إلى متى يطمسون آثارنا ؟

الكاتب : hsm_mog2002   المشاهدات : 453   الردود : 3    ‏2006-03-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-03-11
  1. hsm_mog2002

    hsm_mog2002 عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-11
    المشاركات:
    24
    الإعجاب :
    0
    لى متى يطمسون آثارنا ؟


    عمرو محمد الفيصل

    زرت الأسبوع الماضي مدينة بدر القريبة من المدينة المنورة. أقول القريبة من المدينة المنورة حيث إن كثيراً من الناس في بلدنا الحبيب (صدقوا أولا تصدقوا!) يجهل تماماً أين تقع مدينة بدر.

    بدر مدينة صغيرة محاطة بجبال قريبة من شاطئ البحر الأحمر الذي يبعد ثلاثين كيلومتراً تقريباً عنها.

    اكتسبت تلك المدينة شهرتها كون أنها المكان الذي دارت فيه المعركة الشهيرة التي سميت باسمها، والتي وقعت في اليوم السابع عشر من رمضان في العام الثاني للهجرة بين جيش المسلمين بقيادة الرسول صلى الله عليه وسلم، وجيش قريش بقيادة نخبة من صناديدها. وقد انتصر المسلمون على أعدائهم في موقعة وصفها الله سبحانه وتعالى بـ''يوم الفرقان'' حيث كان أول انتصار عسكري للمسلمين المستضعفين في الأرض حتى تلك اللحظة.

    الموقعة كانت بمثابة إعلان بأن أمة محمد صلى الله عليه وسلم أصبحت قوة لابد من أخذها في الحسبان في التوازنات السياسية والعسكرية في جزيرة العرب. كما أنها ليست فقط قادرة أن تدافع عن نفسها، بل قادرة أيضا على المبادرة الحربية ومع أقوى قوة عسكرية في منطقتها.

    دعيت لزيارة مدينة بدر مع نخبة من كتّاب ومحررين وأعضاء مجلس إدارة جريدة المدينة التي أتشرف بالكتابة فيها، وذلك من قبل أحد أعيان تلك المدينة. وكانت الدعوة بلا سبب محدد إلا تعبيراً عن محبة ذلك الشيخ وأهله الكرام في جريدتنا ورغبة منه لنزورهم في مدينتهم.

    كنت متشوقاً لزيارة بدر التي لم أكن قد زرتها منذ أكثر من عشرين عاماً. تجدر الإشارة هنا أنني عدت إلى بدر مرة أخرى بعد أسبوع وذلك بدعوة من السيد محافظ بدر.

    لقد سررت بما شاهدته من ترتيب جميل وشوارع (أنظف من جدة ، ورب النعمة!) في مدينة أكبر مما توقعت حيث وصل تعداد سكانها إلى خمسة وثلاثين ألف نسمة. ولكن أكثر ما أثَّر فيَّ هي الحفاوة التي استقبلت فيها ورفقائي. فالإخوة البدريون فرشوا لنا السجاد الأحمر، وبالغوا في آيات التكريم والترحيب، وجالوا بنا في مدينتهم وضواحيها المتاخمة للبحر لكي نأخذ فكرة وافية عن المدينة وما حولها.

    كما أنهم شرحوا لنا على أرض الواقع معركة بدر حتى كدنا نرى الجيشين وهما يتقاتلان أمامنا.

    على كل حال فأنا أنصحكم أيها الإخوة والأخوات أن تزوروا بدراً لكي تعيشوا يوماً من أهم أيام التاريخ الإسلامي، وتنهلوا من كرم ولطف أهل تلك المدينة السعيدة.

    لكن هناك مشكلة حيث إنكم لن تتمكنوا من زيارة بدر بسهولة.

    ذلك لأنه لا توجد أي لافتات توجه الزائر إلى بدر.. فلا لوحة ولا إشارة طيلة الطريق تدلكم إلى بدر!

    (الناصفة) وهي قرية صغيرة تقطنها ناقتان وعنزة لها إشارات ولوحات طول الطريق أما بدر فهسس!

    الأمر كان يمكن أن يفسر تفسيراً بريئاً لهذا التجاهل الذي يثير الريبة لولا شكوى أهل بدر من هذه المشكلة للجهات المعنية في وزارة النقل وعلى مدى سنوات طويلة دون جدوى.

    الأمر إذاً أكبر من مجرد سهو أو خطأ، وهذا يتضح جليٌّا إذا أخذنا بعين الاعتبار المجهودات التي تقوم بها بعض الجهات المتطوعة لطمس كل الآثار التاريخية للرسول صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام في بلدنا الحبيب.

    ففي بدر نفسها تم هدم سور كان يحيط بشهداء بدر حتى تضيع معالمه، وينسى الناس أين دُفن الصحابة الذين استشهدوا في تلك الموقعة. هذا فضلاً عن آثار التخريب الذي امتد إلى مسجد ''العريش'' التاريخي والتي يمكن مشاهدتها على مدخل المسجد.

    صحافتنا تعج بأخبار هؤلاء الذين أخذوا عهداً على أنفسهم لمحو كل أثر لنبينا عليه الصلاة والسلام وصحابته الكرام بحجة محاربة البدعة. فقبور صحابة تُنبش، ومساجد تاريخية تُهدم، وحتى غار أحد لم يسلم من هؤلاء''.

    إلى متى ستستمر هذه المواجهة مع ذاكرتنا البنائية والجغرافية؟

    على كل حال ، في السابع عشر من رمضان القادم (إن الله أحياني) سأكون في بدر مع أصحابي البدريين وغيرهم لإحياء ذكرى هذه الموقعة التاريخية وسيرة نبينا الحبيب صلى الله عليه وسلم رغماً عن أنف ''الدنمارك'' وأهلها.

    منقول
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-03-11
  3. mounir1998

    mounir1998 عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-09
    المشاركات:
    16
    الإعجاب :
    0
    معك حق اخي يجب على الامه والمسؤلين ان يهتم بهذا الموضوع فانه تاريخ ومعالم اسلامنا المحمدي ولعن الله الذي يحاربونه ويصنعون ما صنعوا من محاولت محي المعالم الاسلاميه
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-03-12
  5. قتيبة

    قتيبة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-04-15
    المشاركات:
    4,355
    الإعجاب :
    0


    ما يهمنا من بدر ليس الأرض فليس لها مزية عن غيرها من أرض الله سوى ما نستفيده من دروس وعبر مما حدث في بدر ، يوم أن إهتم أجدادنا بدروس بدر فتحوا شرق الأرض وغربها ويوم إهتممنا ببدر الأرض ضيعنا أراضي المسلمين ،،،





     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-03-12
  7. hsm_mog2002

    hsm_mog2002 عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-11
    المشاركات:
    24
    الإعجاب :
    0
    اخي الحبيب

    ومتى كانت احداث وماثر المسلمين الا رفعا اوادراكا لمدى المعانها التي عا نوها

    لا اعتقد ان احد يشك انه عندما يرى الموقع لن بتاثر

    او ان احد عندما يرى بيت المصطفى صلى الله عليه وسلم
    لن بتاثر


    بل يتاثر بل سوف يتبادر الى قلبه كثير من الخواطر وكثير من العبرات التى سوف تدمع بها عينه.....
    وفي التهايه القصد هو العبره ورفع الهمه في حمل المهمه وليس التعبد بها .....


    ولكن السوال الذي يطرح نفسه بشده

    ما هي علاقة الزمنيه بين طمس الماثر ولاثار النبيويه التي ترفع الهمه عند رؤيتها وتعايش لاحداث عند رئيتها وبين الفتره التي اضيعت فيها الارض.
    وللحديث بقيه
    وشكرا لك على المرور
    وربنا يجمعنا طبعا انا وانت وكل من قرء الموضوع مع المحبوب صلى الله عليه وسلم في الجنه وعند الحوض
    وسلام ختام
     

مشاركة هذه الصفحة