استمرار انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن

الكاتب : بجاش   المشاهدات : 449   الردود : 0    ‏2006-02-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-02-16
  1. بجاش

    بجاش عضو

    التسجيل :
    ‏2006-02-13
    المشاركات:
    11
    الإعجاب :
    0
    17 كانون ثاني 2006 - 13:11
    استمرار انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن..( الصحوة نت) ترصد محطات حقوقية في العام الماضي



    مضى العام 2005م مخلفاً وراءه عدداً من الملفات المفتوحة غالبيتها ذا طابع لا يقبل الضياع بالتقادم كونها تتعلق بحقوق الانسان.

    فقد شهدت الساحة اليمنية خلال العام المنصرم انتهاكات لحقوق الإنسان تركت بصماتها واضحة على المشهد الحقوقي والحريات العامة شكلت منعطفات اعتبرها البعض خطيرة وعدها آخرون سوداوية.

    (الصحوة نت) حاولت التوقف عند بعض المحطات وبصورة مختصرة من خلال التتبع التاريخي لبعض حوادث انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن:- ففي 15 فبراير قتل البائع المتجول مجاهد السمحي في باب اليمن واتهم بقتله ثلاثة من أفراد بلدية الصافية ولم يكن بعيداً من ذلك مقتل المواطن محمد عامر (30عاماً ) في مديرية العدين : برصاص قوات الأمن لدى محاولتهم اعتقاله واعتبر الحادث الثاني بذات الطريقة بعد مقتل ( جميل المطري ) ولم يتم التحقيق في الحادثة أو إحالة رجال الأمن إلى المحاكمة.

    كما قامت أجهزة الأمن في نفس الشهر بإحراق ونهب وهدم عدد من مساكن المواطنين في مديرية ذي السفال انتقاماً لمقتل أحد أفراد الأمن هناك كما قامت بنهب منزل أسرة رشيد سعيد الرعوي المتهم بقتل أحد أفراد الأمن وهدمة وحرقه ومنزل فيصل محمد فرحان الذي خرج منه القاتل أثناء استدعاء أفراد الأمن له وقامت بهدم منازل المواطنين في عزلة حبير, وإحراقها ونهب الممتلكات وانتهاك حرمة المساكن وإطلاق الأعيرة النارية على المواطنين وطرد النساء وإتلاف المزروعات وذبح أكثر من (20) رأساً من الماشية وفرض جباية على أبناء العزلة بواقع (2000) ريال على كل أسره كما اعتقلت أكثر (30 شخصاً ) من أبناء العزلة.

    2 مارس: مكتب أراضي وعقارات الدولة في عدن يقوم بهدم البنية التحتية للشركة الوطنية لصناعة الحديد والصلب في المنطقة الحرة دون مسوغ قانوني، وهي شركة برأسمال مشترك من القطاع الخاص اليمني والخليجي قدره 12.5 مليون دور أمريكي، وتبلغ طاقة المصنع الإنتاجية نحو 40 ألف طن من حديد التسليح سنوياً,

    وفي 6مارس المدرسة الديمقراطية تستنكرا لاعتداء على محامين وصحافيين في محكمة استئناف الأمانة وفي الـ4 من أبريل يقوم أحد مشائخ مديرية شرعب السلام بإحراق منزل أسرة قروية ويهدمه بما فيه انتقاماً لمقتل أحد مرافقيه في تبادل إطلاق نار بينه وبين أحد أبناء الأسرة وفي الـ20 من نفس الشهر يقتل السجين نبيل المخلافي على يد أحد خصومه داخل قفص الاتهام في محكمة غرب أمانة العاصمة.

    وفي الـ21من مايو قتل النائب محمد شمرفي حادث تبادل إطلاق نار بينهم وزملاء شمر يحملون وزير الداخلية المسئولية.

    2 يونيو: مجهولون يختطفون رجل الأعمال اليمني أحمد صالح الكميم 95 عاما.

    8 يونيو: يوجه اتحاد طلاب اليمن نداء إلى رئيس الجمهورية يطالبه بالتدخل لإيقاف انتهاكات قيادة الجامعة لحقوقهم السياسية والدستورية.

    9 يونيو: اعتقال الكاتب محمد صالح البخيتي من جوار منزله في شارع حدة بالعاصمة صنعاء علي خلفية مقال كتبه في إحدى الصحف عن قبيلة (سنحان) التي ينتمي إليها الرئيس علي عبدا لله صالح.

    20 يونيو: أمن الحديدة يعتدي على عمال الميناء أثنا اعتصام نفذوه احتجاجا على تخفيض مرتباتهم.

    22 يونيو: اعتقال القيادية الاشتراكية شفيقة مرشد رئيسة دائرة المرأة بالأمانة العامة للحزب الاشتراكي اليمني من مطار صنعاء الدولي لدى وصولها من القاهرة .

    في يوليو : التقرير السنوي للخارجية الأمريكية يتحدث بوضوح عن انتهاكات لحقوق الإنسان في السجون اليمنية ويقول أن سجل حقوق الإنسان لا زال فقيراً وأن الحقوق والحريات العامة لا زالت منتهكة بصورة مستمرة.

    في الـ4من يوليو يتعرض الجندي (محمد عبد الله عبد القوي) للسحل والتعذيب الجسدي على يد أحد مسئوليه في معسكر تابع للواء مارب بتحميله إطار سيارة لعدة ساعات واستخدام المياه الباردة في تعذيبه حتى أصيب بغيبوبة ومشاكل نفسية .

    وفي الـ10 من يوليو يتعرض أربعة محامين للاعتداء في قسم شرطة المعلا بعدن وهم: منى خالد خليل وفاطمة عولقي وعلي سالم عمر وعبد المحسن الجهدي فقد تعرضوا للسب والشتم والضرب من قبل الضابط المناوب في القسم. وفي 11 يوليو تم الاعتداء على منزل المحامي أحمد قاسم الديلمي في أمانة العاصمة وإحراق سيارته.

    13يوليو أسرة قتيل العدين تطالب بمحاكمة قتلته في إدارة الأمن.
    14 يوليو: اعتداء مسلح على نقطة تفتيش عسكرية من دون إصابات, وانفجار قنبلة بالقرب من منطقة أمنية بمحافظة صنعاء.

    18 يوليو: منظمة العفو الدولية تخاطب الحكومة اليمنية بخصوص القاضي يحي الديلمي.

    20 يوليو: مقتل المواطن جميل محمد المطري على يد مجموعة من جنود الأمن العام برفقة مدير الأمن والذين قاموا بمحاصرة منزل الضحية الكائن بمدينة العدين واقتحامه بالقوة من عدة اتجاهات وإطلاق النار عليه أمام أسرته وأطفاله ما أدى إلى إصابته بعدة طلقات نارية أدت إلى وفاته مباشرة.

    في 20 و21 من شهر يوليو شهدت أمانة العاصمة وعدد من المحافظات سقوط عشرات القتلى وآلاف الجرحى والمعتقلين بأيدي قوات الأمن والجيش التي قمعت مظاهرات منددة بالجرعات السعرية التي فرضتها حكومة المؤتمرالحاكم .

    في الـ24 يوليو ينجو الزميل هاجع الجحافي مدير تحرير صحيفة "النهار" من محاولة اغتيال عن طريق رسالة مفخخة.

    في حين يعرب الإتحاد الدولي لحقوق الإنسان في نهاية يوليو عن بالغ قلقه من الانتهاكات التي تعرض لها الصحفيون أثناء المظاهرات الاحتجاجية على الجرعة السعرية.

    20 أغسطس: مدير أمن مديرية العدين يطلق النار على المواطن محمد محمد عامر (23 عاماً) من سلاح آلي ويرديه قتيلاً.

    23 أغسطس: مجموعة مسلحة تستقل سيارة عسكرية وتتواصل باللاسلكي تختطف رئيس تحرير «الوسط» جمال عامر وتطلق عليه الرصاص بعد ضربه 25 أغسطس: معهد الصحافة الدولي يطالب السلطات اليمنية بكفالة حق نقل المعلومات.

    25 أغسطس: نقابة الصحفيين اليمنيين تشكيل لجنة دائمة للدفاع عن الحريات وحقوق الإنسان بعد تزايد الانتهاكات ضد الصحفيين.

    الـ25 أغسطس: مكتب الأشغال في صنعاء يهدم منزل المواطنة صبرية العسملي ويشرد أسذتها في منطقة بني الحارث ويعتدي عليها جسدياً ضمن مسلسل الهدم الذي شهدت بيوت المواطنين بحجة مواجهة البناء العشوائي.

    وفي الـ25 من أغسطس تعرض كلٌ من مكتب أسوشيتد برس وتلفزيون A.P.T.N وصحيفة النداء الأسبوعية للسرقة وقد قامت العصابة بتكسير المكاتب وتفتيشها كما تعرضت سيارة الزميل أحمد الحاج مراسل وكالة أسوشيتد برس الأمريقية. 28 أغسطس: اعتراف رسمي بازدياد معدل الجريمة في اليمن فقد كشفت وزارة الداخلية عن ارتفاع معدل الجريمة في اليمن حيث بلغ إجمالي الجرائم المرتكبة في عموم محافظات الجمهورية للعام الماضي 2004 بلغ 22575 جريمة.

    1 سبتمبر: الاعتداء على الزميل سمير حسن مراسل صحيفة الصحوة وموقع «الصحوة نت» باحتجازه أثناء قيامه باستطلاع صحفي للمجلة عن الأوضاع الصحية في المستشفى الجمهورية بعدن والاعتداء عليه وإتلاف كل ما بحوزته والتحقيق معه بصورة غير قانونية.

    1 سبتمبر: منع طباعة صحيفة الأسبوع من قبل مؤسسة الثورة للصحافة والنشر بناء على أمر من نيابة الصحافة والمطبوعات.

    2 سبتمبر: نشر رسالة من داخل السجن المركزي بصنعاء تتحدث عن انتهاكات ومظالم بعلم الحكومة وتدخل النافذين في شؤون القضاء فقد أوضحت رسالة السجناء أن حوالي ثمانين قضية لم يفصل فيها منذ أكثر من سبع سنوات، وقضايا أخرى تجاوزت العقد الأول ولا زالت تنتظر من ينظر ويفصل فيها 3 سبتمبر: مع أول يوم دراسي يتعرض أكرم محمد المدرس في إحدى مدارس مدينة تعز لاعتداء بالهراوات والعصي من قبل مجموعة أشخاص داخل ساحة مدرسته.

    15 سبتمبر: المواطن عبد الإله عبد الله قائد السامعي يناشد كلاً من وزارة حقوق الإنسان ووزارة الداخلية إنقاذ حياته بعد تعرضه للتعذيب الجسدي والمعنوي والنفسي في معتقلات البحث الجنائي والأمن السياسي بتعز على ثلاث فترات من الاعتقال هي : الأول في أغسطس 1995م وحتى يناير 1996م . و الفترة الثانية مايو 1998م وحتى أغسطس 1998م الفترة الثالثة يناير 2005م وحتى مارس 2005م .

    7 أكتوبر: مقتل طفلة وإصابة خمس نساء وأربعة رجال في حرب قبلية بمديرية نهم (45كم شرقي العاصمة صنعاء).

    كما شهدت شهور (أكتوبر ونوفمبر وديسمبر ) اعتصامات ومظاهرات لعمال وعاملات مصنع الغزل والنسيج بصنعاء بسبب عدم تسليم مرتباتهم لمدة جاوزت ثلاثة أشهر ومثلهم سائقوا الدراجات النارية بسبب منع الحكومة لهم من العمل داخل أمانة العاصمة دون تقديم أي بدائل.

    30أكتوبر: الاعتداء على مصور قناة العربية مجيب صويلح ومراسل قناة الإخبارية نجيب الشرعبي من قبل أجهزة الأمن أثناء قيامهما بتغطية اعتصام عمال مصنع الغزل والنسيج بالعاصمة صنعاء.وفي الـ29 من أكتوبر قوات الأمن تعتدي بالضرب المبرح على مصور العربية بصنعاء مجيب صويلح وتحتجزه مع مراسل قناة الإخبارية نجيب الشرعبي أثناء تغطيتهما لاعتصام عمال مصنع الغزل والنسيج.

    في 22أكتوبر تقرير لجنة مجلس الشورى يؤكد وجود المئات من السجناء دون محاكمات وجاء تقرير رسمي ثالث ليؤكد بدوره عدم الإفراج عن السجناء المعسرين منذ سنوات رغم صرف المليارات مقابل ذلك حسب ما تقول مصادر رسمية في الدولة.

    24 أكتوبر: التقرير السنوي لمنظمة "مراسلون بلا حدود" :اليمن تتراجع مجددا في مجال الحريات الصحفية وهي الأقرب إلى الأسوأ عالميا.

    25 أكتوبر: تقرير رسمي من مجلس الشورى يكشف تلاعب فاضح بأموال السجناء المعسرين وعن ضياع مبالغ كبيرة من تبرعات رئيس الجمهورية المخصصة لدفع ديات وديون المعسرين من السجناء وأنها لا تذهب في أماكنها.

    ويدخل (35 معتقلا ) في سجن المنصورة عدن إضراباً عن الطعام لأكثر من أسبوعين وفي ذات الوقت يواصل (16 معتقلاً) في سجن البحرين محافظة بين إضرابهم عن الطعام للأسبوع الرابع على التوالي احتجاجاً على الأوضاع غير الإنسانية داخل السجون, وهو ما أكده تقرير لجنة الحقوق والحريات البرلمانية والذي يكشف عن عشرات السجناء في السجون لأكثر من بعضهم أمضى أكثر من ثلاث سنوات داخل السجون بلا محاكمات ولا تهم محددة كما تحدث التقرير عن وجود رهائن بدون جرائم ضدهم.

    في الأول من نوفمبر يتلقى الأستاذ محمد قحطان رئيس الدائرة السياسية في الإصلاح رسالة خطية مجهولة تتوعده بالقتل بسبب تصريحات أدلى بها لبعض وسائل الإعلام العربية انتقد فيها الفساد الذي ينخر أجهزة ومؤسسات الدولة.

    5 نوفمبر: عصابة مجهولة تختطف الطفل أديب أحمد الخضراء (9 سنوات) من سوق بيحان.

    12 نوفمبر: الاعتداء على الزميل نبيل سبيع من قبل شخصين مجهولين أحدهما ملثم وضربه وإطلاق النار عليه واستلاب هاتفه الجوال.

    12 نوفمبر: اغتيال الجندي ياسر العماري ثاني أيام عيد الفطر المبارك في المدينة الخضراء بمحافظة عدن على الطريق الرئيسي قرب مدينة دار سعد.

    13 نوفمبر: صحيفة "المحرر" تشكو احتجاز رئيسها ومنع توزيعها.

    وفي الـ16 من نوفمبر نيابة غرب الأمانة تحتجز الزميل خالد دلاق من صحيفة الوسط بعد اتهامه بتهديد الشاطر تلفونياً.

    22 نوفمبر: المشاركون في منتدى الشيخ الأحمر: السلطة تتعامل مع الصحفيين بأخلاقيات المافيا ويؤكدون أنه "لا حرية ولا ديمقراطية بلا إعلام حر وفضائيا والإذاعات الخاصة مطلب ملح في اليمن".

    29 نوفمبر: الاعتداء على المحامي محمد عبده راشد الفقيه من قبل ضابط في شرطة الحتارش أثناء قيام المحامي بواجباته المهنية.

    20 نوفمبر: أكد تقرير صادر عن "المؤسسة الدولية للديمقراطية والانتخابات EDEA"أن النظام الانتخابي المعمول به في اليمن فيه كثير من الثغرات التي «لا تنجم عنها نتائج شرعية قانونية مما يعيق التحول الديمقراطي وإنجاز أولويات المجتمع».

    في 10 ديسمبر: الاعتداء على طاقم قناة "الجزيرة" واعتقال المراسل أحمد الشلفي والمصور علي البيضاني من قبل أمن منطقة شعوب بالعاصمة صنعاء.

    وفي الـ17 من ديسمبر يلقى ثلاثة صوماليين حتفهم ويجرح خمسة آخر ون برصاص قوات الأمن أثناء محاولتها إنهاء اعتصام للاجئين الصوماليين أمام المفوضية السامية للاجئين بصنعاء.

    21 ديسمبر: عملية اختطاف جديدة تشهدها مأرب... مصدر في البحث الجنائي يؤكد اختطاف مجهولين لخمسة سواح ألمان ويعد اختطافهم هو الثاني شهرين وبعد مضي 31 يوما على اختطاف سائحين سويسريين اثنين في 21 من نوفمبر الماضي , وهما يتجهان في رحلة سياحية إلى حضرموت.

    29 ديسمبر نائب برلماني يعتدي على سائق دراجة نارية أمام البرلمان وضربه بمسدس حتى شج رأسه.

    28 ديسمبر: مقتل شخصين من أبناء محافظة الجوف أثناء مطاردة رجال الأمن لسيارتهم المحملة بخضار كانت في طريقها الى سوق مذبح بأمانة العاصمة ما أدى لانقلاب السيارة ونتج عن ذلك مصادمات عنيفة وتضررت 50ألف أسرة يمنية.

    31 ديسمبر:منظمة " صحفيات بلا قيود" ترصد 50حالة اعتداء على الصحافة اليمنية وتقول أن 2005م كان عاماً أسود على الصحافة اليمنية مؤكدة ما رصدتها من اعتداءات غير الأحكام القضائية التي صدرت بحق صحف وكتاب تضمنت عقوبات بالسجن أو الغرامة أو الإيقاف عن الكتابة أو انغلاق الصحف بسبب الرأي.
    :eek:
     

مشاركة هذه الصفحة