هذه مشاكلنا فأين الحلول?

الكاتب : عبد الحكيم الفقيه   المشاهدات : 2,594   الردود : 75    ‏2006-03-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-03-11
  1. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007
    هذه مشاكلنا فأين الحلول

    *معطيات الوجود الإجتماعي تشير إلى أن المجتمع اليمني متخلف فالإقطاع هو السائد والنشاط الفردي الزراعي بملكية صغيرة جدا لا تفي بحاجات المزارع نفسه وتوارث ممل للمحاصيل المتكررة والرتيبة والبدائية وغزو للبناء والقات وانكماش المساحة الزراعية

    *الثروة السمكية لا تستثمر بشكل فعال وحديث وتقنيات بدائية وحدود بحرية سائبة

    *الثروة النفطية لا معرفة للشعب بشيء عنها وإيراداتها وثمة تقاسم لنسب مئوية بين مراكز القوى والخارج

    *الرأسمال الوطني اليمني وجد خارج اليمن بيئته ولم يتبق منه سوى ما يرمز ويذكره بأنه يمني والإستثمارات الجديدة تصطدم بغياب القانون والضمانات والهجوم العسكري والمتنفذين على المستثمر فيضطر للعودة إلى المهجر

    *السلع الأجنبية هي ما يملأ السوق وما اليمن سوى مستهلك فقد قاموسه مفردة الإنتاج

    *إزدياد السكان وقلة الخدمات وغموض المستقبل المخيف جدا

    *البطالة المتسعة وازدياد نسبة الجريمة ووجود الإرهاب ضالته ومناخه

    *الطائفية والمناطقية وظهور أورام خبيثة في جسد الوحدة الوطنية

    *فشل مؤسسات التعليم والصحة وابتلاع العسكر للميزانية وهيمنة الخطاب الديماغوجي الرسمي

    *فشل السلطة وترهل المعارضة وحوقلة السواد الأعظم

    *التدخل بشكل مباشر للخارج في الشأن اليمني ومباركة هذا التدخل من جمجمة السلطة وقلب المعارضة

    *عسكرة المدن الرئيسية والسيطرة على الجبال المحيطة بالمدن وكأن اليمن تعاني من مظاهر احتلال

    *استاتيكية الزمن المكرر وتفشي أعراض الإغتراب

    *الإنفصام الجماعي الرهيب وحضور مكثف لموميات القبور في تسيير شؤون الأحياء

    *هيمنة أجواء العنف والتوتر والإحتقان
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-03-11
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    الحلول ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    هنا المشكلة ، ليست بالحلول نفسها وإنما بمن يشرع في العمل بها 000
    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-03-11
  5. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007

    فعلا والحلول تعد مشكلة المشاكل ومن الذي ينبغي أن ينفذ الحلول
    أعتقد لو يوجد إلزامية الشعب عبر جهازه التشريعي والرقابي الممثل في البرلمان على الخطط الحكومية وتشكيل لجان شعبية لرقابة أداء البرلمان وتوجيهه صوب مراقبة السلطة التنفيذية بمعنى لا حل إلا بيد الشعب فهو( مالك السلطة ومصدرها) دستوريا ولكن الطامة حاليا هي أن السلطة التنفيذية تتحكم وتدير السلطة التشريعية وهذا ضد عجلة الزمن وطبيعة أنظمة الحكم
    ويبقى القانون التغييري المهم هو تحوير معطيات الوجود يخلق الشكل والحلم المنشود
    تحياتي ودمت بخير
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-03-12
  7. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007
    وهنا سأبدأ في افتراض الحلول وأبدأ بالمسألة الزراعية:
    منذ وجد الإنسان على ظهر هذه البسيطة وهو ينشد قهر الطبيعة وتسخيرها لصالحه وعبوره من الكهوف واكتشاف النار وتبيئة مناطق الإستقرار عندما اكتشف أن الزراعة البوابة الأولى لنمط الإنتاج المستقر فابتكر الأسرة وكانت مناطق بلاد الرافدين والنيل واليمن القديمة من المناطق التي توفرت فيها ظروف الإستقرار ونشأة الحضارة
    الزراعة في اليمن هي النشاط السكاني الذي يعمل في قطاعه 70% من السكان وخصوصا القوى العاملة في الريف وهذه القوى تعمل وفق النمط التقليدي والبدائي بالإضافة إلى بعض القطاعات الإقطاعية المستحوذة بفعل هيمنتها على ما يسمى بمفاصل دولة اللادولة على بعض مساحات شاسعة من الأراضي ولكن الميكنة والتقنيات ما زالت بعيدة كل البعد.
    الجميع بدأ ينشد الأمن الغذائي ويقرر الغالبية أنه لا حرية لشعب ( يأكل مما لا يزرع) فنحن ندخل ضمن هذه القاعدة في مرحلة إنعدام الحرية والإستلاب وانتظار بواخر القمح والمواد الغذائية القادمة من خلف البحار
    وأرى أن
    *يتم المسح الزراعي وتحديد نسب رقمية حقيقية لمعرفة الواقع الزراعي ورسم خرائط زراعية وخطط مستقبلية تحاول قراءة واستثمار الإنسان والأرض وإدخال الميكنة والتقنيات
    *عمل تخطيط للمحاصيل وفق المناخ والأرض وطبيعة البيئة والتربة وكمية المياه واحتياجات السوق
    *حضر العمران وانتشار القات ومحاولة تقليص كلما من شأنه انكماش الرقعة الزراعية
    *تشجيع العمل التعاوني وتشجيع قيام جمعيات زراعية شعبية وتوظيف مقدرات الدولة في خدمة المزارعين والزراعة
    *تعبأة المناهج التعليمية والبرامج الإعلامية والخطب المنبرية بأهمية العمل وضرورة الأنتاج الوطني وتشجيعه
    *فرض رقابة شعبية صارمة على المبيدات والأسمدة وتقليص الإستيراد
    *التوسع في نشر كليات الزراعة والمعاهد الزراعية ونشر الوعي الزراعي في كافة وسائط الوعي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-03-12
  9. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007
    المطلوب اقتراح حلول لمسألة الثروة السمكية وكيفية استثمارها تنمويا وتغطية الأسواق المحلية وكيفية استثمار الشعب لبحاره
    وإلا نتركها لتقنية الإصطياد المصري والإرتيري والصومالي ونكتفي بالوزف:D
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-03-12
  11. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007
    والحديث عن الثروة النفطية حديث قابل للإنفجار والإشتعال فهو خطر وهو منذ فترة وجيزة التابو taboo الذي لا يجوز الإقتراب منه فهو سبب مشاكل البلد والصراعات الحدودية والمعجل بالتوحيد لليمن بعد اشتباك دموي عنيف لم يغط اعلاميا بين القوات الجنوبية من جهة والقوات الشمالية والسعودية دخلت على الخط في معركة في نهاية الثمانينات وتم عمل بلوكات عسكرية وخرائط في غاية الأهمية في منطقة الحدود وفي منطقة رملية أظافت الأحداث لها درجة عالية من السخونة.
    النفط هذا الملعون الذي( هجم مثل ذئب علينا) كما يقول نزار هو أحد مسببات حرب 1994 وفي ذمته دماء بن حسينون وزير النفط اليمني الأسبق وهو سبب رفع حزب الإصلاح شعاره المدوي ( النفط والفقر كيف يجتمعان)
    وهو الذي جاء ببوش الأب الى مأرب وهو الذي جعل بوش الإبن يأمر ركائزه المحليين بضرب مأرب إنه النفط بوش الأب والإبن والروح القدس وهو علي وأحمد علي وأصحاب الكساء
    انه الثروة التي حولت البلد إلى جهنم ووقودها الناس والحجارة
    فكيف يمكن ربط الثروة النفطية بالتنمية الإجتماعية العادلة؟
    هذا ما أتمنى من الجميع المشاركة​
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-03-12
  13. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007
    وينبغي تشجيع كافات القطاعات وأن ترسم خطة تنموية تكون فيها الأولوية للقطاع العام الذي ينبغي أن يلبي كافة احتياجات البلد ويترك حيزا تنافسيا للقطاع الخاص والمختلط وينبغي سن قوانين في هذا المضمار وتجسيدها على حيز التنفيذ
    فالاقتصاد الوطني سند أساسي للديمومة والإستقرار والتطور​
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-03-13
  15. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007
    وتعد مشكلة البطالة مشكلة المشاكل ولن تحل بقول أحد المشائخ ( يريدون أن يلغوا البطالة وشعبنا اليمني بطل عبر التاريخ) ولعلها أهم مشكلة تهدد مستقبل وطن برمته وتهدد بظهور اشكال جديدة للجريمة والإرهاب وظرب آخر القيم في المجتمع لذا أقترح مايلي:
    حصر جميع العاطلين عن العمل وعمل فرز لنوعية المهنة والعمل التي يرغب فيها
    تشجيع القطاع الخاص على فتح مشاريع استثمارية جديدة ويتم تحديد نسبة من العاطلين بحيث يكون لهم الأولوية في العمل
    عدم التشجيع في استخدام الآلات التي تستغني عن البشر في القطاع الحكومي ضمانا لبقاء عدد كبير من الموظفين بما يضمن النزر اليسير من الإستقرار الإجتماعي
    تحويل مضامين التعليم الثانوي والتوسيع في نشر المعاهد والمدارس الحرفية التي لا زالت البلد في أمس الحاجة لها وما أكثرها
    استصلاح الصحارى والمناطق القابلة للزراعة وتشجيع عمل نظام ( الكولوخوزات) والملكية العامة للأرضي البوار بغرض استصلاحها وامتصاص البطالة
    أو إذا ما ينفعش : تفجير حرب أهلية طاحنة وهي ستمتص البطالة والبطولة:) والموظفين وربما ستفرز مجتمع يمني قليل السكان بإدارة ناجحة وربما سنخرج لطريق:)
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-03-13
  17. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007
    يبدو أنها مشاكلي وحدي وربما أنا آخر اليمنيين بعد أن صاروا هنودا حمر
    أما مسألة الطائفية والمناطقية والمذهبية فهذه لن يعالجها سوى تفعيل الحكم المحلي وإعطاء صلاحيات للمناطق في إدارة نفسها حتى لا تشعر بالغبن والتعسف المركزي وكذلك الإعتراف بكافة الرؤى والأفكار التي تتعايش وتعايشت عبر تأريخ الفكر الإجتماعي والسياسي والديني في هذا البلد الغني بمظاهر تشكيل أجمل اللوحات حيث التعدد الفكري واللهجوي والفلكلوري وكذلك الإجتهادات الدينية المنبثقة عن تراكم تأريخي في غنى الفكر الإسلامي وتشعباته
    وعلى الجميع أن يجعلوا اليمن هي لب الإنتماء وأن تكون الوشيجة الإنسانية هي شعلة الدرب لبناء يمن يؤمن بإنسانية الإنسان ويسخر كافة مظاهر الطبيعة للإرتقاء به في السياق المادي والروحي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-03-13
  19. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007
    ما موارد اليمن وكيف تنفق؟
    هذه لا علم لنا نحن السواد الأعظم بها وما معايير توزيع الميزانيات ولماذا يتم اهمال بعض القطاعات ويتم اشباع قطاعات لا طائل منها؟ وأين تذهب القروض؟ وكيف تنفق القروض؟ وكذلك الهبات والمعونات؟
    هذه مشكلة المشاكل وكنا فرحنا بشعار ( من أين لك هذا) في المرحلة الإنتقالية لكن الحلم برمته أنتقل إلى رحمة الله
    ويظل الوعي الإقتصادي رغم أهميته مفقودا في غالبية الأوساط
     

مشاركة هذه الصفحة