وداع.. في رثاء الشيخ المجاهد أحمد ياسين.. (عبدالسلام جيلان)

الكاتب : moktar_6   المشاهدات : 1,259   الردود : 16    ‏2006-02-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-02-01
  1. moktar_6

    moktar_6 عضو

    التسجيل :
    ‏2005-11-10
    المشاركات:
    35
    الإعجاب :
    0
    وداع
    ................. شعر/ عبدالسلام جيلان
    ثوى قمر البسالة فجر أمسِ = لتُظْلِمَ بعده أغوار نفسي
    وعشت غداة مقتلهِ كأني = شربت من المرارة ألف كأسِ
    وصرت أرى البسيطة مثل وكرٍ = كأن رحابها جدران حبس
    فقد كان الشهيد لنا ضياءً = وكان رحيله كغروب شمسِ
    ***
    ترجل عن جواد المجد شيخٌ = متينُ عزيمةٍ وشديدُ بأسِ
    وليثٌ مُقْعَدٌ أحيا جهاداً = لتَطْهُرَ أرضَهُ من كل رجسِ
    فجاءت-كي تودعه- قلوبٌ = ترفرف فوقها رايات عرسِ
    لأن وفاته ميلاد مجدٍ = وليست وحشةً من بعد أنسِ
    ***
    أيا ياسين لن ننساك يوماً = وهل ينساك غير بليد حسِّ
    ستغدو في ضمائرنا كتاباً = لنأخذ منه درساً بعد درسِ
    مضيت إلى الخلود وسوف تبقى = قلاعٌ كنت تبنيها وتُرسي
    أزحت عن النفوس جدار يأسٍ = فكنت كمن يحطمه بفأس
    وكنت ترى (السلام) حصادَ وهْمٍ = وأدركت العواقب دون لبسِ
    ولم تنل الشهادةَ دون مهرٍ = فقد كانت قطافاًً إثر غرسِ
    ***
    بكيتك مثقلاً بالحزن حتى = تدثر بالأسى يومي وأمسِي
    فحبك - مذ عرفتك- ظل دأبي = وسوف يظل تاجاً فوق رأسي
    رثيتك سيدي فكشفت عجزي = وقد يبدو الرثاء دليل بؤس
    فليس الهمس بالشعر انتصاراً = وليس دويُّ قنبلةٍ كهمس
    عجزت عن الوفاء لأن شعري = حصائدُ حسرةٍ وقطوفُ يأسِ
    سفينةُ عاجزٍ لعبور بحرٍ = تَلاطَمَ موجُهُ في يوم نحسِ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-02-03
  3. سراج وهاج

    سراج وهاج عضو

    التسجيل :
    ‏2006-02-03
    المشاركات:
    19
    الإعجاب :
    0
    قصيدة رائعة وبارك الله فيك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-02-03
  5. moktar_6

    moktar_6 عضو

    التسجيل :
    ‏2005-11-10
    المشاركات:
    35
    الإعجاب :
    0
    وبورك فيك أنت أيضاً وشكراً على إشادتك..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-02-04
  7. moktar_6

    moktar_6 عضو

    التسجيل :
    ‏2005-11-10
    المشاركات:
    35
    الإعجاب :
    0
    الأخ/ سراج وهاج : يمكنك مراسلتي عبر بريدي:jailan77.yahoo.com
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-02-04
  9. المهند اليماني

    المهند اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-11-14
    المشاركات:
    3,406
    الإعجاب :
    0
    تشكر اخي على هذه الدرة الثمينة
    وعلى هذه القصيدة المبكية الحزينة
    فمقتل احمد ياسين كان اكبر جريمة
    وان لم نأخذ بثأره فليس للعرب قيمة
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-02-05
  11. الطيف المهاجر

    الطيف المهاجر عضو

    التسجيل :
    ‏2005-07-25
    المشاركات:
    230
    الإعجاب :
    0
    سلمت وسلمت قريحتك
    وشكرا لك على هذا الحس
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-02-05
  13. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    الحبيب / عبدالسلام جيلان ..

    رائعة هي معانيك وأروع منها صدقك ورهافة حسك

    رحم الله أحمد ياسين فقد كان أمة

    وهاهو حي يتواصل بحياته كفاح حماس وجهادها

    كنت قد رثيته بقصيدة مماثلة سأعيد نشرها هنا إحتفاء بنصر حماس هذا نصها :




    * الشهيد الحي


    * إلى روح شيخ الشهداء / أحمد ياسين تغمده الله بواسع رحمته

    وأسكنه الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا ..

    [POEM="font="Simplified Arabic,6,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="./images/backgrounds/17.gif" border="none,4,gray" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black""]
    نم قريرا أيها الشيخ القعيدُ =فحماس في جهاد لاتحيدُ

    أنت من أيقظ فيها مهجــة =في سبيل الله خالطها الصمود

    لا تبالي ظالما أو حاقـدا =إنما يخشى بسالتها الحقود

    جاهدتْ في الله أعــداء الهدى =كم شهيد كان يتلوه شهيد

    وهي تعطي في سخاء نادر =توّجته بك يا هذا المجيد

    فهنيئا لك فردوس الجــنا=ن بقرب الرب يحضنك الخلود

    نلت أعلى رتبة من رافــــع =يا قوي العزم إذ أنت الرشيد

    =============
    قد يرى شارون في قتلك نصرا =خاب ظنا سوف يصليه الوقود

    لن يرى للأمن طعمــــا أبدا =أو يوافيه مع الليل الرقود

    مابقى في القدس قلب نـابض =وعرين زأرت فيه الأســـود

    وعلى غزّة طفـل صـامــــد =وحجار فـُزعت منها اليهود

    سيرى أحقر خلـــق الله يومـــا =حالكا ، قد فـُجرت فيه الرعود

    يا بني صهيــون فلترتقـــبوا =فوهة البركان أشعلها الشهيد

    دمه نار ستُصلي جلــــكم =لهبا ، يحصدكم فيه الحصيد

    ============

    أيها الحكام عار صمتكم =فإلامَ حالة الذل تســود

    أفلا يوقظكم دفق الـــــدما =فتهبوا مثلما هب القعيد ؟!

    لم يزل في وقتـــكم متسعــا =فاستفيقوا وإلى الحق فعودوا

    راجعوا تــــاريخكم واتئدوا =قبل أن يلفظكم هذا الوجود

    أمتي لن ترتضي إذعانكـــم =لعدو الله أو يرضى الجنــود

    فكفى خزيــــا وهيا وحــــدوا =صفكم ، يأوي إلى الدار الشريد

    وحدوا أوطانكم واتحــدوا =تنضوي في ظلكم هذي الحشود

    =============

    أيه يا ياسين كم أدهشنــا =عزمك الجبار هابته القرود

    ما ثناك السجن عن عزمك يوما =لا ولا أوهت أمانيك القيود

    أقعيد أنت أم أمتنـــا ؟! =أمتي شُلت سرى فيها الجمود

    أيها الماضي إلى أحبابـــه =نم قريرا قد رضى عنك الحميد

    دمعت أعيننا فرحــا لكم =ياشهيدا موته عرس جديد

    فاصحب الأخيار في دار الخلو= د ، هنيئا ذلك الجمع السعيــد

    في رحاب الله يحيا جمعكم =نعم عيش فيه لله سجود

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


    رحم الله فقيد الأمة وموحدها فاستشهاده قدأيقظها من سباتها ، إنا لله وإنا إليه راجعون .

    تعز 1 / صفر / 1425 هـ الموافق 22 / 3 / 2004 م



    لك مني خالص الود ، وردا على سؤالك : نعم أنا نفس الشخص الذي تحدثت معه

    أثناء تواجد الشخ الحبيب / عبدالله حمود لديكم حفظه الله .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-02-05
  15. ابوفهد السحاقي

    ابوفهد السحاقي احمد مسعد إسحاق (رحمه الله)

    التسجيل :
    ‏2005-04-11
    المشاركات:
    3,036
    الإعجاب :
    0
    الولدعبد السلام ماذا اقول كم انا فخورا بك اين كنت مخباعليا
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-02-06
  17. moktar_6

    moktar_6 عضو

    التسجيل :
    ‏2005-11-10
    المشاركات:
    35
    الإعجاب :
    0
    الوالد العزيز والشاعر الكبير/ أبو فهد السحاقي:
    أقدر عالياً شعوركم الطيب نحوي، وهذا مبعث اعتزازي وسعادتي، وأعدك بأني سأنشر في هذا المجلس العديد من القصائد.. بعضها قديم والبعض الآخر جديد، وما دمت أتلقى هذا الدعم المعنوي منكم فهذا سيحفزني على السير قدماً في مشواري الأدبي ألذي ما أزال في مبتدأه.. تحياتي لشخصكم الكريم أولآً، وللصديق العزيز فهد الذي ساءه تأخري عن الرد، والسبب في التأخر هو أن الجهاز الذي أستخدمه بطئ جداً، وكثيراً ما يفوتني التعليق على الردود في الوقت المحدد.
    إبنكم/ عبدالسلام
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-02-06
  19. moktar_6

    moktar_6 عضو

    التسجيل :
    ‏2005-11-10
    المشاركات:
    35
    الإعجاب :
    0
    أستاذي/ درهم جباري: أسعدني كثيراً تثبيت موضوعي الجديد هذا، وأسعدني أكثر أن يكون بيننا سابق معرفة ولو عن طريق الهاتف فقط.. ولا أكتم إعجابي الكبير برائعتك "الشهيد الحيّ"..
    ولكنك ما تزال تحجب عني ملاحظاتك القيمة حول ما قد تراه قصوراً في تجربتي الشعرية.. فلا أحسبها خاليةً تماماً من الشوائب والعيوب، وأرى أن رأيك من شأنه أن يسهم في الارتقاء بهذه التجربة الناشئة..
    أخوكم/عبدالسلام
     

مشاركة هذه الصفحة