الطريق إلى السلفية

الكاتب : القيري اليماني   المشاهدات : 1,222   الردود : 23    ‏2006-03-24
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-03-24
  1. القيري اليماني

    القيري اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-11-17
    المشاركات:
    2,972
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الطريق إلى السلفية
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه. أما بعد, فإن ما يجعل الكثير من الشباب يُحجم عن العودة إلى المنهج السلفي الصافي أمور كثيرة, ولذلك يتساءل الكثير عن كيفية التخلص من الحزبية المذمومة, فنقول وبالله التوفيق: 1- استعن بالله وتضرع إليه وادعُ الله بافتقار وتذلل بالأدعية المأثورة أن يدلك صراطه المستقيم, وأن يثبتك عليه ومن ذلك الدعاء المأثور في استفتاح صلاة الليل (اللهم ربَّ جبريل وميكائيل وإسرافيل فاطر السماوات والأرض عالم الغيب والشهادة أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون, اهدني لما أُختلف فيه من الحق بإذنك إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم ) أخرجه مسلم. ثم عليك بكتاب الله وسُنة رسوله صلى الله عليه وسلم حفظاً وعناية وتدبراً.
    2- اتصل بالعلماء المعروفين بسلامة المنهج وصحة المعتقد, ممن يقولون بالحق وبه يعدلون, والذين يعرف القاصي والداني أنهم على المنهج السلفي. اقتنِ كتبهم وأشرطتهم واحرص على حضور مجالسهم ومحاضراتهم وعلى الاتصال بهم كلما لاح لك شبهة أو سؤال.

    3- دعك من أنصاف العلماء والمتعالمين ممن يسمون (مشائخ الصحوة) ممن خالفوا المنهج السلفي وهو برئ منهم ومن دعوتهم, فهؤلاء معروفون بإثارة الفتن و التهييج وحب الظهور وتقريب أهل البدع والمنافحة عنهم.

    4- احرص على طلب العلم, وبالأخص تعلم العقيدة الصحيحة والتضلع فيها, وعليك بكتب شيخ الإسلام ابن تيمية وتلميذه ابن القيم وكتب شيخ الإسلام المجدد محمد بن عبدالوهاب, رحمة الله على الجميع, واحرص على قراءة هذه الكتب على شيخ سلفي متقن. وكذلك احرص على كتب السلف الصالح التي تبين عقيدتهم ومنهجهم مع المخالفين لمنهج السلف, ككتاب السُنة لابن أبي عاصم, وكتاب السُنة للخلال, وكتاب السُنة لعبدالله بن احمد, وكتاب شرح السُنة للبربهاري, وكتاب الاعتصام للشاطبي, وكتاب الإبانة لابن بطة العُكبري, وكتاب شرح أصول اعتقاد أهل السُنة و الجماعة للالكائي, وكتاب الأصول الستة, وكتاب فضل الإسلام للإمام محمد بن عبدالوهاب رحمهم الله جميعاً.

    5- تخلص من كل ما يمت للحزبية والحزبيين بصلة, ككتبهم وأشرطتهم وأناشيدهم ومسرحياتهم, التي ما أنزل الله بها من سُلطان.

    6- لا تجعل قلبك كالاسفنجة تمتص الشبهات وتتقبلها. 7- يكفيك من هذه الحياة ملازمة العلماء السلفيين و بِر الوالدين و خدمة الأهل, و يكفيك مجموعة من الأصحاب الطيبين السلفيين, وإن أردتَ أن تدعو إلى الله فبكتب وأشرطة العلماء المعروفين, وإياك والتصدر قبل النضج, ونضجك من عدمه يعرفه العلماء, وكوِّن مكتبة سلفية من التفاسير السلفية وكتب الحديث و العقائد, وابتعد عن الكتب الفكرية, ككتب سيد قطب, و أخيه محمد, و غيرهما, وعليك بالعتيق.

    8- ابتعد عن الأشخاص المشبوهين والمعروفين بالكلام على ولاة الأمور, وإن أظهروا لك أنهم يُنكرون المنكر, أو ينصرون الجهاد, فغالب هؤلاء إنكارهم حِزبيٌ لا شرعي, و جهادهم حَروريٌ لا سُني, واضرب لذلك أمثلة:

    فمن رأيته منهم يكفِّر الرافضة ويقول يجب أن يقوم وليُ الأمر بإخراجهم من البلاد أو إبادتهم, فقل له: فما رأيك بمن يطعن في الصحابةِ كسيد قطب, فإن رأيته تلكك وتأخر وتلعثم فاعلم أن إنكاره لم يكن إلا من باب السياسة !! وإن قال لك أنا أنكر التمثيليات والمسرحيات والتلفاز, فقل له: فما رأيك بهؤلاء الذين يُظهرون الاستقامة وهم يمثلون (الجوالة) وغيرها ويستهزئون فيها بالمسلمين من السودانيين واليمنيين وغيرهم, ويُربون شبابنا على التهريج والسخرية !! فإن بدأ يسرد لك الخلافات ويقول مصلحة الدعوة و..و..و..من الأعذار الباردة فاغسل يدك منه!! وهكذا كثيرٌ من الأمثلة. 9- اخلع بيعة أمير الجلسة والاستراحة والشباب (البيعة البدعية الحزبية ) من عنقك, وقل: في عنقي بيعةٌ واحدةٌ لحكام هذه البلاد حفظهم الله لا أرتضي غيرها.

    10- تجنب الدخول في نقاشات مع الحزبيين وادعُ الله لهم بالهداية, وإياك ثم إياك أن تغشى مجالسهم وقد عرفتَ ما عندهم من الباطل. قال النبي  في الحديث الذي رواه أبو هريرة: ( سيكون في آخر أمتي ناس يحدثونكم بما لم تسمعوا أنتم ولا آباؤكم فإياكم وإياهم ) رواه مسلم. و أمر النبي  مَن سمع بالدجال أن ينأى عنه. وقال ابن عباسٍ - رضي الله عنهما -: ( لا تجالس أهل الأهواء فإن مجالستهم ممرضةٌ للقلوب ).

    11- هناك كتب وأشرطة مهمة يخفيها الحزبيون, لأن فيها فضح لرموزهم, حاول الحصول عليها عن طريق أحد الأخوة السلفيين, أو عن طريق التسجيلات السلفية, مثل: - تسجيلات منهاج السُنة السمعية بحي السويدي بالرياض. - تسجيلات دار ابن رجب في المدينة النبوية. - مكتبة وتسجيلات الأصالة السلفية بجدة.

    12- ابتعد عن السياسة واشتغل بطلب العلم وهناك كتاب نافع جداً في بابه, وهو كتاب مدارك النظر في السياسة بين التطبيقات الشرعية والانفعالات الحماسية للشيخ/ عبد المالك رمضاني أثابه الله. تقديم فضيلة الشيخ العلاَّمة محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله, وفضيلة الشيخ العلاَّمة عبدالمحسن العباد حفظه الله. و كذلك كتاب القُطبية هي الفتنة فاعرفوها للعدناني أثابه الله.

    13- اجهر بانتسابك إلى مذهب السلف, ولا تخجل من تسمية نفسك بالسلفي وإذا قال لك أحدٌ أنت تزكي نفسك, فقل له: هذا من باب الإخبار وليس من باب التزكية, وإلا فكل من قال أنا مسلمٌ أو أنا سُني فهو مزكٍ لنفسه !! واحفظ قول شيخ الإسلام ابن تيمية ( ولا عيب على من أظهر مذهب السلف وانتسب إليه واعتزى إليه بل يجب قبول ذلك منه بالاتفاق فان مذهب السلف لا يكون إلا حقا) . انظر مجموع الفتاوى (4/149).

    14- إياك ثم إياك من النظر في كتب أهل البدع, ومن يدافعون وينافحون عن أهل البدع, أو سماع أشرطتهم فإن فيها السُم الزعاف, قال ابن قُـدامة رحمه الله: (ومِـن السُنة هجران أهل البدع ومباينتهم وترك الجدال والخصومات في الدين وترك النظر في كتب المبتدعة والإصغاء إلى كلامهم وكل محدثة في الدين بدعة) . ويقول ابن القيم رحمه الله محذراً من كتب المبتدعة: يامن يظن بأننا حِفنا علـــيـ ـهم كُتْبهم تُنبيك عن ذا الشانِ فانظر ترى لكن نرى لك تركهـا حذراً عليك مصائد الشــيطانِ وإذا أردتَ التتلمذ على أحدٍ فتأكد من منهجه, وارجع في ذلك إلى علماء الجرح والتعديل من مشايخنا السلفيين، فإن حذَّروك منه ففر من المجذوم فرارك من الأسد. و اسمع إلى الإمام أحمد –رحمه الله- وهو يقول: ( إياكم أن تكتبوا عن أحد من أصحاب الأهواء قليلاً ولا كثيراً، عليكم بأصحاب الآثار والسنن ).

    15- ادعُ عوام المسلمين إلى المنهج السلفي بالحكمة والموعظة الحسنة. وعليك بالرفق والحكمة معهم لقوله  : ( إن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه ولا يُنـزع من شي إلا شانه ). رواه مسلم.

    صفات الحزبيين:

    للحزبيين علامات واضحة تستطيع كشفهم بواسطتها، ومن هذه العلامات:

    1- الفُرقة في الدين، والدعوة إليها تحت ستار تعدد الجماعات الإسلامية، وأنها يكمِّل بعضُها بعضاً !!! واذكر هنا لأبي المظفر السمعاني قولَه: ( ومما يدل على أن أهل الحديث هم على الحق, أنك لو طالعت جميع كتبهم المصنفة من أولهم إلى آخرهم قديمهم وحديثهم مع اختلاف بلدانهم وزمانهم, وتباعد ما بينهم من الديار وسكون كل واحد منهم قطراً من الأقطار, وجدَتهم في بيان الاعتقاد على وتيرةٍ واحدة, ونمطٍ واحد يجرُون فيه على طريقٍ لا يحيدون عنها ولا يميلون فيها. وأما إذا نظرتَ إلى أهل الأهواء والبدع رأيتهم متفرقين مختلفين شيعاً وأحزاباً لا تكاد تجد اثنين منهم على طريقةٍ واحدةٍ في الاعتقاد, يبدّع بعضهم بعضا بل يرتقون إلى التكفير, يكفّر الابن أباه, والرجل أخاه, والجار جاره, تراهم أبدا في تنازع وتباغض واختلاف, تنقضي أعمارهم ولم تتفق كلماتهم: (تَحسبهم جميعاً وقلوبُهم شتى ذلك بأنهم قومٌ لا يعقِلون ). قلتُ: وهذا هو حال الحزبيين فلا تكاد تراهم متفقين أبدا فهذا تبليغي وآخر أخواني قطبي وآخر بناوي ورابع ينتمي إلى جماعة التكفير والهجرة … الخ وهكذا ينطبق عليهم قوله تعالى: ( إن الذين فرَّقوا دينهم وكانوا شِيعاً لستَ منهم في شيء ).

    2- رد الحق و اتباع الهوى.

    3- التقديس للأشخاص والغلو فيهم والتحزب لآرائهم.

    4- اتِّباع المتشابه وترك المحكم وهذه علامة أهل الأهواء والبدع, فعن عائشة رضي الله عنها قالت (تلا رسول الله  هذه الآية (هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آياتٌ محكماتٌ هنَّ أم الكتابِ وأُخَرُ متشابهات فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منهُ ابتغاء الفتنةِ وابتغاء تأويلِهِ وما يعلمُ تأويلَهُ إلا الله والراسخون في العلم يقولون آمنا به كلٌ من عندِ ربنا وما يذَّكَّر إلا أُولوا الألباب) قالت: فقال رسول الله صلى الله (فإذا رأيتَ الذين يتَّبعون ما تشابه منه فأولئك الذين سمَّى الله فاحذروهم ). متفق عليه.

    5- الاستدلال بالمنسوخ وترك الناسخ من كلام الله سبحانه وتعالى, أو كلام رسوله  , أو كلام علماء السنة, فيستدلون - مثلاً- بثناء العلاَّمة ابن باز على سلمان العودة قبل أن يتبين له حاله, و يتركون تحذير ابن باز منه, و إيقافه في آخر الأمر بعد أن ظهر للشيخ انحراف الرجل عن منهج السلف.

    6- معارضةُ السنة بمتشابه القران. قال عمر بن الخطاب  : (إن ناساً يجادلونكم بشبه القران فخذوهم بالسنن فان أصحاب السنن أعلمُ بكتاب الله عز وجل )

    7- بُغضُ أهل الأثر السلفيين, وإن لم يبوحوا بذلك.

    8- الإعراض عن كتبِ السلف ودعوة الناس والشباب إلى كتب الحركيين التي ليس فيها علم كما لا تخلو من البدع والضلالات.

    9- لا يعملون بالكتاب والسنة بفهم السلف الصالح- إلا فيما وافق أهوائهم- بل يحاولون أن يُنشئوا فهماً جديداً يناسب العصر- زعموا- بإسم الوسطية و فقه التيسير و فقه الواقع, ونسوا أو تناسوا قولَ الإمامِ مالك رحمه الله: ( لا يُصلح آخر هذا الأمر إلا ما أصلحَ أوله ).

    10- إطلاق الألقاب على أهل السنة, كقولهم (جامية, مدخلية, مباحث, عملاء......الخ) وسلفهم في ذلك هم أهل البدع الذين كانوا يصِمُون أهل السنة بأنهم حشوية و مجسِّمة وغيرها من الألقاب. 11- المسارعة في التكفير, قال أبو العالية رحمه الله (قد أنعم الله علي بنعمتين لا أدري أيهما أفضل أن هداني للإسلام ولم يجعلني حرورياً ).

    12- الطعنُ في علماء السنة والكذب عليهم, وتشويه سمعتهم, ووصمهم بالتشدد و التسرع و المداهنة و عدم الفهم بالواقع !!.. إلى غيرها من الكلمات.

    13- قلبُ الحقائق.

    14- الأُلفـة: هذه القاعدة الذهبية التي استخدمها السلفُ لكشف أهل البدع, ويستخدمها أهل السُنة في كل زمان لكشف الحزبيين الذين يُخفون تحزبهم, فإذا شككت في منهج شخصٍ وتوجهه وخفي عليك أمره فما عليك إلا أن ترى جلساءه لتعرف حقيقة أمره, فإن كان جلساؤه أهل سُنةٍ سلفيين فهو على منهجهم, وإن كانوا غير ذلك فأَلحقه بهم. يقول الأوزاعي رحمه الله: (من سَـتر عنا بدعته لم تخفَ علينا ألفته) ويقول معاذ بن معاذ رحمه الله: (الرجل وان كتم رأيه لم يخفَ ذاك في ابنه ولا صديقه ولا في جليسه).

    15- التهييجُ والإثارة و التشغيب على ولاة الأمور, ويستغلون في ذلك أوقات الفتن والاضطرابات, فيخرجون باسم الأمر المعروف والنهي عن المنكر, كما كان عادة أسلافهم الخوارج.

    16- الدعايةُ لكتب المبتدعة وأشرطتهم ونشرها. وقد سُئل العلاَّمةُ عبدالعزيز بن باز رحمه الله- في شريط شرح كتاب فضل الإسلام - سؤالاً هذا نصه: الذي يثني على أهل البدع ويمدحهم هل يأخذ حكمهم؟ فأجاب (نعم ما فيه شك, من أثنى عليهم ومدحهم هو داعٍ لهم, يدعو لهم, هذا من دعاتهم نسأل الله العافية ).

    17- التجميع: والمقصود بالتجميع تجميع أكبر عددٍ من الناس حولهم دونما أدنى اهتمام بإصلاح عقائدهم أو بواطنهم وهذا المنهج تنتهجه كل من جماعة الإخوان المسلمين وجماعة التبليغ. ويجمعهم في هذا قاعدة:(نتعاون فيما اتفقنا عليه ويعذر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه ) وقاعدة (وحدة الصف لا وحدة الرأي ). فالعبرة عندهم بالكم لا بالكيف.

    18- الحرصُ على المناصب والوصول إليها.

    19- التلبيس على الناس بإسم الدين والسُنة, وعند أدنى عرض لنشاطات هؤلاء على الكتاب والسُنة تجد الطَّوام والمخالفات, وكأن هذه المظاهر لم تكن إلا لتمرير تنظيراتهم الحزبية وخططهم الحركية, بإسم الدين والسلفية. يقول أحد منظِّري جماعة الأخوان المسلمين: (المنهج العقدي والفقهي عند الأخوان هو منهج سلفي صرف لا غُبار عليه ) !!!

    20- الكذب: وهم يجيزون ذلك من باب (مصلحة الدعوة !!) و ( الحرب خدعة!!) ووالله لقد جُرب كثيرٌ منهم فوُجدوا على هذه الحال فنسأل الله العافية.

    21- النظام العسكري المُبطن: من خلال المراكز الصيفية والرحلات الجماعية و المخيمات المشتملة على التدريبات العسكرية وسلفهم في هذا هو إمامهم حسن البنا, الذي كان ( يهتم بتنظيم المصايف و توحيد الزي) . انظر مجموع رسائل حسن البنا.

    22- التَّوسُع في وسائل الدعوة غير الشرعية: كالأناشيد، الكرة، المسرحيات، الرحلات … الخ ) و قد سُئل الإمام أحمد رحمه الله: ما تقول في أهل القصائد ؟ فقال: بدعة لا يُجالسون. و سُئل فضيلة الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله: هل يجوز للرجال الإنشاد الإسلامي؟ فأجاب بقوله (الإنشاد الإسلامي إنشاد مُبتدَع مما أبتدعه الصوفية ولهذا ينبغي العدولُ عنه إلى مواعظ القران والسُنة). من كتاب القول المفيد في حكم الأناشيد.

    23- القَصص: فتُلاحظ محاضراتهم وخطبهم يغلبُ عليها جانب القَصص الذي لا يسمن ولا يغني من جوع فلا يستفيد منه المرء, لا في عقيدة ولا في عبادة, وقد حذَّر السلف أيما تحذير من القصاصين ومن الجلوس إليهم. قال مالكٌ رحمه الله (واني لأكره القصصَ في المسجد ) وقال (ولا أرى أن يُجلس إليهم وان القصص لبدعة ) وقال سالم: كان ابن عمر يُـلقى خارجا من المسجد فيقول: ما أخرجني إلا صوتُ قاصكم هذا.

    24- السِّرية والتكتم: قال عمرُ بن عبدالعزيز رحمه الله: ( إذا رأيتَ قوماً يتناجون في دينهم دون العامة فاعلم أنهم على تأسيسِ ضَلالة ).

    هذا بعض ما تيسر جمعه من صفات القوم وعلاماتهم, نسأل الله بمنه وفضله أن يرزقنا التمسك بالسُنة, والعمل بها, والسير على منهج السلف حتى الممات, إنه ولي ذلك والقادر عليه, وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
    منقول
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-03-25
  3. ابو خطاب

    ابو خطاب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-10-31
    المشاركات:
    13,910
    الإعجاب :
    1
    هداك الله اخي القيري اليماني

    وكأن الطريق الى السلفيه هو التحذير كل التحذير من الحزيين الذين تصفهم ...

    يااخي العزيز الحزبيون ليسوا الشر المستطير الذي يجب ان نحذر منهم الناس بهذه الطريقة ...

    الحزبيون وانتم ونحن كلنا اهل السنة والجماعة ...

    وانتم ماذا فعلتم ايها السلفيون

    لاجهاد
    ولادعوة للجهاد
    ولا استخلاف في الارض بالحكم والسعي لذلك


    لاسعي بالامر بالمعروف والنهي عن المنكر

    لامعرفة بالواقع ولاحلا لمشاكله

    لاتقبل للمسلم الذي ليس سلفيا

    فقط في زوايا واربطة مثلكم مثل الصوفية ...
    فقط التحذير من الحزبي وعدم الجلوس مع الحزبي والتشكيك في نوايا الحزبي

    يااخي ماهكذا يكون الاسلام دينا ودنيا فأرجو ان تخرجوا من التقوقع والانغلاق على ذاتكم وان تنفتحوا على اهل السنة وتكون لكم مباردة الجماعة لازيادة التفريق والتنفير ...

    والسلفية ليست حكرا عليك ولاعلى جماعة وشروط ليست فرضا للدخول الى السلفية


    اسوء موضوع رأيته لك يااخي العزيز القيري

    لانه يفرق ولايجمع ويسدد بين اهل السنة ...

    لولا اني لااحب الجدال معك لفندت موضوعك هذا كله ورأيتك مواطن الخلل والزلل والتلبيس وهي كثيرة جدا

    وحسبنا الله ونعم الوكيل

    نعمل على التوحيد لاهل السنة وهؤلاء لايعيشون الا في اثارة التفاهات والخلافات بين اهل السنة انفسهم
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-03-25
  5. القيري اليماني

    القيري اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-11-17
    المشاركات:
    2,972
    الإعجاب :
    0

    الأخ ابو خطاب
    مما لا شك فيه أن الدعوة السلفية وكل من ينتسب إليها قولاً وعمل هم من أكثر من يدافع عن السنة ويحارب البدعة وهم الذين يتصدون سواء في القديم أو في الحديث لأصحاب الأهواء لذلك تجد الفرق كل الفرق تنعت السلفيين مرة بالوهابية ومرة بالتكفيريين وما ذاك إلا لأن السلفيين لا تأخذهم في الله لومة لائم ، وهكذا فلا بد من بيان الحق وتوضيحه للناس وبالنسبة للمقالة فهي لطلبة علم ولعل مناسبتها له صلة بالحزبية والحزبيين فكان التركيز على ذلك وإلا فأنت تقراء وتسمع لعلماء الدعوة السلفية في التحذير من الروافض ومن الصوفية ومن كل اصحاب الأهواء.
    وأنا أعرف أن الذي اثار امتعاضك هو ذكري للحزبية فأقول يا أخي لم تكن الحزبية في يوم من الأيام وسيلة للوحدة بين المسلمين ولم تكن الحزبية طريقة للشورى ولم تكن الحزبية صناعة اسلامية بل هي صناعة مستوردة طبقناها بدون دراية ولا روية فأنت لو تنظر إلى إمريكا والتي تعتبر نفسها ام الديمقراطيات في العالم لا يوجد فيها غير حزبين اثنين وهي خمسين ولاية وإذا وجدت أحزاب أخرى فإنها غير معروفة ولا يهتم بها أحد وهكذا اريد لها ثم إذا مررت إلى الدول الأوربية قاطبة لوجدت الشيء نفسه بينما في الدول الإسلامية والعربية تجد في الدولة الواحدة العشرات من الأحزاب وهنا يكمن التساءل هل ديمقراطيتنا افضل من ديمقراطيتهم أم ماذا وراء الأمر .!!!
    لا شك أن وجود هذه الأحزاب بهذه الكثرة ليس دليل عافية وإنما دليل تعاسة وتخلف وتعصب
    فعلى سبيل المثال اليمن هناك العصبية المناطقية والمذهبية والقبلية زادتها الحزبية فإذا نجوت من واحدة سقطت في الثانية وهذه كلها عصبيات جاهلية كما سماها رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم
    فعندما استخدمت كلمتي " الأنصار " و " المهاجرين " في غير محلهما ذمهما رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال عليه الصلاة والسلام : ( أبدعوى الجاهلية وأنا بين أظهركم ) !
    إذاً الحزبية تدعو إلى العصبية الجاهلية التي لا تكون للإسلام بقدر ما تكون لهذا الحزب وغيره فنوالي للحزب ونتبراء للحزب وهذا مشاهد ولا يحتاج إلى دليل.
    فهل بعد هذا كله نغضب للحزبية لا والله لا نغضب بل نصرح ليل نهار بأنها وباء وبأن الحزبية دعوة للتمزق والتشرذم " وكل يدعي وصله بليلى .... "

    ولكن الدعوة السلفية هي دعوة الإسلام دعوة إلى الكتاب والسنة لا تشترط بطاقة عضوية ولا تشترط أن تدلي بصوتك لها وإنما الشرط الأول والأساسي أن تلتزم بالكتاب والسنة وتجعلهما منهجاً لك وتفهمهما كما فهمها السلف الصالح من الصحابة والتابعين وتابع التابعين - تلك القرون المفضلة بنص الحديث - ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.
    إذاً هذه دعوة لي ولك يا اخي ابو خطاب بأن نخرج من قوقعة الحزبية التي انبتت الشقاق إلى روح الإسلام الصافي لكي نعيد للإسلام رونقه وقوته .

    ختاماً أقول أن الدعوة السلفية دعوة مباركة وهي الإسلام الصافي وقد وفق الله علماء الدعوة السلفية الذين قاموا بتنقيح الكتب وألفوا المألفات التي تبين للمسلم الطريق والمنهج القويم فلا تترددوا يا شباب الإسلام في التفقة في الدين ومعرفة الدعوة السلفية عن قرب لا أقول قلدوا ولكن اتبعوا الدليل ودعوا التعصبات جانباً .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-03-25
  7. ابوهمام المحسني

    ابوهمام المحسني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-12-25
    المشاركات:
    2,628
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيرا ايه الغايب...وينك يا رجل.....ابوهمام
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-03-27
  9. القيري اليماني

    القيري اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-11-17
    المشاركات:
    2,972
    الإعجاب :
    0
    وانت جزاك الله الجنة يا ابا همام ومشكور على سؤالك
    واما عن سبب الغياب فقد حصلت مشكلة في المجلس اليمني وهي أن هناك شخص ما لعب بكلمة السر تبعي حيث أنني لما أحاول الدخول يخبرني بأن كلمة السر خطأ ثم أقوم بطلبها على الأميل ولما أفتح أفاجأ بكلمة سر جديدة ولما استخدمها ثم اخرج من المجلس واعود يخبرني بأن كلمة السر خطأ وأطلبها فألقاها كلمة جديدة ثم في الفترة الأخيرة عندما أحاول طلبها يخبرني بأن عنواني خطأ وهكذا حتى يأست .
    وقد عملت رسالة إلى الإدارة ثم طلبت كلمة السر فوجدتها ايضاً جديدة فقمت بتغييرها من لوحة التحكم وها أنا قد عدت
    وأنا إن غبت فأنا على ثقة بوجود أشخاص أمثالكم يقومون بالواجب
    تقبل الشكر الجزيل
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-03-27
  11. علي المآربي

    علي المآربي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-03-10
    المشاركات:
    5,835
    الإعجاب :
    0

    بيض الله وجهك أخي الكريم


    كفيت ووفيت أخي الكريم أبو خطاب

    جمع الله الحق على لسانك

    ودمت غيورا ناصرا لدين الله جامعا لشتات المسلمين
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-03-27
  13. المسافر74

    المسافر74 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-12-24
    المشاركات:
    1,034
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اولا الحمد لله على سلامتك وينك غيبت علينا

    اخي القيري اليماني بارك الله فيك على انزال هذا الموضوع المهم في غاية الاهمية

    من لم يسع الكتاب والسنة وما كان عليه سلف الامة فماذا يسعه

    اذا ضاق بكم الكتاب السنة ومنهج السلف هل يسعكم حزب او جماعة او فكرة ؟؟ لا والله

    اقولها مدوية كما قالها القيري العودة الى المنبع الصافي الذي لا تشوبه شائبة

    ما يمنع ان نكون امة واحدة على الكتاب والسنة على فهم السلف الصالح

    ما يمتنع الا حزبي متعصب

    من قال ان هذا الموضوع من اسواء المواضيع الا من ينظر الى الحق بعين فيها رمد

    هذه جهود المتمسكين بالمنهج دعوة مثمرة في كل بقاع الارض لكن الحزبيون والمتعصبون والمتحمسون اضر اكثر مما نفعوا

    نعم نقول ماذا فعلتم انتم غير انكم جرجرتوا الامة الى حرب مجهولة المصير غير متكافئة وقد خسر المسلون بسبب هذا التهور الشيشان وافغانستان والعراق

    وهاهم المسلمون محاربون في دينهم في كل مكان حتى من ابناء جلدتهم

    وهذه الهجمة الشرسة على الداعاة والمتدينين كانت من قبل ولكنها اشد ضرواة بعد التفجيرات في مصر وبلاد الغرب والسعودية واليمن وغيرها

    الا فاتقوا الله في شباب الامة وعودوا الى المنهج الحق والزموا غرز العلماء ولا تسفهوهم وتخرجوا عليهم فانهم الممدوحون بالكتاب والسنة ومن شذ شذ في النار فالتزموا الجماعة
    فرحم الله امرء عرف قدر نفسة

    فان الله متعنا بالعقول فلا نغيبها ولتكن تابعه في تفكيرها وتوجهها لامر الله وخذوا باسباب العزة والتمكين ولكن تحت لواء العلماء
    اخي الحبيب القيري واصل ولاتمل واشهر منهجك وعقيدتك فان كنت على الحق فاهل الحق يصبونك وان كنت على خلافه يعدلونك

    فننا نفتخر بها نحن سلفيون فمن انتم ؟؟ ان كنتم تملكون الجراءة بحق قولو ا من انتم

    لانريد ان تقولوا من اهل السنة والجماعة فهذا شرف يفتخر به كل مسلم ولكن من اي فروع اهل السنة انتم
    قولوها بلا غطاء ولا حجاب حتى نقيمكم كما تقيموننا
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-03-27
  15. غريب ابن الغريب

    غريب ابن الغريب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-02-15
    المشاركات:
    1,257
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم,
    جزاك الله خيرا يااخي الفاضل القيري اليماني وكثر الله من امثالك.
    والله اني لاستحي ان اضيف ردا" الى جانب ردك انت واخونا المسافر فقد وفيتم وكفيتم ولاكن حتا تعم الفائده ونعرف الاخ ابوخطاب بحقيقه هذا المنهج الرباني او الحزب الرباني (لمن اراد ان يسميه حزبا") الذي اسسه الرسول صلى الله عليه وسلم وهو شرف لمن اراد ان ينتسب لهذا المنهج المبارك فاقول لاخ ابوخطاب: ( لا يصلح آخر هذه الأمه إلا بما صلح أولها ) فبالله عليك قل لي متى احتاج السلف رحمهم الله الى حزبيه حتى ينتصروا بها على اعداء الله? وهل كانت غائبه عن اذهانهم? وهل نحن اعلم منهم بكتاب الله وسنه نبيه حتى ناتي بما لم ياتوا به? ولا تقل لي بان الحاجة تقتضي فعل ذلك.
    ابوخطاب,ان هناك اناس من بني جلدتنا لا يعملون بالكتاب والسنة بفهم السلف الصالح إلا فيما وافق أهوائهم, بل يحاولون أن ينشوا فهماً جديداً يناسب العصر, زعموا باسم الوسطية وفقه التيسير وفقه الواقع, فلا نريدك ان تكون منهم.

    واعلم اخي ابوخطاب إن الفرقة الناجية هي التي وصفها رسول الله صلى الله عليه وسلم( ليأتين على أمتي ما أتى على بني إسرائيل حذو النعل بالنعل، حتى إن كان منهم من أتى أُمه علانية؛ لكان في أمتي من يصنع ذلك، وإن بني إسرائيل تفرقت على ثنتين وسبعين ملة، وتفترق أمتي على ثلاث وسبعين ملة؛ كلهم في النار؛ إلا ملة واحدة. قالوا: ومن هي يا رسول الله؟ قال: ما أنا عليه وأصحابي ) فكل الفرق الموجودة في الساحة اليوم تقول بانها على الكتاب والسنة ولكن سل نفسك هل تلك الفرق على ماكان علية الرسول واصحابة?

    واعلم اخي ابوخطاب أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال في حق الطائفة المنصورة ( لا تزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين إلى يوم القيامة ) وفي رواية : ( لا تزال طائفة من أمتي قائمون بأمر الله لا يضرهم من خذلهم أو خالفهم حتى يأتي أمر الله وهم ظاهرون على الناس ), ووجه الدلالة أن هذه الطائفة وإن مرت بها مراحل استضعاف إلا أن مآلها إلى النصر والتمكين إن شاء الله، وهي تمتاز بثبات عجيب في وجه المخالفين والمخذلين قائمة بأمر الله لا تأخذها في الله لومة لائم.

    فاني ادعوك يااخي ابوخطاب الى سبيل الانتصار الوحيد أن نجتمع لغاية واحدة وبعقيدة واحدة تحت راية واحدة ، راية الكتاب والسنة على فهم السلف الصالح وأن نسلك نهج التربية و التصفية تربية المسلمين على العلم الشرعي ، ودعوتهم إلى العمل به ، وتصفية المسلمين بما اعتقدوه من شرك وبدع وان ننبذ الفرقة و الافتراق وذلك بالتحذير من سبيل المتفرقين المختلفين من الجماعات الإسلامية و الحزبية لأن السلامة من الافتراق في الأمة الإسلامية لا تكون إلا باتباع السنة الصحيحة ، وسبيل السلف ، وترك البدع وسبل الخلف و أن تكون غايتنا رضا الله تعالى بتجريد الإخلاص له سبحانه وتحقيق المتابعة لنبيه صلى الله عليه وسلم و عقيدتنا عقيدة السلف الصالح جملة وتفصيلا و أن نفهم الإسلام بشموله كما فهمه علماء الأمة الثقات المتبعون لسنة النبي صلى الله عليه وسلم وسنة الخلفاء الراشدون المهديين رضي الله عنهم و الدعوة إلى الله على فهم السلف الصالح والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر و السعي إلي الجهاد الشرعي في سبيل الله لا كأفعال الحماسيين و الجهال من جهاد غير شرعي الذي هو ضرره أكبر من نفعه ، و التفريق بين أحكام القوة و أحكام الإستضعاف. ويكون ولاؤنا لله ولرسوله صلى الله عليه وسلم وللمؤمنين لا لحزبية ضيقة و بيعات سريه و براؤنا من الكافرين في الخارج وأهل البدع وأهل الأهواء والأحزاب.

    هذا هو سبيل النصر و التمكين هذا هو سبيل الإنتصار الوحيد الذي لا بديل له و لا سبيل سواه ، لا عند فتح ولا عند حماس ولا الاخوان ولا عند غيرها من الأحزاب الذين فرقوا دينهم و كانوا شيعا كل حزب بما لديهم فرحون ، هذه دعوتنا ، ونحن ندعوا المسلمين جميعا إلى مؤازرتنا في حمل الأمانة الإسلامية و محاربة التحزب و الفرقة . يقول الله تعالي ( شرع لكم من الدّينِ ما وصى بِه نوحا والذي أوحيناإليك وما وصينا بِه إِبراهيم وموسى وعيسى أن أقيموا الدّين ولا تتفرقوا فيه كبر على المشرِكين ما تدعوهم إليه الله يجتبِي إِليه من يشاء ويهدي إِليه من ينيب) و يقول تعالي ( ولاتكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا من بعد ما جاءهم البينات وأولـئك لهم عذَاب عظيم ) ويقول تعالي (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شيء إِنما أمرهم إِلى الله ثم ينبئهم بِما كانوا يفعلون)
    هذا و السلام عليكم,

    غريب ابن الغريب
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-03-27
  17. فارس الاسلام

    فارس الاسلام عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    2,226
    الإعجاب :
    0
    القيري اليماني ........عدت والله والعود احمدُ


    عدت بموضوع طيب مبارك كفيت فيه ووفيت فلم تدع لمتكلم كلاماًٍ ولا لقائلاً مقالاً


    فجزاك الله خير
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-03-28
  19. القيري اليماني

    القيري اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-11-17
    المشاركات:
    2,972
    الإعجاب :
    0
    ايها الأخ الصدوق خالد
    كم هو سروري وغبطتي أن أراك مشاركاً في موضوعي هذا فاأنا قد أطمأننت عليك وفي نفس الوقت تمتعت بتعقيبك الذي تطرب له الأذن ويشتاق له القلب.
    يا ألهي ما اضيق هذه الدنيا لولا وجود الأخوان الذين بوجودهم تحلى الأيام وبوجودهم تشتد العزائم لنواصل الدرب معاً رافعين جباهنا إلى العلى لنعلنها مدوية أننا أمة باقية باقية بشبابها الواعي الملتزم بالثوابت تلك الثواب التي غرسها لنا رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم وسار على نهجها القويم اصحابه الغر الميامين وتبعهم التابعون فنحن على الحق بإذنه ظاهرين ولو تسلط الأعداء فإن مصير الليل أن ينجلي على راية التوحيد لترفرف في الفضاء وحولها شم السواعد والإباء قد نذروا أنفسهم لها .
    أيها المسافر كم نحن بحاجة إلى الثبات في زمن تغيرت فيها الثوابت وعمت الفتن وأعظمها فتنة الدين قال رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم: ( أقبلت الفتن كقطع الليل المظلم يتبع آخرها أولها، الآخرة شرّ من الأولى.... ) .
    أشكرك أخي من الأعماق وعلى المحبة نتواصل بإذن الله تعالى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة