مات قبل الولادة: " شركاء ....لا خصوم " .. يرعب الحاكم !

الكاتب : ياسر العرامي   المشاهدات : 391   الردود : 2    ‏2006-04-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-04-05
  1. ياسر العرامي

    ياسر العرامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    2,015
    الإعجاب :
    0
    التغيير " ـ خاص : كان فريق من العاملين في القناة الفضائية اليمنية يعمل منذ عدة أشهر على قدم وساق لإعداد برنامج تلفزيوني يمني يتناول



    الجوانب المختلفة للشراكة السياسية بين مختلف القوى الموجودة على الساحة. ووفقا لخبر نشره موقع صحيفة " 26 سبتمبر " يوم الاثنين 3 ابريل 2006 ، فان البرنامج الذي أطلق عليه "شركاء لا خصوم" كان سيستضيف شخصيات من كل ألوان الطيف السياسي في اليمن وذلك لمناقشة القضايا اليمنية والوصول إلى قواسم مشتركة مع كل الفرقاء. والهدف وفقا للخبر هو " البناء السياسي الرشيد والممارسة السياسية التي تعمل على إنضاج التجربة الديمقراطية انطلاقا من المحافظة على المصلحة العامة وقدسية المصلحة الوطنية والحفاظ على الثوابت."
    كان مقررا أن تبث الحلقة الأولى من البرنامج على الهواء مباشرة يوم الثلاثاء الرابع من ابريل في تمام الساعة الثامنة إلا ربع. وكان بدأ الترويج للبرنامج عبر الفضائية نفسها. موضوع الحلقة الأولى كان مقررا أن يدور حول "الأسس القانونية للشراكة السياسية" وكان قد تم الاتفاق على أن يمثل الدكتور محمد المخلافي أحزاب اللقاء المشترك. وتم الاتصال بالدكتور عبد الله الفقيه ، أستاذ العلوم السياسية المعروف وطلب منه المشاركة بعرض الأسس القانونية للشراكة من وجهة نظر محايدة مع التركيز على تعميق القواسم المشتركة بين فرقاء العمل السياسي.
    كان الفريق الذي يعد للبرنامج يعمل بجد واجتهاد في انتظار ساعة الولادة وكل همه هو النجاح وهم مجموعة من الشباب اليمني النشط الذي لا ينتمي إلى أي حزب سوى حزب الوطن ولا يهمه من سيسجل الأهداف. وكان خط التلفون لا يتوقف عن العمل في متابعة المؤتمر لتسمية ممثل له. وكان كل شي على ما يرام حتى نهاية يوم الاثنين وخصوصا بعد أن قام المؤتمر بتسمية رئيس إحدى الدوائر ممثلا له.
    لكن الصراع سرعان ما نشب داخل دوائر الحزب الحاكم. فقد رأى بعض رؤساء الدوائر أن الشخص الذي رشح لتمثيل المؤتمر لن يستطيع القيام بالدور بالشكل المطلوب وان المخلافي المتخصص بالقانون سيجعل المعارضة تظهر بشكل أفضل من المؤتمر. أما آخرون فقد رأوا أن حديث الدكتور الفقيه عن الدستور والقانون، حتى وان كان محايدا، سيفضح الحزب الحاكم الذي يعيش خارج الدستور والقانون ، بحسب بعض المصادر.
    وتلفت المؤتمريون حولهم فلم يجدوا من رؤساء دوائرهم من هو قادر على الوقوف في وجه المخلافي وعدم السقوط بالضربة القاضية. ولم يجد المؤتمريون بدا بعد مداولات ليلية طويلة من إلغاء البرنامج حفاظا على حق المؤتمر في العيش خارج الشرعية.
    " التغيير " اتصل بالدكتور الفقيه للاستيضاح منه حول الموضوع فذكر انه تم الاتصال به من معدي البرنامج قبل ست ساعات من الوقت المحدد لبث البرنامج. لكنه أضاف: " لقد اعتذروا لي بلطف عن إلغاء البرنامج دون إبداء الأسباب." وعندما سأل الدكتور الفقيه عن الدوافع التي يمكن أن تكون السبب في إلغاء البرنامج رد بقوله "الأسباب كثيرة...ولكن تأكد لي ما هو مؤكد وهو أن اليمنيين سيظلون بلا رأي حتى ينتزعون حق إنشاء القنوات الإذاعية والتلفزيونية من حزب شمولي يتعامل معهم كما لو كانوا أطفالا ناقصي الأهلية."
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-04-05
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي العرامي
    إنها فضيحة بالفعل
    وبعد ذلك يتغنى المنافقون بحرية الصحافة في بلادنا
    في الوقت الذي يتم فيه تسخير وسائل الاعلام الرسمية لتمجيد الرئيس "صالح"
    ومن يشاهد الفضائعية اليمنية لايجد فيها سوى المناظر الطبيعية الخلابة عن اليمن
    وما سوى ذلك فليس سوى ركام من البرامج الفارغة من الاصالة والابداع والحرية
    فتأمل!!!
    ولك خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن​
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-04-05
  5. ياسر العرامي

    ياسر العرامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    2,015
    الإعجاب :
    0
    أخي Time
    كنا قد تفائلنا خيرا ً
    وقلنا عسى ولعل الجماعه بدأوا يدركوا
    العالم من حولهم
    وبدأوا يتخلوا عن شيء من المقدسات
    التي يمتلكها الحزب الحاكم
    ولا يسمح لاحد المساس بها
    على غرار اللجنة العليا كونها خطوط حمراء
    وبدأ الأمل يحدونا أن تتحول الخطوط الحمراء إلى خضراء
    لكننا وجدنا ما هو متوقع
    من عصابات القمع والإستبداد
     

مشاركة هذه الصفحة