العزلة الاجتماعية لإخواننا اليَمنيّين الأفارِقه ...إلى متى؟

الكاتب : سامي المقطري   المشاهدات : 621   الردود : 3    ‏2006-01-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-01-09
  1. سامي المقطري

    سامي المقطري عضو

    التسجيل :
    ‏2006-01-09
    المشاركات:
    1
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اليوم أشتي أفُكَّ لَكَمْ هَذْرة يمكن ماشتعجعبكم ...بس أصحاب أوَّل قالو من ظحَّكَك ظحك عليك، ومن بكّاك بكى عليك....وياليتكم تسمعونا. أنا ما فيش معي غير الشُّكا من الظُُّلْم... مو شاقُولْ لََكم و مو شاشكي لَكُم؟ قد أنا والله ساقِم على إخواننا اليَمنيّين الأفارِقه اللي ماحَّد يوبَه لَهُم ولا يسّبِّر أوظاعهُم...ناس مساكين يِرْحِمو، وماناش داري أبكي عليهُم وَلاّ على عُقولنا المُلِصَّصَة. المُشكله حَقَّنا إنّ الحُرق بالثُّوب والثُّوب واحد. المهم... شَكْلَنا كِذا نسينا معنى كلام المصطفى عليه أطيب الصلاه والسلام بأن النّاس سواسيه كأسنان المشط ولا فرق بين عربي ولا أعجمي ولا أبيض أو أسود إلاّ بالتقوى. واللي معاه عَقل مايِقبَلْشْ بغير هذا الكلام.

    أصحابنا قالو أيّام الثَّوره الأوَّلى إنِّهُم شَيْسَبِّرو أوظاع المُجتمع حَقَّنا وشَيْخَلّو نحنا كُلَّنا واحد مافيش بيننا سيِّد ولاّ خادِم. اليوم قاجَزَعَتْ أكثر مِنْ أربعين سَنه من بداية الثوره وإحنا مكانَنا ماتْغيَّرناشْ. وبَدَل ما نْسَوِّي كِذا، سَقَلْنا حقوق هذون النّاس ورَجِعنا أَسْياد فَوقَهُم وجَدَلْناهُم خارِج المجتمع اليمني سَع مانَّهُم قُمامه.

    ذَلْحين مُمْكِنْ تُقُولولي فين المُشكِله؟ تشتو الصِّدْقْ؟ فيبَنا كُلّنا. إحنا معانا عُنْصُرِيَّه وماحْناش دارِيين. لِلأمانه، قَوانَينا ما فيبِشْ حاجه غَلَط، بَس الحُكومه حَقَّنا مافيش مَعاها سِياسات واظحه تُوبَه لهذي المُشكله. حالة التَّهْميش الاجتماعي اللي بيعيشها إخواننا اِليَمنيِّين الأفارقه ماهيش جديده. قَدْلَنا نْأذِّيهُم سنين. العوايل حَقَّهُم مايقدروش يِرَسِّلو جُُهَّالهُم للمدرسه لأنُّهُم مايقدروش يِدفَعو الرُّسوم حَقَّها ولا تكاليف القَراطيس والكُتب. ولا ذَلْحين ما فيش أي نَفَر أو مُؤسَّسه حُكوميَّه أو غير حُكوميَّه جابَتْلُهُم مُساعَده يحلّو بَها هذي المُشكِله. هذا معناتُه إنُّه الجُهَّال هذون ما شَيْكونْش عِنْدَهُم قُدره يتعلمو ويحصَّلو على الشَّهايِد اللي ممكن تجيب لهم وظايف تْدَخِّلََّهُم فلوس كثير وتِِظْمَنْلهُم عيشه كَريمه.

    الحكومه قدي داريه بأن أحوالهم شَماتْ وماقا سَوَّتْ لُهُم حاجه. شِي مَعانا منَهُم موظَّف حُكومي غير عُمّال النَّظافه؟ طبعاً مافيش. الحكومه بتوهبلَهُم وظايف مش تمام وَحتى هذي ما تجي إلا في السَّنه حَسَنه. يعني سِياسات التوظيف حقَّ الحكومه ماهيش متّفقه مع مَظمون الدَّستور اليَمني اللي يِظْمَنْ المُساواه بين المواطنين وما يْبَنِّدْش باب مُشاركتهُم الحُرَّه في الحياه الاقتصاديَّه.
    الآن قاجاء الوقت اللي لازِم تِفهم فيبُه الحُكومه إنُّه التََهْميش والقَمْع الإنساني والاجتماعي والاقتصادي والسِّياسي لِهذون النَّاس بيخالِف مُشْ الدَّستور اليَمني وبَس، لكن برظُه الحقوق اللي بيحميها إعلان الأمم المتحده عن حقوق الأقليّات القوميَّه والعِرقِيَّه والدينيَّه واللُغوِيَّه.

    الجانب الثاني الخطير للمُشكله معانا موجود في الثقافه التقليديَّه حقَّنا واللي لازِمْلَها إصلاح.َ مُعظم أصحابَنا في اليمن بيسمّو هذي الفئه الاجتماعيَّه "أخدام". هذي الكلمه بتِشْهَد مِنْ صِدْق إنُّه الثقافه المحليَّه فياليمن فيبَها سِياسة هويَّه بِتْمَيَّز على أَساس النَّسَب وبْتُوهَب لِهذي الأقَلِّيَّه أَخَس مكانه اجتماعيَّه ممكِن الواحد إنُّه يِتْخَيَّلْها وبتحكم عليهم بالعُبودِيَّه والعُزْله لاجتماعيَّه على طول. مافيش عندنا علاقات متساويه أو جيِّده مع هذون الناس، ماحَّد يِشارِكْهُم أفراحَهُم أو أحزانَهُم، والنتيجه مشاعر الحقد والكُره مكاني بتزيد.
    طبعاً هذا فيبُه مجازفه بإن إحنا نِقْبَل ثقافة الأكثرية في مجتمعنا بإنُّه فكرة التسلسل التقليدي للقوة شي عادي. وذا وقع الشي هذا شايكون معانا وَظع نقبل فيبُه انتهاك حقوق الإنسان على إنّي شي سهل.
    علشان كِذا، أهم حاجه لازِم الحكومه تسويها ذلحين هي إنّي تِبدا الإصلاحات الاجتماعيه الظروريه
    وتطبِّق الِقوانين اللي بتحمي الأقلِيَّات من جَد. ولازِم كَمانْ يكون معاها حملات توَعِيه علشان الناس يفهمو ظرورة احترام حقوق اليَمَنِيِّين الأفارِقه. مو شايِقَع لو الحكومه سوت كذا؟ شايكون معانا ومع هذي الأقلِيَّه المظلومه أمَل بِإنّهُ بُكره ممكن يقع أفظَل من اليوم.
    أعتقد إنُّه الناس اللي بيدافعوا عن حقوق الأقليَّات والمحامين المتفتّحين والقُظاة والفُقهاء لازم يتعاونو مع بعظهم ومع الحكومه علشان يِسَهِّلو ويِدعَمو الجُهود الوطنِيَّه والعالَمِيَّه لِتَشجيع اليَمَنِيِّين الأفارِقه.
    إحنا بصراحه محتاجين جدّاً بإنَّه يكون في بيننا تعاون علشان مَهارات كل أبناء مجتمعنا ومَواهبهُم تتوحد وتْخَرِّج اليمن مِن حالَتُه اللي ماحَّد بيحسدنا عليها. يَمَن اليوم مُش لازِم يكون فيبُه مكان للتمييز والتفريق، لأن بلادنا -وبكل بساطه- ما تِقدِرش تِتْحَمَّل النتايج.

    رجاءً لا تحرمونا من رأيكم في الموظوع وتعليقكم وانتقاداتكم. والسلام عليكم.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-01-11
  3. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0

    أخي الكريم

    ليس الافارقة او مايسموا باخدام اليمن وحدهم يعانون من التمييز والعزلة الاجتماعية
    فمعظم اليمنيين يتم التمييز بينهم حسب القبيلة والمحافظة التي ينتمون منهم
    فهناك مواطنيين درجة أولى وثانية وثالثة ..
    فالسائد في المجتمع ثقافة القبيلة الواحدة المسيطرة على مقاليد الحكم
    ولكن يبقى السؤال التي طرحته ... إلى متى ؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-01-12
  5. صاروخي

    صاروخي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-09-27
    المشاركات:
    20,802
    الإعجاب :
    120
    هذا غير صحيح يا اخت اميره ليست هناك اي قبيله واحده مسيطره و اعتبر هذا منك تعبئه خاطئه على اهل سنحان.......ان كانت هناك عنصريه فهي في كل مكان و ممكن تجي من اي شخص و عندك مثلا اهل تعز كثير منهم عنصريين و مع هذا ما نعمم و نقول تعز عنصريه فما يصير تعممي على اهل سنحان يا الطيبه....اما مسئلة الاخدام فهم اللي حطوا انفسهم بهذا الموقف لا يشتوا يدرسوا و لا يشتغلوا و لا شي...الخادم يشتي يعيش حر و بطرق سهله و عندك مثال بامريكا او اوروبا كيف عايشين الاخدام على النهب و الجرائم او الرياضه و الغناء و غالبا ما تشوفي منهم مثقف او رجل اعمال رغم ان كل شئ مسموح لهم
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-01-20
  7. yemeni asiel

    yemeni asiel عضو

    التسجيل :
    ‏2005-12-22
    المشاركات:
    239
    الإعجاب :
    0
    اعذرني اخي التمييز موجود وفاضح لا ادري لان الالعنصريين قد يكونوا من جهتكم فهذا لا يعني ان تدافع عنهم امكث في عدن لمدة شهر واحد وانظر من يسيطر عليا
    امن المعقول ان الامن والمراكز الكبيرة وحتى التلفزيون المتنفيذين فيه من غير ابناء عدن
    لماذا لا ينصب شخص من عدن مسؤلاً في صنعاء مثلاً
    اتحداك رغم ان كفائات عدن تعتبر من اقوى الكفائات العلمية
    ولكن مسألة الاخوة الافارقة اتفق مع بها 100%
     

مشاركة هذه الصفحة