صدر العسيب) إحدى جماليات التراث اليمني مهددة بالزوال

الكاتب : أحمد العجي   المشاهدات : 505   الردود : 1    ‏2006-02-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-02-06
  1. أحمد العجي

    أحمد العجي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    4,356
    الإعجاب :
    0
    توقع الحرفي الينمي عبد الله ابوطالب المتخصص في الحفر والنقش على أنواع المعادن من ذهب وفضة ونحاس، اندثار حرفة (صدر العسيب) والتي تضفي على الوجه البارز لعسيب الجنبية شكل مميز من جماليات التراث اليمني . ويأخذ (صدر العسيب) شكلين من حيث النوعية، الشكل الأول عسيب الجنبية العادية، والأخر ما يسمى بالثومة . وأشار ابوطالب إلى أن هذه الحرفة التي تعتبر موروثاَ شعبياً توارثها الأجيال منذ حضارات اليمن القديم لم يبقى من صناعها إلا أسرتين هما أسرة بيت الاكوع، وأسرة بيت النونو . وأضاف إن أبناء الأسرتين عزفوا عن امتهان هذه الحرفة ولم يبقى إلا أبوا الأسرتين وهذا ما ينذر باندثار هذه الحرفة وزوالها.
    اكتساب الحرفةعبد الله ابوطالب حرفي متخصص في العقيق والفضيات وهي حرفة متوارثة عن آباءه بالإضافة إلى انه تعلم صياغة الذهب والفضة، والحفر والنقش على أنواع المعادن المختلفة في سمسرة النحاس والتي تعتبر مركز للحرف اليدوية على أيدي خبراء محليين وأجانب تم استقطابهم إلى المركز بالتنسيق مع منظمات دولية داعمة في الثمانينات من القرن الماضي .
    بعد ذلك درس ابوطالب في مركز الحرف اليدوية الطلاب الوافدين الى المركز لخمس سنوات، وتم الاستغناء عنه بعدها رغم إن الهيئة العامة للمحافظة على المدن التاريخية التزمت توفير درجة وظيفة له لتعليم الطلاب الوافدين حرفتي الفضيات والعقيق اليماني .
    ويتحدث عن الحفر والنقش على المعادن قائلاً: ان هذه الحرفة كانت تستهويه وخاصة عمل صدر العسيب والثوم والتي تضاف على عسيب الجنبية، وكان ابوطالب يعمل لكبير أسرة بيت النونو على تشكيل قطعة المعدن وإعطاءها ليتم عملية الحفر والنقش وتشكيل الثومة أو صدر العسيب وملحقاتها.
    وأضاف إن كبيري أسرة بيت النونو والاكوع محتفظين بأسرار حرفة صدر العسيب والثوم وانه لم يتعلمها إلا اجتهاد منه من خلال المشاهدة والتقليد ومن ثم المحاولة والتكرار حتى تمكن من احتواء الكثير من أسرارها .
    ملحقات الثومة وصدر العسيب
    وعن صدر العسيب وملحقاته ذكر ان لصدر العسيب ثلاثة أجزاء تكون في واجهة العسيب وجميعها تصنع من معدن واحد.. الجزء الأول الصدر ويتم تركيبه في اعلى العسيب (أسفل الجنبية)، والجزء الثاني هو السفال ويركب في وسط العسيب، أما الجزء الأخير فيسمى بالتوزة ويركب أسفل العسيب.
    أما ما يسمى بالثومة وغالباً ما يلبسها القضاة فتتكون من ست زهرات يتم تركيبهن في العسيب بجانب صدر العسيب.. بالاضافة الى (القاصر) ويكون ملحق بالحزام، في الشق الايمن.. و(الصيوة) وتكون ايضاً ملحقةً بالحزام، في الشق الايسر واخيراً ال( محفظة) وتركب في الحزام لحفظ النقود. وكل هذه الاجزاء من معدن واحد سواء كان ذهب او فضة او نحاس الخ.استيراد الحرفة عامل رئيسي لاندثارها
    وترجع أدوات عمل هذه الحرفة الى العمل اليدوي الخالص ، حيث يتم استخدام المطرقة والفراص (الرزمي) ورأس اللحام الذي يقوم بصهر المادة بالنار .
    ويرى إحدى العوامل الرئيسية لاندثار هذه الحرفة استيراد هذه المقتنيات جاهزة من خلال ذهاب التجار الى الخارج وعرض نموذج من الحرفة الأصلية ليتم عمل كميات كبيرة مشابهة للحرفة وليس بالإتقان الذي يساوي العمل اليدوي وبيعها هنا في السوق بأسعار رخيصة، لان تكلفتها تكون رخيصة عند استيرادها وصناعتها تتم بالمكائن .خصوصية الحرفة ويتابع حديثه ويختلف الأمر عند أصحاب هذه الحرفة والتي تعتبر ارث يمني أصيل منذ قديم الحضارات اليمنية حيث يتم عملية الحفر والنقش على المعدن بعد تشكيل حجمه وفق مقاس معين يتفاوت حسب الطلب بالعمل اليدوي .
    وتكون الزخارف والنقوش أيضا وفق رغبة طالبي هذه الحرفة حيث يبذل في العمل الواحد وقت وجهد كبيرين، وبامكان الناظر الى الحرفة الأصلية ذات العمل اليدوي ان يرى الفرق بينها وبين القطع المستوردة من الخارج (المقلدة) والتي تضرب الحرفة اليدوية لانتشارها في السوق بكميات كبيرة على العكس تماماً في العمل اليدوي المتقن والذي يتفرد بصفات كثيرة بمجرد المقارنة بين العملين.

    -----------
    م ن ق و ل
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-02-06
  3. المطرقه

    المطرقه قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-02
    المشاركات:
    18,247
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2009
    تمنيت عليك ان ترفق بعض الصور اذا استطعت...
    وان كنت تعرف اين بامكاني ان اجد سيوف يمانيه..قديمه...فلك جزيل الشكر..
    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة