مؤتمر بلا رجال ورئيس بلا بديل

الكاتب : abomustafa7   المشاهدات : 928   الردود : 12    ‏2006-05-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-05-01
  1. abomustafa7

    abomustafa7 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-02-15
    المشاركات:
    2,556
    الإعجاب :
    0
    الا ستا> الماوري ــ مؤتمر بلا رجال ورئيس بلا بديل ـ القلم الماسي من واشنطن

    لا ادري هل نشر ه>ا الموضوع في اي موقع اخر ام لا ؟
    والحقيقة ان زميل عزيز عليا استلم ه>ا المقال مع مجموعة من اصدقاء الكاتب الكبير
    استا>نا القدير والمحلل السياسي الف> وارسله الي على سجيته .
    زالعتب على الا خ منير وقد نساني ه>ه المرة وانا من المستحقين لا ني عاشق
    حد الجنون للكلام ال>ي يدخل القلب واللب بدون قرأة الهوية او الا ستا >ان .
    لا اقول اني عدت من العمل ه>ا اليوم لكني متواجد مع الا سرة في عطلة نهاية الا سبوع
    وقد شارفة النهاية فكانت ه>ه الهدية المقتحمة حاسوبي قد انعشتني من جديد لما فيها من مفا جأ ت المعلومة الجديدة والابداع ال>ي تميز به استا>نا العزيز منير
    بالرغم من انشغا له بوضيفته الصحفية ..




    مؤتمر بلا رجال..

    ورئيس بلا بديل

    منير الماوري*



    عرفت الشيخ الشاب ياسر العواضي عام 1993 خلال لقاءات لأبناء البيضاء في منزل عمه الجليل الشيخ علي عبدربه العواضي، ولم يكن الأخ ياسر حينها عضوا في اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام، لكني أذكر جيدا أن الجميع كان يتنبأ للشاب الطموح مستقبلا سياسيا كبيرا وهو ما أثبتته الأيام.

    لم أكن أتوقع في تلك الأيام أن يصبح الشيخ ياسر من قيادات الحزب الحاكم لأنه كان أقرب إلى المعارضة منه إلى السلطة لكني تابعت تصريحاته ونشاطه السياسي في الحزب الحاكم فلم أجد في نبرته أي تغيير، ولم ألمس منه أي تزلف ممجوج من أي نوع للحاكم بل وجدنا فيه سياسيا نبيها يحترم تاريخ أبيه ويضع مصلحة وطنه في مقدمة أي مصلحة أخرى.

    وبما أن معظم قيادات المؤتمر الأخرى لم تواتيها الشجاعة في الحديث عن ترشيح الرئيس علي عبدلله صالح أو عدم ترشيحه فقد انبرى الشيخ الشجاع للرد على التساؤلات التي تدور في أذهان الجميع، وتطرق إلى موضوع حساس جدا لدى أهل المؤتمر، ربما بعد حصوله على ضوء أخضر بحكم موقعه نائبا لرئيس كتلة المؤتمر البرلمانية، وربما بدون ضوء أخضر معتمدا فقط على طبيعته الجريئة التي أذهلت المعارضة والحكومة على حد سواء.

    المثير للانتباه في تصريح الشيخ العواضي الأخير بشأن الانتخابات الرئاسية هو قوله إن المؤتمر الشعبي العام قد يخوض العملية الانتخابية كناخب دون أن يقدم مرشحا إلى الانتخابات إذ عجز عن إقناع الرئيس في ترشيح نفسه. وبالطبع فإن الشيخ العواضي يحاول إظهار الأهمية الكبرى التي يوليها المؤتمر لترشيح الرئيس لفترة رئاسة مقبلة، ولكن المضمون الحرفي للتصريح يمكن فهمه على أنه لا يوجد في المؤتمر من يستحق المنافسة على منصب الرئاسة غير علي عبدالله صالح. وأنا شخصيا أشعر بالإمتنان للشيخ العواضي لأنه قصر الموضوع على المؤتمر لأن هناك في المعارضة نفسها للأسف من يقول إنه لا يوجد في اليمن كله من يستحق الرئاسة غير علي عبدالله صالح.

    ومهما كان الاحترام الذي أكنه للأخ العزيز ياسر العواضي والمحبة الصادقة التي أحملها له في أعماقي إلا أن ذلك لا يمنعني من الاختلاف معه في الرأي لأن المؤتمر الشعبي العام لديه من الكفاءات والرجال العظام من هو مؤهل للرئاسة والحكم أكثر من الرئيس الحالي الذي استنفد كل ما عنده.

    صحيح أن رجال المؤتمر الصادقين قلة لأن معظم قياداته ملطخة بفساد السلطة، ولكن هناك داخل المؤتمر من يحترق بصمت من أجل البلد ويدرك أكثر مني ومن أي شخص في الخارج مواضع الوجع. ومثل هؤلاء مهما كان عددهم قليلا سيعتمد عليهم الشعب اليمني كل الإعتماد في التغيير المقبل ومن بينهم من يستحق منصب الرئيس.

    وأنا لا أختلف مع الشيخ ياسر العواضي فقط في الهالة التي وضعها بتصريحه حول الرئيس، بل اختلف أيضا مع قيادات في المعارضة نفسها تعتقد أن لا رجل في اليمن إلا الرئيس ولا بديل لعلي عبدالله صالح في رئاسة اليمن إلا هو.

    هؤلاء هم من يصنعون كل دكتاتور ويتعقدون في النهاية أن صنيعهم صمام أمان البلاد ورمز استقرارها ولا يجوز له تبعا لذلك التخلي عن مسؤوليته التاريخية لأنه " لم يعد ملكا لنفسه بل ملكا للشعب". والواقع أن مثل هذه العبارات قد تكون مقبولة من ممثلي الحزب الحاكم ولكن عندما يقولها رجال المعارضة فإنها تمثل إهانة للشعب اليمني أيما إهانة لأن تجربة 28 عاما في السلطة أثبتت العكس تماما بحيث بحيث أصبح كل مواطن يمني مؤهل لحكم اليمن باستثناء علي عبدالله صالح.

    هذا الرئيس مع احترامنا له يدير اليمن كما كان يدير معسكر خالد بن الوليد قبل 28 عاما، ولا يفرق بين قيادته لبلاد شاسعة الأطراف وقيادته لمعسكر يتولى فيه مهام صرف البيادات وتوزيع صناديق الفول، وإصدار الأوامر لأمين الصندوق بوقف المعاشات أو مضاعفة الخصميات. أي خبرة يحملها وأي دراية؟ وكلها خبرات سلبية وحروب، ومؤامرات، وقدرة على نسج الأزمات وتفريخ الأحزاب وكتابة افتتاحيات الشموع وأخبار اليوم.

    لقد تغير الزمن ولم يتغير أسلوب الحكم في اليمن ولهذا نستطيع أن نؤكد أن ما حذر منه حكيم اليمن الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر صحيح مئة في المئة بأن البلاد قد دخلت نفقا مظلما، وليس أمامنا من حل للخروج من النفق إلا بتغيير الأدوات.

    الرجل كان صادقا مع نفسه ومعنا عندما قال إنه لا يرغب في ترشيح نفسه مرة أخرى فلماذا نسعى إلى تحويله إلى "كاذب لا يفي بوعده". ولماذا لا نساعده كي يظل "صادقا" ويحافظ على مكانته في التاريخ.

    لقد دخل علي سالم البيض وعلي عبدالله صالح التاريخ يوما ما سويا بإنجاز عظيم هو الوحدة اليمنية وكنا نطالبهما بعدما دب الخلاف بينهما أن يحافظا على الإنجاز العظيم كي لا يخرجا من التاريخ شر خروج، وقد حدث بالفعل نصف ما توقعناه حيث خرج الأول من سجل العظماء في حين أن الثاني مازال ينتظر. وبإمكان علي عبدالله صالح أن يتلافى الخروج من التاريخ مطرودا وأن يحافظ على مكانته بالانسحاب في الوقت المناسب. وليس هناك ما هو أنسب من الوقت الحالي. أما إذا تراجع الرئيس عن قراره فإن أبواب الأمل ستغلق أمام المواطنين وقد لا تنفرج الأزمة الحالية بل ربما تنفجر بعد الانتخابات مباشرة أو اثناءها بمالا يحمد عقباه، بحيث تدخل البلاد في حرب أهلية حقيقية وليس حربا بين وحدات عسكرية كما حصل في 1994.

    على حكماء اليمن أن يثقوا في شعبهم وألا يكرروا إهانة هذا الشعب العظيم بترديد مقولة " لابديل لعلي عبدالله صالح" أو لا رجل في اليمن سوى علي عبدالله صالح، فاليمن ملئ بالرجال وحزب الرئيس مليئ بالرجال. ويجب أن نتذكر أننا لم نكن نعرف من هو علي عبدالله صالح قبل أن يصبح رئيسا، ولكننا اليوم نعرف من هو ياسر العواضي ومن هو حميد الأحمر، ومن هو (........).

    * كاتب ومحلل سياسي يمني مستقل

    almaweri@hotmail.com
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-05-01
  3. المحنش

    المحنش عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-31
    المشاركات:
    181
    الإعجاب :
    0
    يبدو أن الأستاذ الماوري يحاول دق اسفين بين العواضي والرئيس أو بين قيادات المؤتمر لصالح المعارضة.
    محاولة مكشوفة.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-05-01
  5. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    تغير الزمن ولم يتغير أسلوب الحكم في اليمن
    منير الماوري: مؤتمر بلا رجال ورئيس بلا بديل
    01/05/2006
    خاص، نيوزيمن:




    عرفت الشيخ الشاب ياسر العواضي عام 1993 خلال لقاءات لأبناء البيضاء في منزل عمه الجليل الشيخ علي عبدربه العواضي، ولم يكن الأخ ياسر حينها عضوا في اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام، لكني أذكر جيدا أن الجميع كان يتنبأ للشاب الطموح مستقبلا سياسيا كبيرا وهو ما أثبتته الأيام.
    لم أكن أتوقع في تلك الأيام أن يصبح الشيخ ياسر من قيادات الحزب الحاكم لأنه كان أقرب إلى المعارضة منه إلى السلطة لكني تابعت تصريحاته ونشاطه السياسي في الحزب الحاكم فلم أجد في نبرته أي تغيير، ولم ألمس منه أي تزلف ممجوج من أي نوع للحاكم بل وجدنا فيه سياسيا نبيها يحترم تاريخ أبيه ويضع مصلحة وطنه في مقدمة أي مصلحة أخرى.
    وبما أن معظم قيادات المؤتمر الأخرى لم تواتيها الشجاعة في الحديث عن ترشيح الرئيس علي عبدلله صالح أو عدم ترشيحه فقد انبرى الشيخ الشجاع للرد على التساؤلات التي تدور في أذهان الجميع، وتطرق إلى موضوع حساس جدا لدى أهل المؤتمر، ربما بعد حصوله على ضوء أخضر بحكم موقعه نائبا لرئيس كتلة المؤتمر البرلمانية، وربما بدون ضوء أخضر معتمدا فقط على طبيعته الجريئة التي أذهلت المعارضة والحكومة على حد سواء.
    المثير للانتباه في تصريح الشيخ العواضي الأخير بشأن الانتخابات الرئاسية هو قوله إن المؤتمر الشعبي العام قد يخوض العملية الانتخابية كناخب دون أن يقدم مرشحا إلى الانتخابات إذ عجز عن إقناع الرئيس في ترشيح نفسه. وبالطبع فإن الشيخ العواضي يحاول إظهار الأهمية الكبرى التي يوليها المؤتمر لترشيح الرئيس لفترة رئاسة مقبلة، ولكن المضمون الحرفي للتصريح يمكن فهمه على أنه لا يوجد في المؤتمر من يستحق المنافسة على منصب الرئاسة غير علي عبدالله صالح. وأنا شخصيا أشعر بالامتنان للشيخ العواضي لأنه قصر الموضوع على المؤتمر لأن هناك في المعارضة نفسها للأسف من يقول إنه لا يوجد في اليمن كله من يستحق الرئاسة غير علي عبدالله صالح.
    ومهما كان الاحترام الذي أكنه للأخ العزيز ياسر العواضي والمحبة الصادقة التي أحملها له في أعماقي إلا أن ذلك لا يمنعني من الاختلاف معه في الرأي لأن المؤتمر الشعبي العام لديه من الكفاءات والرجال العظام من هو مؤهل للرئاسة والحكم أكثر من الرئيس الحالي الذي استنفد كل ما عنده.
    صحيح أن رجال المؤتمر الصادقين قلة لأن معظم قياداته ملطخة بفساد السلطة، ولكن هناك داخل المؤتمر من يحترق بصمت من أجل البلد ويدرك أكثر مني ومن أي شخص في الخارج مواضع الوجع. ومثل هؤلاء مهما كان عددهم قليلا سيعتمد عليهم الشعب اليمني كل الاعتماد في التغيير المقبل ومن بينهم من يستحق منصب الرئيس.
    وأنا لا أختلف مع الشيخ ياسر العواضي فقط في الهالة التي وضعها بتصريحه حول الرئيس، بل اختلف أيضا مع قيادات في المعارضة نفسها تعتقد أن لا رجل في اليمن إلا الرئيس ولا بديل لعلي عبدالله صالح في رئاسة اليمن إلا هو.
    هؤلاء هم من يصنعون كل دكتاتور ويتعقدون في النهاية أن صنيعهم صمام أمان البلاد ورمز استقرارها ولا يجوز له تبعا لذلك التخلي عن مسؤوليته التاريخية لأنه "لم يعد ملكا لنفسه بل ملكا للشعب". والواقع أن مثل هذه العبارات قد تكون مقبولة من ممثلي الحزب الحاكم ولكن عندما يقولها رجال المعارضة فإنها تمثل إهانة للشعب اليمني أيما إهانة لأن تجربة 28 عاما في السلطة أثبتت العكس تماما بحيث بحيث أصبح كل مواطن يمني مؤهل لحكم اليمن باستثناء علي عبدالله صالح.
    هذا الرئيس مع احترامنا له يدير اليمن كما كان يدير معسكر خالد بن الوليد قبل 28 عاما، ولا يفرق بين قيادته لبلاد شاسعة الأطراف وقيادته لمعسكر يتولى فيه مهام توزيع التغذية، وإصدار الأوامر لأمين الصندوق بوقف المعاشات أو مضاعفة الخصميات.
    لقد تغير الزمن ولم يتغير أسلوب الحكم في اليمن ولهذا نستطيع أن نؤكد أن ما حذر منه حكيم اليمن الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر صحيح مئة في المائة بأن البلاد قد دخلت نفقا مظلما، وليس أمامنا من حل للخروج من النفق إلا بتغيير الأدوات.
    الرجل كان صادقا مع نفسه ومعنا عندما قال إنه لا يرغب في ترشيح نفسه مرة أخرى فلماذا نسعى إلى تحويله إلى "كاذب لا يفي بوعده". ولماذا لا نساعده كي يظل "صادقا" ويحافظ على مكانته في التاريخ.
    لقد دخل علي سالم البيض وعلي عبدالله صالح التاريخ يوما ما سويا بإنجاز عظيم هو الوحدة اليمنية وكنا نطالبهما بعدما دب الخلاف بينهما أن يحافظا على الإنجاز العظيم كي لا يخرجا من التاريخ شر خروج، وقد حدث بالفعل نصف ما توقعناه حيث خرج الأول من سجل العظماء في حين أن الثاني مازال ينتظر. وبإمكان علي عبدالله صالح أن يتلافى الخروج من التاريخ مطرودا وأن يحافظ على مكانته بالانسحاب في الوقت المناسب. وليس هناك ما هو أنسب من الوقت الحالي. أما إذا تراجع الرئيس عن قراره فإن أبواب الأمل ستغلق أمام المواطنين وقد لا تنفرج الأزمة الحالية بل ربما تنفجر بعد الانتخابات مباشرة أو أثناءها بمالا يحمد عقباه، بحيث تدخل البلاد في حرب أهلية حقيقية وليس حربا بين وحدات عسكرية كما حصل في 1994.
    على حكماء اليمن أن يثقوا في شعبهم وألا يكرروا إهانة هذا الشعب العظيم بترديد مقولة "لابديل لعلي عبدالله صالح" أو لا رجل في اليمن سوى علي عبدالله صالح، فاليمن ملئ بالرجال وحزب الرئيس مليء بالرجال. ويجب أن نتذكر أننا لم نكن نعرف من هو علي عبدالله صالح قبل أن يصبح رئيسا، ولكننا اليوم نعرف من هو ياسر العواضي ومن هو حميد الأحمر، ومن هو (........).

    * كاتب ومحلل سياسي يمني مستقل مقيم في العاصمة الأميركية
    almaweri@hotmail.com
    كلام في الصميم
    المؤتمر : لارئيس إلا صالح
    المعارضة : لا رجل في اليمن إلا الرئيس ولا بديل لعلي عبدالله صالح في رئاسة اليمن إلا هو.
    والشعب ماذا يقول ؟
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-05-01
  7. حفيدحمير

    حفيدحمير عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-09-23
    المشاركات:
    692
    الإعجاب :
    0
    اصدقك القول أن اغلب رجال المؤتمر مثل من عرفت منهم
    وهو الشيخ الفاضل ياسر العواضي وغيره ومثله كثير كثير
    في هذا الحزب المعطاء والذي ضم خيرة رجال اليمن ومفكريها
    أما ما يظهر على السطح للبعض من الفاسدين فلا يمثلوا الموتمر الشعبي العام
    أنما يمثلوا انفسهم المريضة الفاسدة
    ومن لم يرى في الموتمر غير هولاء الفاسدين فلأن كل شيئ لجنسة يميل
    أما جدليتك انك تريد المؤتمر اما أن يعطي مرشحا آخر للرئاسة
    وإلا ليس فيه رجال كما دل عليه عنوانك (برغم أنك اعترفت في داخل مقالك أن الموتمر مليئ بالرجال )

    فلا اعتقد أن معادلتك تلك منصفة
    ونحن نقولها وبملئ الفم مرشحنا علي عبد الله صالح ليس مجاملة ولا تملقا بل قناعة تامة
    من قبلنا أنه الرجل الافضل حاليا لحكم البلاد
    ولا عيب ولا عتب لدى من لا يرى روئيتنا تلك
    بل هم في هذه الحالة الملومين المطالبين بأيجاد البديل المناسب المقنع وليس نحن

    أما الشيخ ياسر العواضي والشيخ عبد الله بن حسين الاحمر فأعتقد أنهم كلهم
    ومن هم داخل الهلالين (...........) وخارجها وكل المنصفين الوطنيين الحريصيين
    على مصلحة البلاد سيقولون لك وبكل صدق وقناعة علي عبد الله صالح
    مازال هو الانسب للحكم في هذه الفترة
    ودعك من المماحكات الحزبية او حب الظهور والتذاكي عند البعض
    والذي يعتقدون أنهم بمعارضة الرئيس سيحققون ذلك
    انظر للمسئلة بمنظار مصلحة الوطن وتجرد من كل ما سواها

    أنا معك وكانت لي نفس رؤيتك
    وقسما كنت أنوي قبل فترة وعندي الشجاعة الكاملة والحمد لله لقول وفعل ذلك
    وغيري من الموتمر الكثير وانا عضو في الموتمر الشعبي العام
    أن ُأشجع الرئيس على خطوته هذه لاني احب اليمن واحب الرئيس و كنت ارى أن هذا سيكرس ويضع اللبنة الاولى لليمن بل وللعالم العربي والاسلامي في تجذير الديمقراطية الحقيقة وسيدخل الرئيس واليمن التاريخ من اوسع ابوابه وكنت ارى أن تشجيع الرئيس
    على قراره ذلك خطوة وطنية على انا ومن يوافقني الرأي القيام بها من هذا المنطلق حب اليمن وحب الرئيس ولكني عدلت عن رائي ذلك عندما رئيت كل البدائل المطروحة والمتوقعة لا تبشر بخير
    بل يخاف منها على مصير البلاد والعباد ويخشى من خلالها على مصير الديمقراطية
    بل وستوضع البلاد على شفا جرف هار
    فتضائلت في نفسي إيجابيات وثمار عدم ترشيح الرئيس لنفسه أمام خطورة ما ذكرت
    واكرر لك
    انظر للامور بمنطقية وواقعية بعيد عن الامنيات بواقع مثالي أصلا غير موجود
    فالشعب مسلح ونسبة الامية كبيرة والوعي السياسي والديمقراطي متدني
    والدليل حالة الهذيان والتهتك التي تعيشها احزاب المعارضة
    والقبلية تضرب بجذورها في اعماق اعماق الشعب
    والوحدة مازالت طرية والانفصال مازال يطل برأسة بين الفينة والاخرى
    http://www.ye1.org/vb/showthread.php?t=162840
    واحلام الحكم والسيطرة والوصول للسلطة لدينا نحن اليمنيين عالية جدا لدى الجميع
    والاطماع الخارجية كبيرة
    والوضع الدولي دقيق وعاصف
    في ظل كل ذلك اطلب منك أن تفكر بمطقية وواقعية وهدوء
    وابلغني برأيك
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-05-01
  9. salem yami

    salem yami عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-03
    المشاركات:
    2,198
    الإعجاب :
    0
    قصيده هبل 000هبل0رمز السخافه والدجل))) لسيد قطب رحمه الله
    هبل هبل رمز السخافه والدجل
    من بعد ماندثرت على ايدي الاباه
    عادت الينا اليوم في ثوب الطغاه
    تتنشق البخور تحرقه اساطير النفاق
    من قيدت بالاسر في قيد الخن والارتزاق
    وثن يقود جموعهم ياللخجل
    هبل 000هبل
    رمز السخافه والجهاله والدجل
    لاتسالن ياصاحبي تلك الجموع
    لمن التعبد والمثوبه والخضوع
    دعها فماهي غير خرفان القطيع
    معبودها صنم يراه00العم سام
    وتكفل الدولار كي يضفي عليه الاحترام
    وسعي القطيع غباوة 00ياللبطل
    هبل 00هبل
    رمز الخيانه والجهاله والسخافه والدجل
    هتافه التهريج ماملوا الثناء
    زعموا له ماليس00عند الانبياء
    ملك تجلبب بالضياء وجاء من كبد السماء
    هو فاتح هو عبقري ملهم
    هو مرسل هو علم ومعلم
    ومن الجهاله ماقتل
    هبل 000هبل
    رمز الخيانه والعماله والدجل
    صيغت له الامجاد زائفه فصدقها الغبي
    واستنكر الكذب الصراح ورده الحر الابي
    لكنما الاحرار في هذا الزمان هم القليل
    فليدخلوا السجن الرهيب ويصبرو الصبر الجميل
    وليشهدوا اقسى روايه00فلكل طاغيه نهايه
    ولكل مخلوق اجل 00هبل 00هبل
    هبل 000هبل
    لسيد قطب رحمه الله
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-05-01
  11. salem yami

    salem yami عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-03
    المشاركات:
    2,198
    الإعجاب :
    0
    برقية عاجلة إلى بلقيس
    شعر: غازي القصيبي

    ألوم صنعاء يا بلقيس أم عدنا
    أم أمة ضيعت في أمسها يزنا

    ألوم صنعاء لو صنعاء تسمعني
    وساكني عدن لو أرهفت أذنا

    وأمة عجبا ميلادها يمن
    كم قطعت يـمنا .... كم مزقت يمنا

    ألوم نـفسي يابلقيس كنت فتى
    بفـتـنـة الوحدة الحـسناء مفتتنا

    بنيت صرحا من الأوهام أسكنه
    فكان قبرا... نتاج الوهم لا سكنا

    وصغت من وهج الأحلام لي مدنا
    واليوم لا وهجا أرجو ... ولا مدنا

    ألوم نفسي يا بلقيس أحسبني
    كنت الذي باغت الحـسناء كنت أنا

    بلقيس .. يقتتل الأقيال فأنتدبي
    إليهم الهدهد الوفي بما أئتمنا

    قولـي لـهـم أنتم في نـاظـري قـذى
    وأنتم مرض في أضلعي ... وضنا

    قولي لهم يا رجالاُ ضيعوا وطنا
    أما من إمرأة تـستنقـذ اليمنا
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-05-01
  13. طرزان اليمن

    طرزان اليمن عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-02-13
    المشاركات:
    341
    الإعجاب :
    0
    الرئيس قال كلمته..وما شي بعدها......
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-05-01
  15. gamallalsyani

    gamallalsyani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-01-06
    المشاركات:
    404
    الإعجاب :
    0

    ما ادري ايش الحكمة في اعادة نشر هذا المقال التافه في المجلس عدة مرات خاصة وان فيه تشهير صريح برجالات المؤتمر والادعاء بان ليس فيه رجال والكاتب افاك معروف في امريكا وعلاقاته المشبوهه وكما انه يعتلف في السفارة في كل مناسبة ويخرج ليسب رجالات الله ولا يستحي
    عيب والله عيب يا مويري

     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-05-01
  17. gamallalsyani

    gamallalsyani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-01-06
    المشاركات:
    404
    الإعجاب :
    0

    ما ادري ايش الحكمة في اعادة نشر هذا المقال التافه في المجلس عدة مرات خاصة وان فيه تشهير صريح برجالات المؤتمر والادعاء بان ليس فيه رجال والكاتب افاك معروف في امريكا وعلاقاته المشبوهه وكما انه يعتلف في السفارة في كل مناسبة ويخرج ليسب رجالات الله ولا يستحي
    عيب والله عيب يا مويري

     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-05-01
  19. حسين الرشيدي

    حسين الرشيدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2000-12-08
    المشاركات:
    673
    الإعجاب :
    0
    رحمةاللة سيد قطب وكانة الان في صنعاء ويسمع قول قيادات المؤتمر وصحفيية
     

مشاركة هذه الصفحة