تبرير المؤتمر بخصوص الزنداني (عذرا اقبح من ذنب)

الكاتب : الظاهري قال   المشاهدات : 327   الردود : 1    ‏2006-03-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-03-04
  1. الظاهري قال

    الظاهري قال قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-21
    المشاركات:
    8,903
    الإعجاب :
    0
    كشفت مصادر مطلعة عن الرسالة التي تلقاها فخامة الرئيس على عبدالله صالح رئيس الجمهورية
    المؤتمر نت
    من الرئيس الأمريكي جورج دبليو بوش الولايات المتحدة الأمريكية والتي تضمنت الاحتجاج على اصطحاب فخامة رئيس الجمهورية للشيخ الزنداني ضمن الوفد اليمني الرسمي إلى مؤتمر القمة الإسلامية في مكة المكرمة.
    ونشر موقع سبتمبر نت نص الرسالة فيما يلي نشر نص الرسالة :
    فخامة الرئيس / على عبدالله صالح
    رئيس الجمهورية اليمنية ,
    عزيزي السيد الرئيس ,
    لقد كان من دواعي سرورنا أن نرحب بكم مرة أخرى في البيت الأبيض في شهر أكتوبر حيث كان لقائنا مثمراً وقد أخبرنا السفير كراجسكي أنها كانت زيارة جيدة بالنسبة لكم .
    أن من المعطيات التزامنا المشترك بتقوية التعاون الثنائي بين بلدينا إلا أني شعرت بخيبة أمل كبيرة عند معرفتي بأنكم ضمنتم الشيخ الزنداني وهو الشخص الذي حددته الأمم المتحدة بوجود صلات له بمنطقة القاعدة، وذلك في وفد اليمن الرسمي في قمة منظمة المؤتمر الإسلامي في مكة ، العربية السعودية في مطلع الشهر حيث خصص هذا لاجتماع لشجب الإرهاب ومكافحة التطرف وتعزيز التسامح .
    لايمكنني فهم قراركم بدعوة الزنداني لمرافقتكم إلى القمة ، وقد تعاظم قلقي أكثر عندما علمت بأنكم قد استقبلتم بحرارة زعيم حماس ، خالد مشعل في مطلع هذا الشهر ومن وجهة نظري الأكيدة بأن لقاء هؤلاء الذين يدعمون أو الذين يرتبطون بالإرهاب يقلل من قدر الجهود الدولية لمحاربة الإرهاب.
    وعلاوة على ذلك فإن الالتقاء بمشعل يضر بالرئيس الفلسطيني عباس في أطار جهوده لإقامة الأمن والاستقرار والديمقراطية في السلطة الفلسطينية .
    أن الارتباط الوثيق بالافراد الذين ورد ذكرهم أعلاه يشكك بالتزامكم في الحرب على الإرهاب .
    والطريقة التي يمكنكم من خلالها أثبات بأنكم شريك ملتزم ، هي قيامكم بتنفيذ وبدون المزيد من التأجيل التزامات اليمن الدولية بتجميد ممتلكات الشيخ الزنداني ومنعه من القيام بالسفر مستقبلا ً.
    بالإضافة، فإني أحثكم على قطع علاقتكم مع حماس وزعمائها.
    أن تعاونكم في الحرب ضد الإرهاب مهم . آمل أنه يمكن الاعتماد على قيادتكم للمساعدة في أحراز النصر ضد الإرهاب .
    مرفوع للتكرم بالاطلاع والاحاطة مع أسمى آيات التقدير والاعتبار .
    من جانب أخر أوضحت مصادر رسمية بان الطلب الأمريكي بإلقاء القبض على الشيخ الزنداني رئيس مجلس شورى التجمع اليمني للاصلاح قد جاء في مكالمة هاتفية أجرتها السيدة فروان باونيبند مستشارة الرئيس الامريكي جورج بوش لشئون الارهاب مع فخامة الاخ الرئيس علي عبد الله صالح بتاريخ الاربعاء الموافق 15/2/2006م.
    -------

    زيارة الرئيس كانت في شهر نوفمبر وليس اكتوبر ومش معقول البيت الأبيض يغلط إلى هذا الحد ومسألة طلب تسليم الزنداني بالتلفون تبرير ينقصه المصداقية ، وهنا نفي من امريكا بذلك
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-03-04
  3. gradyhboy

    gradyhboy عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-01-05
    المشاركات:
    1,970
    الإعجاب :
    0

    يعني يكذب الكاذب حتى يصدق نفسه ومين يصدق هذا الكذب

     

مشاركة هذه الصفحة