محاكمة شعبية بالقاهرة لبوش وبلير وشارون

الكاتب : Faris   المشاهدات : 306   الردود : 0    ‏2006-02-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-02-04
  1. Faris

    Faris عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-09-28
    المشاركات:
    1,155
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]

    شهدت القاهرة أمس محاكمة شعبية للرئيس الأميركي جورج بوش ورئيسي الوزارء البريطاني توني بلير والإسرائيلي أرييل شارون, في سابقة هي الأولى من نوعها في العالم العربي.

    ونظم اتحاد المحامين العرب المحاكمة لمن وصفهم بمجرمي الحرب في مقر نقابة المحامين المصريين في القاهرة, معتبرا إياها "صرخة جسدت معاناة الشعوب التي عذبت على يد المتهمين بهدف إيصالها إلى صانعي القرار في الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ومحكمة العدل الدولية".

    كما اعتبر اتحاد المحامين العرب المحاكمة بمثابة ناقوس خطر للأنظمة العربية التي قال إنها "اعتادت الرضوخ لأميركا التي تكرس كل جهودها لخدمة المشروع الإسرائيلي العالمي".

    وحضر المحاكمة لفيف من رجال السياسة والقانون في العالم العربي والإسلامي بالإضافة إلى المحامى اليهودي الأميركي ستانلى كوهين والذي حضر ممثلا للادعاء, فيما ترأس المحكمة رئيس الوزراء الماليزى السابق محاضر محمد.

    وقال رئيس المحكمة إن هذه المحاكمة الغيابية فرضت نفسها "بحكم الأوضاع المتردية للأنظمة العربية والإسلامية وتخاذلها أمام الجرائم البشعة التي ترتكب كل يوم بحق المسلمين في العالم"، مشيرا إلى أن الجهة المنوط بها إجراء تلك المحاكمة هي محكمة العدل الدولية.

    وأشار محاضر محمد إلى أن المحاكمة الحالية لمن أسماهم مجرمي الحرب الثلاثة ستحكمها القوانين الدولية والمبادئ المنصوص عليها في الأمم المتحدة واتفاقيات جنيف ولاهاي، مطالبا المجتمع الدولي باحترام ما ستتوصل إليه المحاكمة إذا كان يرغب في احترام القانون الدولي.

    ومن جانبه حمل سامح عاشور رئيس اتحاد المحامين العرب ونقيب المحامين بمصر الأنظمة العربية ما وصلت إليه أحوال العرب والمسلمين من "ذل ومهانة"، منتقدا عدم سماح السلطات لبعض الشهود في المحاكمة من الحضور للقاهرة خاصة من العراق ولبنان بعد رفض منحهم تأشيرات السفر, فضلا عن غيرها من الإجراءات الرسمية والمضايقات التي اعتادت عليها الشعوب العربية, على حد تعبيره.

    ورأى عاشور أن هذه المحكمة يمكن أن تكون بداية لتقديم الحكام العرب -الذين أخطؤوا في حق شعوبهم- لمحاكمة شعبية، مضيفا أن الهدف من هذه المحاكمة "التذكير بالجرائم والمذابح التي ارتكبها المتهمون ودفع الحكام إلى التخلي عن مواقفهم الضعيفة بخصوص حقوق شعوبهم المغتصبة من قبل الصهيونية العالمية."

    ومن جانبه قال القاضي السابق بمحكمة العدل الدولية فؤاد عبد المنعم رياض، إن المحاكمة قانونية وليست سياسية وإنها ليست الأولى من نوعها، لافتا النظر إلى المحاكمة الشعبية التي أجريت في الستينيات والتي انتقدت جرائم الحرب الأميركية في فيتنام.

    أما الأمين العام لاتحاد المحامين العرب إبراهيم السملالي فقال في كلمته إن أبرز دعاوى هذه المحاكمة هي أن المتهمين يشكلون رموز "نظام الإرهاب الدولي، كما أنهم عنوان لكل من خطط ونفذ وشارك في الجرائم البشعة ضد فلسطين والعراق وفى غوانتانامو".

    واعتبر السملالي أن الهدف من المحاكمة أن تكون منطلقا لتقديم شكاوى جنائية في كل أنحاء العالم أمام القضاء المحلى والدولي ضد مجرمي الحروب.



    قائمة الاتهامات
    ومن جهته عدد خالد السفياني -منسق مجموعة العمل الوطنية لمساندة العراق وفلسطين بالمغرب العربي- التهم الموجهة لكل من بوش وشارون وبلير، وقال إنها تشمل جرائم الإبادة الجماعية والاختطاف والاعتداء على الحياة المدنية والكرامة الشخصية.

    كما تتضمن القائمة اغتيال أشخاص لم تصدر في حقهم أحكام جنائية، وعلى رأسهم الشهداء أبو على مصطفى والشيخ أحمد ياسين والدكتور عبد العزيز الرنتيسي والرئيس ياسر عرفات.

    كما قدم السفياني أدلة واقعية على التهم الموجهة، منها أشرطة فيديو توضح الهجوم على الفلوجة وبعض المدن العراقية بالأسلحة الكيمياوية المحرمة دوليا، مشيرا إلى أن هذه الأشرطة لم يصدر في حقها تكذيب من قبل أنظمة المتهمين الثلاثة.

    أما المحامى اليهودي الأميركى ستانلى كوهين فقد أشار إلى أن أحدا لا يستطيع إنكار جرائم شارون الدموية، قائلا إنه "إنسان دموي منذ نعومة أظفاره", وذكر أن شارون يزيد على بوش وبلير أنه مارس القتل بنفسه وأمسك ببندقيته وقاد العديد من المجازر ضد الفلسطينيين خاصة مجزرة صبرا وشاتيلا عام 1982م والتي استشهد فيها نحو 3500 فلسطيني.

    وقال كوهين إن الولايات المتحدة قدمت لإسرائيل طوال السنوات الماضية نحو 178 مليار دولار كمساعدات بالإضافة إلى جميع أنواع الأسلحة التي تستخدم في تعذيب الفلسطينيين، معتبرا أن شارون انتهك كل مبادئ القانون الإنساني


    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/44A9F15C-52AC-40AD-9900-029965EEBDA8.htm
     

مشاركة هذه الصفحة