مقابلة وشرشحة لرئيس اللجنة السياسية للمؤتمر

الكاتب : الشنيني   المشاهدات : 520   الردود : 7    ‏2006-04-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-04-10
  1. الشنيني

    الشنيني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-10-05
    المشاركات:
    1,004
    الإعجاب :
    0
    عبد الله غانم: ليس عندي موعد محدد لمحاكمة الفاسدين.. والمؤتمر بلا شوارع خلفية
    10/4/2006
    حاوره / عبد الباسط القاعدي


    أنهى الحوار قبل أن أكمل ما في جعبتي من أسئلة كونه ذاهب إلى عرس ابن رئيس الدائرة المالية بالمؤتمر، واعترف أنه يلقب بـ " ترزي المؤتمر " .. الأستاذ / عبد الله أحمد غانم رئيس الدائرة السياسية بالحزب الحاكم في حوار مع "الناس"
    نترككم مع الحوار..

    * التعديلات الدستورية المطروحة بشأن مجلس الشورى تفتح الباب أمام عدد من المخاوف المتعلقة بالانتخابات الرئاسية؟
    ** لست أدري من أين جاءت فكرة أن التعديلات الدستورية ستكون قبل الانتخابات الرئاسية وهذا الكلام سمعته من أكثر من شخص والحقيقة ما هو مخطط له أن يتم الاستفتاء على التعديلات الدستورية متزامنة مع الانتخابات الرئاسية وبالتالي ليس هناك ما يمكن الحديث عنه بشأن التعديلات الدستورية.

    * مشروع التعديلات ينص على انتخاب الأعضاء من المجالس المحلية التي يعين رؤساؤها من قبل السلطة التنفيذية وبالتالي سينتج مجلس شورى معين بطرق ملتوية؟
    ** أرجو أن تبحث أولا عن الحقيقة قبل أن تبحث عن وسائل الالتواء عليها، فالحقيقة أن ما ذكر في مشروع التعديل الدستوري ينص على أن يكون أغلبية مجلس الشورى منتخبون من قبل المجالس المحلية في المديريات والمحافظات بعدد متساوٍ.

    * كم المنتخبين وكم المعينون؟
    ** مبدئيا الذي سينتخبون في حدود (105) و(46) سيتم تعيينهم وهذه الأرقام خاضعة للتغير عند مناقشة مجلس النواب.

    * هل سيكون من بينهم رؤساء المجالس المحلية؟
    ** لا.

    * المؤتمر يفصّل مرافق الدولة وأجهزتها على مقاسه كونه يرفض تغيير اللجنة العليا للانتخابات وتغيير النظام الانتخابي وفي المقابل مجلس شورى يسحب صلاحيات مجلس النواب؟
    ** أولا هذا ليس عيباً. فمن الطبيعي في الأنظمة الديمقراطية أن يقوم الحزب الحاكم بتنفيذ برنامجه السياسي والانتخابي الذي انتخب على أساسه فليس عيبا أن يرتب المؤتمر الحياة السياسية وفقا لبرنامجه في إطار الدستور والقانون.

    * أنتم ترتبون الحياة السياسية بما يضمن البقاء أطول فترة؟
    ** نظام القائمة النسبية ليس حقا مطلقا وهو نظام مثله مثل القائمة الفردية ونحن في تجربتنا نعتمد نظام القائمة الفردية وحتى الآن نجد أنه مناسب لظروف حياتنا.

    * مناسب للحزب الحاكم.. وفي المقابل أثبت فشله؟
    ** لم يثبت فشله.. وليس هناك ما يمنع مبدئيا من القبول بنظام القائمة النسبية ولكنه يحتاج إلى مزيد من البحث لتبيان مدى مناسبته لظروف البلد ومستوى وعي الناس.. الناس في اليمن لا زالوا يريدون انتخاب الشخص الذي يعرفونه لا أن ينتخبوا القائمة.. لم يصل وعي الناس بعد إلى انتخاب برامج أحزاب.. ولهذا ستكون هناك صعوبة في الانتقال من نظام القائمة الفردية إلى نظام القائمة النسبية.

    * ولماذا لا يكون اعتماد نظام القائمة النسبية هو الحل لينتخب الناس برامج الأحزاب؟
    ** لا أنكر ذلك ولكن عليك أن تستقصي رأي الناس.. ومع ذلك لا زلنا نبحث هذه المسألة وسيكون البحث بصورة أدق بعد الانتخابات القادمة.

    * انتقادك لمبادرة اللقاء المشترك للإصلاح السياسي أعادك إلى الواجهة؟
    ** لم أقص في أي يوم من الأيام وكنت في الواجهة طوال حياتي السياسية.

    * وماذا بالنسبة للحديث عن التسوية التي حصلت بشأن مقعد الأمانة العامة للمؤتمر الذي تنافست عليه مع بن حبتور؟
    ** في إطار المؤتمر يتنافس الناس على عضوية اللجنة الدائمة.

    * فاز عليك وحصلت تسوية لتعود إلى الواجهة.
    ** لم يحدث هذا لقد فزت عليه.

    * تبادلتم الاتهامات مع المشترك بإعادة الحوار إلى الصفر؟
    ** إذا نحن اتفقنا جميعا بعودة الحوار إلى الصفر والمشترك هو السبب.

    * لماذا رفضتم مطالب المشترك حول تسوية الملعب السياسي؟
    ** المشترك أطروحاته حول الحوار تتسم بعدم النزاهة.

    * لكن سقف مطالب المشترك أقل من سقف مطالب الشارع؟
    ** إذاً على المشترك أن يطور مطالبه.

    * أنتم ترفضون كل شيء؟
    ** لا نرفض أي شيء نحن مستعدين للحوار حول كل ما يطرح.



    * وماذا بشأن تحويل النظام الرئاسي إلى برلماني؟
    ** لم نقتنع حتى الآن بالتحويل الكامل للنظام الرئاسي إلى برلماني نحن نقول أن نظامنا الحالي هو مختلط من النظام الرئاسي والبرلماني بل إن عناصر النظام البرلماني تتفوق فيه على عناصر النظام الرئاسي ثم إن المسألة ليست انتقالية وإنما ترجع لمستوى التطور الاقتصادي والاجتماعي والوعي الثقافي وليس النظام البرلماني خير كله وليس النظام الرئاسي شر كله.

    * البرلمان بدون صلاحيات؟
    ** من قال إن البرلمان بدون صلاحيات.

    * جهاز الرقابة والمحاسبة يتبع رئاسة الجمهورية؟
    ** ولو (مبدياً عدم اعتراضه).

    * ذلك أفرغ المجلس من صلاحياته الرقابية؟
    ** هذا ليس إفراغا من صلاحياته لأن الرقابة البرلمانية هي رقابة دستورية وليست محاسبية والأصل أن لا يتبع جهاز الرقابة مجلس النواب.

    * لماذا؟
    ** لأنه جهاز رقابي ومحاسبي على الأجهزة التنفيذية للحكومة يؤكد لها مدى سلامة الأداء في الأجهزة التنفيذية المركزية والمحلية.

    * لكن ملفات الجهاز المركزي عن الفساد تستخدم للابتزاز؟
    ** هذا السؤال يوجه للجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة. ثم إن البرلمان لديه صلاحية في طلب كل تقارير الجهاز.

    * صلاحيات المجلس لا تتجاوز التوصيات؟
    ** بالعكس.. الدستور يعطيه صلاحيات رقابية كبيرة تصل إلى حد سحب الثقة من الوزير ومن الحكومة بكاملها.

    * الأغلبية أفرغته من محتواه؟
    ** حتى الآن لم نلمس أن الأغلبية أفرغت مجلس النواب من محتواه.

    * في ظل النظام الرئاسي الرئيس يعمل كل شيء وتساءل الحكومة التي لا تملك أي شيء؟
    ** ومن الذي يملك.

    * السلطة تتركز في يد الرئيس حسب مبادرة اللقاء المشترك للإصلاح؟
    ** القرارات الجمهورية يتفق عليها بين مجلس الوزراء ورئيس الجمهورية ولا يوقع عليها الرئيس إلا بعد موافقة الوزراء.

    * مقابل صلاحيات الرئيس الدستورية.. هل يحاسب ويساءل؟
    ** طبعا.

    * من الذي يُسائل الرئيس؟
    ** مجلس النواب.. في حالة ارتكاب الرئيس لأخطاء يجيز المحاكمة فهو من يتخذ القرار.

    * لم توافقوا على انتخاب رؤساء المجالس المحلية والمحافظين.. وتتغنون بانتخاب رئيس الجمهورية؟
    ** نحن لا نمانع من انتخاب رؤساء المجالس المحلية وقد أعلن الرئيس في سبتمبر الماضي أننا مقدمون على انتخابات المحافظين ومدراء المديريات.

    *مجرد إعلان؟
    ** طبعا إعلان.. ولكنه إعلان سلطة مسئولة معنى ذلك أن برنامج المؤتمر الشعبي العام يتضمن هذا الإعلان وهو على استعداد لاتخاذ الخطوات اللازمة لانتخابهم فعلا.

    * تنتخبونهم وأنتم لم تمكنوا المجلس المحلي بمأرب من ممارسة صلاحياته؟
    ** لم يعطل.

    * إلى الآن لم يمارس مهامه؟
    ** الأمر تسأل عنه وزارة الإدارة المحلية.

    * هي مؤسسة من مؤسسات الحاكم التي ينفذ عبرها برنامجه؟
    ** لماذا تعتقد أن كل شيء في البلاد جزء من مؤسسات الحاكم.

    * لأنك أنت الذي تحكم ومخول بإدارة مؤسسات الدولة؟
    ** نحن لسنا مخولين بإدارة مؤسسات الدولة بل يديرها مجلس الوزراء والوزارات المركزية.

    * بحسب نتائج الانتخابات المؤتمر مخول بتشكيل حكومة تدير المؤسسات الرسمية؟
    ** هم ينفذون برنامج المؤتمر.



    * برنامج المؤتمر سحب صلاحيات المجلس المحلي بمحافظة مأرب؟
    ** برنامج المؤتمر لم يسحب صلاحيات أي مجلس محلي منتخب.. هناك إشكالية حول المجلس المحلي بمحافظة مأرب ومسئول عنها مجلس الوزراء ووزارة الإدارة المحلية.

    * ألستم راضين في المؤتمر عن أداء الحكومة في هذا الجانب؟
    ** نحن لسنا راضين عن تجميد أي مجلس من المجالس المحلية.

    * لكن المؤتمر يدير الحكومة من الشوارع الخلفية؟
    ** لم أسمع بعد أن هناك للمؤتمر شوارع خلفية.

    * معظم النواب يعيشون بنفسية الموظف لدى السلطة التنفيذية؟
    ** أعتقد أن هذا السؤال يوجه لهم.. أنا لا أتصور أن أعضاء مجلس النواب موظفين لدى الحكومة بدليل أنهم أحيانا يتخذون قرارات ضد رغبة الحكومة.

    * أنت تتهرب من الإجابة على الأسئلة؟
    ** أنت لا تستطيع أن تستوعب الإجابة كافية ولذلك تعتقد أني أتهرب.

    * أمين عام المؤتمر معين ونواب الرئيس معينون.. وانقلب المؤتمر على نتائج الانتخابات في كتلته البرلمانية.. عن أي ديمقراطية تتحدثون؟
    ** معظم من قلت أنهم معينون هم أصلا منتخبون.. الأمين العام منتخب من المؤتمر السابع والأمناء المساعدين وأعضاء اللجنة العامة منتخبين.

    * الرئيس هدد بالانسحاب إذا لم يرشح باجمال؟
    ** لم يحدث ذلك.

    * بل حدث ذلك؟
    ** لم يحدث ذلك.

    * وماذا بشأن الانقلاب على نتائج الانتخابات في كتلة المؤتمر البرلمانية لهيئة رئاسة المجلس؟
    ** ما أقرته الكتلة البرلمانية ليس بالضرورة أن يكون هو رأي مجلس النواب فالذين انتخبوا هيئة الرئاسة الحالية هم مجلس النواب.

    * لكن الأغلبية التي يمتلكها المؤتمر كان بيدها القرار الذي جرى الانقلاب عليه؟
    ** هذا حوار داخلي في المؤتمر.

    * حوار المؤتمر مع أحزاب المشترك جزء من تمضية الوقت فقط؟
    ** الذي يريد أن يمضي الوقت لديه هدف من ذلك فلا أعتقد أن المؤتمر لديه هدف من تمضية الوقت.

    * يقال إنك مرقع القوانين ومخيطها لتتناسب مع المؤتمر؟
    ** البعض يسميني " الترزي" ـ الخياط ـ وجيد أن يكون هناك من يقدم للناس ما يناسبهم.

    * القوانين اليمنية مطاطة؟
    ** كل القوانين في العالم تحتمل عدة تفاسير.

    * يوجد في اليمن انفصام بين القوانين والممارسة؟
    ** دعني أقول إن هناك انفصام في جانب كبير بين النص القانوني والواقع العملي وحل هذا يأتي إما عن طريق تطوير هذا الواقع وإما تطويع النص ليتناسب معه، وهذه العملية التي تسير عليها الممارسة الرسمية الحكومية.

    * قيل إن قراءتك لمبادرة المشترك قراءة شكلية في الأسلوب حاورت فيها نفسك وناقشت فيها إشكالاتك ومثلت فيها علاقة السياسي الصغير بالحاكم الكبير؟
    ** الذي قال هذا الكلام مغفل.

    * المؤتمر حوّل السياسة إلى ملعب للكذب عبر احتكار أجهزة الإعلام الرسمية؟
    ** أولا لا يجوز أن تقول على المؤتمر أنه يمارس الكذب، وإنما الأصح من ذلك هو ما تقوم به بعض أحزاب المعارضة التي تحاول أن تدعي تمثيل شيء متقدم عن ما يطرحه المؤتمر ولكنها في الأخير لا تجد نفسها إلا أنها تدور في فلك الكذب.

    * المؤتمر حاول الالتفاف على الساحة السياسية.. قسم الأحزاب وفرخها واحتل مواقعها وصحفها؟
    ** اسطوانة مشروخة نسمعها باستمرار وهذه لغة العاجز.

    * لكنها واقع؟
    ** لا.. ليست واقع وهي لغة العاجز الذي لا يستطيع أن يغير واقعه.



    * لماذا ترفضون تغيير اللجنة العليا للانتخابات؟
    ** اللجنة مشكلة تشكيلاً شرعياً وفقا للدستور والقانون ونحن لا نملك كمؤتمر تغيير اللجنة ومن يملك تغييرها هو القضاء.

    * لكن لو توافقت الأحزاب يمكن تغييرها؟
    ** هذه مشكلة كبيرة في مفهوم التعددية السياسية لأن التوافق بين الأحزاب لا يرقى إلى مستوى الدستور، والتوافق وإن كان مرغوباً في أحيان معينة إلا أنه ممارسة سياسية وليست قانونية.

    * في المرحلة السابقة كانت الخلافات تسوى بالتوافق؟ فلماذا تتنصلون عنه؟
    ** لا نتنصل عنه ونحن نرحب بالتوافق عندما يكون وقته المناسب وإجراءاته المناسبة.. لكن التوافق خلافا للدستور والقانون لا نقبله.

    * هذا هو الوقت المناسب لكنكم ترفضون تسوية الملعب السياسي؟
    ** لا نرفض والملعب مستوٍ كما نراه بما فيه الكفاية.

    * سيطرة الحزب الحاكم معناها استواء في الملعب السياسي؟
    ** حبذا لو كان ذلك.. ولكن نحن لا نسيطر على الملعب السياسي ولدينا شركاء في الحياة السياسية ونحن نحتاج لهم لكي يشاركونا في هذا الملعب.

    * اللجنة العليا للانتخابات تدار من الأمانة العامة للمؤتمر الشعبي العام؟
    ** قدم طعنك إلى القضاء.. واللجنة لا تدار من قبل الحزب الحاكم.

    * تدافع عن المؤتمر وكأنه يقود المواطنين إلى بر الأمان رغم أن جميع التقارير تتحدث عن فشله في إدارة البلد؟
    ** كيف؟

    * لم تتمكن الحكومة من التأهل للدخول في برنامج الألفية واحتلت مرتبة متدنية في سلم الشفافية وصنفت من الدول الفاشلة، وقلص البنك الدولي دعمه بسبب فسادها؟
    ** لأننا رفضنا الرضوخ للضغوط الدولية.

    * لكن التقارير الرسمية تؤكد ذلك؟
    ** كذب.

    * يعني مؤسسات الدولة تكذب؟
    ** لا.. أقصد تقارير المنظمات الدولية.

    * هناك تقارير رسمية تؤكد صحة التقارير الدولية التي تتحدث عن البطالة والفقر والفساد؟
    ** نحن نعرف البطالة والفقر التي يعاني منها شعبنا ولسنا بحاجة إلى تقارير لا محلية ولا دولية كي نتأكد من وجود البطالة والفقر الذي هو ظاهرة مستديمة في اليمن ونحن نعرف ذلك ونبذل ما في وسعنا لكي نتجاوز هذه الظواهر.

    * ما الذي بذلتموه في هذا الجانب؟
    ** تسخير الإمكانيات المتاحة لمشاريع تنموية تستوعب أكبر قدر ممكن من القوى العاطلة.

    * لكنها تسخر في خدمة فئة معينة؟
    ** إلى جيوب المفسدين.. نعم ونعرف أن بعضها يذهب إلى جيوبهم.

    * وتباركون ذلك؟
    ** هناك إجراءات وهناك أجهزة مختصة.

    * لم يحاكم أي فاسد؟
    ** سترى.

    * متى؟
    ** ليس عندي موعد مناسب.

    * عدم إعلان المؤتمر لمرشح الرئاسة دليل تخبط وعدم وضوح الرؤية؟
    ** بالعكس.. من يقول هذا الكلام هو الذي تغيب عنه الرؤية الصحيحة والمؤتمر أعلن في مؤتمره السابع مرشحه الرئيس علي عبد الله صالح ولكن بحكم أن الرئيس صرح بأنه لا يريد الترشيح تم تأجيل ذلك إلى مؤتمر استثنائي يعقد قبيل الفترة اللازمة لتقديم الترشيحات وحتى الآن لم تحل المدة القانونية لتقديم الترشيحات وعندما يحين ذلك الوقت سيقدم المؤتمر مرشحه على ضوء مؤتمره الاستثنائي الذي سيعقده في مايو القادم.

    * ما هي خياراتكم بخصوص مرشحكم؟
    ** الرئيس هو جزء من المؤتمر الشعبي العام ويمتثل لقرارات المؤتمر.

    * يبدو أن الرئيس متمسك بموقفه؟
    ** لكل حادث حديث.

    * عدم إعلان أحزاب المشترك مرشحها أربككم؟
    ** بالعكس هي مرتبكة.

    * المؤتمر أعلن استعداده لتزكية علي ناصر محمد؟
    ** المؤتمر لم يعلن ذلك.

    * أعلنه في موقع المؤتمر نت وعلى لسان البركاني؟
    ** لم يعلن ذلك وإذا حصل من أحد الأشخاص وقال ذلك فهي ليست وجهة نظر المؤتمر النهائية.

    * سياستكم الإعلامية غير واضحة وتقوم على الفعل ورد الفعل؟
    ** أنا مستعد أنتقد سياسة المؤتمر الإعلامية أكثر منك.. ليست فقط غير واضحة، ونحن ننتقدها في هيئاتنا القيادية ونريد أن نصوب سياستنا الإعلامية.

    * المؤتمر الشعبي يسخر المال العام والإعلام العام والوظيفة العامة في خدمة مصالحه؟
    ** لا تخلط بين استفادة المؤتمر من الإعلام الرسمي لمصلحته الحزبية وبين أن الإعلام الرسمي يوضح سياسة الحكومة.. هناك فرق والإعلام الرسمي عندما يوضح سياسة الحكومة فهذه مهمته.

    * لماذا لم يتناول الإعلام الرسمي إضراب المعلمين وهم من دافعي الضرائب؟
    ** عندما أقول إن الإعلام الرسمي يوضح سياسة الحكومة فليس من سياستها أن يخرج الناس للإضراب ولذلك يتجاهلها.

    * لكن الدستور يحيده؟
    ** الإعلام الرسمي محايد فيما يتعلق بالصراع السياسي للأحزاب على السلطة، وأنا أتفق مع من يقول إن الإعلام الرسمي يجب أن يضع الحقائق كاملة أمام الجمهور في هذا الرأي وذلك الرأي، لكن إعلامنا الرسمي هذا هو مستواه.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-04-10
  3. طرزان اليمن

    طرزان اليمن عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-02-13
    المشاركات:
    341
    الإعجاب :
    0
    مغالطه عيني عينك!!!! اذا" يتم قراءة الفا تحه.....ياخبره؟؟؟؟؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-04-10
  5. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    مسكين والله ..
    هذا مشارع مش محاور .. :)

    الله يكون في عون المشترك .. :)

    والسلام عليكم ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-04-10
  7. silan

    silan المراقـب العام

    التسجيل :
    ‏2004-10-30
    المشاركات:
    5,716
    الإعجاب :
    431
    عبدالله غانم خبرة طويلة من التنظير للفساد
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-04-10
  9. silan

    silan المراقـب العام

    التسجيل :
    ‏2004-10-30
    المشاركات:
    5,716
    الإعجاب :
    431
    عبدالله غانم خبرة طويلة من التنظير للفساد
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-04-10
  11. أبو السمح

    أبو السمح عضو

    التسجيل :
    ‏2005-02-21
    المشاركات:
    25
    الإعجاب :
    0
    الخميس, 23-مارس-2006
    المؤتمر نت - متابعات - جدد الأمين العام المساعد الأخ سلطان البركاني موقف المؤتمر من تزكية الرئيس السابق علي ناصر محمد كمرشح للانتخابات الرئاسية القادمة، وقال: سنزكيه كمتنافسين


    هل هذا رأي البركاني وحده!!!
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-04-10
  13. دقم شيبه

    دقم شيبه قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-03-10
    المشاركات:
    7,277
    الإعجاب :
    0
    اذا كان صاحب خبرة طويلة

    فهو حقيقة لم يستطيع أن يجيب

    وانتصر السائل على المجيب
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-04-10
  15. حميد العواضي

    حميد العواضي عضو

    التسجيل :
    ‏2006-04-08
    المشاركات:
    9
    الإعجاب :
    0
    زمان كان في المؤتمر رجال لا يستطيع أحد أن يمسهم بسوء أما اليوم فصاروا ... يفتح الله
     

مشاركة هذه الصفحة