هل فقدت الجزيرة او ستفقد العنصر العربي كموجود؟

الكاتب : الهوى يماني   المشاهدات : 709   الردود : 2    ‏2002-05-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-05-06
  1. الهوى يماني

    الهوى يماني عضو

    التسجيل :
    ‏2002-05-03
    المشاركات:
    2
    الإعجاب :
    0
    هل فقدت الجزيرة او ستفقد العنصر العربي كموجود؟ سؤال اليكم ياهل اليمن,

    ( الحلقة الاولى )


    اولاً اشكر الاخوة اعضاء المنتدى , الذين ابدوا اجمل الترحيب بي, فرحاً بي كضيف من اهلهم . وكيف بهم وهم اشقاء الدم اخوة الدين .
    على العموم لايمكنني أن اتجاوز كرمكم , فمنكم نبع الاصل........

    وانتم والله نهاية السفر لنا ..
    لابد من صنعاء ولــــــــو طـــــــــــــــــــال السفر!

    قال لي احد الاخوة العراقيين . مقولة ادت تزلزل بعض افكاري المتعلقة بالاعجاب في وطني جزيرة العرب .وانا المشبع بروح التاريخ والاصالة والنقاء , ومستجراً التميز الذاتي بنحن . ومتفاخراً بعبقرية المكان , كما قال جمال حمدان المفكر المصري. عبقرية المكان المتمثلة في جزيرتي العربية , وعبقرية الجنس المتمثلة بالجنس العربي. قد يكون كلامي فيه بعض العنصرية , نعم عنصرية افتخر بها لبقاء نوعي بما يحتويه هذاء النوع من قيم وموروث قديم ازهو به . ولا اتعالى او احتقر به على جنس اخر فلكل شخصه . ومن حقي ان احافظ علية....
    قال لي العراقي وهو غاضباً مني .. و محترق علي كمداً

    ((( نحن في العراق يوجد بنا اجناس اخرى , سواء اكراد او غيرهم , وهم من قديم واجزاء في البلاد هي لهم اصلاً , فنحن لم نكن جرثومة العرب او منبع اصولهم بل نحن جزء مكمل للعرب فنحن الاحفاد ومن هناك الاجداد , مشيراً الى جنوب بلاد الرافدين ,ولكن قلي بالله ماستكونون بعد عشرون عاماً من الان ... أأنتم هنود ام ترك ام منغوليون ام زنج ام روم ام فرس ام ......الخ . هل سيبقى عرب من احفاد يعرب وعبس وقريش ام شمر اوعتيبة ابنا القبائل العربية وهل نستطيع نتذاكر اشعارهم وفرسانهم ولغتهم في نحوها وبلاغتها في ادبهم او تاريخهم وهل ستبقى ......... الدخول وحومل او الجواء
    ام ستتحول الى احياء من دلهي ومانيلا ابيدجان وسنرى ابقار الهندوس تتجول في صحرائنا وتأخذ من شميم عرار نجد ثم تدوس عليه جاعلة فيه من روائح الروث بعبق قذارة البوذيين والمسحيين , هل سنجد مجنون ليلى ام كريشنا وبهادر يتبادلون طقوس عهر هم الهندوسي
    وهل سيقري حاتم ضيفة في الليالي الباردة , هل نستطيع ان نرى الملامح العربية القمحية اللون المرتبطة بالصورة النموذجية الراسخة لدينا عن ذلك العربي الاقنى الانف, العالي البنية , ذو العيون البراقة . او سنجد ملامح ذلك العربي , وقد تحولت الى فطس صيني و الى شفاه زنجيه وعيون زرق وجثامين مغول الترك , بحقارة الهند !؟؟!؟؟
    اعوذ بالله من ذلك عسى الايحدث ))) كان ذلك في ردة علي عندما قلت الية ان العراق لن يستقر او يتوحد , ماكان متنوع الاجناس فيه جميع الاهواء. لقد تفاجئت بذلك الرد فهو والله قد اصاب كبد الحقيقة

    فالناظر الى امور الجزيرة الان سيرى التحول الكارثي في تركيبة السكان , فهي الان اكثر البلدان التي يوجد بها هذا الخليط الفظيع من العناصر الاجنبيه الدخيلة . والذين لن يخرجو منها ابداً الا ماشاء الله ,
    هل نحن امام كارثة ام اندثار عنصر , والبرهان موجود في بعض الدول
    فأين هم الان سكان امريكا الاصليين او سكان استراليا , انهم الان في متحف تاريخ تلك الدول , للفرجة وللتشفي ...
    فل نرى الان بعض الشواهد والادلة
    1= نسبة السكان الاصليين الى الاجانب في تدن مروع .
    2= القوة الضاهرية لهؤلا سواء ماديه او معنويه ,


    يتبع الى الحلقة الثانيه





    ملاحظة / ارجو تقبل اعتذاري لسوء الكتابة والتنسيق
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-05-06
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    حياك الله اخي الكريم :
    أولا نرحب فيك بالمجلس اليمني ونامل بان تجد فيه طيب الصحبة والمعشر بين اخوانك وأبناء عشيرتك أهل اليمن 0
    أخي الكريم :
    موضوعك لاشك بانه حساس للغاية وقد وضعت أياديك الكريمة على الجرح الذي لايزال يتعمق ويتشعب وبصورة إرادية لمن أرادوه وقسرية لمن فرض عليهم 0
    الجزيرة العربية هي نواة الإسلام وكما تعلم فأن الآباء والأجداد يغفر لهم الله قد نشروا الدين في كل البلدان المجاورة لصفيحة الجزيرة العربية وكان لهذه الدعوة للإسلام تأثير ثنائي الإتجاه حيث امتزجت الدماء العربية مع كثيرا من تلك الدماء وكونت خليط عجيب كان في بدايات الدعوة شيء طيب وتجانس منطقي لاصحاب العقيدة الواحدة وعند قيام الدولة العثمانية عمدت تلك الدولة ذات التسلط التركي إلى فرض نظام كهنوتي لعين كل القصد منه السيطرة على الأمصار العربية بغض النظر عن الوسائل للوصول لهذا الهدف وخلطت الحابل بالنابل وهجرت امم وشعوب ذات ثقافات وعادات مختلفة البعض منها تاقلم على الحياة العربية الإسلامية والبعض الآخر استخدمها مطية للوصول إلى أهداف دنيوية 0
    وبعد أفول الدولة العثمانية ومجيء الاستعمار الغربي والذي يختلف عنا بالعقيدة والعادات فحاول أن يطمس الإسلام من نفوس مسلمي الجزيرة العربية ولم يستطيع لأنها راسخة في نفوسهم وهو معتقد مبني على أسس سماوية متينة وكان ذلك بمثابة كارثة للاستعمار خصوصا بعد أن أثبتت الاستكشافات بان الجزيرة العربية عبارة عن بحيرة من البترول والزيت الصخري 0
    تلك الثروة النفطية كانت محط أنظار الدول المستعمرة ( بريطانيا ، فرنسا ، البرتقال) وخصوصا بعد أفول نجم الدولة العثمانية وانتهاء الحرب العالمية الأولى والتي تكبدت فيها تلك الدول خسائر فادحة بالأرواح والعتاد نتيجة الحرب فيما بينها وعمدت إلى تقسيم المناطق العربية إلى مناطق نفوذ وكانت الجزيرة العربية من نصيب بريطانيا وقد عمدت تلك الدولة الخبيثة إلى أساليب غاية في المكر والدهاء وبنظرية العصا والجزرة مثل:
    1) جزأت الجزيرة إلى دويلات صغيرة وعينت عليها مشايخ بعض القبائل كحكام صوريين وجعلت معظم موظفي تلك الدويلات من الهنود والباكستانيين وبعض الجنسيات غير العربية بحجة معرفة باللغة الإنجليزية والتي لاتزال اللغة الرسمية حتى اليوم ولو بصورة غير بادية للعيان 0
    2) بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية وظهور ثورة يوليو لاحظت بريطانيا بروز أصوات غريبة من الممكن ان تهدد وجودها في الجزيرة العربية فقربت إيران على الرغم مما حصل لها على أيادي مصدق وبما إن الفرس والعرب لم يكونوا متآلفين لأسباب تاريخية فقد عمدت هي وإيران إلى خلق طبقة وسطى وخصوصا بالخليج تلك الطبقة عبارة عن تجار يملكون حوانيت ومحلات يقومون ببيع البدو ما يلزمهم من مؤن وبالدين لعدم مقدرة هؤلاء البدو على الدفع سواء من الحول للحول ويسددون تلك الديون عن طريق جلود المواشي والفحم ومشتقات الألبان المجففة وقد أظهر التجار الإيرانيون تعاطفا مصطنع وكانوا يتظاهرون بالطيبة والكرم حتى يكسبوا ثقتهم وكل ذلك من ميزانية الشاة لانه بحسبه بسيطة من قبل تاجر بسيط لايمكن ان يعمد إلى تبديد امواله في وسط الصحراء ومع أناس ممكن ان يعودون في العام المقبل من عدمه فعمد هؤلاء المخابرات الإيرانيون إلى شراء الأراضي بأبخس الأثمان وهاهم يمتلكون أفضل العقارات وفي وسط العواصم الخليجية وبعدها مكنتهم بريطانيا من احتكار الوكالات التجارية ذات الأهمية البالغة والربح الوفير والتي يعتبر كبار وكلائها من العجم حتى ألان 0
    3) زرعت بريطانيا روح العداء بين حكام تلك الدويلات وكل ماهو عربي ولا نزال نلتمس ذلك ، وقد وصم كل عربي في تلك الدويلات بانه شخص غير مرغوب فيه وانه يحارب الحكام 0
    4) أحكمت بريطانيا سيطرتها على صرف جوازات السفر لتلك الدويلات وعدم تمكين العرب من حيازتها ومنحتها بشكل مكثف للفرس والهنود والباكستانيين والبلوش وعمدت إلى نسبهم للقبائل العريقة في تلك المناطق حتى يذوبون في تلك المجتمعات وهذا ما يلاحظ الآن وبشكل واضح وجلي في دول الخليج حيث نرى عدم تعاطف هؤلاء المتوارون خلف العباءة القبلية المزورة مع كل ما هو عربي 0
    5) عمد حكام تلك الدويلات وبإيعاز من بريطانيا إلى إظهار روح الإخاء مع بقية الدول العربية حتى يستطيعون فرملة إندفاع المد القومي العربي في عقدي الخمسينات والستينات0
    لما تقدم أخي الكريم فان الموضوع متجذر وليس وليد يوم وليلة فقد سُلّمت تلك الدويلات من بريطانيا لامريكا يدا بيد وهاهم زعماء المافيا الحقيقيين والذين نصبوا أنفسهم حماة للحرية يملون شروطهم على تلك الدويلات فقد أصدروا أوامرهم بعدم سحب مبلغ اكثر من 100 مليون دولار في المرة الواحدة وعند سحبه من البنوك الغربية يجب وضع تعهد بأوجه صرفه بعد الموافقة عليها 0
    حتى البنك الدولي املى عليهم شروطه بعدم تعليم الجاليات العربية بالمجان وعدم تقديم علاج صحي للموظفين الأجانب ( العرب) بالمجان والزمتهم بالمصاريف 0

    شكرا اخي الكريم وعذرا للتطويل
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-05-06
  5. ابو صابر

    ابو صابر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-12-31
    المشاركات:
    835
    الإعجاب :
    0
    اخي سرحان وفية وكفيت ومرحبا الضيف الكريم الذي بداء بداية الضمير العربي فاهلا به ,,,
     

مشاركة هذه الصفحة