الشاعر ياسر الرشيدي يتحدث لـ «26سبتمبر»:كتبت الشعر فعلياً مع إشراقة فجرالوحدة

الكاتب : قناص المجوس   المشاهدات : 453   الردود : 0    ‏2006-01-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-01-03
  1. قناص المجوس

    قناص المجوس عضو

    التسجيل :
    ‏2004-12-06
    المشاركات:
    21
    الإعجاب :
    0
    قصائد البردوني الملتهبة أشعلت حماسي في كتابة القصائد الوطنية
    الأعمال الفنية الحالية هي صم
    ذهن المستمع عن الكلمة الجيدة
    ياسر الرشيدي أحد الشعراء الشباب الجيدين في كتابة القصيدة له العديد من القصائد الرائعة ذات المعاني الجميلة والمعبرة التي تثبت بأن شاعرنا يحمل بداخله موهبة شعرية متميزة وذات ملكات نادرة، الآن هو في صدد اصدار ديوانه الاول الذي سيحمل عنوان «زخات من غيم الغرام».
    شارك في العديد من المشاركات الوطنية التي تقام في بلاد المهجر.بالاضافة الى نشر العديد من الصحف لقصائده العاطفية والوطنية.
    «26سبتمبر» التقت به ضمن هذه السطور:

    > حوار: عبدالله أمين الوصابي

    > بداية نرحب بالشاعر ياسر الرشيدي؟
    >> في البداية اشكر الاخوان في صحيفة «26سبتمبر» على اتاحة الفرصة واجراء هذا الحوار واتمنى ان اكون عند حسن الظن.
    > متى بدأت كتابة الشعر؟
    >> في الحقيقة كانت بدايتي في كتابة الشعر في نهاية الثمانينات وبدأت اكتبه بصورة مباشرة مع اشراقة فجر الوحدة عام 1990 م وكتبت في هذه المناسبة قصيدة "عاد الفجر " ومطلعها:
    هنا الشمس لاحت بافاقنا
    على موطني شع فجر جديد
    هنا عانق المجد هاماتنا
    وافني ظلام الضياع البئيد
    ... الخ.
    > هل تأثرت في بدايتك الشعرية بأحد الشعراء؟
    >> في الحقيقة لقد تأثرت وبصورة مباشرة بشاعرين يمنيين لا يجهلان على الساحة المحلية والعربية.
    فلقد تأثرت اولاً بالشاعر الكبير الاستاذ المرحوم عبد الله البردوني يرحمه الله فان قصائده الملتهبة اشعلت حماس كياني فأخذت أكتب القصائد الوطنية في كل حدث وطني، وأني أرى من وجهة نظري ولتكن نظرة شخصية.. ان الشاعر البردوني هو شاعر عصره على المستوى العربي وان لم يحظَ في حياته بما يتلاءم مع هذه المكانة والموهبة التي كان يحويها.
    وتأثرت بالشاعر الكبير المرحوم حسين ابو بكر المحضار فكتبت حسب منواله الشعر الغنائي والذي تعددت اغراضه فمنه مايوصف الجمال ومنه ما يوصفه وضع ما... الخ.
    > متى تكتب الشعر، وماهي أهم المواضيع التي تستهويك وتتناولها؟
    >> الشعر لا يكتب في أي وقت.. فكل قصيدة حسب طبيعتها لا بد ان تكون لها مناسبة "أي حدث" وما على الشاعر سوى تصوير هذه الواقعة وترجمتها شعرا، وأهم المواضيع التي اتناولها غالباً هو وصف الجمال وحب الوطن والشوق اليه.
    > هل لك تعاونات فنية مع بعض الفنانين؟
    >> بالنسبة للتعاونات الفنية لقد قمت قريباً وبالتعاون مع الاستاذ الملحن محسن الفضلي الذي قام بإعداد ثلاثة الحان لثلاث قصائد غنائية والذي سوف تصدر قريبا بصوت الفنان اليمني رمزي محمد والذي قام باجراء جميع البروفات اللازمة لذلك.
    وأنا بدوري مع الاستاذ الفضلي قمنا بجميع الاجراءات اللازمة ليتمكن الفنان رمزي من التسجيل رسمياً للمؤسسة الفنية الذي يتعامل معها، كذلك هناك عدد من القصائد الاخرى تم اعداد الحان لها لعدة فنانين منهم الفنان علوي فيصل، والفنان نايف عوض، والفنان محمد القديمي، والفنان عبدالله عيدروس إن شاء الله تظهر هذه الأعمال قريباً على الساحة الفنية.
    كما ان هناك قصيدة اخرى أعد اللحن لها الاستاذ عمر مكنون وهي قصيدة "أول المشوار" وسوف تصدر قريباً ان شاء الله بصوت الفنان خالد الخطيب.
    > الساحة الفنية كيف تصفها حالياً؟
    >> بالنسبة للساحة الفنية حاليا وهذا من وجهة نظري الخاصة أرى أنه حسب المثل القائل اختلط الحابل بالنابل وغلب على الساحة الفنية الاعمال التي يصفها البعض انها تتواكب مع حركة العصر والذي يكثر فيها الصخب والالحان السريعة والديكورات الفيديو كليب والتي تعمل بدورها على صم ذهن المستمع عن الكلمة وتطلق العنان لحاسة البصر للعيش مع هذا العمل الفني، ولا ننكر أو نتجاهل وجود أعمال جيدة بل جيدة جداً على الساحة الفنية ولكن الكثرة غلبت.
    > ماذا يعجبك ولا يعجبك في الساحة الفنية؟
    >> يعجبني كل عمل فني هادف يصاحبه الذوق الرفيع في صياغة الكلمة المعبرة والاحاسيس الفياضة وعندما تسمعه تشعر بوقع كلماته ودخولها مباشرة الى ذهن بل الى قلب المستمع المتذوق.
    ولا يعجبني أي عمل فني يخلو من قوة الكلمة وانعدام أي قضية للموضوع ويعتمد كما أشرت سابقاً على بعض العوامل المقصود فيها الظهور والتميز والمواكبة لحركة العصر.
    > ماهي أهم المشاركات الخارجية والداخلية التي شاركت فيها؟
    >> بالنسبة للمشاركات فلي العديد من المشاركات وأغلبها خارجية في ارض المهجر فأنا قد شاركت في أغلب المناسبات الوطنية والتي تعد لها الاحتفالات من خلال سفارتنا وقنصليتنا بجدة.
    كما ان لي العديد من المشاركات عبر عدة محاور أخرى ومنها موقع المجلس اليمني عبر شبكة الاترنت وكذلك العديد من القصائد عبر جريدة عكاظ السعودية، وكذلك مجلة جواهر الصدى الاماراتية... وغيرها.
    > انت الان بصدد إصدار ديوان شعري، حدثنا عنه؟
    نعم وهو الان قيد التنفيذ، حيث سيحتوي على أكثر من 60 قصيدة مختلفة المواضيع، اتمنى من خلال هذا الديوان ان ارضي غاية الكثير من القراء وان ينال اعجابهم حيث سيكون عنوان الديوان «زخات من غيم الغرام».
    > لمن يقرأ ياسر الرشيدي؟
    >> اقرأ للعديد من الشعراء واتولع بالقراءة لما اراه جيداً.
    فأنا اقرأ الشعر الجاهلي والذي أرى أنه أصل ومنبع الشعر فلا يعلى عليه واقرأ للشاعر السعودي غازي القصيبي والشاعر خالد الفيصل واقرأ لشعراء اليمن العظام «البردوني والمحضار والزبيري ومحمد سعيد جراده ولطفي امان».
    > أخيراً هل تود ان تضيف شيئاً؟
    >> اكرر شكري لأسرة صحيفة «26سبتمبر» على اتاحة الفرصة وكل ما اتمناه ان اكون دائماً عند حسن ظنهم و ظن محبي الشعر والأدب.
    واوعد الجميع بأصدار ديواني الغنائي «زخات من غيم الغرام» في القريب العاجل إن شاء الله.

    http://www.26september.com/index2.htm
     

مشاركة هذه الصفحة