لجنة التجنيدوامراض القلب الوهميه حرمت البؤساءمن تطليق البطاله والضياع

الكاتب : الهايم   المشاهدات : 407   الردود : 1    ‏2006-05-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-01
  1. الهايم

    الهايم عضو

    التسجيل :
    ‏2004-09-19
    المشاركات:
    91
    الإعجاب :
    0
    اخبرني عدد من المتقدمين لطلب الالتحاق بالتجنيد بمحافظة البيضاء
    بأنهم بعد ان يجتازوامراحل القبول الاولى للجنة التجنيد
    وعندوصولهم الى الكشف الطبي
    يفاجأوا بالشخص المشرف على الكشف الطبي
    يخبرهم بانهم مصابين بمرض في القلب
    او بضيق في التنفس مع انه لاتوجد لديه اي وسائل للكشف سوى وضع يده
    على صدرالمتقدم للتجنيد او وضع السماعه
    وبالتالي يتم حرمانهم من التجنيد بسبب هذا العذرالواهي
    من قبل هذا الشخص ويتم بعدذلك طردهم من معسكرالاستقبال
    وهم بحاله يرثى لها ويندبون حظهم السيءفي عدم دخولهم التجنيد
    كونهم يعانون من البطاله والسعوديه اللتي كانوايعتمدوا على الغربه فيها
    اجراءاتها الامنيه المشدده هذه الايام واللتي قد تصل الى اطلاق النارعليهم في احيان كثيره
    جعلتهم يتوافدوابكثافه على لجان التجنيد للهروب من شبح الخوف في التهرب للغربه
    الاان غالبيتهم بسبب ماذكرناوبسبب الاجراءات المشدده هذه السنه في قبول المجندين
    حرمتهم من الالتحاق بالجنديه وتوديع الخوف والبطاله والضياع
    وعادوا ليأسهم واحباطهم وهم ينوون العوده مجددا الى ان يتهربواللشقيقه المملكه
    لكي يحصلواعلى معيشتهم وسط الخوف والرعب والنهب احيانا والضياع
    نضع هذا امام الاخوه المسؤلين بوزارة الداخليه
    للنظربعين العطف الى هؤلاء فالبطاله ستدفعهم الى امورلاتحمدعقباها
    وياحبذاان مركزية التجنيد تتنازل للامركزيه في المحافظات اللتي تعرف هموم هؤلاء وستتعامل معهم
    بأنسانيه وستنظرالى اوضاعهم اولا وليس الى اجراءات مشدده قد لاتضمن المحافظات
    الحصول على حصصها من التجنيد ويستفيد اخرون مرتاحون هم واباءهم
    فالتخطيط السليم ومراعاة الظروف والبعد عن الوساطات والمركزيه المفرطه
    سيخرج هؤلاء المساكين من اوضاعهم المترديه
    نأمل ان نجد اذانا صاغيه وعقولاواعيه ودامت اليمن واهلها على خير
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-01
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي الهايم
    ليس في البيضاء وحدها بل وفي لحج وذمار وغيرها من المحافظات
    وبعد أن كان اليمنيون مثل غيرهم من شعوب الارض
    لايلجأون للتجنيد إلا مضطرين
    وكان التجنيد اجباريا
    صار الالاف من خيرة شباب اليمن الواقعين بين سندان البطالة
    ومطرقة سوء الاوضاع المعيشية والفساد
    صار هؤلاء يطلبون التجنيد والانخراط في الجيش والأمن
    مقابل الحصول على الكفاف
    ثم هم يُردون على اعقابهم
    بحسابات مناطقية بغيضة تتستر بامراض القلب الوهمية
    أما وقد سُدت ابواب الهجرة والعمل في وجوه هؤلاء
    ولم يبق لليمنيين إلا الدعاء على من البسهم ثوب الهوان
    ولابد لنا إلى جانب الدعاء أن نعمل على مواجهة نظام الاستبداد والفساد
    وإلا فأنها الكارثة التي ستحيق بالجميع
    نسأل الله أن يجنب بلادنا كل مكروه
    فتأمل!!!
    ولك خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن
     

مشاركة هذه الصفحة