أنسى الدنيا وريح بالك !!

الكاتب : الصقر_1   المشاهدات : 581   الردود : 7    ‏2006-03-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-03-09
  1. الصقر_1

    الصقر_1 قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-12-20
    المشاركات:
    13,128
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله

    مرة مدير شركه مارلبورو قابل مدير شركة كيلوباترا فقاله انا مرة لقيت فى السيجارة بتاعتكم خشبة، أنتم بتستوردوا التبغ منين، فرد عليه مدير شركه كيلوباترا متعجبا، يعنى ايه تبغ!؟ :)

    واحد أشترى عربية بالكمبيوتر فلما عدى التسعين قال الكمبيوتر "بعد التسعين تعمل حادثة، احذر.. ففرح الراجل وفضل يزود فى السرعة والكمبيوتر يحذره لغاية ما وصل إلى سرعة 180 كيلو فصاح الكمبيوتر : يخرب بيتك نزلني هنا :).

    واحد عنده مزرعة فراخ، دخل المزرعة لقي كل فرخة بايضة بيضة واحدة بس، مسك فرخة من رجليها ونتف ريشها وقطعها، وقال للفراخ اللي مش هتجيب بكرة خمس بيضات هقطعها زي الفرخة دي، تاني يوم لقي كل الفراخ بايضة خمس بيضات ماعدا فرخة بايضة تلات بيضات بس، فقال لها ايه ده؟ قالت له استر عليا ده أنا ديييييييييييك :). ..

    .................

    محدش يقدر يضحك عليَ :):)..!

    [​IMG]

    اتفق أصدقاء جحا على أنه لو استطاع أن يقضي ليلة في العراء في إحدى ليالي الشتاء فإنهم سيقيمون له مأدبة .. على أن لا يتدفأ بنار فإن لم يستطع لزمه أن يقيم لهم مأدبة فوافق جحا وسهر الليلة في العراء في البرد القارص وفي الصباح أقبل عليه أصدقاء وسألوه كيف استطعت أن تتحمل البرد ؟ فقال إني رأيت شعاعا من الضوء على بعد ميل فاستدفأت به فقالوا له : لقد نقضت الشرط ووجب عليك أن تقيم المأدبة واتفقوا على أن تقام بعد ثلاثة أيام وفي اليوم المحدد حضروا وانتظروا الغذاء ومضى الظهر وجاء العصر ولم يقدم لهم الطعام فقالوا له لماذا تأخرت بالغذاء فقال تعالوا لأريكم إنه لم ينضج بعد فقاموا معه فرأوه قد علق قدرا في أعلى جرة ووضع على الأرض مصباحا صغير (شمعة) فصاحوا به هل يعقل أن يغلي هذا القدر بهذا المصباح الصغير مع هذه المسافة بينهما فقال لهم ما أسرع نسيانكم منذ ثلاثة أيام زعمتم إني تدفأت بشعاع على مسافة ميل واليوم تنكرون أن يغلي القدر على مسافة متر من شعاع المصباح.

    كان لجحا خروف سمين فاتفق بعض الصبية على أن يحتالوا عليه فيذبحوه ويأكلوه فقالوا يا جحا غدا تقوم القيامة وهذا اليوم هو أيام الدنيا فقم بنا نذبح الخروف ونأكله فصدقهم وذبحه وشواه على النار فأكلوه ثم عرف بعد ذلك أنهم ضحكوا عليه فلما اشتد الحر نزلوا يسبحون في النهر فجمع ملابسهم وأحرقها فصاحوا به وقالوا .. ماذا فعلت يا جحا فقال لكي تكونوا عراة مستعدين فقد تقوم القيامة ولا يحتاج أحد إلى الثياب.
    .................

    [​IMG]

    هل جربت أن تأكل في الظلام من قبل مع وجود الكهرباء؟، هذا ما يقدمه لك مطعم أفتتح مؤخراً في لندن حيث يقدم لزبائنه وجباتهم ليتناولوها في ظلام دامس، وكان العملاء في مطعم "دانز لو نوار" لا تكون لديهم أدنى فكرة عن نوعية الطعام الذي أمامهم، وتتركز الفكرة التي ابتدعها أصلاً مطعم شهير في العاصمة الفرنسية باريس، على مفهوم أن عدم إلمام الزبون بنوعية الطعام الذي أمامه يعزز حاسة الذوق ويجعل الوجبة ألذ طعماً وأشهى، ويكون الندلاء الذين يقدمون الطعام وهم معصوبي أو شبه معصوبي العينين، كما أنهم يقودون العملاء إلى طاولات الطعام والحمامات، ويمنع منعاً باتاً أن يحمل الزبون معه أي شيء قد يعكر صفو ذلك الجو أو يحدث وميضاً يذهب ببعض المتعة الناجمة عن عدم وجود أدنى بصيص من الضوء كالهواتف الجوالة وولاعات السجائر على سبيل المثال، وقال إدوارد دي بروغلي (43 عاماً)، وهو صاحب هذا المطعم، والذي بلغت تكلفته 800 ألف جنيه استرليني "تكون الوجبة عادة عبارة عن وليمة حبلى بالمشاعر الرومانسية لما فيها من خروج عن المألوف"، وهناك مشاعر أخرى تستيقظ في ذلك الظلام، حيث تتحول حاستا الشم والسمع والأصابع كلها إلى حواس للذوق لتزداد المتعة بتناول الوجبة، كما أنك تجلس بجانب أشخاص لا تعرفهم، بل ولا تراهم، ولا تستطيع أن تحكم عليهم من رؤيتك لهيئاتهم وملابسهم، لذا فأنت تتكلم معهم أكثر في الظلام، ثم تراهم بعد ذلك لتحكم عليهم بناء على مخبرهم دون ربط ذلك بالمظهر

    الى لقاء :) .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-03-09
  3. الصقر_1

    الصقر_1 قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-12-20
    المشاركات:
    13,128
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم
    ثمن العصا!!
    [​IMG]


    [​IMG]
    في زمان بعيد, كان يعيش في إحدى القرى صبي يزرع الأرض مع أبيه, ويرعى الحيوانات, ويعرف كيف يمسك بالفأس والمنجل.

    وفي ذلك الزمان, كان الفرسان يمرون بالقرية في طريقهم إلى القلاع والحصون, فينظر الصبي إلى سيوفهم وجيادهم, ويحلم بأن يكون فارسا مثلهم, له سيف وجواد.

    وذات يوم, كان الصبي الصغير يجلس مع أبيه في وقت الفراغ من العمل.

    فقال له:

    - يا أبي, أنا أريد أن أكون فارسًا, أريد أن أعرف كيف أبارز بالسيف, وأركب الجياد.

    فقال له والده:

    - يا ولدي, نحن فلاحون, نعرف كيف نمسك بالفأس والمنجل, لا بالسيف والخنجر. ولكني أستطيع أن أعلمك كيف تمسك بالعصا, وتدافع بها عن نفسك وعن كل ضعيف, كفارس حقيقي. ولكن بشرط واحد.

    قال الصبي: وما هو يا والدي?


    قال الوالد: أن تدفع ثمن العصا.

    قال الصبي: وما ثمنها?

    قال الوالد: غدا أقول لك.

    وفي اليوم التالي, دخل الأب إلى ساحة البيت وفي يده عصا طويلة غليظة, من الحطب الشديد, وقال لابنه:

    - يا ولدي: هذه هي العصا. وثمنها يا ولدي هو أن تعرف كيف تدافع بها عن نفسك وعن كل ضعيف. حينئذ, تصبح هذه العصا ملكًا لك, وتستطيع أن تحتفظ بها بقية عمرك.

    ومرت الأيام, وأصبح الصبي الصغير شابًا قويًا. ولكنه لم ينس أبداً ما قاله له أبوه يوم أن سلمه العصا لأول مرة:

    (إن ثمن العصا هو أن تعرف كيف تدافع بها عن نفسك وعن كل ضعيف).

    وكان الشاب يمسك بعصاته ويقول (متى تصبح هذه العصا ملكًا لي, متى أدفع ثمنها?).

    وذات يوم, كان الشاب يسير خارج القرية, بين الحقول وأشجار البرتقال والنخيل, حينما لمح رجلاً غريبًا يتسلل كاللصوص بين الأشجار. كان الرجل عملاقًا ضخم الجثة, يحمل بين يديه عصا طويلة غليظة. وتبع الشابُ العملاقَ الغريبَ في حذر, وهو يتوقع الشر. ومن بعيد بدا شيخ كفيف تقوده صبية صغيرة. وحينئذ, انقض العملاق على الصبية الصغيرة يريد أن يخطفها.

    فظهر له الشاب ملوحًا بعصاه.

    كان العملاق ضخمًا, شديد القوى, ولكنه لم يكن يعرف كيف يمسك بعصاته بمهارة, وكيف يضرب بها بسرعة. وفوجئ بعصا الشاب تنهال عليه بقوة وسرعة, حتى فرّ هاربًا.

    وشكر الشيخ الكفيف الشاب قائلاً له:

    - شكرًا لك يا بني, لقد أنقذت حفيدتي الصغيرة, وأنقذتني من هذا اللص.

    فقال له الشاب:

    - بل الشكر لك أنت أيها الشيخ الطيب. لقد أتحت لي أن أدفع ثمن هذه العصا, وأن تصبح أخيرًا ملكًا لي..
    نقلا عن العربي الصغير :).

    [​IMG]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-03-09
  5. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0

    أعجبتني قصتا حجا فما احوجنا إلى التصرف الذكي والحكمة أثناء اخذ حقوقنا ولا نسمح بالآخرين باستغفالنا .. كما فعل صاحب المطعم في استغفال الزبائن بتقليعات غريبة وهبله حتى يصل في النهاية إلى الربح والشهرة ..
    أما العبرة الأكيد فهي في القصة الأخيرة حينما تصبح العصا والتي اعتبرها مجرد رمز للدفاع عن الحق والمظلومين ..
    بالفعل مع موضوعك أخي الصقر نسيت الدنيا والبال ارتاح
    سلمت يداك على النقل الجميل :)
    تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-03-10
  7. جوري الرياشيه

    جوري الرياشيه قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-01-11
    المشاركات:
    2,654
    الإعجاب :
    0
    اشكرك اخي الصقر على هذه القصص الرائعه..التي فيها الفائده للكبير والصغير..
    تحياتي لك:::::الجوري..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-03-11
  9. الشامـــــــخ

    الشامـــــــخ مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-04-09
    المشاركات:
    29,877
    الإعجاب :
    1
    ...
    النكته الاولى جووووووووووووووول....هههههههههههههههههههههههها....
    يا خرب بيتك يا كليوبترا...... فعلا سيجاره مالهاش حل...:d

    ...
    اخي الصقر...
    ما تأتي به من قصص ابداع وكم وكم قلت هذه الكلمه ...
    وانا اعلم انها قليل في حقك.............
    استاذي الجليل...
    انتظر القادم والى الأمام دائما...................

    جل احترامي لشخصك الكريم..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-03-12
  11. الصقر_1

    الصقر_1 قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-12-20
    المشاركات:
    13,128
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ..

    مشرفتنا الفاضله .. كم يسعدنا مروركم وتعقيباتكم الجميله .. ربطكم لفقرات الموضوع البسيط ينم عن شخصيه محبه


    للقراءه والاطلاع ..قراءتكم متأنيه ودقيقه :) .. ماشاء الله تقرأوا لأجل القراءه .

    عموما يسعدنا مروركم وتعقيباتكم .. فلا تحرمونا تواصلكم .

    بارك الله فيكم .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-03-12
  13. الصقر_1

    الصقر_1 قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-12-20
    المشاركات:
    13,128
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ..

    الشكر لك أختي الفاضله على المرور العطر والتعليق اللطيف .. أتمني فعلا أن يكون فيما أنقله بعض الفائده :) ..

    شكرا لكم .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-03-12
  15. الصقر_1

    الصقر_1 قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-12-20
    المشاركات:
    13,128
    الإعجاب :
    0
    هلالالالا بالغالي الشامخ ..

    أدام الله لنا هذه الضحكه الحلوه :) ..روحك الجميله اخي الفاضل تجعلك ترى كل شئ جميل :) ..

    أجد نفسي عاجزا عن الرد عليك ..نبل أخلاقك وجميل حرفك يجفف حبر قلمي ومهما كتبت فيك ربما لن اوفيك حقك .

    أنت رائع ومهذب مثل تعقيباتك الطيبه والتي تفوح منها روائح المسك :) .

    بارك الله فيك
     

مشاركة هذه الصفحة