اليمن :التعذيب والاعتقال السري (تقرير عن منظمه العفوا الدوليه)

الكاتب : jawvi   المشاهدات : 555   الردود : 5    ‏2006-01-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-01-22
  1. jawvi

    jawvi قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-06-05
    المشاركات:
    8,781
    الإعجاب :
    0
    قسوة ولاإنسانية وإهانة لنا جميعاً
    أوقفوا التعذيب والمعاملة القاسية في سياق "الحرب على الإرهاب"

    وهذا الرا بط
    http://ara.amnesty.org/library/Index/ARAMDE310112005
    منظمه العفوا الدوليه
    اليمن :نبذ حكم القا نون جا نبا با سم الأمن
    http://www.amnesty-arabic.org/text/reports/mde/yemen/2003/yemen_rep_mde_31_006_2003.htm#7
    اليمن :التعذيب والاعتقال السري - شهادات "المختفين" في سياق "الحرب على الإرهاب


    ورقة تحرك 3 – السلطات اليمنية
    الاحتجاز إلى أجل غير مسمى دونما سبيل إلى إقرار العدالة

    "كنت أظن أنهم في اليمن سوف يفتحون لي قلوبهم، ولكنهم فتحوا لي السجون. كنت أظن أنهم سيقدرون مدى المعاناة التي كابدتها"
    محمد فرج أحمد باشميلة، من سجنه في عدن، 20 يونيو/حزيران 2005.​

    في حديث مع مندوبي منظمة العفو الدولية داخل السجن في مدينة عدن باليمن، وصف المواطنان اليمنيان محمد فرج أحمد باشميلة وصلاح ناصر سليم علي تفاصيل احتجازهما على أيدي السلطات الأمريكية في معتقل سري تحت الأرض بمعزل عن العالم الخارجي لما يزيد عن عام ونصف العام، مما يعني أنهما كانا في عداد "المختفين". وقبل ذلك، تعرض الرجلان للتعذيب لمدة أربعة أيام على أيدي السلطات الأردنية، ثم احتُجزا وخضعا للاستجواب في أماكن غير معلومة، وكان يتولى احتجازهما واستجوابهما حراس أتوا من الولايات المتحدة، على حد قولهما. وأُطلق سراح الرجلين في مارس/آذار 2005 وأُعيدا إلى اليمن حيث لا يزالان رهن الاحتجاز بدون تهمة أو محاكمة، ويُحتمل أن يكون ذلك بطلب من السلطات الأمريكية.
    أما المواطن اليمني وليد محمد شاهر القدسي، فقد أُطلق سراحه من معتقل خليج غوانتانامو في كوبا في مطلع إبريل/نيسان 2004، ورغم مرور أكثر من عام فإنه لا يزال محتجزاً في اليمن بدون تهمة أو محاكمة، بطلب من السلطات الأمريكية، على ما يبدو. وقبل نقله إلى معتقل غوانتانامو، احتُجز في كابول ثم في قاعدة باغرام الجوية في أفغانستان، حيث تعرض للإيذاء وهُدد بالقتل. وقد ظل محتجزاً في غوانتانامو لأكثر من عامين، ولم تُوجه له مطلقاً أية تهمة ولم يُقدم للمحاكمة.

    ويندرج محمد فرج أحمد باشميلة وصلاح ناصر سليم علي ووليد محمد شاهر القدسي ضمن مئات الأشخاص الذين يجدون أنفسهم ضحية "حرب" لا نهاية لها ولا حدود، في اليمن أو في غيره، كجزء من "الحرب على الإرهاب" التي تقودها الولايات المتحدة. فما زال هناك أشخاص يُحتجزون بمعزل عن العالم الخارجي حيث تتهددهم مخاطر التعرض للتعذيب أو سوء المعاملة.

    لمزيد من التفاصيل عن هذه الحالات، انظر تقرير منظمة العفو الدولية بعنوان: التعذيب والاعتقال السري: شهادات "المختفين" في سياق "الحرب على الإرهاب". رقم الوثيقة: AMR 51/108/2005
    http://web.amnesty-arabic.org

    لمزيد من المعلومات عن الحملة، بما في ذلك المناشدات، انظر
    http://web.amnesty.org/pages/stoptorture-index-ara

    لمزيد من التفاصيل عن حالات أخرى في اليمن، انظر تقرير منظمة العفو الدولية بعنوان: الخليج وشبه الجزيرة العربية: حقوق الإنسان ضحية "الحرب على الإرهاب" (رقم الوثيقة: MDE 04/002/2004، 22 يونيو/حزيران 2003)
    http://ara.amnesty.org/library/index/aramde040022004
    والوثيقة المعنونة: اليمن: نبذ حكم القانون جانباً باسم الأمن (رقم الوثيقة: MDE 31/006/2003، 24 سبتمبر/أيلول 2003)
    http://www.amnesty-arabic.org/text/reports/mde/yemen/2003/yemen_rep_mde_31_006_2003.htm

    للقيام بتحرك آخر، يرُجى مواصلة القراءة...
    ورقة تحرك 3 – اليمن
    يُرجى مطالبة السلطات اليمنية باتخاذ الإجراءات التالية:

    الكف عن احتجاز المعتقلين سراً بمعزل عن العالم الخارجي وعن تنفيذ عمليات "الإخفاء"
    الكف عن احتجاز المعتقلين سراً بمعزل عن العالم الخارجي، والكف عن تنفيذ عمليات "إخفاء"، حيث تُعد هذه الأفعال في حد ذاتها انتهاكات لحقوق الإنسان، كما تمثل أوضاعاً يتفشى خلالها التعذيب.

    السماح لجميع المعتقلين بالاتصال فوراً بذويهم وبالمحامين وبالمحاكم وكذلك السماح لهم بالاتصال على الفور بالمحامين وباللجوء للقضاء للطعن في قانونية اعتقالهم.

    حظر استخدام المعلومات المنتزعة تحت وطأة التعذيب أو غيره من صنوف المعاملة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة. وضمان ألا تُستخدم أية أقوال انتُزعت نتيجةً للتعذيب أو غيره من صنوف المعاملة السيئة، بما في ذلك البقاء لفترة طويلة رهن الاحتجاز إلى أجل غير مسمى بدون محاكمة، وكذلك أية معلومات أو أدلة تم الحصول عليها بشكل مباشر أو غير مباشر نتيجةً للتعذيب أو المعاملة السيئة، باعتبارها أدلة ضد أي متهم، إلا إذا كان ذلك ضد المتهم بارتكاب تلك الانتهاكات لحقوق الإنسان.

    التحقيق في جميع ادعاءات التعذيب وغيره من صنوف المعاملة السيئة
    التحقيق في جميع ادعاءات التعذيب وغيره من صنوف المعاملة السيئة

    محاكمة كل من تثبت مسؤوليته عن انتهاكات حقوق الإنسان
    محاكمة كل من تتوفر أدلة على أنه مارس التعذيب أو غيره من صنوف المعاملة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة أو أمر بممارسة هذه الأفعال أو أجازها.

    ضمان أن يُقدم إلى المحاكمة، وفق إجراءات عادلة، كل من تثبت مسؤوليته عن انتهاكات حقوق الإنسان

    التنبيه بوضوح على جميع المسؤولين المشاركين في التعامل والتحقيق مع المعتقلين والسجناء أن مثل هذه الأفعال محظورة بشكل قاطع، وأنه لن يتم التسامح مع مرتكبيها.

    تعويض الضحايا الذين تعرضوا للتعذيب أو غيره من صنوف المعاملة السيئة
    ضمان إتاحة السبل أمام جميع ضحايا التعذيب للحصول على الإنصاف الكامل، بما في ذلك استعادة الوضع السابق، والتعويض، وإعادة التأهيل، والترضية.

    الإفراج أو المحاكمة العادلة
    الإفراج فوراً عن محمد فرج أحمد باشميلة وصلاح ناصر سليم علي ووليد محمد شاهر القدسي، ما لم تُوجه لهم على وجه السرعة تهم جنائية معترف بها دولياً ويتم تقديمهم للمحاكمة خلال وقت معقول وبما يتماشى تماماً مع المعايير الدولية.

    تُرسل المناشدات إلى:

    فخامة الرئيس
    المشير علي عبد الله صالح
    رئاسة الجمهورية اليمنية
    صنعاء
    الجمهورية اليمنية
    الفاكس: 4147 127 967

    معالي وزير الداخلية
    السيد/ رشاد محمد العليمي
    وزارة الداخلية
    صنعاء
    الجمهورية اليمنية
    الفاكس:+ 511 332 1 967

    منظمة العفو الدولية، الأمانة الدولية
    Amnesty International, International Secretariat, Peter Benenson House,
    1 Easton Street, London WC1X 0DW, UK. www.amnesty.org

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    قواعد القانون الدولي الملزمة لليمن وردت هذه المعايير في كثير من المواثيق الدولية لحقوق الإنسان، ولاسيما "اتفاقية مناهضة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة" و"العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية"
    . واليمن دولة طرف في "اتفاقية مناهضة التعذيب" منذ عام 1991 وفي "العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية" منذ عام 1987. والأردن هي الوحيدة من بين هذه الدول التي انضمت كدولة طرف في "نظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية"، والذي يعتبر التعذيب والاختفاء القسري من الجرائم ضد الإنسانية.
    حظر الاعتقال التعسفي
    ضمان حق جميع المعتقلين في المثول أمام قاض على وجه السرعة، وفي الطعن في قانونية اعتقالهم باستثناء أنظمة الأسر من قبيل تلك الواردة في اتفاقيات جنيف (أسرى الحرب والأسرى المدنيون).
    ضمان حق جميع المعتقلين في أن يُحتجزوا في ظروف إنسانية
    ضمان حق جميع المعتقلين في الاتصال بمحامين على وجه السرعة وفي تلقي زيارات من أفراد أسرهم
    حظر حوادث "الاختفاء"
    حظر الاحتجاز لفترة طويلة بمعزل عن العالم الخارجي
    حظر الاحتجاز في أماكن سرية
    حظر التعذيب وغيره من صنوف المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة
    حظر إعادة أي شخص أو نقله إلى مكان يكون فيه عرضةً للتعذيب أو المعاملة السيئة​

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-01-25
  3. jawvi

    jawvi قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-06-05
    المشاركات:
    8,781
    الإعجاب :
    0
    للرفع
    >>>>>>>>>>>
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-01-25
  5. يماني غيور

    يماني غيور عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-08-06
    المشاركات:
    752
    الإعجاب :
    0
    کل هذا التعذيب في حكومت الزعيم
    الابد من الثوره فقد استفحل الفساد والظلم
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-01-26
  7. jawvi

    jawvi قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-06-05
    المشاركات:
    8,781
    الإعجاب :
    0
    اخي اليما ني الغيور
    انا قد استفحل كل شئ حتي كرا مه اليمن والشعب اليمني
    وما زال الشعب نا ئما
    متي سيصيح متي سيصحوا ويقوا
    وا ويلاه
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-01-26
  9. الباهوت

    الباهوت عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-09-09
    المشاركات:
    799
    الإعجاب :
    0
    لما نتخلص من الفكري العفن والمفسدين من غلاة الشيعة والمنحرفين ودعاة الفتن في بلادنا بعدها با نصيح واحنا آمنين اننا لم ولن نطعن من ظهورنا لكن اليوم سنقف صفا واحدا ضد كل المتأمرين ايا كان شكلهم أو نوعهم . ودمتم سالمين
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-01-26
  11. jawvi

    jawvi قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-06-05
    المشاركات:
    8,781
    الإعجاب :
    0
    وهل هناك رجل اعفن منك
    وهل هناك فكر ابلد من الفكر الذي تحمله يا شيعه يزيد وابنا ء هند
    وهل هناك خط انحرا في اكثر انحرا فا من خطك السفيا ني
    وهل هناك اناس متأمرون وخا ئنون اكثر منك يامن بعتوا اعراض اليمنيين وارضهم
    للسعو ديون ينتهك اعراض بنات اليمن في ذمه تلك الفتوي الجا ئره السا فله الحقيره
    اباح اعراض بنات اليمن للسياح الخليجيين اصبحنا .... الخليج يترحلوا كيف ما شا ئوا
    اي عالم اسلامي قد افتي مثل هذه القتوي الزواج السيا حي في عالمنا الا سلامي
    فتوي ابا حه الزنا ترغيبا للسيا حه وبمباركه صاحب الفخا مه ابن اليمن العاق
    وبعدها ترقبوا فتوي اباحه الغلمان ترغبا للأ ستثمار الخليجي
    يا من ابحتوا الزواج السيا حي والبوي فرند والقيرل فرند
    بفتوي من شيخ الديا ثه شيح حزب الفساد والتلف الطالح
    قبحت من اصمعي
     

مشاركة هذه الصفحة