بغداد تلزم التجار بدراسة فقه المعاملات الإسلامي

الكاتب : الوحدوي   المشاهدات : 441   الردود : 0    ‏2002-04-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-04-27
  1. الوحدوي

    الوحدوي شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2002-04-13
    المشاركات:
    4,703
    الإعجاب :
    18
    صدام حسين
    أعلن الرئيس العراقي صدام حسين أن جميع التجار في بلاده سيخضعون قريبا لامتحان في فقه المعاملات الإسلامي وأن من يفشل منهم في ذلك الامتحان سيشطب اسمه من سجل التجار. وكان قرار سابق ألزم رجال القضاء في العراق بدراسة القرآن الكريم والسنة النبوية، وذلك ضمن ما أسمته بغداد "حملة إيمانية" أكد الرئيس العراقي أنها أحدثت انقلابا في حياة العراقيين.

    ونقلت الصحف العراقية اليوم عن الرئيس صدام حسين أثناء استقباله لوزير الزراعة والغابات السوداني مجذوب الخليفة قوله إن "آخر ما قررناه أن يدرس التجار فقه المعاملات ويؤدوا الامتحان". وأضاف أنه "في ضوء النتيجة يقرر بقاء أي منهم تاجرا, ويشطب اسمه من قائمة التجار".

    وأوضح الرئيس العراقي أن "هذا الإجراء يمثل آخر الإجراءات ضمن الحملة الإيمانية التي بدأت منذ خمس سنوات وشملت تدريس القرآن الكريم والسنة النبوية في جميع المدارس وأداء الامتحان بها مثل المواد الدراسية الأخرى".

    وأضاف صدام أن الأمر لم يقتصر على الطلاب, بل شمل "كل القضاة" الذين "درسوا السنة النبوية والقرآن الكريم". وأشار إلى أن "من فشل فيهما خرج من القضاء". وتابع الرئيس العراقي أن "كل كوادر الدولة والحزب يدرسون السنة النبوية والقرآن وفي ضوء النتيجة يتقرر مصير أي منهم في الموقع الذي هو فيه".

    وأكد صدام حسين أن "التجربة الإيمانية أحدثت انقلابا في حياة العراقيين", لكنها "مرت بصورة سلسة وبهدوء لأن الشعب العراقي لديه قناعة بأن إجراءاتنا لا تنطلق من غرض شخصي أو فكرة مستعجلة بل الهدف أن نسهل لهم ما يرضي الله سبحانه وتعالى".
     

مشاركة هذه الصفحة