الروس يحفرون قبورهم بشمالهم لان يمينهم قد شلها خطاااااااب

الكاتب : amk   المشاهدات : 792   الردود : 8    ‏2006-01-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-01-23
  1. amk

    amk عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-04-11
    المشاركات:
    2,179
    الإعجاب :
    0
    اخواني الكرام




    اسمحو لي ان انقل لكم هذه الصور عن المجاهدين بالشيشان



    http://1ww.jeeran.com/1122.htm
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-01-23
  3. amk

    amk عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-04-11
    المشاركات:
    2,179
    الإعجاب :
    0
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-01-23
  5. nasa

    nasa عضو

    التسجيل :
    ‏2004-03-31
    المشاركات:
    152
    الإعجاب :
    0
    ***من المؤمنين رجال صدقوا ماعاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر ومابدلوا تبديلا***

    رحمك الله ياسامر وجمعنا بك عند حوض نبيه وألحقنا بقوافل العز وحسبنا الله
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-01-23
  7. nasa

    nasa عضو

    التسجيل :
    ‏2004-03-31
    المشاركات:
    152
    الإعجاب :
    0
    د.عبدالرحمن العشماوي يرثي سامر السويلم (( خــطــاب ))



    عَرَفتُكَ مَا عَرفتُكَ مِنْ قَرِيبٍ *********وَلكِنَّ التَعَارُفَ بِالقُلُوبِ
    وَكَمْ يَحظَى الفَتَى بِالحُبِّ مِنَّا *********عَلَى بُعْدٍ وَيُوصَفُ بِالحَبِيبِ
    أيَا خَطَّابَ أُمَّتِنَا التَقَينَا ************* عَلَى حُلمِ المُجَاهِدِ وَالأدِيبِ
    تَلاقَينَا بِأرْوَاحٍ هَدَاهَا ************** إِلى الإِسْلاَمِ عَلاَّمُ الغُيُوبِ
    لَهَا نَبْضٌ يَكَادُ يَذُوبُ وجدَاً ********* بِمَا لِلشَّوقِ فِيهَا مِنْ لَهِيبِ
    قُلُوبٌ يَا أخَا العَزَمَاتِ يَبْقَى******** لَهَا مِنْ صِدْقِهَا أوْفَى نَصِيبِ
    نَعَمْ وَاللهِ لَنْ تَلْقَى مُحِبَّاً ********** لِغَيرِ اللهِ يَثْبُتُ فِي الدُّرُوبِ
    قَرِيبٌ مِنْ مَشَاعِرِنَا قَرِيبٌ ******** فَيِا فَرَحَ المَشَاعِر بِالقَرِيبِ
    لَئِنْ بَعُدَتْ بِكَ الأحْدَاثُ عَنَّا ******* وَلَمْ تُمْهِلْكَ أحْوَالُ الخُطُوبِ
    فَإِنَّكَ لَمْ تَزَلْ بِالذِّكْرِ حَيَّاً ******* وَبِالعَزَمَاتِ وَالرَّأيِ المُصِيبِ
    تَلاَقَينَا عَلَى وَاحَاتِ حُبٍّ ******* سَقَاهَا هَاتِنُ الغَيمِ السَّكُوبِ
    وَفَرْقٌ بَينَ مَاءِ الغَيثِ يَهْمِي ***** وَبَينَ المَاءِ يُنْزَحُ مِنْ قَلِيبِ
    وَفَرْقٌ بَينَ قَافِيةٍ تَغَنَّتْ ******* بِأَمْجَادٍ وَقَافِيةٍ لَعُوبِ
    إِلىَ خَطَّابَ أُمَّتِنَا التَّحَايَا******* مِنَ القِمَمِ الشَّوَاهِقِ وَالسُّهُوبِ
    مِنَ الهِمَمِ الَّتِي عَرَفَتْهُ طِفْلاً ***** وَمِنْ رَوضِ المُرُوءَاتِ الخَصِيبِ
    وَمِنً ذَرَّاتِ كُثبَانِ الصَحَارِي ***** إِذَا زَحَفَتْ بِهَا كَفُّ الهبُوبِ
    مِنَ النَّخلِ البَوَاسِقِ مِنْ عُذُوقٍ ***** وَمِنْ سَعَفٍ يَلُوحُ وَمِنْ عَسِيبِ
    جِبَالُ (الهندكوشِ) رَأتكَ ليثَاً ****** يُعَلِّمُ صَعبَهَا لُغَةَ الوُثُوبِ
    وَدَاغِستَانُ مَدَّتْ رَاحَتَيهَا ********* بِفَيضٍ مِنْ مَشَاعِرِهَا عَجِيبِ
    وَفِي الشِّيشَانِ نَادَيتَ المَعَالِي ***** بِصَوتٍ لَيْسَ عَنْهَا بِالغَرِيبِ
    سَقَيتَ رُبُوعَهَا بِدُمُوعِ صَبٍّ ****** بَكَى مِنْ حَالِ عَالَمِنَا المُرِيبِ
    تَدَاعَى الآكِلُونَ فَلَيتَ شِعرِي ***** أنَردَعُهُمْ بِتَمْزِيقِ الجُيُوبِ ؟!
    وَهَلْ نَلقَى التَّآمُرَ بِالتَّغَاضِي ****** وَنُخَلَّصُ بِالعُيُوبِ مِنَ العُيُوبِ ؟!
    وَمَا نَسعَى إِلىَ حَربٍ وَلَكِنْ ****** إِذَا فُرِضَتْ صَبَرنَا فِي الحُرُوبِ
    وألحَقنَا الأوَائِلَ بِالتَّوَالِي ******** وَأبرَقَ حَدُّ صَارِمِنَا الخَضِيبِ
    وَلوَ أنَّ العَدُوَّ يُرِيدُ سِلمَاً ****** لَقَابَلنَاهُ فِي رَوضٍ قَشِيبِ
    وَألبَسنَاهُ ثَوبَاً مِنْ أمَانٍ ******** وَظَلَّلنَاهُ بِالغُصنِ الرَطِيبِ
    وَلَكِنَّ العَدُوَّ يُرِيدُ حَرْبَاً ******* مُسَمَّمَةَ المَخَالِبِ وَالنُيُوبِ
    إِذَا نَطَقَ الرَّصَاصُ فَلاَ تَسَلنِي ****** عَنِ الخُطَبِ البَليغَةِ وَالخَطِيبِ
    رَعَاكَ اللهُ لَمْ تَجنَحْ لِخَوفٍ ******** يُذِيبُ هِمَّةَ الرَّجُلِ الأرِيبِ
    بِإحدَى مُقلَتَيكَ رَأيتُ قَلبَاً ****** جَريحَ النَّبضِ مَخنُوقَ الوَجِيبِ
    وَبِالأُخرَى رَأَيتُ مِنَ الأعَادِي ***** مُؤَامَرَةً عَلَى الوَطَنِ السَّلِيبِ
    رَأَيتُ الجُرحَ أَكبَرُ مِنْ طَبِيبٍ ***** وَمِنْ تَشخِيصِ أَجهِزَةِ الطَّبِيبِ
    فَأطلَقتَ العَزِيمَةَ مِنْ عِقَالٍ ****** يُقَيِّدُهَا عَنِ السَّعِيِ الدَّؤُوبِ
    دَعَاكَ إِلىَ الجِهَادِ بُكَاءُ طِفلٍ ***** وَمَا أبصَرتَهُ مِنْ غَدرِ (ذيبِ)
    رَأيتُكَ وَالرَّياحُ تَهُبُّ غَربَاً ****** تَمِيلُ إِلىَ الشُّرُوقِ عَنِ الغُرُوبِ
    وَتُبصِرُ فِي طَرِيقِ المَجدِ شَمسَاً **** مُبَرَّاةَ الضِّياءِ مِنَ المَغِيبِ
    رَأتْ عَينَاكَ فَجْرَاً مُستَضِيئَاً ****** يُزِيلُ غَيَاهِبَ اللَّيلِ الكَئِيبِ
    فَأَركَضَت الخُيوُلَ إِليهِ حَتَّى ***** أَضَاءَتْ بَشَاشَةَ الوَجهِ الغَضَوبِ
    إِذَا حَمَى (الوطيسُ) فَسَوفَ يَبدُو***** لَنَا الرَّجُلُ الصَّدُوقُ مِنَ الكَذُوبِ
    تَقُولُ لَكَ الجِبَالُ الشُّمُّ : أَقبِلْ ******* بِعَزمِ الفَارِسِ الحَذِرِ اللَّبِيبِ
    وَمَا خَشِيتْ عَليكَ مِنَ الأَعَادِي****** وَلَكِنْ مِنْ خِيِانِةِ مُستَرِيبِ
    وَمِنْ غَدرِ المُنَافِقِ حِينَ يَلوِي ******* عمامةَ خَائِنٍ يَومَ (الضَّرِيبِ)
    لَوْ أنَّ السُّمَّ يَعرِفُ مَا عَرَفنَا ******** لَقَالَ لِخُطَّةِ الأَعدَاءِ : خِيبِي
    أخَا العَزَمَاتِ إِنَّا قَدْ صَبَرنَا ******* وَلَمْ نَجنَحْ إِلىَ لُغَةِ الهُرُوبِ
    بَكَتكَ يَتِيمَةٌ وَبَكَتْ سَبَايَا ******* يَرَينَ الحَرَبَ دَائِمَةَ النُّشُوبِ
    يَرَينَ الفَجْرَ أسوَدَ بِالمَآسِي ***** وَتُأذِيهنَّ أصوَاتُ النَّعِيبِ
    أُعَزِّيهنَّ فِيكَ ذَرَفنَ دَمعَاً ******* سَقَينَ بِوَلَهٍ شَجَرَ النَّحِيبِ
    أُعَزِّي فِيكَ أُمَّاً شَرَّفَتهَا ****** مَوَاقِفُ لَيثِهَا البَطَلُ المَهِيبِ
    وَمَا فَقَدَتكَ فِي لَعِبٍ وَلهَوٍ ***** وَلاَ فَقَدَتكَ فِي أَمرٍ مُرِيبِ
    تَقُولُ لهَا بُطُولَتُكَ : اطمَئِنِّي ****** وَقَرِّي بِالفَتَى عَينَاً وَطِيبِي
    لَقَدْ أرضَعَتهُ عَزمَاً وَحَزمَاً ******* وَوِجدَانَ الأَبِيِّ مَعَ الحَلِيبِ
    رَأتَكَ بِقَلبِهَا بَطَلاً شُجَاعَاً ***** قَوِيَّ العَزمِ مَيمَونَ الوُثُوبِ
    فَأشرَقَ وَجهُهَا فَرَحَاً وَتَاقَتْ ***** إِلىَ لُقيَاكَ فِي الكَنَفِ الرَّحِيبِ
    أُعَزِّي فِيكَ أُمَّكَ وَهِيَ أَدرَى ****** بِمَعنَى الصَّبرِ فِي الوَقتِ العَصِيبِ
    كَأَنِّي بِالوَسَائِدِ وَالزَّرَابِي ********* عَلَى سُرُرٍ تُضَمَّخُ بِالطُيُوبِ
    وَحُورُ العِينِ قَدْ هَيَّأنَ فِيهَا ******** مُقَامَاً لِلحَبِيبَةِ وَالحَبِيبِ
    أَرَى غُرَفَاً مِنَ اليَاقُوتِ فِيهَا ******** بَدَا سِرُّ العَجِيبَةِ وَالحَبِيبِ
    فَمَا سَمِعَتْ بِهَا أُذُنَا شَغُوفٍ ********* وَلاَبَصُرَتْ بِهَا عَينَا رَقِيبِ
    أخَا العَزَمَاتِ فِي الشِّيشَانِ ، يَامَنْ ******* رَكَبتَ إِلىَ العُلاَ أَسمَى رُكُوبِ
    رَحلَتَ عَنِ الحَياةِ ، فَمَا جَزِعنَا ******** بِرَغمِ الحُزنِ وَالدَّمعِ الصَبِيبِ
    رَضِينَا بِالقَضَاءِ رِضَا يَقِينٍ ********** وَتَسلِيمٍ لِغَفَّارِ الذُّنوُ
    بِ ​
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-01-23
  9. nasa

    nasa عضو

    التسجيل :
    ‏2004-03-31
    المشاركات:
    152
    الإعجاب :
    0
    من هو خطاب


    اسمه الحقيقي سامر بن صالح بن عبد الله السويلم . ​


    مولده ونشأته :ولد خطاب عام 1389 من الهجرة النبوية في مدينة عرعر شمال المملكة العربية السعودية ، ينتمي لعائلة خيِّرة طيبة ، ولو لم تنجب إلا خطاباً لكفاها شرفاً وسؤدداً ، وأصل هذه العائلة من بلاد العلم والخير ( القصيم ) من منطقة البكيرية ، وانتقل بعض أفرادها إلى منطقة الأحساء ، وولد فيها والد خطاب صالح رحمه الله تعالى الذي انتقل إلى عرعر ، وهناك ولد بطلنا خطاب ، ثم انتقل والده رحمه الله بأبنائه إلى منطقة الثقبة بالقرب من الدمام ، وهناك تربي خطاب في حي مشهور أخرج دعاة وصالحين وهو حي الصبيخة . ولخطاب من الإخوة خمسة هو خامسهم في الترتيب .

    وكان بيت خطاب كأي بيت في ذلك الوقت من جهة حب الدين والاهتمام بشعائره الظاهرة إلا انه كان يتفوق على كثير من البيوت بالاهتمام بالشريط الإسلامي والمجلة الإسلامية ، وهذه كانت شبه معدومة في ذلك الوقت ، ولهذا لا غرابة إذا قلنا أن البيئة مهيئة لإخراج القائد خطاب رحمه الله .

    وكان رحمه الله يتحدث بأربع لغات ، فيتحدث اللغة العربية و اللغة الروسية والإنجليزية والبوشتو .

    موته: قتل رحمه الله في أوائل شهر صفر من عام 1423هـ من الهجرة وله من العمر 33 عاماً نسأل الله أن يرفع قدره ، ويعلي درجته ، وأن يكون شهيداً مضحياً في سبيل الله . آمين .


    -
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-01-23
  11. ابو خطاب

    ابو خطاب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-10-31
    المشاركات:
    13,910
    الإعجاب :
    1

    [​IMG]
    [​IMG]
    [​IMG]

    تسلما يااخويا الحبيبين amkو nasa

    على تعريفكم بهذا القائد البطل المسلم رحمه الله تعالى واسكنه فسيح جناته والحقنا به شهداء مقبلين غير مدبرين فيس سبيله عز وجل ...
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-01-23
  13. nasa

    nasa عضو

    التسجيل :
    ‏2004-03-31
    المشاركات:
    152
    الإعجاب :
    0
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-01-23
  15. nasa

    nasa عضو

    التسجيل :
    ‏2004-03-31
    المشاركات:
    152
    الإعجاب :
    0
    على الدرب إن شاء الله سائرون



    [​IMG]

    [​IMG]
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-01-24
  17. حسين الحمري-جبن

    حسين الحمري-جبن عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-12-30
    المشاركات:
    277
    الإعجاب :
    0
    الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته ان شاء الله

    رجال قل ان تجيد بهم الارض في هذا الزمان

    ذهب خطاب وان شاء الله سوف يظهر الف

    خطاب يمشون على سيرته وكفاحه ضد الكفر

    وانا لله وانا اليه راجعون
     

مشاركة هذه الصفحة