بيان مؤسسة القذافي للتنمية حول تصريحات

الكاتب : ابوفتوح   المشاهدات : 431   الردود : 0    ‏2006-02-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-02-20
  1. ابوفتوح

    ابوفتوح عضو

    التسجيل :
    ‏2006-02-19
    المشاركات:
    1
    الإعجاب :
    0
    إن تصريحات وزير الإصلاحات الدستورية الإيطالي روبرتوكالديرولي الداعية إلى ماسماه(استخدام القوة ضد المسلمين وتدخل البابا بينديكت السادس عشر لتنظيم حملة صليبية جديدة ضد المسلمين )
    تمثل موقفاً يستحق الشجب والإدانة من العالم أجمع لأنها تأتي بروح صليبية حاقدة لم تستوعب دروس التاريخ الذي علمنا أنه لا مجال للتناحر والتصادم بين بني البشر إجمالا أوبين أتباع الديانات المتعددة في العالم .
    وإن العلاقات الانسانية لابد أن تقوم على الاحترام والتفاهم وتأكيد التعايش السلمي والمساهمة في بناء الحضارة الانسانية الواحدة وأن افتعال الصراعات واستخدام القوة أوالتهديد بها لاتصدر عن عاقل ..وإنما تعبر عن جنون وحقد ورغبة في التدمير ستعود على مفتعليها بالدرجة الاولى .
    إن مؤسسة القدافي للتنمية بما تضطلع به من مسؤوليات ومهام في تأكيد السلام العالمي وتثبيت أسس العلاقات الدولية بما يحقق الاهداف الانسانية السامية ترفض هذا المنطق وهذاالتحريض وتدعوا لمنظمات والهيئات الدولية التي تشاركها اهتمامها ومسؤلياتها الدولية أن تتخد الموقف الصحيح من تصريحات الوزير الايطالي ؛كما تدعوالحكومة الايطالية برئاسة السيد برلسكوني لادانتها ومحاسبة قائلها وإحالتهإلى القضاء .
    ونوجه دعوة خاصة لقداسة البابا بنديكيت السادس عشر الذي زُج به في تصريحات الوزير العنصرية محاولا تحريضه على المسلمين أن يتخد موقفاً تاريخياً خاصة و أن العلاقات بين الاسلام والمسيحية شهدت تطوراً كبيراً نتيجة الحوار المشترك والفهم المتبادل بعد قرون من التناقص والصدام الذي كانت أسوا فصوله الحروب التي شنها الفرنجة ضد العرب والمسلمين وسميت ظلماً (_بالصليبية )ويأتي الوزير الايطالي العنصري ليذكرنا بها بل ليدعوالبابا لتكرارها .ونحن على يقين بأن قداسة البابا يرفضها ويدينها .
    ابوفتوح
     

مشاركة هذه الصفحة