إسرائيلي غامض يحاول تفجير كنيسة البشارة

الكاتب : jawvi   المشاهدات : 349   الردود : 0    ‏2006-03-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-03-04
  1. jawvi

    jawvi قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-06-05
    المشاركات:
    8,781
    الإعجاب :
    0
    إسرائيلي غامض يحاول تفجير كنيسة البشارة



    أسامة العيسة من القدس : هب أهالي مدينة الناصرة، اكبر المدن العربية داخل إسرائيل، للدفاع عن كنيسة البشارة ابرز معالم المدينة، بعد الاعتداء على المصلين فيها من قبل ما يعتقد انهم ثلاثة من المتطرفين غريبي الأطوار. واستعانت الشرطة الإسرائيلية بطائرة عمودية للسيطرة على الموقف، فيما دفعت بأكثر من 300 شرطي وحرس حدود إلى المكان لإنقاذ المتطرفين وهما يهودي وزوجته المسيحية وابنتهما، وتفريق الأهالي الذين يتظاهرون داخل وحول الكنيسة.

    وبدأت الأحداث عندما ألقي اليهودي وزوجته وابنتهما مفرقعات على المصلين داخل الكنيسة، مما أثار حالة ذعر شديدة، واصابات بالصدمة وسط المصلين.

    وحسب شهود عيان فان الثلاثة دخلوا وهم يرتدون ملابس مسيحية يجرون عربة أطفال أخفوا فيها المفرقعات وبالونات غاز صغيرة، اخذوا يفجرونها تباعا.

    وقالت مصادر فلسطينية في الناصرة، بان المصلين استطاعوا السيطرة على الموقف بسرعة والقوا القبض على الرجل وزوجته وابنته، وتم احتجاز الثلاثة في أحد غرف الكنيسة، فيما وصل رامز جرايسة رئيس بلدية المدينة إلى المكان، الذي اندلعت فيه لاحقا مواجهات عنيفة بين الشرطة والمتجمعين داخل وحول الكنيس من العرب المسلمين والمسيحيين.

    واضافت هذه المصادر بأنه تم ضرب الرجل وإصابته في رأسه، فيما أعلنت الشرطة الإسرائيلية أنها تمكنت من تحرير المهاجمين الثلاثة، الذين قالوا للشرطة انهم جاؤوا للكنيسة للصلاة.

    ويفيد مراسلنا بان أحد المهاجمين هو حاييم الياهو حبيبي، كان في الأعوام الماضية لجا إلى كنيسة المهد في بيت لحم هو وعائلته طالبا اللجوء السياسي لدى السلطة الفلسطينية، وفيما بعد حاول اللجوء إلى مقر رئيس السلطة الفلسطينية الراحل ياسر عرفات في مدينة رام الله.

    وشكا حينها مما قال انه اضطهاد تعرض له في المجتمع الإسرائيلي، وانه تعرض للسجن بسبب زواجه من امرأة مسيحية.

    وطرح ما فعله مساء اليوم تساؤلات حول الأهداف الحقيقية التي من اجلها لجا إلى كنيسة المهد، وهل كان ينوي ارتكاب عمل تخريبي فيها؟

    ومن جانبها وصفت الشرطة الإسرائيلية، في آخر بيان لها، المهاجم حبيبي بأنه شخص غريب الأطوار من سكان القدس.


    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة