وجوب الدفاع عن علامة اليمن الوادعي - يرحمه الله

الكاتب : سلوى علي   المشاهدات : 1,205   الردود : 22    ‏2006-03-23
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-03-23
  1. سلوى علي

    سلوى علي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-03-23
    المشاركات:
    300
    الإعجاب :
    0
    وجوب الدفاع عن علامة اليمن الوادعي - يرحمه الله -




    بسم الله الرحمن الرحيم





    رب يسر وأعن






    طالعتنا بعض صحف الرفض والتشيع في بلادنا بهجمة شرسة على علامة اليمن الرباني ومجددها المجتهد الفقيه الأصولي الشيخ مقبل بن هادي الوادعي – رحمه الله – ناشرةً أخطاؤه – زعموا والزعم مطية الكذب – عن طريق كتبه التي ملأت السهل والجبل .


    فقد فضح – رحمه الله – حقيقة الر فض والتشيع في اليمن المتمثل في الشباب المؤمن – زعموا – بل هو الشباب المجرم. حيث نصح للمسلمين خطر هذه الفرقة الضالة على المجتمع .


    ولم تمض الأيام والليالي حتى ظهرت نواياها في اليمن في الاستيلاء على السلطة ليعيدوا لنا جرائم الرافضة في العالم الإسلامي عن طريق داعية الرفض والتشيع الحوثي ولكن سلّم الله وسخر الله لدفع فتنتهم رئيس اليمن المسدد على عبد الله صالح – وفقه الله لكل خير - في ذلك فقضى عليهم كما قضى على إخوانهم الاشتراكيين وهذا كله بتوفيق الله العلي القدير.


    وقبل ذلك كان للوادعي – رحمه الله – الدور البارز في فضيحة الحزب الاشتراكي حيث أنكر على الدولة قيام الوحدة مع هذا الحزب الكافر التي ظهر كفره أكثر عندما تم العثور على كتب (لينين) و(ماركس) في معسكراتهم وإعلانهم صريح الكفر البواح فأنكر وحدة المسلم مع الكافر بنص القران والسنة وظهر بذلك – مما لا يدع مجالا للشك – صدق نصيحة الإمام الوادعي حيث صرح أكثر من مرة بأن مجلس النواب فيه أكثر من وزير طاغوتي لأن ما بني على باطل فهو باطل فالمجلس يضم الاشتراكي الذي لم يعلن حتى الساعة توبته من الكفر .


    ولم ينجل هذا الباطل إلا بالقضاء على الحزب الاشتراكي وتوحد اليمن بالقوة وهو مطلب شرعي قام به الرئيس – وفقه الله لكل خير-


    وبذلك انجلت فتنة الاشتراكي ثم جاءت بعده فتنة الحوثي التي أظهرت صدق وإخلاص النصيحة من الإمام الوادعي – رحمه الله – في التحذير من الشباب المجرم الرافضي وعلى رأسهم الحوثي الذي أمر بقتل النفوس البريئة وقتل حراس البلاد ، وكم كانت شدة المؤامرة على الشيخ مقبل – رحمه الله – من الرافضة في صعدة ومع هذا فلا حافظ للشيخ إلا الله – عز وجل – واستمرت تحذيرات الشيخ – رحمه الله – من الرافضة ومن زعمائهم في كتب الشيخ – رحمه الله - التي فضحت الرافضة وأذكر بعضا منها:

    صعقة الزلزال لنسف أباطيل الرفض والاعتزال

    (رياض الجنة في الرد على أعداء السنة ومعه الطليعة في الرد على غلاة الشيعة) -

    (الإلحاد الخميني في أرض الحرمين)

    (إضافة إلى الأشرطة الكثيرة في فضح الرافضة ومقاصدهم في اليمن الحبيب) .


    ويجب على حكام هذه البلاد وفقهم الله لكل خير أن يسدوا الجميل ويشكروا من كان السبب في فضيحة الرافضة ، ومن لا يشكر الناس لا يشكر الله .


    هذا الكَم الهائل من الفضائح أغاظ الرافضة في اليمن فكرسوا صحفهم الكاذبة – بعد سقوط رايتهم للنيل من الوادعي – رحمه الله – لا سيما بعد موته لأنهم عجزوا عن مواجته في حياته كما قال الشاعر :


    وإذا ما خلا الجبانُ بأرض طلب الطعن وحده والنزالا



    وقال الشاعر :



    أسد عليّ وفي الحروب نعامة فتخاء تهرب من صفير الصافر



    فقام هؤلاء الجبناء بذكر بعض ألفاظ وكتابات الشيخ – رحمه الله – والتي أنزلها في حق الحزب الاشتراكي أيام الوحدة وجعلوها في رئيس الجمهورية وأوهموا القارئ بأن الشيخ يكفر الرئيس ليوقعوا الشقة والخلاف بينهما وهيهات لهم .


    فموقف أهل السنة ومنهم الشيخ مقبل – رحمه الله – من التعامل مع الحكام واضح وجلي ولكنها لحظات الموت وأنفاسه عند الرافضة في اليمن وذهاب دولتهم الرافضية وكما قال الشاعر :


    ذهبت دولة أصحاب البدع ووهى حبلهم ثم انقطع
    وتداعى بانصرام جمعهم جمع إبليس الذي كان جمع


    فنفول للرافضة وداعا وإلى الأبد - إن شاء الله تعالى – .


    وهاك يا كائد الوادعي – رحمه الله – هاك مواقفه من الحكام نقلا من كتبه لا كما نقلتم كذبا وتلفيقا :


    فقد قال – رحمه الله – في كتابه الفذ تحفة المجيب :

    (وأهل السنة بحمد الله في جميع المناطق اليمنية لا ينتخبون، ولا يطلبون الكراسي، ولا يطالبون الرئيس أن يتنازل عن كرسيه).


    وقال :
    ( نحن ما نطالب الرئيس بأن يتنازل لنا ما نطالبه بل نحن نقول له: أيها الرئيس نطالبك بالاستقامة على كتاب الله وعلى سنة رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم) .


    وقال :
    ( نحن ما نطالب الرئيس أن يتنازل لنا حتى نحتاج إلى الانتخابات ) .

    وقال :
    ( وأهل السنة بحمد الله لا يدخلون في هذه الحزبية ويقولون: نحن قد رضينا بالرئيس من دون انتخابات ولكن نطالبه بالاستقامة على الكتاب والسنة وعلى دين الله، ولسنا دعاة فتن، بل أهل السنة بعيدون عن الفتن وسفك الدماء والثورات والانقلابات، والفضل في هذا لله عز وجل ) .


    وانظر إليه وهو يحيى منهج السلف – رحمه الله – فيقول :
    ( والرئيس علي عبدالله صالح وفقنا الله وإياه للخير وأصلحنا الله وإياه، يعرف أن دعوة أهل السنة ليست دعوة ثورات ولا انقلابات، فعندما حدثت قضية الضالع وقال: كيف تقولون أنتم ليس عندكم ثورات ولا انقلابات وعندكم الآن مدافع ورشاشات. والصحيح أن الذين قاموا بهذه القضية ليسوا من أهل السنة وهم يعرفون ذلك لكنهم يريدون أن يلبّسوا على الناس. فأهل السنة بريئون من هذا وأنتم تعلمون هذا ... ) .

    وقال :
    ( فيجب أن نعرف ما نحن عليه، والشعوب مسلمة، فالشعب اليمني مسلم وحكومته باقية متمسكة بذيل الإسلام وهى تعتبر أحسن من غيرها ) .


    وقال :
    ( فلا أنصح بالكلام في الحكام، ولكن يجب التثبت، فلا أنصح أحدًا بالاصطدام مع حكوماتهم ولسنا دعاة فتن، فالشعوب مسلمة والدائرة ستكون على رءوس المسلمين، ولا أجيز الثورات والانقلابات والخروج على الحكام، والشعوب محتاجة إلى أن ترجع إلى الله سبحانه وتعالى ، ونواصي العباد بيد الله سبحانه وتعالى: {إنّ الله لا يغيّر ما بقوم حتّى يغيّروا ما بأنفسهم ) .


    وفي نفس الكتاب : السؤال193: هل الخروج ضد الحكام مسموح؟
    الجواب:
    ( الخروج ضد الحكام بلية من البلايا التي ابتلى بها المسلمون من زمن قديم، وأهل السنة بحمد الله لا يرون الخروج على الحاكم المسلم لأن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم يقول: ((من أتاكم وأمركم جميع على رجل واحد يريد أن يشقّ عصاكم أو يفرّق جماعتكم فاقتلوه?)). ويقول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم: ((إذا بويع لخليفتين فاضربوا عنق الآخر منهما)). وعبادة بن الصامت رضي الله عنه يقول: دعانا النّبيّ صلى الله عليه وعلى آله وسلم فبايعناه فقال فيما أخذ علينا أن بايعنا على السّمع والطّاعة في منشطنا ومكرهنا، وعسرنا ويسرنا، وأثرةً علينا، وأن لا ننازع الأمر أهله، إلا أن تروا كفرًا بواحًا عندكم من الله فيه برهان. فالخروج على الحاكم يعتبر فتنة فبسببه تسفك الدماء ويضعف المسلمون، حتى لو كان الحاكم كافرًا فلا بد أن يكون لدى المسلمين القدرة على مواجهته، حتى لا تسفك دماء المسلمين، فإن الله عز وجل يقول: {ومن يقتل مؤمنًا متعمّدًا فجزاؤه جهنّم خالدًا فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعدّ له عذابًا عظيمًا309}.فتاريخ أهل السنة من زمن قديم لا يجيزون الخروج على الحاكم المسلم، وفي هذا الزمن الخروج على الحاكم الكافر لا بد أن يكون بشروط، فإذا كان جاهلاً لا بد أن يعلم، وألا يؤدي المنكر إلى ما هو أنكر منه، ولا تسفك دماء المسلمين ).


    السؤال194:هل لديك مشاكل مع الحكومة اليمنية؟
    الجواب:
    ( بحمد الله، ليس لدينا أي مشكلة بحال من الأحوال).


    ونقول لحاسد الوادعي إليكم حصيلته العلمية التى انتفع بها العالم – إليكم بعض مؤلفاته التي قد طبعت وانتشرت في أرجاء البسيطة:
    1/الصحيح المسند مما ليس في الصحيحين عدد الأجزاء (2).

    2/ تراجم رجال الحاكم في المستدرك عدد الأجزاء (2).

    3/ تتبع أوهام الحاكم التي سكت عليها الذهبي طبعت ضمن المستدرك وصار عدده عدد الأجزاء (6).

    4/ تراجم رجال الدار قطني في سننه.

    5/ الصحيح المسند من دلائل النبوة.

    6/ غارة الفصل على المعتدين على كتب العلل.

    7 / الجامع الصحيح في القدر.

    8 صعقة الزلزال لنسف أباطيل الرفض والاعتزال عدد لأجزاء (2).

    9/ إجابة السائل عن أهم المسائل.

    10/الشفاعة .

    11/ رياض الجنة في الرد على أعداء السنة ومعه الطليعة في الرد على غلاة الشيعة وحكم القبة المبنية على قبر الرسول صلى الله عليه وسلم .

    12/تحفة الأريب على أسئلة الحاضر والغريب .

    13/ المخرج من الفتنة .

    14/ الصحيح المسند من أسباب النزول .

    15/ ردود أهل العلم على الطاعنين في حديث السحر.

    16/ المصارعة.

    17/ الإلحاد الخميني في أرض الحرمين .

    18/الباعث على شرح الحوادث.

    19/إرشاد ذوي الفطن لإبعاد غلاة الروافض من اليمن

    20/الجامع الصحيح المسند مما ليس في الصحيحين عدد الأجزاء (6).

    21/غارة الأشرطة على أهل الجهل والسفسطة عدد الأجزاء (2).

    22/الفواكه الجنية في الخطب والمحاضرات السنية .

    23/ قمع المعاند وزجر الحاقد الحاسد.

    24/تحفة الشاب الرباني في الرد على الإمام محمد بن علي الشوكاني .

    25/ فتوى في وحدة المسلمين مع الكفار.

    26/إقامة البرهان على ضلال عبد الرحيم الطحان.

    27/ الديباج في مراثي شيخ الإسلام الشيخ عبد العزيز ابن باز.

    28/ حكم تصوير ذوات الأرواح.

    29/ المقترح في أجوبة أسئلة المصطلح .

    30/ فضائح ونصائح.

    31/ مقتل الشيخ جميل الرحمن الأفغاني ومعه بحث حول كلمة وهابي.

    32/ إسكات الكلب العاوي .

    33/ تحقيق تفسير ابن كثير حقق مجلداً وما بقي قام بتحقيقه بعض طلبته .

    34/ الصحيح المسند من التفسير بالمأثور ولم ينته منه وتقوم إحدى زوجاته بإكماله.

    35/ كتاب الإلزامات والتتبع للإمام الدار قطني دراسة وتحقيق .

    35/ مجموعة الرسائل العلمية تحتوي على ما يلي :
    1- شرعية الصلاة في النعال .
    2- تحريم الخضاب بالسواد
    3– الجمع بين الصلاتين في السفر
    4– إيضاح المقال في أسباب الزلزال والرد على الملاحدة الضلال
    5– ذم المسألة.


    هذه بعض مؤلفات الإمام الوادعي – رحمه الله – فما هي حصيلتكم إلا الكذب الصريح في صحفكم التي امتلأت حقدا وغيظا على السنة وحملتها !! ( قل موتوا بغيظكم )


    يا كائدا للوادعي أما ترى أن ابن هادي في الملا يتألق



    ثم عندما قام بعض الجهلة – أتباع الحوثي – بنقل بعض كلمات الشيخ الناصحة حول الديمقراطية والانتخابات وتجريحه لبعض علماء السوء وبعض الجماعات الحزبية – لماذا لم يزيدوا الأمر وضوحاً ويبينوا وينقلوا من كتب الشيخ موقفه الصريح من فرقة الجهاد الفاسدة وفرقة التكفير وموقفه من أسامة بن لادن زعيم التكفير في العالم ومضلل شباب المسلمين ، وموقف الشيخ من التفجيرات في اليمن وفي بلاد المسلمين لماذا يُتناسى ويُتجاهل كل هذا المجهود الذي نصح فيه العالم الرباني لأبناء المسلمين فكانت ثمرة نصيحته واضحة لكل ذي عينين بصيرتين وقلب واعي ولكن كما قال تعالى : ( فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور .


    فهذا التجاهل يدل على أن المصب واحد عند الفرق المعاصرة فأهل البدع اتفقوا جميعا في الخروج على الحكام وإثارة الفتن والانقلابات والثورات والبحث عن كراسي السلطة مهما كان الثمن .


    قد فخر العالم بأجمعه بالعالم النحرير الموفق ولم يعرف بعض أهل اليمن قدْرَه ومكانته ولكن كما قيل أزهد الناس في العالم أهله .
    كتبه أبو عبد الله خالد الغرباني
    بتاريخ 10/جماد أول/1426هـ

    ملف مرفق للتحميل : دفاعا عن الوادعي.doc
    http://www.sahab.net/sahab/attachment.php?postid=481893

    كلمة حق من العلامة (محمد البنا) في الشيخ (مقبل الوادعي) رحمه الله ، وطلبته ، ومركز دماج [بالصوت]
    http://www.sahab.net/sahab/showthread.php?s=&threadid=324254

    -------------

    الموضوع منقول - شبكة سحاب السلفية - بتاريخ 2005-07-08 من الكاتب خالد الغرباني والمشاركة التي تليه:
    http://www.sahab.net/sahab/attachment.php?postid=481893
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-03-23
  3. yemeni asiel

    yemeni asiel عضو

    التسجيل :
    ‏2005-12-22
    المشاركات:
    239
    الإعجاب :
    0
    مشكورة اختي وجزاك الله خير
    والروافض ما ترتاح الا بأشعال الفتن
    لاتنسي انهم اخوان المجوس عبدة النار
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-03-23
  5. المسافر74

    المسافر74 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-12-24
    المشاركات:
    1,034
    الإعجاب :
    0
    حفظك الله اختي السلفية الفاضلة ما ما تفضلتي به من انزال هذه الفوائد


    ان الله يدافع عن الذين امنوا...........
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-03-23
  7. محمد القوباني

    محمد القوباني عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-12-23
    المشاركات:
    535
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيرا اختي
    تحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-03-23
  9. Immigrant

    Immigrant عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-09-26
    المشاركات:
    988
    الإعجاب :
    0
    Jazak Allah Kheer
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-03-23
  11. bikur

    bikur عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-31
    المشاركات:
    1,081
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خير
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-03-23
  13. ناصر المظلوم

    ناصر المظلوم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-06-29
    المشاركات:
    464
    الإعجاب :
    0
    رحمك الله شيخنا رحمة الابرار
    وجزى الله اختنا خير الجزاء
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-03-24
  15. سلوى علي

    سلوى علي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-03-23
    المشاركات:
    300
    الإعجاب :
    0
    بارك الله فيكم اخواني في الله ورحم الله درة اليـمن مقبل بن هادي الوادعي.



    لقراءة ترجمة أحد أعلام الجزيرة الشيخ العلامة مقبل بن هادي الوادي - يرحمه الله
    الكاتب - أبو بكر محمد
    http://www.ye1.org/vb/showthread.php?t=155717
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-03-24
  17. خالد بن سعيد

    خالد بن سعيد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-02-23
    المشاركات:
    1,965
    الإعجاب :
    0
    Jazak Allah Kheer
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-03-24
  19. القيري اليماني

    القيري اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-11-17
    المشاركات:
    2,972
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله كل خير اختي الكريمة أثلجتي صدورنا
    اما الروافض فهم الأشقياء الذين ضلوا الطريق وهم مع ذلك يعتبرون انفسهم على الحق
    وما هذا إلا استدراج من رب العالمين فنسأل الله السلامة
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة