محاولة خونة العرب والفرس ايقاد الفتنة الطائفية في العراق!

الكاتب : alhaq74   المشاهدات : 422   الردود : 3    ‏2006-04-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-04-13
  1. alhaq74

    alhaq74 عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-30
    المشاركات:
    53
    الإعجاب :
    0
    الخلاف داخل الائتلاف الشيعي يحول دون البت في ترشيح الجعفري ... اجتماع القاهرة ناقش اتساع التدخل الايراني
    واشنطن , القاهرة، بغداد - جويس كرم الحياة - 13/04/06//

    عقدت اللجنة الوزارية العربية المكلفة متابعة الملف العراقي اجتماعا في القاهرة أمس، في غياب العراق، تركز النقاش فيه على اتساع حجم التدخل الايراني في هذا البلد، وهو أمر شدد عليه القائم بأعمال السفارة الأميركية في بغداد دايفيد ساترفيلد الذي دعا طهران ودمشق الى وقف تدخلهما في الشؤون العراقية. وفي موازاة ذلك حال استمرار الخلاف بين اطراف الائتلاف الشيعي العراقي دون عقد اجتماع له كان مقرراً امس لاختيار مرشح الى منصب رئيس الوزراء في ضوء المعارضة التي يلقاها رئيس الوزراء المنتهية ولايته ابراهيم الجعفري من باقي السنة والأكراد.

    وقالت مصادر عربية في القاهرة ان البحث خلال اللقاء الوزاري «تركز على اتساع حجم السيطرة الايرانية على مجريات الامور في العراق ومدى تأثير ذلك في مستقبل تطورات الاوضاع في المنطقة وفي العراق خصوصاً، إذ اتضح ذلك في الجدل الدائر لتشكيل الحكومة العراقية ورغبة واشنطن في اجراء حوار مع ايران في هذا الشأن».


    هذا خبر نقلته عن جريدة الحياة , والناظر والمدقق في ما وراء هذا الخبر وبعض الاخبار الاخر فيما يخص العراق يرى , ان الامريكان يحاولون الخروج من الومستنقع العراقي باي طريقة ممكنه , ولذلم فقد اوعزوا الى عملاءهم من العرب بان يذكروا ان التدخل الايراني يتسع في العراق , وهم يعلمون ان ذلك يشير الى الشيعه , وامريكه تلعن فجاة انها ستناقش وضع العراق مع ايران , والمراد من ذلك ايقاد الفتنة الطائفيه بين السنه والشيعه, وكذلك لانقاد وتحويل الضغوط عن ايران من الدول الاوربيه , لان ايران عميل مهم للامريكا في المنطقه كما هو الحال ايضا للدول العربيه التي تشارك ايضا في ايقاد هذه الفتنه , ومنهم مصر والاردن حيث فجاء يصرح حسني الامبارك بان نفوذ ايران يتسع في العراق , ثم يصرح السفير الامريكا في العراق بان امريكا لاتريد طائفية في الحكم , وملك الاردن يتهم ايران بانها تحاول انشاء هلال شيعي في المنطقه, وكل من العرب والايرانين وسيدتهم امريكا يحاولون ايقاد نار الفتنة في العراق لكي يتم القضاء على المقاومة الشريفه في العراق.
    نسال الله ان يثبتهم على الحق , وينصرهم على اعداءهم.
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته!
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-04-13
  3. بغداد الحزين

    بغداد الحزين عضو

    التسجيل :
    ‏2006-04-06
    المشاركات:
    9
    الإعجاب :
    0
    تايد الموضوع

    كل ماقلته هو صحيح وما يدور في العراق هو عمل المنافقين وخونة والفرس;)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-04-13
  5. ابا عبيدة

    ابا عبيدة عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-06-08
    المشاركات:
    424
    الإعجاب :
    7
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-04-13
  7. الليث القندهاري

    الليث القندهاري قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-06-06
    المشاركات:
    2,829
    الإعجاب :
    0
    المجاهدون لا يريدونها حرب طائفية

    لكن ليعلم احفاد ابن العلقمي انهم اذا ارادوا اشعال الحرب فإن المجاهدين أهلها

    المجاهدين اولئك الذين تربوا في كنف الحروب ، متمرسين على اذلال الطواغيت الكبار ،

    فهل يا ترى آن الأوان لتركيع الطاغوت الايراني
     

مشاركة هذه الصفحة