من يرسم واجهة مستقبلنا ..تساؤل حائر ؟؟؟

الكاتب : الصـراري   المشاهدات : 614   الردود : 4    ‏2002-05-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-05-11
  1. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    رغبة الطالب ونوعية تعليمة واخياره لمجال دراسته
    عندما يصل مراحل التعليم المتقدمة من يحددها هل هو :

    الطالب مثلاً حسب رغبته وقدراته

    ام ولي الأمر حسب مايود ان يكون ابنه عليه

    ام هي الرغبة بالتقليد كما فلان
    وان لم يمتلك القدرات والمؤهلات ؟؟

    عندما نجتمع نجد منا من يقول :
    كنت أود الدراسة في المجال الأدبي لولا رغبة الوالد في العلمي ...
    وآخر يقول كنت أود الالتحاق بالتعليم المهني لولا صديقي فلان واصل التعليم الأكاديمي ففعلت مثله ...

    وهاكذا العديد من الأمثلة والنماذج ..

    فمن يرسم مستقبل أجيالنا ..

    قبل أن أتساءل عن سوق العمل وتوجيهات الحكومة ..
    اود وضع استفسار كيف يدار هذا الأمر داخل الأسرة اليمنية ؟؟؟؟

    خالص التقدير والتحية ...
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-05-12
  3. بنت اليمن

    بنت اليمن مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-02-14
    المشاركات:
    924
    الإعجاب :
    0
    مســألة تحديد مستقبل الأبنــاء .. لن أقول أنهم هم فقط من يحددونه بل هي مشاركة أيضاً من الوالدين أيضاً المجتمع الذي يعيش فيه .. فمثلاً قد يختــار الطالب تخصص معين هو بعيد كل البعد عن قدراته وإمكانياته وعليه هنا لابد من التوجيه .. خاصة أن الأب والأم يعلمان ببواطن الضعف في ابنهم .


    هناك أمثلة .. قد يختــار الطالب مثلاً الانتســاب للقسم العلمي حتى يقال ابن فلان ما شاء الله التحق بقسم صعب - رغم أنه لا يناسبه - .. لما لا كل شئ جائز .. ربما التحق به لأن أعز أصدقائه فكر في هذا القسم فأحب مرافقته .. ربما هو ضغط من الأب .. أحياناً كنت أجد الكثير من الطلبة يلتحقون بهذا القسم بسبب المبلغ المالي الذي تدفع الوزارة لكل طالب يدخل القسم العلمي كحافز أو تشجيع .


    طالب الجــامعة .. أكثر التخصصات يدخلها الطلاب أو الطالبات بناء على رغبة الأب واصراره على التدخل في مسألة اختبار ابنه حتى يجد مستقبلاً العمل المنــاسب .. وفي الأخير يكون الفشل والأخفاق من نصيبه .. قد يجبر نفسه على اختيــار تخصص معين يفوق قدراته فقط لأن يفتح له مجال للعمل وهو تخصص مطلوب للحصول على وظيفة مــا فنجد الطالب يدهس امكانياته ويتغاضى عن قدراته ويدخل هذا المجـال .. قد يكون مثلاً استمع لراء بعض زملائه ممن خاضوا تجربة الدراسة في تخصص مــا فيدخله بناء على النصيحــة .. قد تكون نسبته في الثانوية هي من تحدد مستقبله خاصة إن كان من ذوي النسب المنخفضة سيرضى بأي تخصص حتى إن لم يكن مناسب له .. قد يكون بسبب اهمال موظف في الجامعة لاوراق تخصص طالب فيغلق باب القبول فيقتل أحلامه وفي الأخير يجبر على تخصص لم يكن يحلم به يوم وهذا ما حدث معي :) .


    هي الأسبــاب كثيرة .. لذا أجد من وجهة نظري .. أن تتم مناقشة مسألة تحديد المستقبل والتخطيط له بين أفراد الأسرة مع مراعاتها للمجتمع الذي يعيشون فيه ومدى احتاجه لهذا التخصص مثلاً .. على أن يدخل الطالب في دراسته وهو مقتنع كل الاقتناع بما سيدرسه والذي بالتالي سيحدد مصيره .


    في الأســر اليمنية .. أجد أن الأب يكون له التدخل في الأمــر هذا .. وهو أحياناً من يحدد مصير ابنه الدراسي ما هو محزن أن يكون هذا الأب على قدر كبير من التعليم ورغم ذلك يتجاهل ابنه ولا يترك له الخيار في تحديد مستقبله .. ولا ننكر أن هناك أباء كانوا نعم العون لأبنائهم في مباركة اختياراتهم .. وأترك البقية لمن سيعقب بعدي .


    أخي الصراري .. شكراً على هذا الموضوع .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-05-12
  5. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    الأخت الكريمة صنعاء ..
    ذكرتي الكثير الذي يحتاج الى وقفات من الجميع ...
    ترى مارأي إخواننا عبر تجاربهم التي عاشوها
    ومايخططونه لأولادهم ..
    واي مساحة او نسبة للوالد يقفها كناصح وموجه ام كأمر وفارض
    وهل يتم التخصص حسب ماتفرضه النسبه الناتجه عن الثانوية وقبل الثانوية التعليم التجاري والفني ..
    وما مدي الوعي الذي يتوفر للطالب اليمني قبل التحاقة بالجامعة
    هل تخصصاتنا تاتي كتجارب :)

    تحية وتقدير :)
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-05-17
  7. naman

    naman عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-12-15
    المشاركات:
    534
    الإعجاب :
    0
    لاتقولو متشائم

    شكرا لصراري وشكرا للأخت صنعاء مع اني ارى ان صنعاء متفائله جدا ولاادري منذو متى لها من اليمن ان كانت بالخارج وان كنتي في اليمن فاكيد مش من يافع لسبب بسيط او لا بحكم معرفتي لأبناء يافع ارى ان الشباب صار عندهم احباط كبير وكذلك في اليمن فالشباب يفكرون بمنطق الماده ولايفكرون ماذا يختارون بفكرون كيف ينهون الثانويه عشان يترك الدراسه بغض النظر عن توجهه المهم يخلص ويبداء في البحث عن فيزة عمل الى الخارج والبعض لم يتمم المتوسط وتشوفه يعمل في ورشه او في بنشر ولما تسأله ليه سبت الدراسه يقول لك ياعمي وين هي الدراسه وايش سوو المتعلمين انتم احسن منهم والله اغلب الشباب تركو اسرهم وتعليمهم من اجل العمل من اجل جمع مال بناء مستقبل بسرعه ما عنده وقت ولاصبر على شان يتخرج ويتوظف وياخذ راتب لايمكّنه من الصرف على نفسه لايهمه التعليم ولا الثقافه وتساله يقول لك كلنا حنطلع دكاتره وبصراحه عندهم حق فمستقبلهم مليء بالشوك والله يعينهم .
    اما بالنسبه للأسره فكل اسره تريد من ابنها ان يكون ذو شان بالمستوى التعليمي العالي وسوف يبذلون الغالي والرخيص من اجل ولدهم ولكن من يقنع الشباب اليوم نظرا للظروف المحيطه بهم.
    وانا ارى من وجهة نظري ان الشباب اليوم من الأفضل لهم ان يلتحقوا في معاهد مهنيه من المتوسط خصوصا الذي عندهم الشعور المادي اما من عنده الأدراك الواسع لأهمية التعليم فالأفضل له مواصلة التعليم اضافه الى تشجيع اسرته له في مساعدتهم له في الأختيار الصحيح وكذا النواحي الماديه.
    على كل حال المعاهد المهنيه هي الرابط بين التعليم والعمل وبذلك يكون الشباب ضرب مجموعة عصافير بحجر واحد..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-05-18
  9. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    مرحباً بمداخلتك الشيقة والواقعية أخي الكريم naman

    ((ولما تسأله ليه سبت الدراسه يقول لك ياعمي وين هي الدراسه وايش سوو المتعلمين ))

    نعم هنا هو اكبر عامل(( مشوش)) لمستقبل أجيالنا
    ومحبط لآمالهم ..
    فبعد الضربة القاصمة التي وجهت للتعليم
    بإرغام خريجي الجامعات المختلفةمن زراعة وتجارة
    الى جانب خريجي الثانوية ..
    بالقيام بالتدريس بدون سابق خبرات تربوية
    أدت الى بروز جيل ضعيف تعليمياً
    الى درجة لم تدر بخلد أحد ان تصل الى هذه الصورة
    (( طالب في المرحلةا لاعدادية )) لايستطيع الإملاء
    أو في الثانوية ولا يستطيع صياغة رسالة أو طلب ..

    وخريجي جامعات هامة كالزراعة يصارعون البطالة لسنوات ..
    ومرتبات لاطباء ومهندسين لاتستطيع أن تفي بإحتياجاتهم الاساسية فضلاً
    عن الكمالية ...

    وبروز طفرات من فئات مختلفة- غير متعلمة - في المجتمع تتمتع بكل سبل الرخاء المادي

    بالتاكيد أن الأمر المحسوم أنه :

    الرزق لايرتبط بالشهادة
    ولكن رحم الله القائل :
    أأشقى به غرساً .....واجنيه ذلةً
    ============================== إذاً فإتباع الجهل قد كان أحكما :)


    فلابد من نظرات تصحيحية تشمل نواحي الحياة المختلفة من الأسرة الحصن الاول وتوجيهها في بناء مستقبل أبنائها ومراعاة ملكاتهم ومواهبهم سواءً الفنية أو الأكاديمية ..

    أو في صورة الخريج الجامعي وما يجب أن يكون عليه من توفر فرص عمل وباجور مناسبة تليق بمرتبة التعليم وبسنينه التي بذلت وبجهد آباء وطموحاتهم وامانيهم ...

    خالص التقدير والتحية ..
     

مشاركة هذه الصفحة