أم تبحث عن ابنتها التي باعتها منذ 20 عاما

الكاتب : المهند اليماني   المشاهدات : 411   الردود : 2    ‏2006-04-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-04-15
  1. المهند اليماني

    المهند اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-11-14
    المشاركات:
    3,406
    الإعجاب :
    0
    أم تبحث عن ابنتها التي باعتها منذ 20 عاما

    قبل 20 عاما، نسيت أم أمومتها، وتجردت من كل مشاعرها، وعقب أن منحها الله طفلة، بادرت ببيعها إلى سمسار، وباعها إلى أسرة كانت في انتظار طفل.
    مرت السنوات، وعلى ما يبدو أن الأم (الغريبة) نسيت طفلتها وسافرت وزوجها إلى مدينة الغردقة (450 كيلو مترا شرق العاصمة المصرية) وعاشا فيها.

    وفجأة تذكرت الأم قبل أيام قليلة أن لها ابنة باعتها قبل 20 عاما فعادت إلى القاهرة ، وتحديدا إلى منطقة الظاهر (وسط القاهرة)، ومرت على الوسيط (السمسار) الذي باع لها ابنتها.

    طلبت الأم أن تعرف مصير ابنتها وأين تعيش، أنكر الرجل معرفته بالسيدة، أو أنه توسط في مثل هذا العمل وطردها. ما كان من الأم، إلا أن تحركت في اتجاه قسم الشرطة، وهناك قدمت بلاغا حول الواقعة، واعترفت فيها بالخطأ وبررته بأنها كانت في حاجة للمال، حيث باعتها ب 200 جنيه مصري. وقالت: أريد أن أعرف أين هي، وكيف تعيش، ومع من تعيش، لأراها وأستردها، خاصة أن الله عاقبني بعدم الإنجاب طوال هذه السنوات.

    على الفور استدعت الشرطة (الوسيط)، الذي حاول الإنكار في البداية ثم أقر بالواقعة، ولكنه رفض البوح بالمكان أو الأسرة التي تعيش معها الابنة. تم تحويل الأم والوسيط إلى النيابة لمعرفة الحقيقة.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-04-15
  3. جرانديزر

    جرانديزر قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-05-19
    المشاركات:
    14,569
    الإعجاب :
    0
    عجبي عجب
    بس بيني وبينك عادها ام احسن من غيرها
    في امهات ينكروا ابنائهم
    لووووووووووووووووووووووووووووووووول
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-04-15
  5. المهند اليماني

    المهند اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-11-14
    المشاركات:
    3,406
    الإعجاب :
    0
    سبحان الله الجزاء من جنس العمل
    ارادت ان تعيش سعيدة
    وهى عن بنتها بعيدة
    وتنجب غيرها ابنة جديدة
    فكانت العواقب غير حميدة
    احرمها الله من الاطفال
    لانها فرطت في الامانه الاولى
    وشكرا لك اخي على المرور والمشاركة
    ودمتم موفقين لكل خير
     

مشاركة هذه الصفحة