قاسم سلام والدور المشبوه

الكاتب : عمرالمختار   المشاهدات : 454   الردود : 3    ‏2006-03-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-03-13
  1. عمرالمختار

    عمرالمختار عضو

    التسجيل :
    ‏2006-01-12
    المشاركات:
    19
    الإعجاب :
    0
    قاسم سلام ليس اهل للثقه , منافق ميال للسلطه وللر ئيس شخصيا
    مجرد شرطي داخل المشترك. دور البعث تاريخيا مشبوه ومتامر
    على شركاءه يطعن في الظهر. المصلحه والانا نيه تحكمه ولا يعيش
    الا في السمن والعسل واحضان السلطه. الله يعين المشترك على مواقفه
    وتصريحاته وتصريحات زوجته. انه خنجر مغروس داخل المشترك.
    انتبهوا​
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-03-13
  3. ابو قايد

    ابو قايد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-02-28
    المشاركات:
    1,931
    الإعجاب :
    1
    ياأخي دع الناس يتصرفون كيفما شاءو
    ويتحالفوا مع من ارادوا
    لانخون احدا
    ولانسلب احدا وطنيته
    الكل يسعى من اجل اليمن
    ونسال الله للجميع الهداية والتوفيق
    تحياتي ​
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-03-13
  5. allan2004

    allan2004 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-04-03
    المشاركات:
    578
    الإعجاب :
    0
    انما الاعمال بالنيات....دعو الخلق للخالق
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-03-26
  7. عمرالمختار

    عمرالمختار عضو

    التسجيل :
    ‏2006-01-12
    المشاركات:
    19
    الإعجاب :
    0

    أخبار: البعث القومي لم يوقع على مشروع المشترك

    الأربعاء 22 مارس 2006

    قحطان يرجع ذلك إلى انشغاله بقواعده

    اصبح حزب البعث العربي القومي بمثابة الشوكة في حلقوم المشترك الذي عجز عن بلعها أولفظها وخاصة بعد أن أخرج الدكتور قاسم انتقاداته لبرنامج اللقاء المشترك إلى العلن ووصفه بأن فيه ما يتناقض مع المصلحة الوطنية العليا.. ومما ينبغي الاشارة إليه ان البعث لم يوقع على مشروع الاصلاح السياسي مثلما لم يوقع على اللائحة الداخلية للمشترك مما يجعله خارجه من الناحيتين التنظيمية والقانونية.




    الناطق الرسمي باسم المشترك الاستاذمحمد قحطان اعتبر موقف حزب البعث مجرد اشكاليات يجب ان تعالج داخليا بحسب قرار المجلس الأعلى للمشترك واضاف: في تصريح لـ(الوسط) «أن الإخوة في حزب البعث شاركو معنا في كل مجريات النقاش بخصوص البرنامج واللائحة ونعتبر أن ظروف سفر الأمين العام إلى الخارج هي السبب في عدم توقيعه».

    وايضا نعرف ان الاخوة في حزب البعث منشغلين كثيرا بقواعدهم وجمهورهم وهذا يشغلهم أحيانا عن بعض الواجبات المشتركة وبالتالي نحن نعتبر أن انشغالهم بجمهورهم الواسع هو في الحقيقة اضافة مهمة للمشترك.

    وعن التصريح الذي ادلى به سلام ضد برنامج الإصلاح قال: «إن ما يتعلق بما قد يفهم عن بعض التصريحات هو تعبير عن اختلاف في وجهات النظر وهو اختلاف مشروع لا يفسد للود قضية».

    واضاف قحطان: اعتقد ان ما تنسبه الصحافة المؤتمرية للدكتور قاسم سلام فيه شيء من المجازفة.. لأن الدكتور قاسم شخصية وطنية معروفة وعلى سبيل المثال فإن آخر رسالة بعثها المجلس الأعلى للمشترك إلى رئيس الجمهورية كان الدكتور قاسم أول الموقعين عليها.

    يشار إلى ان رئيس الجمهورية ومعه العميد على محسن كانا قد استقبلا قيادة البعث في دار الرئاسة السبت الماضي، حيث حضر اللقاء الدكتور قاسم والدكتورة بلقيس الحضراني بالاضافة إلى عبد الواحد هواش وثلاثة آخرين.
     

مشاركة هذه الصفحة