أنتم معنيون بهذا الأمر؟
    - الأخوة في المؤتمر التقطوا حديثي عندما أجبت على سؤال موضوع الإصلاحات.. نحن نقول في المشترك إن المسألة الجوهرية بالنسبة لنا هي أن البلاد وصلت إلى مرحلة لا تتحمل فيها المساومات والمجاملات والمزايدات وأنه إما الإصلاحات أو الطوفان.. هذا الطوفان سيصل إليه الناس تلقائيا ولذلك أدعو جميع العقلاء أن يعيدوا قراءة أوضاع الصومال ما قبل التحلل والتفكك.. وأن يدرسوا ما الذي جرى في السنة الأخيرة بكل تمعن..

    * كانت السلطة تهدد بالصوملة.. فكيف انتقل التهديد إليكم؟
    - الصوملة ليست مسألة نهدد بها نحن أو السلطة وإنما حالة يصنعها الفساد وتؤدي إلى تفكك بناء الدولة.. ويضعف احترام الناس للمؤسسات وينتهي أملهم بها وتصبح عبئاً. * لكن في اليمن الناس يبحثون عن الالتحاق بمؤسسات الدولة؟
    - الناس كلهم يبحثون عنها سواء في اليمن أو في غيره ونحن في بلد نحتاج إلى تعزيز وتقوية مؤسسات الدولة وإرساء دعائم النظام والقانون.. نحتاج إلى إدراك الأخوة في السلطة أن قبضة الدولة هنا ليست بنفس الصرامة مثلا في دولة مستقرة منذ أكثر من (5) آلاف سنة كالدولة المصرية.. لا زلنا في مرحلة لا تتحمل هذه العقليات التي تتربع على كرسي الفعل والأمر.

    * لكنكم لستم بقوة المعارضة المصرية؟
    - بغض النظر أننا بقوة المعارضة المصرية أو أدنى.. ما نريد أن نقوله أن كل من عنده ذرة من نزعة وطنية عليه أن ينبري الآن لمحاربة الفساد والمقدمة في ذلك أن نتيح فرصة لانتخابات حرة ونزيهة وما يجري من تزوير للسجل والتلاعب فيه يزيد البلاء بلاء وهو نذير سيء.

    * قلتم إن اللجنة العليا غير دستورية وتطعنون في السجل الانتخابي.. الآن زاد السجل كما تقول بلاءً.. هل ستشاركون في عملية غير دستورية؟
    - حتى الآن ليس أوان الحديث عن المشاركة من عدمها.. ونحن في إطار عملية القيد والتسجيل.. المشترك لم يشارك ورفض أن يكون شاهد زور في هذه المرحلة.

    * هل هذه مقدمة لعدم المشاركة في انتخابات غير دستورية؟
    - لا نريد أن نربط بين الأمرين.. عندما يأتي موعد هذا الاستحقاق سنتعامل معه ونحن ندور حول هدف استراتيجي أساسي هو أن الشعب اليمني بحاجة إلى إصلاحات سياسية ووطنية شاملة جادة وحقيقية لا تقبل الالتفاف وإفراغ المضمون.. فكل فعل من جانبنا يعزز هذا المطلب سنتخذه.

    * بمعنى أن هدف المعارضة التشكيك في شرعية النظام السياسي من خلال عدم المشاركة في الانتخابات؟
    - دعني أكون صريحاً.. نظامنا القائم لا يحتاج من يفتح ثغرات فيه فهو نفسه يفتح كل يوم ألف ثغرة وثغرة.. ويبقى السؤال: هل المعارضة قادرة أن توظف وتفضح هذه الثغرات.. الاختلال الهائل برغم كل ما نقوله من تعبيرات في هذا الجانب لا يزال دون الحقيقة بكثير ولم نعبر عن نصف حقيقة الفساد الحاصل.

    * أنتم معارضة لم تبلغوا بعد دور المعارضة؟
    - ليس بمعنى لم نبلغ دور المعارضة.. لكن الممارسات التي تأتي من السلطة مهولة.

    * هل تهددون بدور المعارضة مستقبلا؟
    - نحن نعارض لكن برغم كل ما يمكن أن نقوله سيظل تعبيرنا أقل من حقيقة الاختلالات الحاصلة والفساد الموجود.

    * مؤخراً قلت إن الفاسد هو الانفصالي.. وفهم كلامك على أنك تبرئ أشخاصاً كان لهم دور في الانفصال.. ماذا تعني هذه العبارة؟
    - أريد أن أتجنب الحديث عن الماضي وقد قلت رأيي ولا زلت أصر عليه.. إذا أردت أن أتكلم عن الحاضر فمعظم من ردوا علي كانوا يؤكدون أن الفساد الجاري والظلم والممارسات الحاصلة في المحافظات الجنوبية والشرقية يمكن أن تتخذ وسيلة وتكون الجسر والمعبر الذي يعبر عليه الانفصاليون.. وأنا أطالب الأخوة الذين عابوا علي أني تحدثت عن الماضي وأيدوني في الحاضر.. تفضلوا تكلموا عن الحاضر.. أنا أناشد كل ذي ضمير وكل وطني غيور على الوحدة أن يقبض على يد الفساد اليمني، وفي المحافظات الجنوبية نتائج الفساد أشد قسوة وتتطلب منا جميعا أن نعلن حربا وطنية على المفسدين وأن ننصف أبناء تلك المحافظات.

    * هل ما يجري في عدن أشد مما يجري في الحديدة؟
    - عندما أتأمل في الساحل الغربي.. أكاد أطالب بإزالة آثار حرب الزرانيق.. هذا أمر قائم فالممارسات التي تجري مؤلمة بكل معنى الكلمة.

    * هذه المناطق ليس لها لسان سياسي وإعلامي وستظل بهذه الطريقة بينما مناطق أخرى لها تواجد سياسي وإعلامي أصبحت محط تفهم بالنسبة للأحزاب؟
    - لكني أقول حصلت حرب الزرانيق وجرت تلك الممارسات من أيام الأئمة ثم استمرت في فترات بعض العهود الجمهورية حتى وصلت الأمور إلى أن فرضت على أبناء المحافظات الساحلية الغربية بعض الأوضاع.. ونحن نرفض أن يتعمم هذا الأمر وبالتالي وجود الناس المتربصين في قضية الانفصال يجعلنا نعطي أولوية وأهمية أكبر للمحافظات الجنوبية.

    * بمعنى أن كل محافظة مظلومة تحتاج إلى صوت انفصالي من أجل أن ينتبه لها النظام والأحزاب؟
    - عندما أنادي بمحاربة الفساد فأعني كل الفساد أينما وجد وأينما حصل وأينما كان ولكن عندما أخص بالذكر محافظات معينة أقول أنا ضد الفساد لا سيما في محافظات بعينها وليس في ذلك ما يعيب فأن تخصص في الحديث في إطار العام لا أعتقد أن هذا أمراً معيباً.
    * آثار حرب صعدة لا زالت قريبة ألا تطالبون بإزالتها؟
    - نحن مع إزالة آثار كل الحروب وكل النزاعات.. نحن مع كل ما من شأنه توطيد دعائم الوحدة الوطنية وتحقيق المواطنة المتساوية وإرساء دولة النظام والقانون وتعزيز دور المؤسسات الدستورية وصولا إلى حكم رشيد باختصار.

    * ستظل أطروحاتكم نظرية تتداولونها في الصحف.. هل من آلية شعبية يمتلكها اللقاء المشترك؟
    - مسألة الامتلاك (تمتلكون) محل اعتراض.. الشارع اليمني متضرر.. وأحداث الشغب التي حصلت في الماضي والتي كانت عن اندفاعة..

    * "مقاطعا" تبرأتم منها؟
    - نعم.. نعم.. لأننا لم نكن وراءها ولا نريد أن ندعي لأنفسنا ما ليس لنا ونحن حتى هذه اللحظة ندرك حساسية الورقة الشعبية ونرجو ثم نرجو ثم نرجو أن لا ندفع إلى خيار شامشون.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-01
  3. عزيزيماني

    عزيزيماني عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-09-26
    المشاركات:
    825
    الإعجاب :
    0
    الدعوة يجب ان توجة الى الجهلاء فى السلطة......

    اما العقلاء فى بلدنا فلم يبقى لهم حول ولا قوة ...
    وماذا عساهم صانعون ؟؟؟ومالذى يمكن ان يقدموه ؟؟؟ بل كانوا سببا فى استمرار النظام وتماديه فى الفساد .... وذلك بفرملة ال(متهورين) الثائرين ...كما يسمونهم ...
    العقلاء مابيدهم حيلة ...؟؟؟ومن يسمع لهم او ينصت لفكرهم ورايهم؟؟؟
    العقلاء فى بلدنا ...ليس لهم مكان يتبئونه ..او موقع يعتلونه ... ليدقوا ناقوس الخطر ...وليعلنوا على الملا بصوت عال ... مسموع ...ان الطوفان قادم...؟؟؟يجب ان ندعوا جهلاء السلطة وزبانيتهم واعوانهم .... الى التعقل .... الى الرشد .... الى التبصر ..... البلد والله لا يحتمل حماقاتكم .... الميزانية لا تحتمل نهبكم ونصبكم.... اتقوا الله اتقوا الله .... ان لم يكن فى قلوبكم خوف من الله ... فاتقوا لعنة الاجيال القادمة .... لن يرحمكم التاريخ ولن تنسى الايام ماّسيكم اللتى تخلد على هذا الشعب الصابر المطحون .... اين رجولتكم ؟؟؟؟ اين بصيرتكم ؟؟؟؟ ان عقلولكم ؟؟؟ اين قلوبكم ؟؟؟؟
    الا من رحمة بهذا الشعب ... فيه الجائع الذى يأكل من مقلب القمامة ... فيه المريض يلتوى من مرضه ولا طبيب او علاج....؟؟ فيه التائه يبحث عن قوت يومه ..؟؟؟ فيه اليتيم يتمنى ماسحا لرأسة يكسوه ويشبعه ... فيه الارملة تطلب معين لاولادها يطعمهم ويسكنهم ...؟؟
    فيه المقهور المظلوم يبتغى العدل والانصاف من ظلم وبطش خصمه...؟ الباحثون عن ظل يستضلون به ومأوى يسكنون اليه...؟؟ فيهم المسافر يريد ان يأمن على نفسه وعرضه وماله...؟؟؟منهم المغترب والمهاجر والبعيد عن وطنه يريد ان يرفع هامته عالية ....مفتخرا انه من بلد الايمان والحكمة ...
    والا فعلينا وعلى البغاة الظلمة ....؟؟؟ علينا وعلى اعداء الامة من الناهبين لخيراتها والمفرطين لكرامتها ... السفينة لو غرغت فلن يبقى عليها حاكم اومحكوم ... ولن ينجومنها ظالم او مظلوم ... ولن يتمتع بها رئيس او مرؤوس... ولن يصل الى بر الامان احد من الجميع ...!!!!
    فهل يعقل هؤلاء ويكفوا عن عبثهم ويعتبروا بغيرهم ...؟؟؟

    فهل تصل سفينة اليمن الى بر الامان ...بسلام؟؟؟؟؟

    نأمل ذلك ........والسلام!!!

     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-05-02
  5. saqr

    saqr عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-19
    المشاركات:
    832
    الإعجاب :
    1
    تحذير خطير ومن الواجب على الجميع اخذه بجديه والعمل على تلافي الماساة قبل وقوعها ال
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-05-02
  7. عبدالرحمن حيدرة

    عبدالرحمن حيدرة عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-04-04
    المشاركات:
    1,577
    الإعجاب :
    0
    في الصومال كانت قبائل الجنوب وهي قبائل الرئيس المخلوع سياد بري هي التي تحكم الصومال ، وقد حكمتها باسم الاستقلال والوطنية والاشتراكية ..!وبطريقة قبلية متخلفة وبدائية وضالمة ،وهضمت القبائل الاخرى ومنهم قبائل الشمال ، وقد كنت ارى مجادلات ومناقشات بين الصوماليين اهل الجنوب واهل الشمال من المغتربين الذين كنا نعيش معهم ، حول الاوضاع في بلادهم بخاصة في السنين التي سبقت الاطاحة بسياد بري اي من عام 1988 تقربيا ومابعد.وما كنت اراه ان اهل الشمال كانوا يتداولون بعض المنشورات فيها كتابات عن الاوضاع في وطنهم وفيها دعوة للاستقلال وهذا ماكان يقوله لي بعض اهل الشمال لان تلك المنشورات كانت مكتوبة بلغة اهل الصومال.ومما كنت الاحضه هو استهتار اهل الجنوب بما يقوله اهل الشمال، ووصمهم لهم انهم غير وطنيين وانهم انفصاليين ...الخ وقد كان مرد كلامهم هو استقوائهم بالسلطة والتي كانو مسيطرين عليها، وبسبب جهلهم وعدم وجود تقاليد ديمقراطية او فدرالية ، يرجعون اليها في حالة وجود اشكال.

    واليمن تشبه الصومال في بعض الامور ،وكلمة الصوملة يهدد الرئيس بها الشعب ،وانه لولا المؤتمر والرئيس لاصبحنا مثل الصومال ..!! وقد حصل نقاش بيني وبين احد الاخوة وهو من مريس ومسئول عن المؤتمر في محافضة الضالع حين اتى الينا عام 2001بغرض قيادة الحملة المؤتمرية حين قامت الانتخابات المحلية ..وقال نفس الكلام الذي قاله الرئيس ..

    قلت له اننا يمكن ان نعيش بدون دولة لان كل واحد يسعى لاجل اولاده من عرق جبينه و ليس لدينا لاشيخا ولا غيره من اصحاب المصالح والذي يمكن ان يكون زعيم مليشياء ومن ثم نموت من اجله ..وقد عشنا مئات السنين بدون دولة مثلا عندنا في جُبَن لم توجد عندنا اي سلطة تذكر منذ عام 945-1337 هجرية اي مايقارب 400 عام ..!!وقد عاش الناس احرار واستخدموا الاعراف للفصل فيما بينهم ، ولانعرف الدولة الا عندما اتت دولة الامام يحي ، وهنالك مناطق تشبه منطقتنا مثل مارب والبيضاء وبعض مناطق الجنوب العربي، وغيرها.
    اضفت الى ذلك ان الذي سيخسر هم الحكام انفسهم وخاصة الرئيس وقبيلته وطائفته،ومن هم منتفعين من السلطة ، ومناطق الجنوب العربي وبعض مناطق الشمال يمكنها تكوين دولة في حال سقوط النظام القائم ولن يتضرر الا قبائل الرئيس مثلما حصل في الصومال لانهم سيتعاركون على المصالح والغنائم والانتقام من بعضهم البعض وتصفية حساباتهم ..الخ ويعودون الى دولة امامهم الهادي ..ولا احد بحاجة لهم كما يتوهمون بل هم محتاجين الى الاخرين ، وهذا مايجعلهم متشبثين بالسلطة بطريقة شاذة وغير طبيعية ، ولو كان غرضهم خدمة البلاد لتركوا من يستطيع ذلك، وبغض النظر عن منطقته.ولقد اقتنع في قرارة نفسه بما قلت له وكان الديوان ممتلئ بالمُقَيِلين وقد سبب له حديثي بعض الاحراج بسبب انه عمله مع المؤتمر ..!!ولكن الحق حقا ويجب ان يقال ..

    الخلاصة لايمكن تصليح الثوب المرقع والصح استبداله..!!
    ودام الجميع جنودا للحق والصدق والحرية والديمقراطية والعدالة ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-05-02
  9. salem yami

    salem yami عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-03
    المشاركات:
    2,198
    الإعجاب :
    0
    واليمن تشبه الصومال في بعض الامور ،وكلمة الصوملة يهدد الرئيس بها الشعب ،وانه لولا المؤتمر والرئيس لاصبحنا مثل الصومال ..!! وقد حصل نقاش بيني وبين احد الاخوة وهو من مريس ومسئول عن المؤتمر في محافضة الضالع حين اتى الينا عام 2001بغرض قيادة الحملة المؤتمرية حين قامت الانتخابات المحلية ..وقال نفس الكلام الذي قاله الرئيس ..

    قلت له اننا يمكن ان نعيش بدون دولة لان كل واحد يسعى لاجل اولاده من عرق جبينه و ليس لدينا لاشيخا ولا غيره من اصحاب المصالح والذي يمكن ان يكون زعيم مليشياء ومن ثم نموت من اجله ..وقد عشنا مئات السنين بدون دولة مثلا عندنا في جُبَن لم توجد عندنا اي سلطة تذكر منذ عام 945-1337 هجرية اي مايقارب 400 عام ..!!وقد عاش الناس احرار واستخدموا الاعراف للفصل فيما بينهم ، ولانعرف الدولة الا عندما اتت دولة الامام يحي ، وهنالك مناطق تشبه منطقتنا مثل مارب والبيضاء وبعض مناطق الجنوب العربي، وغيرها.
    اضفت الى ذلك ان الذي سيخسر هم الحكام انفسهم وخاصة الرئيس وقبيلته وطائفته،ومن هم منتفعين من السلطة ، ومناطق الجنوب العربي وبعض مناطق الشمال يمكنها تكوين دولة في حال سقوط النظام القائم ولن يتضرر الا قبائل الرئيس مثلما حصل في الصومال لانهم سيتعاركون على المصالح والغنائم والانتقام من بعضهم البعض وتصفية حساباتهم ..الخ ويعودون الى دولة امامهم الهادي ..ولا احد بحاجة لهم كما يتوهمون بل هم محتاجين الى الاخرين ، وهذا مايجعلهم متشبثين بالسلطة بطريقة شاذة وغير طبيعية ، ولو كان غرضهم خدمة البلاد لتركوا من يستطيع ذلك، وبغض النظر عن منطقته.ولقد اقتنع في قرارة نفسه بما قلت له وكان الديوان ممتلئ بالمُقَيِلين وقد سبب له حديثي بعض الاحراج بسبب انه عمله مع المؤتمر ..!!ولكن الحق حقا ويجب ان يقال ..

    الخلاصة لايمكن تصليح الثوب المرقع والصح استبداله..!!
    ودام الجميع جنودا للحق والصدق والحرية والديمقراطية والعدالة ..

    معك فيما قلت وصح الله لسانك هم اول من سيحترق بالنار والايام دول
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-05-02
  11. النجيب

    النجيب عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-11-01
    المشاركات:
    474
    الإعجاب :
    0
    طيب ولو العقلاء ماعملوا شي؟؟؟ ايش دورنا؟؟؟ نقعد نتفرج على اليمن وهي تتصومل؟؟؟
    اين العقلاء؟؟؟؟
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-05-02
  13. غزال المقدشية

    غزال المقدشية عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-09
    المشاركات:
    45
    الإعجاب :
    0
    ياخي لاتزيدو المعازي والبكاء
    اليمن بايحفظها الله بحكمائها رجال ونساء
    ومن اراد ان يصوملها فعلى راسه
    وعلى نفسها جنت براقش
    هم بايفقدو الثروة والسلطة والجاه العريض
    اما الشعب المسكين ما بايفقد اي شي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-05-02
  15. salem yami

    salem yami عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-03
    المشاركات:
    2,198
    الإعجاب :
    0

    صدقت والله خربانة خربانة على الشعب الشي الوحيد الذي سيراه الشعب هو مساوتة بجلادية
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-05-03
  17. طرزان اليمن

    طرزان اليمن عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-02-13
    المشاركات:
    341
    الإعجاب :
    0
    كل شي محتمل في اليمن..
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-05-03
  19. assmarani

    assmarani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-07-08
    المشاركات:
    266
    الإعجاب :
    0
    عملتوا منه زعيم وهو لا يساوي ظفر جار الله عمر ، مهندس اللقاء المشترك الاصلي وبطلوا صناعة الزعامات الكرتونية رجاء .. رغم اني احترمه كثيرا لكنه صاحب ماكنيزيام يصطدم بشخصية القائد .. وانا اعرفه شخصيا ومتأكد من ان كلمة تجيبه واخرى توديه ..
     

مشاركة هذه الصفحة