كيف تكتسب شخصية جذابة !!

الكاتب : as1   المشاهدات : 1,009   الردود : 14    ‏2006-02-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-02-13
  1. as1

    as1 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-04-20
    المشاركات:
    811
    الإعجاب :
    0
    كيف تكتسب شخصية جذابة !!!!

    نصادف أحيانًا في حياتنا أناس يملكون علينا عواطفنا ، يتمتعون بشخصيات جذابة تؤثر فيمن يخالطون ، وكل
    منا يتمنى أن يمتلك مثل هذه الشخصيات ، وبالطبع هناك مقومات أساسية لتلك الشخصيات كنت قد ذكرت
    بعضًا منها في مقال سابق بعنوان (فن التعامل .. مفتاح لقلوب الناس) كان الحديث فيه عن فن التعامل بشكل
    عام ، بينما هنا فيه بعض الخصوصية .. وسنركز الحديث عنها في هذا المقال بشكل صريح وبدون أي
    تحفظات :

    أولا - المظهر :

    لأن الشكل أول ما يجذب العين ، ويكون بمثابة تذكرة المرور إلى القلوب كان لا بد من أن نضعه في أول
    أولوياتنا .. وأن نوليه القدر الكافي من الاهتمام ، وبطبيعة الحال أنا لا أعني هنا الخلقة فليس بمقدورنا
    تغييرها ، لكن أقصد الأناقة وحسن الهندام، والاهتمام بالنظافة الشخصية كالأظافر والعناية بالشكل، والحرص
    على وضع عطر هادئ وجميل، لأن أغلب العطور الفواحة تسبب الصداع وتثير عند البعض الحساسية
    وبالتالي تشعر من تجالسهم بالضيق، إضافة إلى أن العطور الفواحة - فض ً لا عما ذكر - لا تصلح للمجالس
    والأماكن المغلقة .
    وعلينا أن ندرك أنه ليس شرطًا أن يرتدي أحدنا أغلى الملابس ويبتاع أثمن العطور ليحقق هذه الغاية ،
    لكن يتم ذلك من خلال الاهتمام بالتناسق بين ألوانها حتى وإن اتسمت بالبساطة .
    حاول أن تبدو مبتسمًا هاشًا باشًا ، فالابتسامة تعرف طريقها إلى القلب ، ولا تتعارض أبدًا مع الوقار ،
    على العكس تمامًا من الضحك .

    ثانيًا - آداب المجالسة :


    عندما تجلس مع أحد حاول بقدر الإمكان أن توليه كل اهتمامك ولا تتشاغل بالنظر إلى الأرض ، ولا
    تحرص على الالتصاق به، فقد يكون معك ما ينفره منك، وقلل من الحركة والالتفات فهي دليل الحمق ،
    وانتبه لكل حركاتك لأنك قد تغفل وتقوم ببعض العادات السيئة ، وحاول أن تجعل كل تفكيرك في حديث من
    يقابلك فقد يسألك عن نقطة ولا تستطيع الإجابة عليها فيأخذ ذلك على أن حديثه مم ً لا ولا يروق لك .
    عند الزيارة حاول بقدر الإمكان أن تكون خفيفًا ، وألا تطيل البقاء خاصة إن كنت أنت الزائر الوحيد أو
    الغريب في مجتمع عائلي أو متجانس ، وعليك أن تختار الأوقات المناسبة للزيارة ، وأن تكون قدر الإمكان
    بدعوة ، وحتى ولو رأيت استحسانه لمجالستك لا تكثر من زيارته إلا إن دعاك حتى لا تبدو شخصًا مزعجًا
    مم ً لا يندم على أنه تعرف إليك ، كما يجب عليك ألا تجلس إلا في المكان الذي يختاره لك .
    حاول عدم استخدام هاتفك المحمول بإجراء اتصالاتك أثناء اجتماعكما ، وألا تستخدمه إلا لضرورة أو
    للرد على اتصال بهدوء وصوت منخفض وأن يكون الرد بشكل مقتضب، ولا تمد يدك لتستخدم هاتفه إلا
    لضرورة وبعد استئذان.
    لا تقاطعه لتستأذن بالانصراف أثناء تحدثه معك ، وإذا استأذنت لا تتحدث بأي شيء سوى الإطراء لجميل
    ضيافته لك ، وعليك ألا تتحدث أمامه عن أحد بما يكره ، ولا تظهر أخطائه أو هفواته أمام أحد فهذا سيعطي
    انطباعًا عنك بأنك غير جدير بأن يدعوك أحد لمنزله .
    إن حدث ودعاك للطعام حاول بقدر الإمكان الاعتذار ، وإن أُحضر لا تكثر من الأكل حتى وإن كنت
    جائعًا ، ولا تأكل بسرعة ، ولا تتحدث وبفمك طعام ، وإن قدم لك القهوة أو الشاي احرص ألا تشرب إلا بعد
    أن يشرب هو من كوبه فقد يكون فيه ما تكره فيقع في حرج شديد .
    حاول بقدر الإمكان عدم النظر لهيئة المجلس وأثاثه بحضوره ، وابتعد عن الفضول بقراءة ما حولك من
    صحف ومجلات وأوراق ، ولا تمد يدك لأي شيء مما تقع عليه عينيك فهذه صفات ذميمة .
    حاول أن تكون معتد ً لا في جلوسك، فبعض أوضاع الجلوس تعبر عن سوء الأدب، ولا تمد رجليك في
    حضرته ، ولا تضع رج ً لا على رجل .
    عند بداية الحضور لا تسابقه إلى الدخول ، وعند الانصراف لا تخرج قبله لتمنحه الفرصة في أن يصلح
    من شأن مكان مرورك .
    عود نفسك على السيطرة على تصرفاتك والابتعاد عن العادات السيئة كالعبث في الأسنان والأذنين
    والأظافر والأنف ، فهي أعمال منفرة تثير الاشمئزاز والاستقذار، وحاول ألا تظهر التثاؤب وأن لم تستطع
    أبقِ فمك مغلقًا أو سده بيدك، فالتثاؤب صفة مذمومة شرعًا وعرفًا ، وفتح الفم فيها يعبر عن قلة الذوق
    والأدب .

    ثالثًا - آداب الحديث :

    حاول أن تكون منصتًا ومستمعًا أكثر من أن تكون متحدثًا ، وفكر جيدًا في صفة كلامك قبل أن تنطق به
    ، وانتق مفرداتك بشكل جيد ، ولا تتحدث فيما لا تفقه به أو ما لا يتوفر لديك معلومات كافية عنه ، ولا ترفع
    صوتك ، ولكن تحدث بشكل هادئ وطبيعي ، ولا تقاطع محدثك بحديثك حتى وإن كان لديك توضيحًا أو
    اعتراضًا ما لم يتوجه لك باستيضاح أو سؤال ، ولا تكثر من الاعتراضات حتى وإن كنت على حق، وإن
    كنت لا بد فاع ً لا فحاول أن يكون ذلك بطريقة لطيفة ولبقة، وحاول أن يكون الحديث في نفس المجال الذي
    حدثك به، ولا تبادر في فتح مجال جديد للحديث حتى تعرف توجهات من تجالس ، فقد تتحدث بما لا يناسبه
    أو يمسه، وإن كان لا بد من أن تبدأ أنت الحديث حاول انتقاء الموضوع الشيق ، ولا تحرص على التحدث
    فيما لا يصدق حتى وإن كان ذلك حقيقيًا وحدث بالفعل ، ولا تحرص على الإسهاب بحديثك، وأعط من
    يجالسك الفرصة في أن يشاركك ، وابتعد عن الغيبة والنميمة وكثرة الانتقادات .
    إن كان لقاءكما هو الأول فلا تتحدث كثيرًا عن نفسك حتى لا تبدو في نظره نرجسيًا، ولا تتكلف ما ليس
    فيك ، وعليك أن تتحدث بكلمات مفهومة ، وأن تركز أفكارك حتى تبدو أكثر ثقة بنفسك ، وألا تكثر من
    الحديث عن عملك وحياتك الخاصة فتبدو ثرثارًا ليست لديك أي خصوصية، وابحث عن مجالات الحديث
    العامة المشتركة.
    وحتى وإن كانت لقاءاتك معه كثيرة هناك أمورًا خاصة لا يليق بك الحديث عنها في حياتك الخاصة ، ولا
    تسأل أيضًا في أموره الخاصة ، وإن حاول هو الحديث عنها حاول أنت أن تبتعد في حديثك عن الخوض فيها
    حتى وإن كانت هناك مناسبة للمشاركة.

    رابعًا – حقوق الصحبة :

    نصل الآن إلى المرحلة الثانية من حسن التعامل بعد أن تخطينا مرحلة التعارف ، لنعرف حقوق وحدود
    الآخرين ولا نتعدى عليها ، فمن السهل علينا أن نكسب حب الناس ولكن المحافظة على هذا الرصيد هو
    الصعب .
    إن من أهم حقوق رفاقك عليك المحافظة على ما يدور بينك وبينهم ، وأن تحفظ لهم الود والاحترام ، وأن
    تبتعد عن المزاح الثقيل والكلام الجارح ، والأدب والتهذيب مطلوبان مع جميع الناس حتى الأقارب منك مهما
    بلغت درجة العلاقة والقرب ، فمن يزرع الحب لا يجني إلا الحب ، ولتعلم أن الناس كالمرآة لا يعكسون إلا
    ما يقع أمامهم .
    حاول أن تبتعد عن الأنانية وحب الذات ، فهي تجعلك منبوذاً يتجنبك الآخرون ، وحتى وإن ابتليت بها
    حاول أن تتخلص منها بالتدريج ، والأمر قد يبدو صعبًا لكنه ليس مستحي ً لا ، ودرب نفسك على ضبط
    أعصابك والابتعاد عن الغضب ، فالحلم مصدر سعادة لك لأنه يقربك من الناس في الدنيا ومن الله في الآخرة
    .
    لا تكن لوامًا ، ولا متبرمًا كثير الحجج ، ولا مستكبرًا ولا بخيلا ، وإن أخطأت فبادر بالاعتذار، وتعامل
    مع الآخرين بصراحة ووضوح متلمسًا اللطف واللين فيها ومبتعدًا عن الوقاحة وقلة الذوق، وعليك بالحياء
    والتواضع فإنهما من سمات الأنبياء، وحاول أن تبتعد عن نقل الأخبار السيئة حتى لا يربط الناس بينك وبينها
    ، وتذكر أنه ليس كل ما يعلم يقال.
    حاول أن تبدو متعاونًا مع الناس عندما يطلب منك المساعدة ، ولا تحرج أحدًا في قضاء حاجاتك ،
    واحرص على استغلال المناسبات السعيدة في التهنئة ، ولا تنس المواساة في الأحداث المؤلمة ، ففي هاتين
    الحالتين ترسخ الأفعال والمواقف في الأذهان .
    اختر الأوقات المناسبة دائمًا لطلب حاجتك ، وإن حدث وإن صادف لك حاجة عند أحد وكان الوقت غير
    مناسبًا فغض النظر عن طلبها فإن تفقدها خير لك من أن تفقد معها علاقتك بأحد .
    إذا كنت واقفًا أو جالسًا مع مجموعة وأردت الانصراف فاستأذن ولا تنصرف فجأة حتى وإن لم يكونوا
    يتحدثون معك ، وإذا توقفت عند بائع الصحف وشدك عنوان في أحدها فلا تلتقطها لتقرأ ، بل خذها وأدفع
    ثمنها ثم أقرأها بعيدًا ، وإذا جلست إلى جوار أحد يقرأ كتابًا أو مجلة أو صحيفة فلا تسترق النظر إليها لتقرأ
    فهذا السلوكيات غير مقبولة في كل المجتمعات .
    إذا هاتفت أحد معارفك فلا تطيل الحديث معه وأسأله عما إذا كان مشغولا، وإذا هاتفك أوجز في كلامك
    ولا تتحدث معه في أمور يطول شرحها فقد يكون مشغولا ويخجل أن يعتذر منك وحاول أن تجعل أمر إنهاء
    المحادثة في يده دائمًا .
    * * * * * * * * *
    أيها الكرام .. إني لأعلم يقينًا أنكم تحملون القدر الكبير من الصفات الجميلة لكن ليس بمقدور أحدنا أن
    يكتفي من الفضل ، وأعلم أيضًا أن أغلب ما أتيت على ذكره سابقًا هو من الصعوبة بمكان ، لكن لا توجد
    سعادة بلا تعب ، ولا يوجد نجاح بلا جهد، فجني حب الناس محفوف بالمصاعب ، ولنضع في اعتبارنا أنه
    ليس شرطًا أن نطبق جميع الصفات الجليلة ، لكن لنأخذ منها ما نستطيع، وكلما رغبنا في الاستزادة وزيادة
    الرصيد ضاعفنا العمل ، ولنجعل التطبيق على مراحل ، إن محبة الناس لكم نعمة وسعادتكم بها لا تضاهيها
    سعادة .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-02-13
  3. الغزال الشمالي

    الغزال الشمالي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-15
    المشاركات:
    11,596
    الإعجاب :
    0
    موضوع أخر جداً رائع ومفيد ....

    من منا لا يتمنى اكتساب شخصية جذابة ؟؟

    سلمت أناملك على النقل الموفق ...

    واستميحك العذر لتعديلي للألوان أيضاً:)

    احترامي..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-02-13
  5. الرقيمي وحدوي

    الرقيمي وحدوي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-11-17
    المشاركات:
    373
    الإعجاب :
    0
    هناك الكثير من الذين يحملون صفات الموانسة والأستأناس حيث أنهم مجبولون على الفطرة ولايتصنعون بتملق ولايقلدون الأخرون حيث أن هذه مميزات أتصفو بها ولم يكتسبوها ألإ في اشياء بسيطة وبعضهم يكتسبونها بالتواضع والأدب ويسمون بها ألى مرحلة الأتيكيت فن التعامل مع الناس باسلوب مبهر وموضوع شيق وجميل وتسلم على هذا........
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-02-14
  7. as1

    as1 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-04-20
    المشاركات:
    811
    الإعجاب :
    0
    Thanks for you:)
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-02-16
  9. Wajqop

    Wajqop قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-03-14
    المشاركات:
    2,694
    الإعجاب :
    0
    that's wrong way to thanking somebody,u must say "thank u"...good sub.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-02-17
  11. mohammed

    mohammed قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-11-17
    المشاركات:
    4,882
    الإعجاب :
    0
    ايوه قد جربنها ما نفعه معيا به اشياء ثواني[​IMG]
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-02-17
  13. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0

    فن التعامل مع الناس من خلال إحترامهم ونطق اللسان بكل ماهو طيب ويشرح القلب أضافة إلى ماتم ذكره في هذا الموضوع تجعل من الأنسان يتمتع بشخصية جذابة ومحببه عند الكثيرين ...
    كما قلت في الأخير يستلزم بذل الكثير من الجهد حتى نصل لما نريد
    أخي الفاضل :
    جميل ماتفضلت بنقله لنا
    سلمت يداك
    تحياتي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-02-20
  15. bikur

    bikur عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-05-31
    المشاركات:
    1,081
    الإعجاب :
    0
    Thanks AS1 for this sub
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-02-21
  17. as1

    as1 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-04-20
    المشاركات:
    811
    الإعجاب :
    0
    I beg your pardon if i made a big mistake that i wrote ( thanks for you ) but i want to inform you that i use Swedish language so much when i write because I live there and in the Swedish language when you want to thank any one you have to use this phrase ( tack för dej ) which like ( thanks for you )..
    finally, trust me i will not forget your advice when i want to thank any one... I will use thank you very much , is it right?
    Thanks for your advice..​
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-02-21
  19. as1

    as1 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-04-20
    المشاركات:
    811
    الإعجاب :
    0
    شكراأختي الكريمة أميرة على تعقيباتك الأكثر من رائعة..
     

مشاركة هذه الصفحة