يا الله من هذا الموقف الرهيب

الكاتب : المهند اليماني   المشاهدات : 299   الردود : 1    ‏2006-02-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-02-07
  1. المهند اليماني

    المهند اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-11-14
    المشاركات:
    3,406
    الإعجاب :
    0
    أحد ضحايا العبارة المصرية البس طفله طوق النجاة
    واستقبل الموت بكل رضى
    قالت صحيفة الجمهورية المصرية في عددها الصادر امس
    أن الطفل الوحيد الذي تم انتشاله من بين الناجين
    من ركاب العبارة المنكوبة (السلام 98)
    اسمه محمد أحمد (11 سنة) من المنيا.

    ونقلت الصحيفة عن محمد قوله انه عندما بدأت العبارة في الغرق
    ألبسه والده طوق النجاة وبعد غرق والده ووالدته
    قام أحد الناجين بمساعدته والعناية به حتى جرى إنقاذه.

    وأضاف انه ظل يصارع الامواج لمدة 30 ساعة
    حتى تمكنت قوات الانقاذ من انتشاله.

    ونقل الطفل إلى مستشفى سفاجا المركزي لعمل الاسعافات اللازمة
    حيث إنه يعاني من الاجهاد لصعوبة الرحلة.
    التعليق
    يا الله من هذا الموقف الرهيب
    ومن هذا الإيثار والحب المهيب
    يضحي بنفسه من اجل ابنه الحبيب
    في موقف الرأس فيه يشيب
    وينسى القريب فيه القريب
    يلبسه الطوق وهو في الماء يغيب
    وهذا الحنان والحب ليس بغريب
    من أب مؤمن صابر منيب
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-02-07
  3. العمراوي

    العمراوي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-24
    المشاركات:
    7,510
    الإعجاب :
    4
    حسبي الله ونعم الوكيل ،،،



    ربنا أجعله من سكان جنانك ... اللهم آمين ...
     

مشاركة هذه الصفحة