يوم واحد في حياة المحيرف "المقردان" .. الجزء الثاني والأخير ..

الكاتب : جراهام بل   المشاهدات : 1,142   الردود : 23    ‏2006-02-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-02-16
  1. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]



    هنا تابعنا الجزء الأول من يوم واحد في حياة هذا المنتوف ..

    http://www.ye22.org/vb/showthread.php?t=151948

    نستكمل في الجزء الثاني والأخير بقية ماحدث لصديقنا المحيرف "المقردان" ..
    في الجزء الأول كنا قد توقفنا عندما سقط المقردان على الأرض فوق وجهه .. و قرُبَ منه ذاك الرجل الأربعيني ذات اللحيه الكثيفه والوقار المرتسم على شعيرات رأسه التي أتسمت بالبياض.. وكان في يده كيس مليء بالنقود لم يلاحظها مقردان .. وحاول هذا الرجل إخفاءها وراء ظهره .. وبعدها دنا منه هذا الرجل الأربعيني وحدث الحوار التالي :


    [​IMG]

    الرجل الأربعيني : ( ماوقع بك يابني .. بين أبسرك قدك طافح حياه)
    المقردان : ( ياخي أمانة الله عليكْ أشتي أتخارج .. مابش في جيبي حتى حق المواصلات .. ياليت و أمي عادها عايشه .. على الأقل عاتدي لي حق الجعاله الطرزان والبفك .. أو أبي كنت عاد أخرط عليه وأشل منه مصاريف حق كتب وحق الصبوح) الرجل الأربعيني : ( ماعليك ياولدي .. الفرج بأذن الله قريب .. أنت تقرب لله وصلي بخشوع .. لاتتصعلك هانا وهاناك .. وريع للزلط لِباب البيت ..)
    المقردان : ( ناهي ماهو هذا اللي في يدك .. وللمه هكذا بتخبيه وقدك مربوش سع القرد اللي مابش معه موز)
    الرجل الأربعيني : ( ما دخلك ياولدي .. وكون تحاكى سوا ساع الناس .. تيه الزلط حق صندوق التبرعات) تشتوا الصدق هذه الزلط هي إكرامية جديده للشيخ المناضل هههههه ..
    المقردان : ( سبحان الله .. أين عتسير بهن .. صدقني أنا مسكين أرحم يا رحمتاه لي .. أينو صدق .. دار الأيتام .. أنا يتيم وعاد أسير أعيش باقي عمري هاناك.. قدي تيك البهذله)
    الرجل الأربعيني : ( أتقِ الله يامدبر .. عادك بصحتك .. وأتوكل على الله .. يلا خاطرك معي مهره) وفجأه قفز هذا الرجل الأربعيني وكأنه مراهق في سنِ الخامسة عشر من عمره .. حين رفع "الزنه" وأسرع الخطى .. ولكن إلى أين .. إلى سوق المقوات الذي أمامهم ..
    المقردان يتمتم : ( الظاهر عيشتري بالتبرعات قات للأيتام يارحمتاه لهم..يو والفعله ماقدناش داري إن الأيتام موالعه .. خيرة الله أحسن كل خيره) وعاد يستطرد من القهر : ( مش هي بحق الدقنه تيك اللي جالس يستعرض بها)


    [​IMG]

    وواصل أخينا المقردان المسيره في طريقه إلى المدرسه حتى وصلَ إليها وهو يلهث خوفاً من التأخير ..
    حاول اللحاق بالحصه الدراسيه الأولى والدخول بالصفِ مباشرةً حتى أنه لم يعد قادراً على الإلتفاف يميناً أويساراً من أجلِ مشاهدة من حولهِ .. وفجأه أستوقفته يدٍِ فصدمته وكادت أن تسقطهُ ارضاً .. وحينها أستفاق المقردان من غيبوبته السريعه "غيبوبة الفجيعه" إن صح التعبير .. وقد كانت في الحقيقه يد زميله الأستاذ "شرحبيل القاحط" ..
    والذي بدأ الحوار التالي :

    شرحبيل : ( مالك عاتموت يالضنى .. إهدأ أنا اللي منعك )المقردان : ( يافتاح ياعليم يارزاق ياكريم ..قوى لحظه لحظه مش وقت هدارك الفاضي.. خليني أسير معي حصه)
    شرحبيل : ( معي لك بشاره ياقمري .. وأنت عادك عاتزنط وتفرح بنفسك) المقردان : ( مامعك .. إذا هي "مقرشه" فأنا واقف معاك للليل .. وإذا عاتمكني خبر .. تحضير دروس .. و عصيده مغبره .. خاطرك )
    شرحبيل : ( إسمع ياأخضع .. مادريتش ماوقع .. قد فتحوا لنا "صندوق المعلمين" .. وقالوا أنك أنت عاتكون أمين الصندوق .. كل هذا عسب المدرسين وحالتهم الماديه )
    المقردان : ( يعوه والفعله .. للمه ما فعلوا هكذا من زمان .. قد لي عمر وأنا أحلم .. لكن بين أصتطدم بالرازم ) و أستكمل حديثه قائلاً بعد تنهيدة أرتياح قد له منها سنيين : ( بشرك الله بوجه النبي .. هيا أديلي المفاتيح)
    شرحبيل : ( على طول .. أتفضل)
    وحينها كانت جيوب سروال شرحبيل خارجه وفارغه هي الأخرى ..
    فقال له مقردان : ( ربك مايقيد إلا وحوش .. أنا وأنت .. لكن ماعليك مافي الصندوق عانقسمه بيني وبينك النص بالنص .. أدي المفتاح خليني أبسر كم قد فيها)
    أستلم المقردان مفتاح "صندوق المعلمين" .. وذهب وهو فرحاً سعيداً بهذه الغنيمه .. وقام بفتح الصندوق فوجده خالياً إلامن شبكِ العنكبوت .. وبعضِ الحشرات الصغيره ..
    فصاح مقردان موجهاً حديثه لشرحبيل : ( ليش مافعلوا جيب لخارج لهذا الصندوق مثل جيبك هذا الفاضي .. كان أخرج ..) رجع ينتف شعره تماماً مثلما يقوم صاحب الدجاج بتنتيف ريش الدجاج .. وصاح : ( هيا ماهو هذا الدبور .. عادنا أشتي أقول الدنيا مخضره .. لكن الظاهر عاد اللبس أسود طول عمري)


    [​IMG]

    وعاد إلى حياته الروتينيه بعد أن غاص في أحلام المال قليلاً حين سمع قصة صندوق المعلمين الباهره والعجيبه .. والشاذه عن جميع الإعتيادات ..
    قام المقردان بإنهاء جميع الحصص الدراسيه المفروضه عليه .. وجاء وقت الظهور .. وبطنه قدها "تقرقر" من فرط الجوع .. ولقى صاحبه شرحبيل القاحط من جديد .. وبدأ الحوار التالي :
    المقردان : ( هيا ماهو الحل؟ )
    شرحبيل : ( الحل في الحل .. )
    المقردان : ( ماباقي إلا هي .. نحل ثيابنا ونجلس عراطيط)
    شرحبيل : ( أفهم يالضنى لاتقرحش قلبي .. حل الحكومه مش حل الثياب )
    المقردان : ( مش وقت تيه الهدره أجلهاا للمقيل .. ذلحين قدنا ميت جوع .. والجيب فاضي)
    شرحبيل : ( قد لقيت لي صرفه من المعسكر .. "كُدم" ومعي زبادي من أمس .. أها ووفرنا الغدا) المقردان : ( آه يابطني .. أصبري على اليابس .. على اللحم الأبيض اللابس) وأستطرد مجدداً : ( بعدك .. بتحسسني إن قد إحنا في صحرا) تناول الإثنان هذا الغدا الشهي "سفري" .. !!
    وذهب كل واحدٍ منهم في حاله .. وجاء أهم الأوقات وهو وقت التخزينه .. ماذا عسى المقردان أن يفعل؟
    بدأت الساعه تشير إلى الرابعه بعد العصر .. والمقردان لم يعود للمنزلِ حتى الآن ..
    أين هو .. أين ذهب ..
    لمحه خاطفه للمقوات الشهير .. وجدنا الأستاذ المحترم مقردان ..
    وهو يصيح للمقاوته : ( لله يامحسنين .. إكسبوا فيني أجر يامولعيين .. أخوكم مابش معاه عودي قات يافعلتاه) بدأ المقاوته يستعطفونه .. وكل مقوت يتزكى عليه إما بعشبي أو بعودي .. ومن هنا إلى هنا .. أها قدها مغرب .. والمقردان قدوه "مبحشم" .. وصــــــارت الدنيا مخضــــــــــره قوي قوي ..
    عودي قاااااااااااات ياجناااااااااه .. :D :D

    أسمى آيات التقدير


    [​IMG]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-02-16
  3. الصقر_1

    الصقر_1 قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-12-20
    المشاركات:
    13,128
    الإعجاب :
    0
    يوميات جميله :).. وأجمل مافيها محاكاتها الواقع ..نعم هناك الكثير

    والكثير من أمثال الاستاد المقردان :).

    أديبنا القديرنقلت لنا الواقع وما يحويه من هموم ومعاناه بقالب فكاهي جميل .

    وكله كوم واسماء الابطال كوم ثاني :) ..

    بانتظار المزيد من اليوميات االتي تضحكنا وتبكينا في نفس الوقت :) .

    اسعد الله أوقاتك أديبنا القدير .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-02-17
  5. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    مرحباً بمرورك الجميلِ تماماً كما هي جاذبية حروفكَ التي نحتها في حجرِ هذا الطرح المتواضع ..
    وكما أشرتْ .. فهي ساخره للغايه .. مضحكه للغايه .. إنما محاكيه للواقع بكلِ مافيه من تراديجيا .. وتبقى للنكته الظريفه والإنتقاد المرح مكانه في نفوسِ الناس .. فيبقى الضحكْ ترويحاً على حالٍ قد يكون تغييره محالاً ..
    أرجوا أن تكون قد رسمتْ الإبتسامه على محياكَ ..
    الكلماتْ تبقى مثل المرآه تعكس الواقع في حياةِ العبراتْ .. فلتكن صافيه .. ذاتْ شفافيه ساميه ..
    أسمى آيات التقدير
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-02-17
  7. شيخ القبائل

    شيخ القبائل قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-03-29
    المشاركات:
    9,748
    الإعجاب :
    0
    [/QUOTE]

    لا اله الا الله
    اهم شيء هو القات لا حول ولا قوة الا بالله

    اخي الكريم عادل احمد اشكرك على هذ الموضوع الجميل الذي يحكي عن الواقع
    بطريقة ( ironic) :D

    انه موضوع جميل يستحق التقدير
    بارك الله فيك وزادك الله من فضله

    ولك جُل احترامي وتقديري

    your brother :D
    شيخ القبائل
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-02-17
  9. بنت السلطان

    بنت السلطان عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-13
    المشاركات:
    535
    الإعجاب :
    0
    الحين انا قلت الشيبه بيعطيه شي يقوم و يخليه ويروح يشتري قات ...
    شيبه عاصي مافيه خير > لا به ولا باللحيه <

    مسكين طلع ولد فقر والمرمطه قسمته ونصيبه
    وبعدين لازم يعني القات ! لازم يخزن !
    قده حالته حاله ومش لاقي ياكل
    مسكين وعاد اسمه المقردان يعني على وزن الكمندان والفردان لكن شتان :D:p

    كثير شكرا ااااد كده عادل احمد

    ^-^
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-02-17
  11. مستقيل

    مستقيل قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-08-08
    المشاركات:
    7,596
    الإعجاب :
    0
    ههههههههههههههههههههههههههههههه

    صدق لا قد سبرت التخزينة وشربة ماء باااااااااارده....ابوها الدنيا

    قصة يعيشها الكثير وواقعية مائة في المائه

    شكرا لك
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-02-17
  13. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0

    أيوة كذا بلا أحلام ... الواقع أحلى .. ايش لقى من الأحلام غير تنيف شعره :D
    ياسلام وكمل اليوم والمقردان تحقق حلمه بالغذاء والقات
    تعرف أخي عادل في ناس كثيرة على هذا الشكل يعيشوا حياتهم بالدهافه كل همهم هو أكل أي شيء يابس أو بايت بس المهم هو التخزينة ويكون القات معتبر .
    قصتك تحمل في طيأتها الكثير من الوجع والضحك الساخر
    ماشاء الله عليك نمسك الخشب كما قلت أنت ربنا مايقيد الا الوحوش
    غبت عن المجلس وعدت إليه تشع إبداع وتألق :)
    تحياتي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-02-17
  15. لابيرنث

    لابيرنث مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-05-11
    المشاركات:
    7,267
    الإعجاب :
    0
    صراحة موضوع متميز

    احلى حاجة فيه بالاضافة الى الاسلوب الفكاهي السلس والجميل هو الفكرة المعبرة والمضمون الهادف فيه

    هناك امور اعجبتني كثيرا مثل ( أفهم يالضنى لاتقرحش قلبي .. حل الحكومه مش حل الثياب )

    وان يكون القات هو غاية الانسان اليمني

    وغيرها مما تضمنه هذا الموضوع الجميل

    تحية من اعماق القلب
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-02-18
  17. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0

    لا اله الا الله
    اهم شيء هو القات لا حول ولا قوة الا بالله

    اخي الكريم عادل احمد اشكرك على هذ الموضوع الجميل الذي يحكي عن الواقع
    بطريقة ( ironic) :D

    انه موضوع جميل يستحق التقدير
    بارك الله فيك وزادك الله من فضله

    ولك جُل احترامي وتقديري

    your brother :D
    شيخ القبائل
    [/QUOTE]

    ياشيخ القبايل ..
    بالذات أنتم أكثر موالعه أنا متأكد .. أكيد وأنت بتشتغل داخل البقاله مخزن على طول .. بس الفارق العمله ههههههه
    شوف أعمل لفه لأسواق القات في اليمن وبالذات حين يقترب وقت الظهر إلى فترة العصر .. وشاهد الإزدحام الرهيب على أجود أنواع القات .. فأصبحت سمه دائمه .. فكيف ماتشتي "المقرادن" المولعي الأول في الساحه يعمل له نقزه من مثل هذه النقزات .. :)

    ويقلك المثل .. خليك على قردك لايجيك أقرد منه .. والمقردان أكيد هو القرد رقم واحد .. يعني خاربه خاربه ..
    أسمى آيات التقدير
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-02-18
  19. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    صاحبة السمو والجلاله
    يعني أنتِ أيش كنتِ تتوقعي من هذا الشيبه الجميل .. غير أنه تحصل نفس الجواب أياه .. كذا في اليمن تلاقي كثير من الشيوخ مربيين اللحى وجالسين فوق "المونيكا" وكيف الزلط مع المرافق حقه ..
    يعني كنتِ تتوقعي إنه يترحم على تيه المقردان المدبر .. لو توقع السماء على الأرض مايفكر فيه .. لأنه عاده بايصرف على نفسه وعلى الحاشيه .. وخصوصاً أنا إكراميات وأتاوات ..

    بس تعرفي كان على الأقل يجيب له حق "قلص ليم" .. مش غاليه بعشره ريال بس يعني أقل من ربع درهم إماراتي .. بس يمكن يفتحها عليه ربنا ويحصل له "قلص منصب" في الحكومه عشان يغرف من جكْ "المال العام " .. :D :D

    أسمى آيات التقدير
     

مشاركة هذه الصفحة