واشنطن تبحث عن الهاربين اليمنيين

الكاتب : محمد النقيب   المشاهدات : 345   الردود : 0    ‏2006-02-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-02-20
  1. محمد النقيب

    محمد النقيب عضو

    التسجيل :
    ‏2006-02-15
    المشاركات:
    30
    الإعجاب :
    0
    تقوم سفن سلاح البحرية الامريكية بدوريات في السواحل اليمنية بحثا عن 23 يمنيا هربوا من سجنهم يوم الجمعة في حال حاولوا الفرار بحرا.

    ومن بين الهاربين، الذين يرتبط 13 منهم على الاقل بتنظيم القاعدة، شخص يعتقد أنه العقل المدبر لهجوم عام 2000 على المدمرة الامريكية يو إس إس كول.

    كما أن أحدهم على صلة بالهجوم على ناقلة النفط الفرنسية ليمبرج عام 2002.

    وتعتبر السفن الامريكية جزءا من قوة خاصة تحت قيادة هولندية تقوم بدوريات روتينية في المنطقة.

    وقال بيان للبحرية الامريكية إن القطع البحرية "تدعم جهود الحكومة اليمنية لاعادة اعتقال أشخاص يشتبه في صلتهم بالارهاب كانوا قد فروا من سجن يمني".

    وقال البيان "تقوم سفن من القوة الخاصة 150 بمراقبة المياه الدولية على طول سواحل اليمن في محاولة لمنع هروب بحري محتمل أو اعتقال من يشتبه في صلتهم بالارهاب إذا قاموا بهذه المحاولة".

    هروب
    قتل 17 بحارا أمريكيا في الهجوم على المدمرة
    ومن بين الهاربين فواز الربيعي، الذين أدين بمهاجمة الناقلة ليمبرج وحكم عليه بالاعدام، وجمال البدوي، الذي حكم عليه بالسجن لعشر سنوات بعد إدانته بالهجوم على المدمرة يو إس إس كول.

    ويعتقد أن نائب زعيم القاعدة في اليمن، أبو عاصم ربما كان من بين الهاربين.

    وكان الهاربون قد فروا من سجن في العاصمة صنعاء يوم الجمعة الماضي بعد أن شقوا نفقا طوله 140 مترا يقود إلى مسجد مجاور ليغادروه مع المصلين.

    يذكر أن 17 بحارا أمريكيا قتلوا عندما قام انتحاريان بتفجير نفسيهما على متن قارب هوائي معبأ بالمتفجرات لدى اصطدامه بالمدمرة الامريكية في ميناء عدن في اكتوبر/تشرين أول عام 2000.

    وفي نفس الشهر من عام 2002 هوجمت الناقلة ليمبرج قبالة الساحل الجنوبي الشرقي لليمن، وأسفر انفجار عن مقتل أحد بحارتها البلغاريين وإصابة 21 آخرين بجروح.
     

مشاركة هذه الصفحة