والله أنها كلمات من ذهب!!!

الكاتب : أبوطلحة اليمني   المشاهدات : 516   الردود : 1    ‏2006-03-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-03-27
  1. أبوطلحة اليمني

    أبوطلحة اليمني عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-14
    المشاركات:
    12
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم
    تأمل ياأخي هذه الكلمات الطيبة التي خرجت من قلب صادق هو الشيخ عبدالله عزام وهو غني عن التعريف
    :​

    يا دعاة الإسلام:
    احرصوا على الموت توهب لكم الحياة، ولا تغركم الأماني، ولا يغرنَّكم بالله الغرور، وإيَّاكم أن تخدعوا أنفسكم بكتب تقرءونها، وبنوافل تزاولونها، ولا يحملنكم الانشغال بالأمور المريحة عن الأمور العظيمة، "وَتَوَدُّونَ أنَّ غَيْرَ ذَاتِ الشَّوْكَةِ تَكُونُ لَكُمْ .. " ولا تطيعوا أحداً في الجهاد، لا إذن لقائد في النفير إلى الجهاد، إنَّ الجهاد قوام دعوتكم، وحصن دينكم، وترس شريعتكم .

    يا علماء الإسلام:
    تقدموا لقيادة هذا الجيل الراجع إلى ربِّه، ولا تَنْكلوا، وتركنوا إلى الدنيا، وإيَّاكم وموائد الطواغيت، فإنَّها تظلم القلوب، وتميت الأفئدة، وتحجزكم عن الجيل، وتحول بين قلوبهم وبينكم

    يا معشر النساء:
    إياكن والترف، لأنَّ الترف عدو الجهاد، والترف تلف للنفوس البشرية، واحذرن الكماليات، واكتفين بالضروريات، وربين أبناءكنَّ على الخشونة والرجولة، وعلى البطولة والجهاد. لِتَكُنْ بيوتكن عَرِينا لأسود، وليس مزرعة للدجاج الذي يُسَمَّنُ ليذبحه الطغاة، اغرسن في أبنائكن حبَّ الجهاد، وميادين الفروسية، وساحات الوغى
    وعِشْنَ مشاكل المسلمين، وحاولن أن تكن يوماً في الأسبوع على الأقل في حياة تشبه حياة المهاجرين والمجاهدين، حيث الخبز الجاف، ولا يتعدى الإدام جرعات من الشاي

    يا أيها الأطفال:
    تربوا على نغمات القذائف، ودويِّ المدافع، وأزيز الطائرات، وهدير الدبابات. وإيَّاكم وأنغام الناعمين، وموسيقى المترفين، وفراش المتخمين .

    إن الذين يريدون أن يحموا المقدسات ... إن الذين يريدون أن يحموا الأعراض وهم لا يعدون ولا يستعدون أولئك يتعلمون السباحة على السرير ..

    إن مقادير الرجال تبرز في ميادين النزال لا على منابر الأقوال.

    إن الجهاد هو الضمان الوحيد لصلاح الأرض وحفظ الشعائر.
    إن حياة الجهاد ألذ حياة ومكابدة مع الشظف أجمل من التقلب بين أعطاف النعيم.

    إن أرض الجهاد لتصقل الروح وتصفي القلب وتقلب كثيراً من الموازين.

    أيها المسلمون :إن حياتكم الجهاد وعزمكم الجهاد ووجودكم مرتبط ارتباطاً مصيرياً بالجهاد.

    إن التبرير للنفس بالقعود عن النفير في سبيل الله لهو ولعب.

    إن الذين يظنون أن دين الله يمكن ينتصر دون جهاد وقتال ودماء وأشلاء هؤلاء واهمون لا يدركون طبيعة هذا الدين.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-03-29
  3. عين العقل

    عين العقل قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    3,141
    الإعجاب :
    0

    رحمة الله على الشهيد عبدالله عزام ....كلماته تكتب بالذهب
     

مشاركة هذه الصفحة