يبدو ان ايران مصره على ايجاد موضع قدم لها في اليمن!!!

الكاتب : asd555   المشاهدات : 316   الردود : 1    ‏2006-04-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-04-11
  1. asd555

    asd555 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-07-24
    المشاركات:
    469
    الإعجاب :
    0
    صنعاء ـ يو بي آي: قال مسؤول يمني رسمي أن الأوضاع الأمنية في المحافظة القريبة من الحدود السعودية هي الآن أفضل من آي وقت مضي وهي تتحسن يوماً بعد يوم.
    وأبدي محافظ محافظة صعدة اليمنية العميد يحيي الشامي في تصريح لصحيفة المؤتمر الناطقة باسم الحزب الحاكم استغرابه حول ما تردد عن وجود اشتباكات في بعض مناطق المحافظة، نافيا أن تكون تلك المعلومات صحيحة.
    وتأتي تصريحات المسوؤل اليمني عقب لقاء عقد أمس في هونغ كونغ جمع الرئيس اليمني علي عبد الله صالح وولي العهد السعودي الأمير سلطان تناول علاقات البلدين الأمنية.
    وقال الشامي من يزعم أن هناك توتراً أو حربا فان عليه ان يقدم الدليل فالمعروف أن الحرب تخلف قتلي وجرحي ، متسائلا أين هم القتلي والجرحي إن كانوا صادقين .
    لكن البرلماني اليمني يحيي الحوثي نجل الزعيم الديني المتمرد بدر الدين الحوثي قال من مقر إقامته بألمانيا إن قوات الجيش التي ترابط بمحافظة صعدة مازالت تواصل خطوات التصعيد رغم فترة التهدئة التي حدثت في الآونة الأخيرة . وأعتبر في بيان له نشر امس العفو الرئاسي الذي أعلنه الرئيس علي عبدالله صالح في سبتمبر من العام الفائت أنه لم يكن سوي خدعة ، وقال ان الجيش قام في اليوم التالي للعفو بمهاجمة أصحابنا في صعدة .
    ونسب الحزب الاشتراكي اليمني المعارض إلي مصادر بمديرية حيدان بمحافظة صعدة قولها ان قوات الجيش أطلقت النار علي ستة من جماعات الحوثي الذين أفرج عنهم الشهر الماضي من معتقل الأمن السياسي (الاستخبارات) بصنعاء أثناء مرورهم بمنطقة عسكرية في منطقة آل غبير . وذكر يحيي الحوثي في بيانه أن الجيش رغم إعلان العفو الأخير قبل شهر لم ينسحب من مواقع المواجهة، ولم يرفع الحواجز من القري والمزارع والطرقات، والأسواق، ولم يخرج من البيوت، ولم يترك الاستفزازات ونشر الكتب التكفيرية، والعنصرية .
    لكن محافظ صعدة العميد الشامي أكد وجود جهود حكومية حثيثة لتعويض المحافظة عن ما فاتها من مشاريع وخدمات خلال سنوات المواجهات مع أنصار الحوثي. وقال إن الرئيس علي عبد الله صالح يتابع من موقعه حثا وتوجيها تنفيذ سلسلة من مشاريع البنية التحتية للمحافظة البالغ قيمتها مئة وخمسين مليون دولار، مشيرا إلي أن هناك مشاريع تنموية كبيرة سيتم الإعلان عنها خلال الاحتفالات بالعيد الوطني الـ16.
    يشار إلي أن المواجهات التي اندلعت بين القوات النظامية وأنصار الحوثي في 28 يونيو من عام 2004 واستمرت حتي الشهر الماضي خلفت مئات القتلي بحسب الداخلية اليمنية في حين ان المعارضة قدرت الضحايا بالآلاف.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-04-12
  3. ابــو الـخيــر

    ابــو الـخيــر قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-10-21
    المشاركات:
    3,549
    الإعجاب :
    0
    لعنة الله على كل المتامرين و الخونة و العملاء
    وكل من يريد باليمن شر
     

مشاركة هذه الصفحة