دليل للمصابين بالسكري.......مهم جداً

الكاتب : فارس الاسلام   المشاهدات : 941   الردود : 1    ‏2006-03-31
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-03-31
  1. فارس الاسلام

    فارس الاسلام عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    2,226
    الإعجاب :
    0
    دليل للمصابين بالسكري

    --------------------------------------------------------------------------------

    السكري
    يصاب الانسان بالسكري نتيجة عجز البنكرياس عن افراز هرمون الانسولين أو افرازه بكميات غير كافية أو غير فعالة، مما يؤدي الى ارتفاع نسبة السكر (الجلوكوز) في الدم بحيث يتعدى المستوى الطبيعي والذي يتراوح ما بين (80 -120 ملغم/100 مللتر).
    يحصل جسم الانسان على السكر من الغذاء نتيجة هضم الطعام وامتصاصه بحيث ينتقل بواسطة الدم الى خلايا الجسم المختلفة ليستعمل في انتاج الطاقة. يعتبر هرمون الانسولين - والذي تفرزه غدة البنكرياس - المنظم الرئيسي لمستوى الجلوكوز في الدم، ويلعب هذا الهرمون دورا مهما في ادخال الجلوكوز الى الخلايا.
    أنواع السكري
    هناك نوعان من السكري يختلفان عن بعضهما البعض في الأسباب وطرق العلاج:
    النوع الأول: السكري المعتمد على الانسولين، و تشكل نسبة الاصابة به 10% من حالات الاصابة بالسكري. هذا النوع من السكري يحدث في سن مبكرة اثناء مرحلة الطفولة والبلوغ. ويتميز هذا النوع بعجز كامل في افراز الانسولين من البنكرياس، وكنتيجة لهذا الأمر يحتاج المصاب الى المعالجة بحقن الانسولين يوميا مع برنامج غذائي متوازن.
    النوع الثاني: السكري غير المعتمد على الانسولين، وهذا النوع هو الأكثر شيوعا حيث ان نسبة الاصابة به تشكل حوالي 90% من حالات الاصابة بالسكري ويحدث في منتصف العمر أو بعده. ويتميز هذا النوع بنقص في افراز الانسولين بحيث لا يكفي لتخفيض السكر في الدم. تصاحب السمنة غالبية المصابين بهذا النوع وتكفي الحمية الغذائية وتخفيف الوزن لعلاجه في بعض الحالات بينما يحتاج البعض الآخر الى الادوية المخفضة للسكر والتي تعمل على تحفيز البنكرياس لانتاج كمية اكبر من الانسولين.
    اسباب الاصابة بمرض السكري

    ان السبب الرئيسي للاصابة بمرض السكري غير معروف، ولكن هناك عدة عوامل تساعد على ذلك منها:

    الوراثة: اذا كان أحد او كلا الوالدين مصابا بالسكري الغير معتمد على الانسولين فان هناك زيادة في احتمالية الاصابة عند احد ابنائهم او اجيالهم القادمة.
    السمنة: تتضاعف احتمالية الاصابة بالسكري - وخصوصا بالنوع الثاني من السكري - عند الاشخاص البدينين، .
    الحالة النفسية: كالقلق والتوتر فهما يعجلان في ظهور اعراض الاصابة، ولكنهما لا يعتبران من الاسباب المباشرة للاصابة.
    الالتهابات: مثل التهاب البنكرياس، والذي يعمل على ظهور اعراض الاصابة بمرض السكري.
    الأدوية: مثل الكورنيزوك وحبوب منع الحمل.
    الكحول: تعمل ال مشروبات الروحية على اتلاف غدة البنكرياس وبالتالي الاصابة بالسكري.
    مخاطر الاصابة بالسكري:

    يؤدي ارتفاع السكر في الدم الى مخاطر عديدة مثل الالتهابات التي تصيب الجلد واللثة والمسالك البولية والى مضاعفات قد تسبب على المدى البعيد امراضا في جميع اعضاء الجسم وخصوصا :

    الأعصاب: يؤدي عدم التحكم في مستوى السكر في الدم الى فقدان الاحساس في الاقدام مما يؤدي الى تقرحات والتهابات بالأصابع والاطراف.
    العيون: يؤثر ارتفاع السكر في الدم على العدسة والشبكية وتكون المياه البيضاء في العدسة حيث يمكن ان تؤدي الى فقدان البصر.
    الكلى: يؤدي ارتفاع السكر في الدم الى عدم قدرة الكلى على القيام بوظائفها مثل تصفية الدم والتخلص من المواد الضارة والاملاح الزائدة وقد يؤدي الى قصور الكلى.
    أهداف علاج المريض بالسكري:

    منع تذبذب مستوى السكر في الدم بحيث يكون ضمن الحدود الطبيعية.
    المحافظة على الوزن المثالي للجسم، والذي يساعد على انضباط مستوى السكر في الدم.
    التمتع بحياة طبيعية لا تختلف عن اي شخص آخر.
    منع أو تأخير ظهور المضاعفات الناتجة عن عدم انتظام السكر في الدم.
    كيفية علاج مريض السكري:

    هناك ثلاثة عوامل رئيسية في معالجة مريض السكري:

    النظام الغذائي
    النظام الرياضي
    النظام الدوائي
    النظام الغذائي:

    النظام الغذائي هو الخطوة الأولى والأساسية للسيطرة على سكر الدم. وللاستفادة من هذا النظام يجب اتباع التعليمات التالية:

    الانتظام في تناول وجبات الطعام في مواعيدها المحددة بحيث تكون ثلاث وجبات أو أكثر موزعة طيلة النهار.
    تجنب تناول كميات كبيرة من الطعام في نفس الوقت.
    يجب أن يكون الطعام المتناول متساوي - من ناحية المحتوى من العناصر الغذائية والطاقة - تقريبا في كل يوم.
    تجنب تناول الأطعمة المركزة بالسكر مثل العصير المحلى، الشوكولاته، الحلاوة، المربى، الدبس، السكاكر، الكعك المحلى......
    يجب ان يكون الغذاء متنوعا ومتكاملا، وهذا يعني احتوائه على النشويات والبروتينات والدهون والفيتامينات والمعادن.
    الاقلال من الطعام المحتوي بكثرة على ملح الطعام مثل المخلالات والمكسرات وخصوصا للمرضى المصابين بارتفاع ضغط الدم.
    يمكن تناول المشروبات التالية حسب الرغبة بدون اضافة السكر (شاي، قهوة، بابونج، يانسون، دايت كولا ......الخ. ويمكن استعمال المحليات الصناعية مثل (سويتام أو الكاند ريل) بدل السكر العادي.
    يمكن استعمال البهارات التالية حسب الرغبة (فلفل اسود، قرفة، كمون، حب الهال)
    النظام الرياضي:

    ان النظام الرياضي مفعوله مثل الانسولين على سكر الدم، حيث ان التمارين الرياضية المنتظمة تساعد على تخفيض سكر الدم، كما ان التمارين الرياضية تساعد على التخلص من الوزن الزائد وتنشيط الدورة الدموية وتقوي عضلة القلب وتساعد على انخفاض نسبة الدهون في الدم. يفضل اختيار التمارين الرياضية التي تكون ملائمة و غير مكلفة وغير مجهدة بحيث تكون بحاجة الى مجهود عضلي متوسط وديناميكية بحيث تتحرك فيها جميع عضلات الجسم مثل المشي والهرولة والسباحة. خطط لعمل برنامج اسبوعي للتمارين الرياضية (3-4) مرات في الاسبوع ولمدة نصف ساعة في كل مرة.

    عند القيام بمجهود عضلي غير معتاد يجب على المصاب تناول كمية اضافية من الطعام أو تقليل جرعة الانسولين لتفادي انخفاض السكر في الدم الذي يحدث نتيجة الجهد العضلي الزائد.

    النظام الدوائي:

    اذا لم تتم السيطرة على ارتفاع سكر الدم عن طريق النظام الغذائي بالاضافة الى النشاط الحركي وازالة الوزن الزائد، عندئذ لا بد من اللجوء الى الدواء سواء كان على شكل اقراص أو حقن انسولين.

    ا- العلاج بواسطة الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم وهي نوعين:

    ادوية تساعد على تحريض البنكرياس لافراز مادة الانسولين
    ادوية تساعد على ادخال السكر الى خلايا الجسم
    2- العلاج بواسطة حقن الانسولين

    هناك اربع انواع من الانسولين تصنف وفقا لسرعة فعاليتها ومدة تأثيرها، ولكل نوع استخداماته الخاصة وفقا لحالة المصاب وحاجته من الانسولين:

    الانسولين سريع المفعول: وهذا النوع يبدء مفعوله بعد نصف ساعة، ويكون تأثيره الأقصى بعد 2-3 ساعات، وينتهي تأثيره بعد حوالي 6 ساعات. يستعمل هذا النوع غالبا للمعالجة داخل المستشفيات.
    الأنسولين متوسط المفعول: يبدء مفعوله بعد ساعتين من الحقن ويكون تأثيره الأقصى بعد 4-6 ساعات، ومدة تاثيره تتراوح بين 12-18 ساعة.
    الأنسولين الممزوج: وهو عبارة عن مزيج من الانسولين السريع والانسولين متوسط المفعول.
    الأنسولين طويل المفعول: يبدء مفعوله بعد حوالي 4 ساعات من الحقن، ويكون اقصى تأثير له بعد حوالي 8 - 12 ساعة، ومدة تأثيره تتراوح ما بين 16 - 24 ساعة.
    نظام البدائل الغذائية:

    يستعمل نضام البدائل الغذائية في تخطيط وجبات الطعام لمرضى السكري، ويحتوي هذا النظام على ستة مجموعات وهي:

    مجموعة الخبز والنشويات.
    مجموعة اللحوم.
    مجموعة الخضروات.
    مجموعة الفواكه.
    مجموعة الحليب.
    مجموعة الدهون.
    مجموعة الخبز والنشويات:

    تحتوي هذه المجموعة على الكربوهيدرات التي تزود الجسم بالطاقة كما تحتوي هذه المجموعة على الأملاح المعدنية والألياف الغذائية والبروتين والفيتامينات وخصوصا فيتامين (ب). يفضل اختيار الأنواع التي تحتوي على الألياف الغذائية والتي تساعد على تنظيم امتصاص السكر في الامعاء مثل البقوليات (العدس، فاصوليا ناشفة، بازيلاء، فول) والحبوب كاملة القشرة مثل (الفريكة، البرغل، والخبز الأسمر).

    مجموعة اللحوم:

    تحتوي هذه المجموعة على البروتينات والفيتامينات والاملاح المعدنية مثل الحديد والكالسيوم ويجب اخذ الامور التالية بعين الاعتبار عند الاختيار من هذه المجموعة:

    اللحوم المعلبة والجبنة الصفراء بجميع انواعها تعتبر من بدائل اللحمة عالية الدهن، ويفضل تجنب هذه الاطعمة.
    تحديد تناول الكبدة والطحالات بما لا يزيد عن 90 غم شهريا لاحتوائها على كميات عالية من الكولسترول.
    يفضل تناول اللحوم مسلوقة أو مشوية بدلا من القلي.
    اختيار اللحوم قليلة الدهن والتخلص من الدهون الظاهرة في اللحوم وازالة جلد الدجاج قبل الطبخ وكذلك ازالة الدهن من مرقة اللحمة عن طريق تبريدها ثم ازالة طبقة الدهن.
    يفضل تناول اللحوم البيضاء مثل الدجاج والاسماك.
    مجموعة الخضار:

    تحتوي هذه المجموعة على الالياف الغذائية التي تعمل على تنظيم امتصاص العناصر الغذائية في الأمعاء، كما انها تعتبر من الملينات الطبيعية، كما تزود هذه المجموعة الجسم بالفيتامينات والاملاح المعدنية الضرورية للجسم. يجب اخذ الامور التالية بعين الاعتبار عند الاختيار من هذه المجموعة:

    للحصول على اكبر قيمة غذائية، يفضل تناول الخضار الطازجة نية بدون تقشيرها.
    اختيار الخضار الورقية مثل السبانخ، السلق، والخضار الصفراء مثل الجزر الغنية بفيتامين (أ) الضروري لصحة العيون والجلد. كما يفضل اختيار الأغذية الغنية بفيتامين (ج) مثل البندورة أو الفلفل الحلو.
    مجموعة الفواكه:

    تحتوي هذه المجموعة على الألياف الغذائية وعلى الفيتامينات والأملاح المعدنية الضرورية للجسم. يجب اخذ الامور التالية بعين الاعتبار عند الاختيار من هذه المجموعة:

    للحصول على اكبر قيمة غذائية يفضل تناول الفواكه الطا زجة نية بدون تقشير.
    تجنب عصير الفواكه لانه لايحتوي على الالياف، ويتم امتصاص السكر الموجود فيه بسرعة في الامعاء.
    الفواكه تحتوي على سكر طبيعي، لذا يجب تناول كميات محددة من الفواكه باليوم.
    اختيار انواع الفواكه الغنية بفيتامين (ج) مثل الحمضيات (برتقال، مندلينا، جريب فروت).
    بعض انواع الفواكه مثل البرتقال، مندلينا، جريب فروت أو الرمان ذات المضاق الحامضي تحتوي على كمية من السكر الموجود في الفواكه حلوة المذاق كما انها ليست خالية من السكر كما في الأعتقاد الشائع.
    مجموعة الحليب:

    تحتوي هذه المجموعة على عناصر غذائية للجسم كما تحتوي على الفيتامينات والمعادن ومن اهمها الكالسيوم الذي يساعد على النمو الجيد للعظام والاسنان. يجب اخذ الامور التالية بعين الاعتبار عند الاختيار من هذه المجموعة:

    اختيار منتجات الألبان الخالية من الدسم بدلا من المنتجات عالية الدسم.
    تجنب تناول الحليب المبستر المحتوي على نكهات الفواكه لاحتوائه على كميات كبيرة من السكر.
    مجموعة الدهون:

    تحتوي هذه المجموعة على الفيتامينات الذائبة في الدهن، كما انها تزود الجسم بطاقة عالية. وينبغي اخذ النقاط التالية بعين الاعتبار عند الاختيار من هذه المجموعة:

    تجنب استعمال السمنة اثناء الطهي، واستعمل أقل كمية من الزيت اذا كنت مضطرا.
    تناول الطعام مشويا أو مسلوقا بدلا من القلي.
    استخدم الزيوت النباتية في الطبخ بدلا من الدهون الحيوانية، وذلك للوقاية من أمراض القلب وتصلب الشرايين وارتفاع مستوى الكولسترول في الدم
    "منقول
    [​IMG]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-04-20
  3. زكريا الاغبري

    زكريا الاغبري عضو

    التسجيل :
    ‏2005-12-25
    المشاركات:
    12
    الإعجاب :
    0
    ملف متكامل عن داء أو مرض السكري Diabetes Mellitus

    --------------------------------------------------------------------------------

    السلام عليكم و رحمة الله وبركاته

    مرض السكري مرض هذا العصر و لذلك اردت ان اضع هذا الموضوع بين ايديكم لزيادة معرفتكم و مراجعة معلوماتكم السابقة عن داء السكري.
    إعداد و تجميع : الحكيم أدهم أحمد
    تعريف بسيط بالمرض :
    مرض السكري من الأمراض الشائعة على مستوى العالم, و يقدر المصابون به ب 120 مليون شخص و يتوقع أن يصل العدد إلى 220 مليون شخص مصاب بحلول سنة 2020 ميلادية.
    و مرض السكري هو مرض إستقلابي (أيضي) مزمن Metabolic Disease يتميز بزيادة مستوى السكر في الدم Hyperglycemia نتيجة لنقص نسبي أو كامل في الأنسولين Insulin في الدم أو لخلل في تأثير الأنسولين على الأنسجة , مما ينتج عنه مضاعفات مزمنة في أعضاء مختلفة من الجسم.

    تعريف الإنسولين :
    الأنسولين هو هرمون يُفرز من خلايا بيتا في جزر لانجرهانس Islets of Langherhans Beta Cells في البنكرياس Pancreas و يتكون من سلسلتان من الأحماض الأمينية مرتبطتان بروابط كيميائية بعد أن تنفصل منه سلسلة سي C Peptide حتى يصبح فعال و يمر في الكبد حيث يُدمر 50% من الأنسولين المفروز.و الأنسولين ضروري للجسم كي يتمكن من الإستفادة و استخدام السكر و الطاقة في الطعام.

    صورة البنكرياس و الأعضاء الأخرى

    صورة جزر لانجرهانز التي تفرز الإنسولين



    ** أنـــواع مــرض الــســـكري:

    1- مرض السكري النوع الأولDiabetes - Type 1 Insulin-dependent diabetes mellitus; (سكري الأطفال) Juvenile onset و يتميز بوجود تحطيم لخلايا بيتا في البنكرياس التي تفرز الأنسولين (فقدان الأنسولين تماماً في الدم ) بواسطة أضداد ذاتية Auto-Antibodies في دم المصاب, و يحتاج الشخص منذ البداية للأنسولين لكي يعيش و هو معرض للإصابة بحُماض الدم KetoAcidosis .

    2- مرض السكري النوع الثاني Type 2 Diabetes- MellitusNoninsulin-dependent diabetes mellitus يتميز بوجود مقاومة للأنسولين من قبل الأنسجة حيث لا تستجيب له.
    العوامل المساعدة على ظهور هذا النوع:

    السمنة 85% من الحالات.
    تاريخ عائلي للإصابة بمرض السكري في أقارب من الدرجة الأولى 74-100% من الحالات.
    الإناث أكثر من الذكور.
    سن البلوغ.

    3- مرض السكري أثناء الحمل Gestational Diabetes Mellitus.


    4- فشل تحمل الجلوكوز (السكر) Impaired Glucose Tolerance.

    ** أنـــواع أخــرى مـن مــرض الــســـكري (ثـانـويـة):

    1- وراثي , نتيجة خلل في الصبغة الوراثية يؤدي إلى نقص في تكوين و إفراز الأنسولين.

    2- أي مرض يُحطم البنكرياس.

    3- أمراض الغدد الصماء مثل متلازمة كوشينج Cushing's Syndrome , فرط إفراز الغدة الدرقية Hyperthyroidism و ضخامة النهايات (الأطراف) Acromegaly .

    4- نتيجة أخذ العقاقير مثل هرمون الغدة الدرقية Thyroid Hormone و حمض النيكوتينيك Nicotinic Acid و الكورتيزونات Steroids .
    5- نتيجة للإلتهابات الفيروسية التي تؤثر على البنكرياس مثل إلتهاب فيروس سايتوميغالو Cytomegalo Virus و الحصبة الخُلقية Congenital Rubella (أي طفل ولد مصاباً بالحصبة من الأم أثناء الحمل).

    * تـــشـــخــيــص مــرض الــســكــري :

    يتم تشخيص مرض السكري (عموماً) بوجود أحدى المؤشرات التالية في يومين مختلفين:


    وجود أعراض مرض السكر مثل (فرط العطش و شرب الماء و التبول) مع مستوى السكر في الدم في أي وقت (Random Blood Sugar)
    أكثر من أو يعادل 200 مليجرام/100 مليلتر دم أو 11,1 مليمول/لتر دم.
    أو
    مستوى السكر في الدم صائماً (8 ساعات على الأقل بدون طعام) أعلى من أو يعادل 126 مليجرام/100 مليلتر دم أو 7 مليمول في لتر دم.
    مستوى السكر في الدم بعد ساعتين من فحص اختبار تحمل الجلوكوز ( Glucose Tolerance Test ) أكثر من أو يعادل 200 مليجرام/100 مليلتر دم أو 11,1 مليمول/لتر دم.




    * يعتبر الشخص مصاب بالنوع االأول (Type1) من مرض السكري إذا:


    لا يوجد لديه أنسولين , أي إختفاءً كاملاً للأنسولين من الجسم.
    يحتاج للأنسولين للعيش إبتداءً.
    يوجد لديه تحطيم ذاتي (أضداد ذاتية في الدم) لخلايا بيتا في البنكرياس , و هذه الأضداد الذاتية إما أن تكون ضد جزر لانجرهانس في البنكرياس و غير خاصة بجزء معين منها
    Antigen-Unspecific Islet Cell Antibodies (ICAs)
    أو تكون خاصة و محددة بجزء معين من خلايا بيتا مثل أضداد حمض الغلوماتيك ديكاربوكسيليز 65
    Antigen-Specific Glutamic Acid Decarboxylase 65 Antibodies (GADA) .
    تحليل سلسلة سي ( C Peptide ) تكون غير موجودة في الدم.


    * يعتبر الشخص مصاب بالنوع الثاني (Type2) من مرض السكري إذا:


    لديه مقاومة للأنسولين (Insulin Resistance) و نقص نسبي في الأنسولين و ليس اختفاءً كاملاً للأنسولين من الجسم.
    لا يحتاج للأنسولين للعيش على الأقل ابتداءً.
    لا يوجد لديه تحطيم ذاتي (أضداد ذاتية في الدم) لخلايا بيتا في البنكرياس أو سبب آخر للمرض مثل (أدوية مسببة للسكري مثل الكورتيسونات- خلل وراثي في جزئ الأنسولين-أمراض البنكرياس).




    * * تـــقــصــي مــرض الــســكــري Screening :

    الأشخاص الذين يجب فحصهم دورياً لتقصي (تشخيص) مرض السكري و إن كانوا لا يشتكون من أعراض هم:

    1- الأشخاص فوق سن 45 سنة و إذا كان التحليل طبيعياً يُعاد كل 3 سنوات.

    2- الأشخاص الأصغر سناً السمان (المصابون بالسمنة).

    3- الأشخاص الذين لديهم أقارب من الدرجة الأولى مصابون بمرض السكري.

    4- النساء اللواتي ولدن أطفالاً بوزن أكثر من 4 كيلوغرامات.
    5- الأشخاص المصابون بإرتفاع ضغط الدم و إرتفاع الدهون في الدم .
    يستخدم فحص السكر صائماً في التقصي (للتشخيص المبدئي) و كذلك في متابعة المريض (Fasting Blood Glucose FBG).



    * تــحــالــيــل يــجــب عــمــلــهــا عــنــد الـــتـــشــخيــص (أول زيارة للطبيب):

    طبعاً بعد الفحص السريري و الذي يشمل البحث عن اية مضاعفات للسكري موجودة عند التشخيص, و قياس ضغط الدم و النبض و الوزن و الطول و فحص الغدة الدرقية أسفل الرقبة و فحص القدمين و مستوى النمو عند الأطفال , يُنصح بعمل الآتي:

    مستوى السكر في الدم صائماً FBG.
    الهيموجلوبين السكري HBA 1C G.....ylated Haemoglobin, و هو هيموجلوبين متحد مع السكر و موجود في كريات الدم الحمراء , و لأن حياة الكرية الحمراء يصل إلى 120 يوم , إذن قياس الهيموجلوبين السكري يعطينا فكرة عن مدى فاعلية العلاج و السيطرة على السكر في الدم في الثلاثة شهور الماضية.
    الدهون Triglycerides , و الكوليسترول Cholesterol في الدم.
    وظائف الكلى , مستوى الكرياتينين Creatinine.
    تحليل البول مع الزراعة عند وجود دلائل على وجود إلتهاب.
    تحليل بول للبحث عن الألبيومين المجهري Urine Microalbumin , و هو بروتين صغير الحجم لا يظهر في تحليل البول العادي , و وجوده يدل على وجود إعتلال الكلى السكري (بدايته).

    رسم (تخطيط ) للقلب ECG و خاصة لكبار السن أو وجود أعراض مرض للقلب.


    قياس مستوى الهرمون المُحفز للغدة الدرقية Thyroid Stimulating Hormone (TSH) للسكري النوع الأول.
    فحص قاع العين Fundoscopy .

    و في كل زيارة للطبيب ,يُقاس مستوى السكر في الدم و الوزن و ضغط الدم و تقصي أية أعراض يشتكي منها المريض و تضبيط جرع الدواء حسب الحالة و مناقشة أية تساؤلات عند المريض و التغذية و الرد على أسئلة المعتنين بالمريض إذا كان كبير السن أو صغيراً.

    * تــحــالــيــل يــجــب عــمــلــهــا دوريـــأً كــل 6 شــهــور أو أكـثـر أو أقـــل حـسـب الحـالـة:


    الهيموجلوبين السكري HBA 1C G.....ylated Haemoglobin.
    الدهون Triglycerides , و الكوليسترول Cholesterol في الدم.
    وظائف الكلى , مستوى الكرياتينين Creatinine.
    زراعة للبول .
    تحليل بول للبحث عن الألبيومين المجهري Urine Microalbumin .
    رسم (تخطيط ) للقلب ECG و خاصة لكبار السن أو وجود أعراض مرض للقلب.
    وظائف الغدة الدرقية Thyroid Function test (TFT) .
    فحص قاع العين Fundoscopy .
    فحص القدمين Foot Examination و منها فحص الدورة الدموية و الأعصاب الطرفية.

    * عـــــــلاج مــرض الــســكــري:


    يجب عند التشخيص تثقيف المريض و إعطائه فكرة عن المرض و طبيعتة من قبل الطبيب , بأنه مزمن و يحتاج العلاج و العناية مدى الحياة و لا يوجد حالياً شفء تام منه.
    التوعية التغذوية للمريض و كذلك تحويل المريض لأخصائي التغذية.
    استخدام الكُتيبات و المنشورات المتوفرة لتثقيف المريض و أقاربه.
    الأنـــــســـولــيــن Insulin , المرضى من النوع الأول يحتاجون الأنسولين منذ البداية , و من النوع الثاني غالباً يحتاجون الأنسولين بعد فترة من الإصابة بمرض السكري.
    الــحــبــوب الــمضــادة للــســكــري (مُخفضات السكر) Oral Hypoglycemics:
    تُستعمل الحبوب لعلاج مرض السكري من النوع الثاني , و يمكن استعمالها مع الأنسولين للتوصل إلى سيطرة أفضل على مستوى السكر في الدم, و هي أنواع تختلف بطريقة عملها .
    * أعـراض هـبـوط الــســكــر فـي الــدم:
    من المهم جداً أن يعرف المُصاب بمرض السُكري أعراض هبوط السكر في الدم و ذلك لتفادي فقد الوعي أو السقوط مما يزيد المشكلة بخلق مشاكل أخرى و كذلك خطر هبوط السكر يكمن في أنه لو استمر لفترة طويلة يؤدي إلى تلف في المخ. و أعراض هبوط السكر هي :

    التعرق (كثرة العرق).
    الرُعاش (رجفة في الجسم).
    تسرع دقات القلب.
    الشعور بالتوتر و القلق.
    الشعور بالجوع.
    دوخة (دوار , دُوام).
    صداع.
    عدم وضوح الرؤية (غشاوة على العين).
    قلة الإستيعاب و التخليط.
    الإختلاج (نوبة صرع).
    فقدان الوعي و السقوط.
    فعليه يجب على مريض السكري أن يحمل معه عصير مُحلى أو قطعة حلوى للطوارئ , و تقسيم الوجبات إلى وجبات متعددة و صغيرة خلال اليوم , و الإلتزام بالعلاج و عدم زيادة الجرع بنفسه أو أخذ العلاج و عدم الأكل.


    * أهـــداف عــلاج مــرض الــســكــري Goals :

    1- إن السيطرة التامة على مستوى السكر في الدم تقلل من خطر الإصابة بإعتلال الشبكية و الكلى و الأعصاب السكري بنسبة 50 - 75 % .

    2- تكون نسبة الهيموجلوبين السكري في الدم HBA 1C G.....ylated Haemoglobin 7.2%.

    3- تكون نسبة السكر في الدم صائماً 80 - 120 مليجرام/100 مليلتر (4,4 - 6,7 مليمول/لتر) و تكون 100 - 140 مليجرام/100 مليلتر (5,6 - 7,8 مليمول/لتر) عند النوم.

    4- إن الإعتناء الشخصي بقياس نسبة السكر في المنزل بإنتظام , و التوعية التغذوية للمريض من أهم عوامل السيطرة على السكر في الدم و الحد من المضاغفات.

    * مــضـــــاعــفــات مــرض الــســكــري Complications :



    إعتلال شبكية العين السكري Diabetic Retinopathy .
    إعتلال الكلى السكري Diabetic Nephropathy.
    إعتلال الأعصاب الطرفية Peripheral Neuropathy.
    إعتلال الجهاز العصبي المُستقل Autonomic Neuropathy.
    تصلب الشرايين و أمراض القلب Atherosclerotic Cardiovascular Disease.
    إعتلال الدورة الدموية الطرفية Peripheral vascular disease.
    إعتلال الدورة الدموية الدماغية Cerebrovascular Disease.
    إرتفاع ضغط الدم Hypertension.
    إرتفاع الدهون و الكوليسترول في الدم Dyslipidemias.
    العنة عند الرجال Impotence.
    التأثير النفسي و الإجتماعي السلبي لمرض السكري على المُصاب به Psychosocial Dysfunction
    اعتذر عن عدم نقل الصورلمن يريد الاطلاع عليه www.healthbook.cc
     

مشاركة هذه الصفحة