اخي ابو الليث هذه حقيقة ابو جندل (ناصر البحري)

الكاتب : بدوي من شبوه   المشاهدات : 1,832   الردود : 1    ‏2006-04-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-04-03
  1. بدوي من شبوه

    بدوي من شبوه عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-01
    المشاركات:
    776
    الإعجاب :
    0
    بعد دخولي للشبكه انتتبهت للانتشار لمقابلة هذا الكذاب ناصر البحري الملقب با ابو جندل هذه ما هي اول مقابله له يكذب فيها فقبلها كانت مع القدس العربي وبعدها مع قناه أمريكيه الرجال يترزق بالكذب على المجاهدين ...........

    غادر افغانستان قبل عام الفين بعد ان أخذ من االشيخ اسامه حوالي 20000 الف دولار على اساس انه يجي اليمن ويحرض الشباب على السفر

    بعدها حذر منه الشيخ اسامه وانه باع نفسه للأمن السياسي

    بعد احداث سبتمبر وللان اصبح جندي مخلص لغالب القمش والأمن القومي وعلى نفس الخط مع السفاره الأمر يكيه بخط مباشر

    تسبب في ايذاء كثير من الشباب والتبيلغ عنهم وسجنهم في سجون الأمن السياسي
    حتى انه الان ماعاد يحافظ على الصلاه
    منحته الحكومه محط تحلية مياه معاه تكس أجره على اساس انه يشتغل عليه وفي الأصل يلف وراء الشباب

    المقابله من باب التلميع وتسهيل مهمته للشباب الجدد اول ما يسمع مرافق شخصي للشيخ اسامه على طول بيبحثوا عنه وبعدها يستانف النشاط بحكم احتراق كرته عن القدامى من الشباب
    ..............
    في الفتره الأخيره طلع كذاب جديد ابو اللوجري الفرق بين ابو اللوجري وابو جندل ان ابو جندل عنده معلومات بعكس اللوجري كذاب اصلع

    نسال الله ان يهلك كل من اراد شر بالمجاهدين وكذب عليهم
    .............................
    الحقيقه كنت اتمنى ارسلها رساله خاصه لا اخي ابو الليث وبحكم ما فيه رسائل خاصه نشرتها هنا وتحذير لا أجل لا ينخدع احد في هذا الدجال
    .................
    اخوكم ابو اسامه اللهم اسمعنا خير عن اخي ابو البيكا وفرج كربه واسره وثبته
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-04-03
  3. ابو خطاب

    ابو خطاب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-10-31
    المشاركات:
    13,910
    الإعجاب :
    1
    عجيب امرهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!

    سمعت ان امريكا اوكلت الى بعض الصحف في الشرق الاوسط فتح ملفات المجاهدين وقد استجابت لذلك صحيفة الوسط في اليمن واجرت اللقاء مع اللوجري

    هل عندكم معلومات وماالسبب في هذا الوقت بالضبط ...
     

مشاركة هذه الصفحة