جورج غالوي : الرسوم الكاريكاتورية إساءة للإسلام والمسلمين

الكاتب : محمد الرخمي   المشاهدات : 519   الردود : 3    ‏2006-02-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-02-19
  1. محمد الرخمي

    محمد الرخمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-11
    المشاركات:
    4,629
    الإعجاب :
    0
    جورج غالوي لـ ''الخبر''
    الرسوم الكاريكاتورية إساءة للإسلام والمسلمين

    حاوره في لندن: أحسن حليمي
    2006-02-19

    السيد غالوي، لندخل في صلب الموضوع مباشرة·· ما هو موقفك الشخصي والحزبي من الأحداث والمظاهرات التي عاشها العالم الإسلامي فيما يخص الرسومات الكاريكاتورية عن الرسول ''ص''؟
    أولا·· أحيّي الشعب الجزائري كما أحيّي أيضا جريدة ''الخبر'' وقرّاءها عن الاهتمام بمعرفة ما يجري اليوم من مستجدات تجاه الإسلام والمسلمين في العالم·
    ثانيا·· صراحة، ما حدث يُعتبر إهانة للإسلام والمسلمين، وأنا شخصيا أُدين هذه الأعمال الوحشية والشريرة، فهدف دول الغرب اليوم هو الاستيلاء على نفط المسلمين مهما كلّفهم الثمن·
    في الحقيقة لم تفاجئني الصور الكاريكاتورية التي نُشرت في الدانمارك··· لأن دول الغرب بدأت منذ سنوات عديدة بشنّ حملات شرسة ضد الإسلام، كانت بدايتها بالإهانة ثم الشتم ثم الاحتلال، حتى وصلوا اليوم إلى درجة الاستهزاء بالرسول الكريم (ص)··· وهذه الحادثة أخطر بكثير من أحداث 11 سبتمبر بالولايات المتحدة وأحداث 7/7 بلندن··· إذن فمن حق المسلم اليوم أن يعبّر عن غضبه وأن يدافع عن حقّه ودينه··· وللتوضيح أكثر، فإن الدانمارك هي الدولة الأوروبية والوحيدة في العالم التي تمارس العنصرية بمعنى الكلمة، ولا يُوجد مسجد واحد على
    الأراضي الدانماركية كلها··· فكيف تفسر هذا يا أخي؟ والأمثلة كثيرة وكثيرة جدا·· والأسوأ من ذلك أيضا أن نظام الهجرة المطبّق هناك هو الأسوأ في العالم·
    وفي صلب الموضوع دائما أُدين أيضا الدول الأوروبية التي أعادت نشر هذه الرسومات، وهي مسؤولة عن هذا الفعل·
    وفي هذا السياق، أقول صراحة بأن المسلمين أصبحوا اليوم مهمّشين في بريطانيا أكثر مما كانوا عليه في السابق·· فعلى سبيل المثال لو قرأت الصحف البريطانية الصادرة يوم الأحد الماضي بعد المظاهرة التي نُظمت في لندن، لوجدت أن المسلمين في بريطانيا أصبحوا يمثّلون خطرا، وهذا بسبب المهاجمة الشرسة من قبل الصحافة البريطانية التي ساهمت بقسط وافر في مساعدة حكومة بلير على وضع قوانين جديدة لمكافحة ما يسمونه بالإرهاب··· كما أعتقد أيضا أن حكومة بلير بصدد إعادة مشروع قانون مكافحة الإرهاب من جديد على طاولة مجلس العموم قصد المصادقة عليه·· ومن هنا يصبح الأمر خطيرا جدا على الجالية الإسلامية· والصحافة البريطانية ساعدت الحكومة بعد أحداث 7/7 على تبرير خطر المسلمين على أمن بريطانيا، بحجة أن تعدادهم أصبح يصل إلى حد 2 مليون مسلم في بريطانيا·
    كيف ترى فوز حركة ''حماس'' الفلسطينية في الانتخابات الأخيرة؟
    صراحة كنت على يقين أن حركة حماس ستفوز بالانتخابات·· وأنا مبسوط جدا بهذا الفوز التاريخي، بالرغم من أنني من أنصار حركة ''فتح''، وكانت لي علاقة وطيدة مع الراحل، ياسر عرفات، رحمه الله·· وقد كنت وفيا له··· وفشله في عدم إقامة دولة فلسطين يرجع أساسا إلى عدم مساعدة الأوروبيين له، وعدم ممارستهم للضغوط المطلوبة على نتانياهو وشارون لتطبيق اتفاق ''أوسلو'' للسلام··· إذن الفتحويون فشلوا في تحقيق مطالب الشعب الفلسطيني·· واليوم أصبحت حركة ''حماس'' هي التي تتحمّل هذا العبء··· إذن ما على دول الغرب إلا تقبّل فوز حركة ''حماس'' وقبولهم قواعد اللعبة الديمقراطية التي يؤمنون بها، وأن يتعاملوا معها· أما التخوّف من النتائج التي أفرزها الصندوق، فقد سبق وحذّرت دولُ الغرب من التعامل مع ياسر عرفات لحل الأزمة، بالرغم من أنه الوحيد الذي كان بإمكانه التحكّم في زمام الأمور لكونه سياسيا محنّكا ومرنا في التعامل مع كل الملفات·· المهم أن الواقع تغيّر، وهذا ما يجب على الغرب أن يؤمن به ويقبله·
    ما هي الدول بالتحديد التي رفضت التعامل مع عرفات؟
    يحرك رأسه يمينا وشمالا ويجيب باللغة العربية: ''يا أخي اللعبة واضحة''·
    ماذا تقصد بذلك؟
    بريطانيا والولايات المتحدة وإسرائيل هم الذين رفضو التعامل مع عرفات وقاموا بعزله وتلقيبه بالإرهابي·
    هناك اتفاق سري لانتقال السلطة من بلير إلى وزير ماليته، غوردان براون·
    هل لنا أن نعرف خلفيات هذا الاتفاق؟
    هذا صحيح، لكن الأمر ليس بهذه السهولة أن يتم الانتقال من هذا إلى ذاك·· لكن إذا لم يحدث بالطريقة التي أشرت إليها أي التنازل، فإنها سوف تحدث في الانتخابات المحلية التي ستجري خلال الأشهر الثلاثة القادمة، وعندها يصبح بلير مجبرا على التنازل لأن حزبه سيخسر المعركة الانتخابية··وعندها سيسقط القناع عن بلير فيصبح مجبرا على الاستقالة أو الإقالة· واعتقد أن هذا الأمر سيحدث الصيف القادم إن شاء الله··· ''قالها غالوي بالعربية''·
    إذن هل يمكن لنا أن نعرف موقع حزب الاحترام في الانتخابات القادمة؟
    يبتسم·· قائلا بالعربية ''ما شاء الله والحمد لله''··· إن حزبنا في هذه الانتخابات سوف يضرب بقوة، والدليل على ذلك أنني فزت وأصبحت عضوا في البرلمان· والنتاتج سوف تُظهر في المستقبل القريب أكثر من ذلك، حيث سيصبح من أقوى الأحزاب السياسية في بريطانيا·
    مؤخرا سافرتَ إلى مصر، ومع وصولك إلى مطار القاهرة الدولي تم حجزك من قبل مصالح الأمن كونك تمثّل خطرا على أمن البلد·· مع العلم أنه سبق لك أن زرت مصر عدة مرات·
    ما هي خلفيات توقيفك هذه المرة؟
    أولا، قبل الخوض في أسباب الحجز·· أقول لقرّاء ''الخبر'' أن الرئيس المصري، حسني مبارك، اعتذر لي شخصيا، مؤكدا أن ما حدث كان خطأ غير متعمّد، وهذا شيء جميل منه، خاصة وأنه أرسل لي باقة ورد من الحجم الكبير إلى مكتبي في لندن·· وهذا ما طلبته بعد إطلاق سراحي من السلطات ومن وسائل الإعلام المصرية·
    هل المصالح الأمنية التي أوقفتك تعرف من أنت؟
    نعم تعرف من أنا، وقلت لذلك الشرطي·· هل تعرف من أنا·· فقال لي نعم أعرف من أنت··لكنه ما استطاع أن يرفع رأسه لرؤية وجهي رغم أن سنّه أصغر منّي بأكثر من النصف·· فقلت له بالعربية ''عيب عليك··''!
    هل أنت في اتصال دائم مع اتحادية المحامين العرب؟
    نعم·· وبشكل دائم··لذا سافرت إلى مصر، وللأسف الشديد تم حجزي هناك··· المهم سأعود مرة أخرى قصد متابعة موضوع محاكمة بوش وبلير بسبب حرب العراق وزعزعة الاستقرار العالمي·
    متى ستحدث هذه المحاكمة؟
    أنا أبذل كل جهدي لتقديمهم للمحكمة·· وربما قد لا تحدث أبدا··
    كثيرون يتساءلون من أين تستمد هذه القوة التي تتحدث بها وتواجه بها الأقوياء؟ هل هناك جهة في الخفاء وراءك؟
    ··بالعربية ''ما شاء الله، هذه القوة من الله···''·
    كل مرة تتدخّل بكلمات طيبة جدا بالعربية، أضف إلى ذلك علاقتك مع العرب والمسلمين·
    هل نفهم أنك اعتنقت الإسلام ولا تستطيع أن تصرّح بذلك؟
    يحرك رأسه يمينا وشمالا··· هذا الأمر بيني وبين الله، وهذه الإجابة موجهة إليك أيها الصحفي الجزائري، وإلى كل من يسألني هذا السؤال·
    مع بداية الأسبوع الماضي قام وزير الدفاع الأمريكي دونالد رامسفيلد، بزيارة خاطفة للجزائر دامت أقل من يوم·
    كيف تفسر هذه الزيارة في هذا الوقت بالذات؟
    صراحة، لا أعرف جيدا مدى حرية جريدة ''الخبر'' في نشر موقفي بهذا الموضوع·· لأن الأمر ليس بالسهل في العالم العربي، وأنت تعرف جيدا ماذا سوف يحدث للصحفيين إذا قاموا بنشر بعض الانتقادات التي لا تعجب الحكام·
    المهم، دول المغرب العربي بما فيهم ليبيا أصبحوا تحت مظلة ووصاية الولايات المتحدة الأمريكية·· فأمنيتها من هذه الدول هي محاولة إرسال فرق عسكرية إلى العراق·· لأن أمريكا خسرت الحرب في العراق بفضل المقاومة العراقية والحمد لله·· لعلمك أنني أخذت من الجزائر أكثر من 100شريط تلفزيوني للعراقيين لمشاهدة معركة الجزائر إبان حرب التحرير في الجزائر· والجميل في تلك المقاومة في العراق اليوم أنها أصبحت تعتمد على هذه الأشرطة لمواجهة الاحتلال الأمريكي والبريطاني هناك·· إذن فأمريكا تعرف جيدا أن المعادلة صعبة جدا لإقناع حكام المغرب العربي بلاستجابة لهذا الطلب·· لذا أطلب من فخامة الرئيس، بوتفليقة، أن لا يقبل هذا العرض لأن علاقة الشعب الجزائري بالشعب العراقي لها تاريخ وتاريخ··· أما في حالة ما إذا قبل الطلب فيكون قد ارتكب أكبر خطأ في حياته وأتمنى أن لا يكون ذلك إن شاء الله·
    هل لك علاقات متميزة مع شخصيات جزائرية؟
    نعم لدي علاقات مميزة مع بعض الشخصيات الجزائرية، ولعل أبرزها هي علاقتي مع الرئيس الأسبق، أحمد بن بلة، الذي أحترمه كثيرا، وكان من المفروض أن أقابله في مصر مؤخرا· وهو معروف بنضاله ضد العولمة·
    مؤخرا شاركت في برنامج تلفزيوني، الأخ الأكبر، وقد أثار دهشة أغلب أعضاء البرلمان البريطاني لكونك أهملت المقاطعة التي انتُخبت من أجلها·
    كيف تفسّر ذلك؟
    لا·· لا أبدا·· الأعداء هم الذين قالوا هذا، إذ السبب الذي شاركت من أجله في التلفزيون البريطاني هو الحصول على مبلغ مالي لإرساله إلى فلسطين، والحمد لله هذا ما قمت به·· فكل الأموال التي تحصلت عليها هي الآن في يد الشعب الفلسطيني·
    منذ تفجيرات 7/7 لم تتوسع الحملات الإعلامية والسياسية ضد الإسلام والمسلمين داخل بريطانيا فقط، وإنما عبر المنظومة الليبرالية في العالم·· كيف تفسر ذلك؟
    الأمر واضح جدا لأن الذين يحكمون العالم اليوم هم الأقوياء من أصحاب المال والأعمال، الذين يعتقدون بأنهم أسقطوا الشيوعية والاشتراكية، والآن يحاولون الوقوف الند للند ضد الإسلام تحت غطاء العولمة ومكافحة الإرهاب·
    أولا··· هم يعرفون جيدا أن الإسلام يرفض رفضا قاطعا العولمة، كما يرفض أيضا التفكير الأحادي، إذن فالإسلام إسلام توحيد أمة، وعدل ومساواة بين الناس· لهذا السبب بوش وحلفاؤه يسعون دائما لفرض أفكارهم باستعمال الحكام العرب لتطبيق سياستهم فى المنطقة وهذا ما أخشاه·
    المهم، أنا جد متفائل من المعارضة القوية من قبل الشعوب الإسلامية ضد هؤلاء الأعداء، والدليل على ذلك أن الانطلاقة كانت هذه المرة من العراق، وهو ما يؤشر لقيام وحدة عربية إسلامية فى الأفق إن عاجلا أم آجلا··· فالشعب العربي واحد··· واحد··· ''قالها بالعربية''··
    الجالية الإيرلندية لم تواجه حملات اتهامية كالتي واجهتها الجالية الإسلامية فى لندن، إذ ضرب الجيش الإيرلندي قلب حي المال فى لندن، وأطلق صواريخه باتجاه مقر رئيس الوزراء، ولم نسمع أحدا سواء من داخل الحكومة أو المعارضة يطالب بإصدار قوانين تفرض قيودا على الإيرلندين·
    لماذا كل هذا على المسلمين؟
    يعرفون جيدا أن المسلمين فى بريطانيا فى زيادة مستمرة، وهم على علم أيضا أن أبناء الجالية فى بريطانيا وخاصة الشباب منهم فى حالة كبيرة من التذمر اتجاه معاملتهم السيئة من قبل الحكومة وما يحدث من أحداث في العالم الإسلامي كالحرب في العراق وأفغانستان الخ··
    كما يوجد هناك أيضا جهات إسلامية في بريطانيا كـ''حركة المهاجرين'' تكنّ العداء لـ''بلير''، والكل يعرف أنني ضد بلير وسياسته إلى يوم الدين·
    فالنصيحة التي وجهتها لهم أن محاربة الأعداء تتم في تكتل سياسي يجمع المسلم أو غير المسلم لمواجهتهم، فليس بالعنف والتطرف تحقق مطالبك، فالمتشددون الإسلاميون يعتقدون أن الديمقراطية والانتخابات الخ كلها حرام·
    حوالي 2 مليون مسلم في بريطانيا··· ليس لهم سوى 4 مقاعد في البرلمان البريطاني، في الوقت الذي تتوفر فيه أقليات أخرى مثل اليهود على مقاعد كثيرة·
    ما الذي ينبغي على مسلمي بريطانيا أن يفعلوه حتى تصبح لهم قوة وتأثير في المجتمع البريطاني؟
    المسلمون في بريطانيا ليس لهم إلا مقعد واحد، هو مقعدي الذي أمثّل الإسلام فيه· فهؤلاء الذين تتحدث عنهم هم أعوان النظام، يعملون ضد الإسلام والمسلمين، وهم الذين صوّتوا على الحرب ضد العراق، وهم الذين أيضا سيصوّتون في الأيام القادمة على قانون محاربة الإرهاب الذي من بنوده حجز الأجانب لمدة 90 يوما قبل محاكمتهم· فهم يعرفون جيدا أن الممثّل الشرعي للجالية الإسلامية في بريطانيا هو جورج غلاوي وحزبه ''حزب الاحترام''·
    لذا يجب من الآن على الجالية الإسلامية في بريطانيا أن تتّحد فيما بينها لتصبح قوة ضاربة·
    كلمة أخيرة للشعب الجزائري وقرّاء الخبر؟
    شعب بطل، شعب مجاهد، شعب عظيم، وأتمنى له كل التوفيق· وإذا قامت باستدعائي أي جهة فلن أتردد أبدا·
    أما فيما يخص قراء ''الخبر''، فأتمنى أن يبقوا أوفياء لها، كون معرفتي عنها أنها أكبر جريدة احتراما ورواجا في الجزائر·


    المصدر: صحيفة الخبر الجزائرية
    http://elkhabar.com/
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-02-20
  3. Dilemma

    Dilemma مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-27
    المشاركات:
    9,147
    الإعجاب :
    0
    كم احترم هذه الرجل و كم اتمنى ان يدخل الاسلام....
    فمواقفه كثيرة و مشرفة بل لا نجدها من مسلمين...
    ضد اسرائيل و الاميركان بل ضد حكومته ايضاً و لكل من يعادي المسلمين... سبحان الله..
    اللهم اشرح صدره للاسلام.. و كثر من امثاله يا ملك يا قدوس....


    سلام :)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-02-21
  5. مُجَاهِد

    مُجَاهِد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-05-11
    المشاركات:
    14,043
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خير ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-03-09
  7. ابــو الـخيــر

    ابــو الـخيــر قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-10-21
    المشاركات:
    3,549
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة