اغنية وقصة

الكاتب : الهاشمي41   المشاهدات : 644   الردود : 0    ‏2006-04-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-04-04
  1. الهاشمي41

    الهاشمي41 عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-23
    المشاركات:
    109
    الإعجاب :
    0
    اغنية وقصة

    شعر وقصائد لها قصص مؤثرة لم تشتهر كثيرا لعدم تدوينها وهي من اروع
    القصص الانسانية والانفة ولاباء وعزة نفس للشاعر المجروحة مشاعرة واغنية
    اوقصيدة اليوم هي لشاعر يمني عملاق وغني عن التعريف الشاعر صالح نصيب
    صاحب الاشعار الغنائية اللحجية الناجحة والتي لازالت حتى اليوم لا تنسى
    قصة هذة الاغنية طبعا من رواها سمعها من مصادر موثوقة ومشهورة ولكن لا
    اعرف لما ذا لم يتم تدوين المواقف والاسباب التى اشعلت قريحة الشاعر وجعلتة
    يؤلف هذة القصيدة التي اصبحت فيما بعد اغاني مشهورة
    تتلخص القصة في ان الشاعر صالح نصيب جلسة كانت المظيفة فية امراءة اشتهرت
    حينها بقوة الشخصية والجمال والحس الفني والتجاري وسلبت لب من عرفها وتدعى
    (ف) اسم شهرة لفرط جمالها وتشبيهة بضؤا لمصباح وقد تزوجت من اشهر
    المعجبين بها رجل اعمال ويظرب المثل بها بالجمال وغيرة وبعدانفصالها تزوجت
    بفنان عدني مشهور الهمة حبة بها اعذ ب الالحان وبعد انفصالها اشتغلت في التجارة
    غادرت عدن قبل الاستقلال الى اسمرة ثم استقرت في الامارات ولازالت على قيدالحياة
    - لها جذور من محافظة ابين – قصة الاغنية :
    دخلت على الجالسين لتحييهم وتحتفي بهم
    ولم تهتم بوجود صالح نصيب لانها لم تكن تعرفة فتاثر الشاعر من ذ لك التجاهل
    لة وحزن متاثرا فقال قصيدتة التي اصبحت فيما بعد اغنية مشهورة اخر من غناها
    الفنان القدير فيصل علوي ويقال انها سمعتها وهي في المهجر – الامارات- وتاثرت
    كثيرا فراسلتة معتذرة من تلك الهفوة التي بدرت منها عن غير قصد تقول القصيدة

    اخاف والخوف منك
    اخاف منك عليك
    اخاف يغريك حسنك
    تحسب انك مليك
    على ذوات الحسن ربات الخصال
    او انت معبود عشاق الجمال
    وتحسب ان الكلف لاشيء لديك

    صحيح انك جميل
    حالي جمالك وفاتن
    وان مثلك قليل
    يحوز هذ ة المحاسن
    انت من جيدك صنع جيد الغزال
    انت من حسنك تقاطيع الهزال
    والمها عيناة من بعض عيناك
    مادام ربي كساك هذة الصفات الجميلة
    ارعى فالعاشقين اللي سحرهم جمالك
    والامع الصابرين اللي مناهم وصالك
    ارحم قلوبا ذوبتها مغلتيك
    انت مهما كنت مهما كان حسنك ياظلوم
    لاتظن الحسن طول عمرك بايدوم
    شف هذا الحسن حالي في ربيعة
    انما لابدما يظهر قبيحة
    يوم ما يبلغ خريف العمر فيك
    اخاف والخوف منك اخاف منك عليك
     

مشاركة هذه الصفحة