من الذي أورثنا كل هذا الهوان...الاهداء إلى رشيدة القيلي

الكاتب : مهدي الهجر   المشاهدات : 1,282   الردود : 28    ‏2006-04-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-04-19
  1. مهدي الهجر

    مهدي الهجر كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2005-12-13
    المشاركات:
    2,471
    الإعجاب :
    0




    الزائر لليمن يصاب با لدهشة والارتباك والحيرة لروعة ما يجده في البيئة والإنسان ,ثم لتناقض الصورة ..
    قبل مجيئه لليمن كانت في وعيه في المربع الدون , التخلف المركب بجزئياته المختلفة وأبعاده ,حفظ هذا المشهد او الصورة نتيجة لتراكمات عكستها عدسة المخرج والمصور ,النظام وإداراته المتعاقبة.
    .
    فصارت الصورة للمشاهد المختلفة والأبعاد ,التي تنتجها النظام ورتشها عتمة حقيقية وملامح مشوهة ...

    يمني في القرن العشرين ,أو على حد تعبير الكوميدي هنيدي الأخ يمني
    او ثالث يعلق على صورة احد نا وهو يقود سيارة حديثة وبيده موبايل(يمني في العصور الوسطى يعبث بالة القرن العشرين )


    حينما يحل علينا الشقيق او الصديق ,تبهره الصورة الحقيقية للمجتمع والبيئة ,فيتغنى هذا ويطرب ذاك

    الأثري والمؤرخ يصيح هنا منبت ومهد الحضارة الإنسانية

    الشقيق العربي المفكر والمثقف ,يهتف هنا جذوري ونبت جدودي وسر إلهامي ..
    الداعية الضيف يتأوه بلوعة (هنا وجدت قلبي , وبكيت في اليمن جئت إليكم واعظا فعدت بالعظة)
    القرني وعمرو خالد خنقتهم العبرات واختنقت معهم الكلمات ..
    عظمة المشهد على حقيقته ,أمه وحضارة وعقيدة, وربما حالة من التميز ..

    لكن الصورة هناك والتي حفظوها عنا ,أنتجتها إليهم أنظمة التخلف والقهر وأساطين الفساد مختلفة تماما ,قاتمة مشوهة تبعث على التقزز والازدراء
    ومع الأسف هي الأسرع والأكثر حضورا
    ..
    كانت هي السبب في غمطنا في كثير من الجوانب وسلبنا حقوقا ومقومات , أعطت من يفتقدها فرصة التجاوز والعبور من فوقنا لنعود نحن إلى الوراء إلى حيث لا يرانا احد الا بتلك العدسة وبتلك النفسية

    اليمن تحظى بأهم موقع (جيو سياسي)حيوي واستراتيجي تملؤه بكثافة سكانية وامتداد حضاري يؤهلها إلى الصدارة والمحورية ,إلا ان واقع الحال ان وزنها الإقليمي في ظل معيارية مستوحاة من تلك الصورة العاكسة لحقيقة الأداء السلطوي والاداري دون المستوى الثاني , وهو ما يطلق عليها الهامشية ,حيث تسبقها قطر والبحرين ودول المغرب العربي ,لتجد نفسها في موازات موريتانيا والجزائر إن لم تتقدم الأخيرة

    ورغم كل المبادرات اليمنية لخلق فعل إقليمي وقومي والتسويق الزعامي ,بدء من القضية الفلسطينية مرورا بمجلس التعاون ,فمبادرات تفعيل الجامعة العربية وحضور حميع قممها وصولا الى الخطاب العالي من اجل القضية
    الا ان الصدى الاقليمي للخطاب اليمني لا يصل الى مستوى خطاب الخارجية القطرية من حيث الوزن التاثيري ,فضلا عن ان النظرة الى هكذا زعامات طابعها العفوية والارتجال والتي تستند الى التقعيد الساداتي تزيد الأوزان خفة


    ورغم البحث عن الدور الدولي الذي بحثت عنه اليمن- كردفعل لخيبتها القومية –تحت مظلة مكافحة الارهاب واعطت من اجله بلا حدود الا ان الخيبة ابعد من سابقاتها ..حيث يبقى الحضور في الوعي الدولي إدارات ومؤسسات ونخب يحاذي الحضور الاريتري وجزر القمر


    وحتى على مستوى الإعلام الدولي والإقليمي في رصده وتغطياته ومتابعاته
    يشتد الفعل السياسي ويتنامى فتنتظر معه حمله كبيرة توازية من التغطية ,فاذا به يأتي سطر عابر في شريط إخباري لقناة شاملة متميزة في حين لا تراه في أخريات ..

    القضية هنا ليست استقصائية متعمدة ,لجهات دولية معادية ..إنما هي الإدارة السياسية والاجتماعية والاقتصادية لأي بلد هي من تعكس صورة هذا البلد في كل جوانبه ,..
    ماليزيا ذات يوم لم تكن شيئا مذكورا حتى استنهضتها إدارة مهاتير ,فاستنهضت معها الانسان الحاضر والتاريخ


    رغم ان المصلحة الاستراتيجية وحتى الآنية لدول مجلس التعاون وخصوصا في ظل معطيات المشهد الإقليمي الحاضر تفرض استيعاب اليمن في إطار مجلس التعاون ..
    إلا ان نموذج الفساد والفوضى والارتجال - الدحبشة بمعناها الدقيق - جعل هذه تعيد حساباتها ألف مرة والتدقيق في المصالح المحتملة والمفاسد المتوقعة
    لتصل في النهاية إلى رفض هذه المصلحة وهذا الخيار رغم الأهمية للحيلولة دون السقوط المدوي الذي تسسببه التضحية بمسيرة طويلة من البناء للمؤسسة الادارية والاقتصادية والامنية ,
    هذا ما تعبر عنه بعض نخبهم المختلفة (ستغزونا الدحبشة وسيسقطنا الفساد اذ ستكونون الاقوى على شحنه وتصديره )

    وقد تراجعنا هنا


    وفي الشعر والادب والفن هم لا يأبهون بنا ,نحن صورة من التخلف في كل شيء رغم ان الادب والفن مقاييسه إنسانية صرفه ,
    ..فرقة مسرحية كويتيه قبل سنوات زارت اليمن فطلب منها الاشتراك في عمل مسرحي او درامي وكانت النتيجة الاعتذار رغم الإصرار)

    الغناء والطرب نمتلك فيه هامات غير أنها تقزمت الا اذا كانت مهاجرة

    وحتى على مستوى فريق العلماء والدعاة تكاد أصواتهم ومؤلفاتهم لا تبلغ المهرة
    رغم ان كثيرين من علماء امتنا يجمعون على إمامتهم

    وفي المشهد الإعلامي لدينا طاقات إعلامية راصدة ,متابعة ,محللة تتجاوز بمسافات أداء من ينظر إليهم اليوم ويتسنمون المشهد الإعلامي

    وفي مجال ...وفي مجال


    لكنها في النهاية بعيدة مليئة با لنكات السوداء والصدأ ..........من ينظر إليها؟
    وحتى أعماقنا نحن استقرت هذه الصورة ,فصرنا نجلد أنفسنا بأنفسنا
    ونحقر ونحتقر في اليوم سبع مرات
    الهذا الحد فعل بنا الفساد
    يهضمنا ,يقهرنا,يقتلنا, ونحن لا زالت احناكنا الى منتهاها في دوي صاخب يختلط با لنشيج يا بشير الخير او خيلت براقا لمع
    هل علينا ان نهاجر ,لنشهد الآخرين على انا هنا همم وأرقام
    ام نظل واقفين جامدين ,يأكلنا الصدأ

    الفساد عدو كل شيء ويفني كل شيء
    لا يبقي ولا يذر
    الأول الإدارة ونهايته الإنسان
    فهل إلى دونه من سبيل وهل إلى أن نكون من أمل
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-04-19
  3. ابوشنب

    ابوشنب عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-03-07
    المشاركات:
    255
    الإعجاب :
    0
    هذا من اكبر الدوافع الى اختيار من يحمل همة عالية

    بحجم اليمن وتاريخها ودورها المفترض اقليميا

    وليس اجدر بذلك ممن اهديت لها المقال

    تحياتي لكل غيور على وطنه شجاع
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-04-19
  5. ابوشنب

    ابوشنب عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-03-07
    المشاركات:
    255
    الإعجاب :
    0
    ثبتوا الموضوع رعاكم الله فهو جدير بالتامل
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-04-19
  7. مهدي الهجر

    مهدي الهجر كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2005-12-13
    المشاركات:
    2,471
    الإعجاب :
    0
    مشكور اخي على تفاعلك
    واعجبني جدا اسلوبك الموجز البليغ العميق
    وكاني بك من ارباب الكلمة
    اختنا رشيدة فوق مستوى هذه الكلمات
    نتمنى لها ولليمن وللامة كل العزة والسؤدد
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-04-19
  9. ابوشنب

    ابوشنب عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-03-07
    المشاركات:
    255
    الإعجاب :
    0
    حسن اختيارك لما يعبر عن الواقع بعمق اثار في شجونا

    واختيارك لمن تهدي اليه نبش مافي الذاكرة من ماسي

    ومافي القلب من مواجع باجترار مسيرة قلمها الذي

    طالما تاوة لنا وناح

    وبكى نيابة عنا وعارك وصرخ وضج وصاح

    والاختيار يدل على مستوى من يختار

    اشكرك
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-04-19
  11. مهدي الهجر

    مهدي الهجر كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2005-12-13
    المشاركات:
    2,471
    الإعجاب :
    0
    احسن الله اليك سيدي
    نحن امة وقودنا المواجع وسمفونيتنا الاهات
    ولحننا الانين
    سلبونا كل شيء حتى الضمائر
    فما عاد شيء هناك نجفل عليه ونتراجع
    انا ماضون ورب البيت المعمور
    ومن انزل قاف ونون
    قد حذقنا وكبرنا
    وما عدنا اشباه رجال
    بل رجال من رجال من رجال
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-04-20
  13. عصام زهره

    عصام زهره عضو

    التسجيل :
    ‏2006-04-18
    المشاركات:
    94
    الإعجاب :
    0
    مقال فعلا يضع اليد على الجرح ..... احييك.... بس فكرة انك تهاجر هذه جت متأخره لان اغلب الدول الان اصبحت مقفله في وجه اليمني حتى ولو زياره نظرا لسببين الاول ان الجواز اليمني اصبح ليس له اي قيمه والثانيه العينات اللى تحصل على جوازات مكتوب عليها في خانة المهنه رجل اعمال والاخ في جيبه بالكاد 100 دولار واول ما يحط في مطار الدوله المضيفه يبحث عن اقرب جامع ليس للصلاه ولكن للشحاته وشفتها بعيني عدة مرات.

    اليمن شعبا وحكومة ليس له اي تأثير او وزن لا اقليميا ولا عربيا. (اما الحكومه ليس لها تأثير حتى داخل مناطق اليمن البعيده عن المدن)

    والله اني شفتها امامي عده مرات .... يستغرب كثير من الاخوه العرب لما يشوفوا يمني متعلم تعليم جيد او يتحدث الانجليزيه ومظهره لائق ....

    تم تهميش هذا الشعب بطريقه رهيبه ... جهل رهيب وفقر مدقع..... حتي المتعلمين هم من انصاف المتعلمين او لم يتم توفير نوعية التعليم الجيد.

    "انت ليك قرايب في اليمن" على قوله هنيدي .... كم يشعر الواحد بالمراره ان معاناة الشعب المطحون صارت مدعاه للنكت والتهريج من حثالة ومهرجي السينما المصريه وذلك لاضحاك اصحاب الدنانير والدراهم الذي لايعرفون من الجوع الا اسمه..... شاهدت الفلم هذا بالصدفه في احدى الدول العربيه وعند الوصول الى مشهد السخريه من اليمن انفجر من في السينما ضاحكا (البعض ما صدق نكته على اليمن وكأنها مسرحيه العيال كبرت) انسحبت من الفلم ولم اكمل صابا جميع انواع الشتائم على الممثل وعلى الذي اوصلنا لهذه الدرجه من الهوان .... كنت اظن اني اكثر الناس حنقا لكن صدقني لقد رايت القهر في عيون الشباب الذين انسحبوا ايضاء .... والسؤال من الملام ؟

    الممثل
    سفارة اليمن التي لم تعترض على المشهد (وحتى لو اعترضت حد بيعبرها)
    الشعب
    باني النهضه

    طيب ماذا يصنع الانسان اليمني حتى يغير هذا الوضع؟ ما هو الحل؟
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-04-20
  15. The Brother

    The Brother قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-04-18
    المشاركات:
    7,381
    الإعجاب :
    0
    مقال جيد يصيب قارئه بالاكتئاب
    لاننا تعودنا على الهروب من الواقع
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-04-20
  17. مهدي الهجر

    مهدي الهجر كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2005-12-13
    المشاركات:
    2,471
    الإعجاب :
    0
    بارك الله فيك اخي اعزك الله ومعك اليمن
    مداخلتك عزيزي بقدرما تبعث علىالضحك بنكاتك اللطيفة بقدرما تبعث على الحزن من واقع ذكرته

    ده حنا صرنا ملطشة ومضحكة
    وانشاء الله لن نهاجر اللي فينا مكفينا
    واسال الله ان يحفظ وجوهنا من ذل الشحاته وان يقبضنا اليه غير فاتنين ولا مفتونين
    الله يا اخي يستر ويعين
    اليمن دولة محورية بها مقومات الظهور والتميز والعطاء ولكن الفساد اتى على كل شيء
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-04-20
  19. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي مهدي الهجر
    نسأل الله أن يجازي من البس بلادنا ثوب الهوان بما يستحقه
    غير أني أود التنبيه على أن الفساد الذي اصاب اليمن واليمنيين في مقتل
    هو ربيب الاستبداد
    مقالتك في الصميم
    وهي تستحق أن تظهر الأخت الفاضلة رشيدة القيلي
    وهي عضوة المجلس اليمني لاستلام هديتك الرائعة
    رغم مشاغلها الانتخابية
    فتأمل!!!
    ولك خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن
     

مشاركة هذه الصفحة