كله شعر شعر شعر، الأدب واسع يا شباب!؟

الكاتب : أبو جهاد   المشاهدات : 591   الردود : 6    ‏2002-05-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-05-16
  1. أبو جهاد

    أبو جهاد عضو

    التسجيل :
    ‏2002-05-12
    المشاركات:
    9
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    رأيت المنتدى..
    دخلت المجلس الأدبي..
    تصفحت المواضيع..
    شعر شعبي، شعر نبطي، شعر عامي، وشعر فصيح...
    هذا كاتبه هذا، وهذا كاتبه هذا، وهذا كاتبه هو نفسه هذا..

    تمنيت لو أجد توسعا في الأدب، فالأدب وسيع لا منحصرا في الشعر فقط..
    وهذا مجلس أدبي لا مجلس الشعر..

    هناك القصة..الأقصوصة..المقامة..الخطبة..الرسالة..المقالة..الخ.

    نريد نقاشا عن هذه الأنواع..
    لا نريد أن نجعل المنتدى كالمساجلة الشعرية، هذا يقول وهذا يرد..
    الأديب ليس فقط شاعر والباقي لا يعرفه..
    الأديب أديييييييييييييييييييييب..
    ويا لبيب كن أديب..

    أنا أرفق مع هذه الملاحظة مقالة كتبتها، بعنوان [حياة الطموح المتعدد]
    أقول فيها:

    ((عندما يعيش الانسان حياة أمل وطموح..
    وعندما يعايش تلك الطموحات صغيرا ويكبر ويستمر في النمو وهو ما يزال يسير مع أفكاره وإبداعاته تلك الأمور التي يريدها وربما يتوظف بالوظيفة التي يريدها من غير ما يطلب لها مدا ولا يمد لها يدا، بل هو من فضل الله وتيسيره له سبحانه وتعالى.
    يعيش بذلك سعادة عظمى ويسير في درب المحبة والسرور، ولكن.
    حينما تزدحم عليه الأفكار وتزيد الطموحات يتغير الوضع ويصبح الأمر أكثر جدية بغير ما كان يفكر به، كان يظن الأمر سعادة في استخدام طاقات الموهبة، واستئناس بتفعيل أسرار الحرفة والتميز في التعامل مع القدرات.
    لكن عندما يدخل في عالم الجدية والمسؤولية يعيش في عالم متغير، يحس أنه مهم ويحتاج إليه الجميع، وهو مع ذلك بحاجة إلى إنتاج أكبر، ومجهود أوسع.
    ويتمنى لو أنه حقق القدر الأكبر من الاطلاع والاستفادة والتوسع في تلك الموهبة، وهو يعيش مع تلك الأفكار وهذه الذكريات حياة الحزن والضيق والاكتئاب، وهو لا يعلم أنه ربما تكون تلك المهنة التي يمارسها هي طريق تفعيل تلك الطاقات، وتلك الظروف الوظيفية القاسية هي خطوات أولى لمجال الإبداع والتميز والظهور بأفضل الإنجازات وأحسن النتائج.
    فيضل هكذا حائرا ومتخبطا في تفكيره وتحصيله لمطالبه وبحثه عن الأنسب بل الأفضل والأعلى والأرقى حتى يصل إلى اليوم الذي يجد فيه النكسة الكبرى والسقطة العظمى، نعم هو ذلك اليوم الذي يحس بأنه اختار طريق الفشل وسلك دروب القاع لا تعبيد القمم.
    فيتلقى كلمات التوبيخ وزفرات المسؤول المتضجر، فيفجع بأنه خاطئ في كل ما يفعله، لم يصب إلى مراده، ولم ينل إلى مبتغاه)).
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-05-16
  3. السيف المسلول

    السيف المسلول شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2002-03-15
    المشاركات:
    2,214
    الإعجاب :
    0
    تمنيت لو أجد توسعا في الأدب، فالأدب وسيع لا منحصرا في الشعر فقط..
    وهذا مجلس أدبي لا مجلس الشعر..




    اخي الكريم ابو جهاد
    وهل الشعر سواء الشعبي او الفصيح غير ادبي ارجومنك الغوص في هذا المجال وستعلم انه جزء لا يتجزّأ من الأدب والمساجلات ايضا هي الثراء بعينه للأدب


    ولك تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-05-17
  5. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    تحية تقدير ...

    الغالي ابو جهاد ..

    كانت تسمية المجلس الادبي القديمة ( مجلس شعر الفصحى ) مما جعل الكثير ممن يملكون ملكات ومواهب أدبية يحجمون عن خوض غمار هذا المجلس المتميز والذي يردد صدى أرواحنا وما تعيشه من احلام وطموحات وانغام ونقوش ..

    لذا سعينا برفقة الأديبة الرائعة / ريا احمد..وبجهد مشرفنا العام الساعي الى الوصول بالمجلس اليمني الى القمة ...
    الى تعديل الاسم ليصبح بالشكل الذي تراه (( المجلس الأدبي ))
    ليحمل كل ألوان الادب وبوتقته الجميلة من كل فن ولون ..
    وستعيش العديد من المشاركات الرائعة في هذا المجال ..

    فلك خالص المحبة والتقدير
    بحاراً ماهراً في هذا المحيط :)
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-05-17
  7. ريا أحمد

    ريا أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-29
    المشاركات:
    201
    الإعجاب :
    0
    تقصير

    أخي الكريم ابوجهاد
    لن اكرر ما قاله الزميل الصراري ولكني الوم نفسي كثيرا فأنا من اعترض على تسمية المجلس بمجلس الشعر الفصيح ومن ثم صار للقصة والرواية مجلس خاص قصرت في ادارته كثيرا نظرا لانشغالي ببعض الامور وعاد المجلس إلى ما تراه (المجلس الادبي) ومن حسن الحظ انه استقطب الزميل الصراري كي لا ينام مثلما كان نائما اثناء اشرافي عليه ..:D على كل حال ارجو ان ترجع قليلاً للمشاركات السابقة ستجد فيها قصص لزملاء من اليمن وغيرهم وستجد المقالات ايضا التي ابدعها اعضاء المجلس ..
    لك تحياتي ومرحى بك وبملاحظاتك
    الريانة
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-06-06
  9. أبو جهاد

    أبو جهاد عضو

    التسجيل :
    ‏2002-05-12
    المشاركات:
    9
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    في الحقيقة أعتذر عن تأخري في الردود..

    لكن هذا بسبب إعدادي للسفر إلى محبوبتي اليمن، بعدما كنت في السعودية..

    وأنا الآن في عدن الحبيبة..

    وسوف أكون دوما معكم في تواصل..

    أولا أشكر أبي العزيز الغالي (السيف المسلول) على تعقيبه الرائع، ولكني ألومه على اهتمامه بالشعر وحده..

    وأشكر أستاذنا الكبييييييييييييير الصراري على تعقيبه الأروع، وأشكره على اهتمامه بالأدب العربي بل الإسلامي..

    كذلك أشكر الأخت الفاضلة (ريا أحمد) على تعقيبها الأخير.

    ولكن ما أعطيتنومي ردكم على الموضوع المكتوب، وما رأيكم فيه، وما هي العيوب والأخطاء.

    ولكم مني جزيل الشكر والتقدير، وهذا هو الموضوع الجديد، والذي كتبته مؤخرا

    وهو شعرا حرا بعنوان (من أجلك أنت)، أقول فيه:

    من أجلكَ كتبت وكتبت..
    وسطرت..
    ورسمت بألوانٍ تغمرها المعاني..

    قلت يا زهرة الربيع..
    تفتحي..
    وأشرقي يا شمس..
    وابعث يا قمر بسناك..
    عليها..
    وأغمر النور المعنا..
    بالعناء والشقاء..

    تبلدي..
    وابسمي..
    لي عودك وأمطريني..
    عطرا فواحا..
    أريجا يجلجل الخاطر من مغرمِ..
    وعوديني..
    بالمكرمات أزقزق لك..
    عصفوراً ينهل منك..
    ويأخذ جمالك ..
    بشدوٍ..

    آه آه..
    أتوجع..
    آه آه..
    أتألم..
    كيف لو تملكتها..
    إن كان قلبي صامت..
    ما علمت أن ما تحت الأرض..
    رجلٌ..وأي رجل..

    قلت وأنا أنظر إليها..
    إنك وردةً فوق نبعٍ..
    أورد الناس علماً وأدباً..
    وأحاسيس معطوفٍ..
    أجل الناس ..
    وأيقظهم من سبات الليل البهيم..
    حينما ماتت همم..
    وقل فينا من يعلو..
    قمم..
    في كل ساحات القتال..
    رمى بسهم..
    والجهاد ما تلملم له شعب..
    إلا وأمده بعتاد..
    وألمّ..

    فما لبث الزمان..
    أن يبقي على ظهره العظام..
    لينبض قلبه مودعا..
    آخر عمره..
    فيقول للدنيا وداعاً..
    إنني تارك..
    فمن للجهاد بعدي..
    على هذه الأرض..
    سالك؟

    هيا ثوروا..
    واتركوا عني كل ثابط..
    اصغوا إلى صوت الحق وانشروا..
    راية التوحيد..
    تشرق الأكوان..
    بعد أن غابت..
    بل ماتت..

    نطقتها وما كدت لأنطقها..
    وفيك أمل..

    فوداعاً..
    أيها البطل..
    لأجلك..
    دمعت مقل..


    كتبتها بعدما سمعت بوفاة الشيخ الإمام المجاهد حمود بن عقلاء الشعيبي في يوم السبت الموافق 5/11/1422هـ.
    وكانت وفاته حزناً وأسى في قلوب المحبين بل في قلوب الجميع..
    لإنه كان عالما وإماما وقدوة ومعلما ومجاهدا أيضاً..
    كيف لا وهو أول من وقف مؤيداً لإمام المجاهدين الشيخ أسامة بن لادن..
    أيده وناصره وذب عنه ومد يد العون له ونفى الإرهاب في حقه..
    لم يكن ذلك في حين الذروة القريبة..
    بل منذ القدم.
    دليل ذلك ما تشاهده في موقع النداء الإسلامي على الإنترنت..
    WWW.ALNEDA.COM

    تجد رسالة خطية من المجاهدين الأفغان في نعي حزنهم لوفاته، وإدانة كل ما يحول بينه وبين المجاهدين الأفغان بالذات من علاقات حميمة وعريقة.

    رحمك الله يا شيخنا رحمة واسعة وتغمدك الله فسيح جناته..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-06-07
  11. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    مرحباً بك مبدعنا الغالي أبو جهاد ..

    ومحاولة جيدة لها دلالة روح ستواصل المضي ..

    فلتواصل رحلة الابداع بخطاً ثابته وإن كان لك من هوى
    بالمضي على درب الشعر الحر فخذ من الرواد
    ومن كتبو شعراً حراً له من المعاني والبناء أسس ومثاني ..
    وليكن في مقدمتهم اديب اليمن المقالح ..

    ولتكن رائد التنويع والإثراء في مجلسك الأدبي ..
    لك خالص التقدير والمحبة ..
    مع خالص الأمنية بقضاء إجازة سعيدة في أرض الوطن الحبيب ..
    وسلام بالعطر يفوح لكل شبر فيه ...
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-06-10
  13. أبو جهاد

    أبو جهاد عضو

    التسجيل :
    ‏2002-05-12
    المشاركات:
    9
    الإعجاب :
    0
    الله يخليك

    شكرا أستاذي الصراري

    لكن ما أشوف أحد يرد وينتقد

    ليش؟؟:rolleyes:
     

مشاركة هذه الصفحة