عشق المواطن اليمني لبلده .. لماذا؟ وماهي الأسباب؟

الكاتب : جراهام بل   المشاهدات : 2,077   الردود : 47    ‏2006-02-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-02-12
  1. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    تمهيد :

    هذه حقيقه واقعه بلاشكْ .. حين نرى المشهد عن قربْ فإننا نلتمس مدى العشق الذي يكنه "إبن اليمن" لبلادِ "سبأ وحمير" .. إنتماء منقطع النظير .. فلربما سافر هذا الجسد اليمني خارج الوطن لعقودٍ ولكنه سيعود وكأنه توارى عن أنظار أمه .. ولربما أسقط العبرات على وجنتيه من شدة ألم البعاد وفرطِ العذابْ ..
    وقد يُولد هذا الجسد اليمني في أقاصي الأرض ويترعرع فيها .. ولكنه حين يقوم بتلكَ الزياره المصيريه إلى الوطن الأم .. فإن الأمور تنقلب رأساً على عقب .. ويتحول عشقه لوطنه إلى إحساسٍ أزلي .. ليغرق في ذلك الهيام الذي أغرق الملايين من اليمنيين في جميعِ أنحاء العالم .. والذي لاتجده في أياً من بقيةِ دول الكينونه إلا فيما ندر ..
    دخول للموضوع :
    ندرك بأريحيه مدى كبر وغنى سوق الولاء للوطنْ .. ولكنْ ماهي الدوافع في أعين كثيرٍِ من الناس .. ماهي المسببات .. وماهي المحفزات .. أو ماهو الوقود الذي دفع إلى كل هذه الحركه الغريزيه في دواخلهم ..؟
    قد أقوم هنا بطرح وجهة نظري .. والموضوع مفتوح للنقاش بأن يسكبَ كلاً منكم أراءه وأفكاره وتوجهاته في الأناء .. بما يراه مناسباً لمثل هكذا سؤال .. فقد تكون هناك الكثير من مايُخفى في دواخل وصدور هذه الأجساد التي تهيم بترابِ بلاد بلقيس .. وهي في كل ركنٍ وشبرٍ تعترف بأنها متيمه بأنفاس وعبقِ "اليمن السعيد" ..
    لمحه سريعه داعمه للطرح :
    كنتُ في إحدى المرات الكثيره أعيش في بلاد المهجر ماوراء المحيطات .. في بلادٍ أصبحت سمتها الدائمه "السجاده البيضاء" والتي غطت قشرة الأرض في تلكِ الأماكن .. وهي كما تعرفون هي "الثلوج" والتي تجعل المرء يُقاسي الأمرٌين .. "عذاب البعاد .. وقساوة الطقس" .. ذهبتُ إلى ردهة الإنترنت الخاصه بالجامعه .. وأستخدمت أحد الأجهزه .. وبعد مرورِ ساعة زمان .. لمحني أحد الشباب المارين في الردهه وأنا كنت فاتحاً ومستخدماً لإحدى المواقع اليمنيه .. فأندهش وتوقفْ .. وسألني هكذا بدون مقدمات .. (هل أنت يمني؟) .. ققلت له والإبتسامه علتْ وجهي (أكييييييد) .. فأضطرني للقيام .. وقام وحضنني .. وقبٌل جبيني .. فأستغربت أيما إستغراب وأنبهرت .. وقلت له (خير أيش في؟) .. فرد علي : ( نحن من البلاد .. وأنت يمني .. ماصدقت إنه حصلت واحد من اليمن .. وشيء من رائحة اليمن) .. وحينها تمالكت نفسي .. وحاولت أن أحجر مشاعري ..
    كان السبب الأول والأخير في كل هذا أن تلك المدينه ندر وجود اليمنيين فيها .. وهي مدينه ذات طابع فرنسي ..
    ولكنني في نفس الوقت أدركت أننا نحن اليمنيين لايمكننا مفارقة أي شيء يمت للوطن بصله .. إلا ويجب أن نكون بجانبه وحوله حيثما كان وحيثما ذهب ..
    ----
    دعوني أفصل الأسباب من وجهة نظري :

    1-التقاليد والطقوس اليمنيه المتميزه :
    أعتقد أن هذا هو أحد الأسباب الرئيسيه إن لم تكن أهمها في بعث الحب في نفوس اليمنيين لبلدهم ..
    ومثال لذلك نعطي " الزنه والجمبيه" كأحد النقاط وعلى سبيل التوضيح لاالحصر ... فمتى يعود ذلك البعيد عن الوطن إلى منزله .. لن تطلع شمس اليوم التالي إلاو قد سارع في لباسها .. مثلها مثل "المزمار اليمني الأصيل" والتي تعشق جميع الأذان رنينها وتطرب لسماعها .. والعود المتميز في الأغاني اليمنيه الشعبيه .. و"الفوطه" لبعض المناطق .. والشال .. بالإضافه .. إلى الأكلات مثل السلته والفحسه والعصيد والمرق والسبايا والرواني والعقده وكثيراً من الوجبات اليمنيه المتميزه .. زد على ذلك .. التميز التي تنفرد فيها اليمن عن باقي دول العالم .. بخصوصيتها في تصاميم أبنيتها وعمرانها ... وأشهرها "القمريه" .. هذا التميز الذي تحسدها الكثير من الدول عليها .. بالإضافه إلى الحجر اليمني الذي يُستخدم في بناء المنازل والفلل والعمارات والشركات والبنوك ..
    كل هذه العوامل تدفع بلاشك بالحنين لمثل هذه الروائع التي قلٌ ماتجدها في باقي أنحاء العالم .. فيزيد الحنين .. لمثل هذه التقاليد والطقوس .. والتي تمتلك نكهه خاصه بالفعل .. جعلت من العقل والقلب ينظر إلى معانقتها بـ"إدمان" .. إدمانك ياوطن .. جعل من هذه الكلمه جميله وحسنه في الأذهان ..

    2-المناظر الطبيعيه في اليمن :
    الجنان والخضره الباسقه والمدرجات في الجبال وخصوصاً في الصيف .. مناظر ساحره .. تُفتن لها الأعين وتُشرح لها الصدور .. وتشرب الأنفس من سامق جاذبيتها ...
    سهول وهضاب وسجاده خضراء على طول البساط ... ولعلى أشهر المناطق بخصوص هذه النقطه هو محافظة اللواء الأخضر والمتمثله في مدينة "إب" .. أحد أجمل مناطق الجمهوريه اليمنيه .. تشاهد روائع من الجمال الإلهي الطبيعي .. بالإضافه إلى مروج وجبال الكثير من المحافظات مثل "يافع" و"تعز" وأيضاً "عدن" ..
    لدينا جبل "صبر" الشامخ في وسطِ الحالمه .. و"صنعاء القديمه" في صنعاء أحد أقدم مدن التاريخ .. وجبل "سماره" في الطريق الرابط بين صنعاء وتعز .. ولدينا أقدم ناطحات سحاب في العالم في "شبام" ..ولدينا "الساحل الذهبي" في عدن ..
    أليس مثل هذه المناظر والتي تُقدر بالعشرات .. أقول أليس مثل هذا الروائع تكون محط وأنظار السياح في أرجاء الكون .. فمابالك باليمنيين أنفسهم .. وهذه سماؤهم .. وهذا الترابْ ملكهم ..
    بالتأكيد كل هذه النقاط أجتمعت لتتراكم في النفس وتبعث الوحشه والفراق لبلدِ الجميع .. الذي هو في قيمته أغلى من ألماسٍ وذهبْ .. ولآليء الصدفْ .. وجواهر الكهوفْ ..
    ألاتريدون اليمنيين بعد ذلك يعشقون بلدهم؟

    3-شجرة القات :
    يُعتبر القات بالفعل وبحقيقه واقعه أحد العوامل المؤثره بشكل كبير في حبه وهيامه .. لأن لهذه الشجره دور كبير في تفعيل الجلسات الإجتماعيه والتجمعات والأحاديث .. فهي أصبحت ضمن التقاليد المتوارثه والراسخه .. وإن كانت لها سلبيات عديده ولكنها تبقى مصدراًَ لايمكن تجاهله في هذا "الحب" ..
    مثلاً تجد البعض يقول "ماذا هناك في اليمن غير القات" .. وآخر يعود بعد غربه طويله فيقول "وحشني القات قوي قوي" ..
    لانريد أن نطرق الباب في هذه النقطه إلى منحى الحُفر والعثرات والعيوب لهذه الشجره .. لأن مثل هذا يُمكن أن يأخذ طرحاً آخر منفصل في الكثير من التفصيف ..
    ولكن المخزى هنا هو أن هذه الشجره دورها كبير في الحنين .. ولاأعتقد أن أياً منا يستطيع إنكار ذلك وقد لامس الواقع .. وجابه الحقيقه أمامه وهي كذلك أمام العيان ..

    4-التكاتف الإجتماعي القوي :

    والتي تتميز به اليمن عن كثيرٍ من الدول .. فتجد الترابط والتلاحم الإنساني .. والتكاتف والتعاضد ..
    أيضاً صلة الرحم .. والزيارات في المناسبات وغير المناسبات ..
    وبالفعل الإيمان يماني والحكمه يمانيه كما أشار الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم .. الشعب اليمني يُحب "الإجتماعيات" .. وهذه صفه جميله وإن أنحدرت نسبياً في الأعوام الأخيره بسبب الكثير من العوامل الخارجيه والتي أخترقت المجتمع اليمني ..
    مثل هذه النقطه تعطي دفعه قويه وتعتبر مسبب قوي .. وأحد الأسباب .. وأعتقد أنها تلعب دور فعال في رسمِ الكثير من أركان الحب والولاء ..
    ------
    لم أرد أن أتطرق وأتفرع في مقالي هذا إلى المنغصات الواقعه في الجمهوريه اليمنيه لأنني أحببت أن أركز على دوافع ومسببات "الحب الكبير" الذي يكنه اليمنيين لوطنهم سواءً أكانوا بالداخل أو بالخارج ..
    ----
    خاتمه :
    أسٌتنشِقٌكَ الأكسجينَ ياوطنْ .. سأموتُ في بعادٍ ودقاتُ الساعه تجلدني و تستمرْ
    ..

    عادل أحمد
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-02-12
  3. aborayed

    aborayed قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-03
    المشاركات:
    7,186
    الإعجاب :
    0
    القات اخي عادل يكاد يكون السبب الاول لان الواحد يحن للقات والجلسات اما المحترمه او الغير محترمه كلا حسب مكانته وتفكيره
    اما المناظر والخضره فهذا كلام غير محله لان الخضره عندكم مثلا اكثر من اليمن
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-02-12
  5. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    أخي الكريم
    أبو رائد
    بخصوص القات .. لنا عوده للدكِ في حصونهِ ..
    أسمى آيات التقدير
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-02-12
  7. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    يُعتبر القات بالفعل وبحقيقه واقعه أحد العوامل المؤثره بشكل كبير في حبه وهيامه .. لأن لهذه الشجره دور كبير في تفعيل الجلسات الإجتماعيه والتجمعات والأحاديث .. فهي أصبحت ضمن التقاليد المتوارثه والراسخه .. وإن كانت لها سلبيات عديده ولكنها تبقى مصدراًَ لايمكن تجاهله في هذا "الحب" ..
    مثلاً تجد البعض يقول "ماذا هناك في اليمن غير القات" .. وآخر يعود بعد غربه طويله فيقول "وحشني القات قوي قوي" ..

    اتفق معاك يا عادل
    بس ماذكرت البيبسي
    ولي عوده
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-02-12
  9. اعصار التغيير

    اعصار التغيير قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-05-14
    المشاركات:
    5,665
    الإعجاب :
    0
    معقول مثلكم يناقش بهذه الكيفيه ويقول القات سبب ؟؟!!رئيسي لحبه وشوقه لليمن !! احتمال بالنسبه لكم فقط لكن نحن حب الوطن في قلوبنا ووجداننا اليمن أصلنا ومرجعنا وروحنا وعقلنا وقلبنا النابض فيه الراحه النفسيه وحبه لكل شئ فيه ورغم كل شئ



    .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-02-12
  11. المطرقه

    المطرقه قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-02
    المشاركات:
    18,247
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2009
    لا...ليس القات...او السبايه..او المعصوب والسمن والعسل...او الجمبيه..او جلسات السمر او المقيل..

    او الوديان الخضراء.....بل هو شئ غير مادي اطلاقا....شئ تولد به..لا يد لك فيه..تماما كالعشق الآسر...هل جربت ذلك العشق...لا يدرك جمال معشوقته الا انت....وان لامك اللائمون فلا يزيد معشوقتك الا كمالا وحسنا...هو ذلك العشق الذي يجعلك في شوق دائم ...لا يفتر..وحب يزيد استعاره مع البعد..ان عدت اليها بعد طول سفر...تجد ان اريجها الذي تعرفه لم يتغير..كانك لم تناى عنها...تحب اهلها وكل من ينتسب اليها..من فرط حبك لها...قسمات اهلها كقسماتها...احضانهم كحضنها...
    وانت بعيد عنها..تسال عنها وتتسقط اخبارها..وتبحث عمن ياتي من عندها...هو ذلك العشق..الذي يتركك متيم ابدا....
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-02-12
  13. أبو يمن اصلي

    أبو يمن اصلي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-09-20
    المشاركات:
    4,691
    الإعجاب :
    0
    بعض الأسئلة صعبة جداً, مثل عندما تسألني لماذا تحب أمك؟ هل أقول لأنها كانت ترعاني في صغري؟ وهل أذكر كيف كانت ترعاني أصلاً؟ ثم ماذا لو كانت غير قادرة على رعايتي في صغري؟ هل كنت سأتخلى عن حبها؟ وهكذا مع كل الأسباب الممكنة لحب الأم!!

    نفس الحكاية تنطبق على الاشتياق لليمن.. ليس هناك سبب واحد ولكن لأنها الأم ولأنها اليمن.

    ومع هذا فقد استثارني سؤالك ودعاني لوقفة مع نفسي, هل نحن فقط من يشتاق لوطنه كثيراً؟ أعرف شخص افريقي كان زميلي في السكن وكان يحن لوطنه حنيناً يفوق حنيني لليمن بأضعاف لدرجة أنه رفض البقاء بعد أن حصل على الماجستير مفضلاً العودة لوطنه وأمه على الحصول على الدكتوراه.

    وتحليلي المتواضع لسبب اشتياق اليمني لوطنه أكثر من غيره وهو نفس السبب (في رأيي) لاشتياق زميلي الافريقي لوطنه أكثر مني:


    - اليمني في بلاده مرفوع الرأس, يقيم علاقاته الإجتماعية المتميزة بشكل يجعله يحترم المجتمع ويحترم ذاته ويرى قيمته في عيون الاخرين. لكنه حين يعيش خارج وطنه فإنه يرى بأن إنتماءه لليمن لا يميزه بأي شيء (خاصة إن كان يعيش في دول الخليج حيث ينتقص اليمني ليمنيته).. وبالتالي يصبح الشوق لليمن لأنها تحقق الذات للشخص.. فاليمن هنا تساوي الذات الكريمة المفتقدة في بلد الغربة. هذا ينطبق على زميلي الأفريقي لأنه في امريكا يحس بأن السود منتقصين بينما في بلده في افريقيا الأصل هو السواد, إذاً فالعودة بالنسبة له ليست مجرد عودة للوطن بل استعادة للكرامة, واستعادة لذاته المكرمة التي لا توجد إلا في بلده الأم.
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-02-12
  15. AlBOSS

    AlBOSS قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-06-12
    المشاركات:
    12,016
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2005
    وطني ان شغلت بالخلد عنه طاوعتني اليه في الخلد نفسي


    وطني ان شغلت بالخلد عنه طاوعتني اليه في الخلد نفسي

    الغالي عادل

    تسجيل حضور وموضوع شيق وتسجيل حضور
    على أمل ان اعود اذا ما تبقت في العمر فسحة

    لك المحبة

    واشتياقات ذات ابعاد
    [​IMG]
    [​IMG]
    [​IMG]
    [​IMG]
    freeyemennow*yahoo.com




     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-02-13
  17. العسيب

    العسيب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-21
    المشاركات:
    10,475
    الإعجاب :
    0
    بلدي ما ذا اكتب لك واي عبا رات توفيك حقك

    انا لا زالت غريبا بعيدا عنك ولكني لا انسي ذلك الصبح

    انها قر يتي المتواضعه اتنا سي جميع احزاني وجميع الاحزاني

    اشتم تلك الرائحة الزكيه وقطرات الندي تتسا قط علي استشعر بلمسا ت في فؤادي

    تقودني لكي انبطح ارضا مستلقيا وفي يداي كسر ة خبز دافيه

    يا لها من حيا ة مرفهه

    بلاد ي لن انسا ك ما حييت

    لك دمي وما تطلبين

    اخي عا دل جميل ما كتبت

    لقد
    عشت في عا لما اخر

    ليس له مثيل



    ألا يا نائم اليل كيف المنام يطيب ....... الموت حق لكن الفراق صعيب

    تغربت عن وطني فطالت غربتي ......فيا أسفي على الدنيا أموت غريب

    ليس الغريب غريب الشام و اليمن.... بل الغريب غريب اللحد و الكفن

    ليس اليتيم الذي ماتا والداه.... بل اليتيم يتيم العلم و الدين
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-02-13
  19. AlGiant

    AlGiant عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-09-07
    المشاركات:
    334
    الإعجاب :
    0
    حب الاوطان يا استاد عادل بالفطرة وبالرضاعة وما يحتاج مستعدين نذود عنه بكل شئ
     

مشاركة هذه الصفحة