ملطوووووووووووووووش

الكاتب : أنا أحلاكم   المشاهدات : 297   الردود : 0    ‏2006-03-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-03-23
  1. أنا أحلاكم

    أنا أحلاكم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-02-27
    المشاركات:
    263
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،
    هاذي لعبه ذاكرتك من أي نوع ....؟

    أ- ما الذي يحركك ويبقى في ذاكرتك من فيلم تشاهده ؟


    1. الموسيقى والمؤثرات الصوتية (5 نقاط)
    2. وجوه الممثلين وتعبيراتهم (3 نقاط)
    3. أطرف ما في حواره من عبارات (نقطة واحدة)



    ب- فيم تفكر بعد جلسة أو سهرة مع أصدقائك؟


    1. الأسرار والإشاعات والمعلومات الشخصية التي سمعتها (5 نقاط)
    2. الملابس التي كان يرتديها أصدقاؤك (3 نقاط)
    3. المكان الذي كنتم فيه ( نقطة واحدة)



    ج- ما الذي تقوله لصديق لك عندما تفترقا؟


    1. إلى لقاء قريب (3 نقاط)
    2. فلنبق على اتصال (5 نقاط)
    3. سأمر عليك أو اتصل بك غداً (نقطة واحدة)



    د- إذا قضيت ليلة بغرفة فندق, ما أكثر ما يسترعي التفاتك فيها؟


    1. رائحة عطرها (نقطة واحدة)
    2. تنظيم أثاثها (3 نقاط)
    3. أصوات جهاز التكييف بها والشارع أسفلها (5 نقاط)


    هـ - في المدرسة، ما أكثر ما يساعدك على فهم درس أستاذك؟


    1. أن يشرحه على السبورة (3 نقاط)
    2. أن يعطي أمثله عملية (نقطة واحدة)
    3. أن يعيد شرحه أكثر من مره (5 نقاط)

    احسب مجموع نقاطك لتتعرف على نوع ذاكرتك:


    النتيجة:

    من (5 - 11) نقطة: ذاكرة حسيـــــــــــــــــة : يجب أن تحس بالأشياء لتتذكرها, أن تشعر وتدرك كل ما حولك, لذا حينما تتحدث تلوح عادةَ بيديك وتعطي أمثلة لما تقوله. تفضل ألا تحرك او تسير أثناء المذاكرة لتستوعب ما تذاكره. لا تتذكر وجوه الأشخاص الذين تقابلهم لكنك لا تنسى الكلام او العبارات التي قيلت



    من (12-18) نقطة: ذاكرة بصريـــــــــــــــــــــــة : تبقى المناظر والمشاهد والصور والكتابات وكل ما تراه عينك محفوراً في ذاكرتك. أنت تتذكر ما تراه من رسوم، فاكسات ، مذكرات، خطابات، جداول.. وغالباً ما تحتفظ بما تدونه بخط يدك لأنك تتذكره.تفضل أن يكون المكان الذي يحيط بك منظماً, وأوراقك مبوبة في أرشيف خاص بها.


    من(19 - 25) نقطة: ذاكرة سمعيـــــــــــــــة :لتتذكر شيئا تفضل أن تسمعه وتعيده أكثر من مرة, وحينما تتحدث مع شخص ما تلاحظ نبرة صوته والتعبيرات والكلمات التي يختارها للتعبير عن آرائه وعندما تواجه مشكله تبحث عن حل تناقشه معه. الأصوات الهادئة ( كالموسيقى ) تساعدك على التركيز وأنت تذاكر او تعمل, بينما تقلل الأصوات القوية المزعجة إنتاجيتك وتثير أعصابك. ما تتذكره بسهولة هو الكلمات والمحادثات والمكالمات الهاتفية وكلام الأغاني.
     

مشاركة هذه الصفحة