انــــــــــــــــــــــين قــــــــــــلـــــــــــب

الكاتب : كحيل اليمن   المشاهدات : 534   الردود : 1    ‏2006-04-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-04-03
  1. كحيل اليمن

    كحيل اليمن عضو

    التسجيل :
    ‏2005-07-05
    المشاركات:
    1
    الإعجاب :
    0
    عضم الله في قلبي لك يا ابتي الاجــــــــــــرا فا نه مات من نار الجوا قـــــــــــــــــهرا واغلقت دونيالابواب اجمعهـــــــــــــا وصرت لا نهي املكه امــــــــــــــــــــرا وضاقت بنا الارض والدنيا بما رحبـــــــــت لما اتاني رسولن يحمل الخبــــــــــــــــــرا يا حزن قلبي الجريح طعنه قد المبـــــــــه ويا حط امي فانا الدهر بها ازرا كا نني طا ئر من غير اجنحــــــــــــه قصت جناحاه الف اب يعشق الاســـــــــــرا هذه جراحي يا ابي اليوم انسجها وانت من اشعل فيا نيران توثد الجمـــــــــــرا هائجن في الفواد يزداد لهيبـــــــــــــــــــــها تدمي الجراح والقلب يطويها سطرا سطــــــــــــــــــرا اذ اشعلت اليوم فيك نار فكـــــــــم اشعات بي نيران واطفيها فيهل جمـــــــــــــــــــــرا عجزت لغات الكون عن وصفـــــــــــــه تموت الحروف حين تنديه قهــــــــــــــــــــــــر
    ما عدت اشد واليك حنينا يا ابتي فمهجتي من هجركم قد اصبحت سكرا ما عدت ذلك الصداح بلبله يجوب البيدا راحلا اليك ويركب البحرا فلي فواد جعلت السحب ه تحسدهو من حين ما شيت من دمعي لامي قصرا قد كان اسمك يا ابتي يسبق كلماتي واليوم لا ارتضيه في فصاصاتي حبرا وغرست لجبك في قلبي رايات تخلده واليوم اقلع باسم حبك رياتي نصرا فكيف انا جي وجدران الاسى بدمي قد شيدت من الجمر بيني وبينك جسرا وكيف لي بااهنا من بعد فرقتكم وانا الذي ابكي السماء حزني واذ اب الصخر والحجرا قد اعزائيفيك يا ابتي واذ ايات الا سى ان فهلك مع اكا ليل ورد تنفث العطرا وذا دامت احتراق قلب المي التي لا اجلك عاشت وجادت با الشباب عمرا فان يك عز في الدنيا اللقاء بكم فساحه الحشر للقياانا بشرا فاشتكيك الى قاضي القضه بهي ودون شك سالقى العدل والنصرا
    بقلم كحيل اليمن
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-04-03
  3. ابو عيبان

    ابو عيبان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-26
    المشاركات:
    5,201
    الإعجاب :
    2
    كحيل اليمن هذه القصيده مكانها هنا المجلس الادبيى
    وارجو من الزملا مراجعتها وتنسيقها
    مع خالص تحياتى
     

مشاركة هذه الصفحة