هل يجوز (لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية ) أن تطالب بحقها الشرعي ؟

الكاتب : عرب برس   المشاهدات : 3,105   الردود : 78    ‏2005-12-29
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-12-29
  1. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    هل يجوز (لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية ) أن تطالب بحقها الشرعي ؟ ومن يخالف الرأي عليه أن يأتي بدليل يدحض هذا الحق بالحجة ؟

    بالنسبة لي كا فرد من أفرد الشعب يأمل ويحلم في ألكثير من حقوقه الشرعية ألتي منحها له الخالق عز وجل من أحقية الحلم والتأمل في واقع البشر وحين جاء ليراودني حلمي الشرعي في الحياة كان قضية (اليمن الجنوبي أو الجنوب العربي ) وحقيقة ً لايختلف ألاسم والمسميات طالما أن ألأرض تتغير في المسمى كطبيعة وما يختلف في التسمية هي التغييرات لدى البشر من تغيير ألإسطيطان ولأوطان وهذه هي المتغيرات الحقيقية للانتساب للأرض كطبيعة بعد مرور سنوات لتهجين والتغيير في العرف ألبشيري في ألأرض حين يكون العادة بالنمتسبون لوطن ومن لهم حق المواطنة ، و التغيرات مع تغير أصحاب ألأرض القاطنون عليها أصبح ألإنسان المستوطن أن يدعي بحق المواطنة بمحكم المدة والفترة ،وماجعلني أقول هذه الكلمات في المقدمة هو ذهاب البعض إلى إنكار النسب والانتساب والمماحكة في المسمى دون ألرجوع إلى واقع وتاريخ بشري للأرض ولإنسان وكيفية المتغيرات الزمنية ألتي تظهر على ألأرض ولإنسان وقد يتغير ألاسم و المكان هو من صنع البشر في الحاضر دون طمس التاريخ السابق لأرض كطبيعة وكمسمى والأصل(كلنا لأدم وأدم من تراب ) ، وهنا كان حلمي هو في تاريخ القرن العشرون من السنة الميلادية وليس لتاريخ الماضي وما قبل هذا القرن والسبب هو أن الحلم في حق تاريخي في ظل المتغيرات الزمنية و القوانين الدولية والحق الشرعي في هذه القرن هو ألأساس وما قبله فقد يكون حق شرعي ولكن القرن العشرون جب ماقبله ، والسبب هو الدولة ألإسلامية الكبرى والإسلام يجب مقبله حين يأتي متقول ويقول لماذا؟ نقول له لأن الحق الشرعي قد أخذته الدولة ألإسلامية الكبرى في المتغيرات الزمنية للبشر والدول ، وكنّا تحت دولة إسلامية كبرى وقد جبت ما قبلها من حقوق وأحقية ادعاء بالوطن والمناطقية ، ولكن إن ماجرى في القرن العشرون من إعادة رسم الخارطة والمسميات وجب علينا الحلم بما نملك حقيقة على ألأرض في الزمن المعاصر تحت غطاء وقانون دولي يتمتع به البشر في أنحاء المعمورة ،
    ونرجع إلى حلمي الشرعي والتأمل في دولة كانت ذات خريطة وسياسة وكيان عضو في المحافل الدولية بــاسم ( جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية ) وسجلت في المنظومة الدولية لها مالها وعليها ما عليها وكانت تلك الدولة لها أخطأ وإيجابيات بالنسبة للفرد المنتمي إليها إيجابيات وسلبيات وستمر حكمها وطموحها وحلمها ألإستراتيجي هو (الوحدة مع الجمهوية العربية اليمنية إمتداداً للوحدة العربية و حسب أدعاء تاريخي للأرض والانتماء إنساناً وأرضاً ومن خلال اتفاقيات مبرمة بين الطرفين كلاً يضع شروطه التي من أجلها تكون الوحدة وبعد أكثر من 17 اتفاقية كانت الوحدة في (22/مايو/ 1990م وعلى هذا ألأساس تمت الوحدة أرضاً وإنساناً وبعد مرور 3سنوات كانت الطامة الكبرى هو ألاختلاف في عدم التناغم في طبيعة البشر من عادات وغيرها من المتغيرات ألتي طراءت على ألأنسان ، وكان ألاختلاف بإعلان حرب أكلت ألأخضر واليابس وكان النصر للطرف ألأخر وفرض الوحدة بالقوة في تاريخ (7/7/1994م وعلى هذا ألأساس سمي هذا اليوم (بيوم تثبيت الوحدة بالدم والقوة ) وهذا يخالفألإتفاقيات وتقبله الطرف ألأخر على أنه ظم وإلحاق ووجب عدم القبول به ،والنصر كان بسبب عوامل دولية وانتهت الحرب بالنصر وظل الملف مفتوح في مجس ألأمن إلى يومنا هذا وها نحن نرى بروزكتلة وصفوة من أهل ألاختصاص تطالب بالحق الشرعي من خلال المنظومة الدولية وهنا وجب عليا السؤال والحديث مع النفس هل من الواجب بالمطالبة بحق شرعي يستند إلى وثائق رسمية ؟ هنايصعب على الكثير التعامل مع المتغيرات الزمنية وقد يرا ها البعض حق كبير لايمكن تحقيقه والبعض يريدها في بضع شهور أو سنوات وهكذا ، ويقابلها الطرف المنتصر بالتعامل مع هذه ألقضية بالإنكار وغيره مما يمكن التعامل به ليظل هو السيد على ألأرض يفرض أوامره ونواهيه نسي أن يتعظ من ألآخرين أن ألإرادة هي قوة لاتقاوم ،

    والسؤال إن كان لك حق شرعي يستند إلى وثائق شرعية هل تطالب به؟
    هل الجنوبيون يرون أن هذه الكتلة التي تطالب بحق شرعي هم على خطأ طالما أن الكثير يراها وحدة ظم وإلحاق ؟
    ولماذا يدافع الطرف المنتصر عن سلب الحق الشرعي ويقذف صاحب الحق بالعمالة والخيانة طالما أن هناك مواثيق أبرمت بين الطرفين والملف مازال مفتوحاً في المنظومة الدولة ؟
    وهل الوحدة حالياً شرعية طالما أن الطرف غير راضى عن الوضع والإخلال بالاتفاقيات المبرمة بينهما ؟
    الصحّاف
    29/12/ 2005م
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-12-29
  3. ابن المنقد

    ابن المنقد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-09-08
    المشاركات:
    1,282
    الإعجاب :
    0
    جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية
    حقها الشرعي شعبها الموجود في الجنوب
    الرافض للضم والالحاق فيجب على من فرض
    وحدة يوليو 94م بالقوة العسكرية لجيش
    الجمهورية العربية اليمنية ان يعطي الحق
    الشرعي لـ ج. ي. د. ش. ويرحل .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-12-29
  5. سيف-العدل

    سيف-العدل عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-10-27
    المشاركات:
    857
    الإعجاب :
    0
    جمهورية اليمن الديمقراطيه الشعبيه ،، حقيقه راسخه رسوخ جبالها ، وحقها الشرعي واضح ولا اظن عاقل ينكر ذلك او حتى الجاهل 0 ولكن تبقى المزايدات الفارغ التي تبعد قائلها عن الصدق مع الذات اولا ومع من يتحدث لهم او يكتب لهم ونكرانها يعنى تعمد للكذب المبين ولاينم عن نضج فكري وسياسي للمتحدث 0

    قوت السلاح وفتاوى تكفيريه لا تحقق وحده ،، ومع وجود قرارين من الامم المتحده ،، انه قمة الاستغبا والاستخفاف بعقليت الجميع سوا كانو شماليين او جنوبيين او غيرهم 0
    سادتي الكرام 0

    الجنوب لابد اولا من اعادة الاعتبار له ك بلد وشعب وجميعا نعرف ان الجنوب تعرض لسلب ونهب وغنايم حرب واذا لم يكن له ذلك فان هذا سيضل نقطه سودا في تاريخ الوحده وحقيقتها 0
    شكرا للاخ الفاضل الصحاف وشكرا للجميع ابو ابداع
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-12-29
  7. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    موضوع ماكان يجب ان يضعة كاتب كاالصحاف
    تحياتى
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-12-29
  9. فتى اليمن الأول

    فتى اليمن الأول عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-04-04
    المشاركات:
    310
    الإعجاب :
    0
    بدون دليل وبدون حجه وبدون ضياع وقت وكثر هدره ... لاحق ولا مطالبه ... وحده يمنيه خالده راسخه فى وجدان كل شاب يمني يقدر ويحترم كل الذين ضحوا من اجلها ... وحده الى الأبد والذي مش عاجبه ينتحر ... وحده بالسلم بالحرب بالاتفاق بالقوه المهم وحده ... بالقوه وحده .. بالدم نعم وحده وأجمل مافي الوحده أنها تعمدت وتثبتت بالدم ... هذا رائيي بصراحه


    فتى اليمن الأول
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-12-29
  11. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    الأخوين يمن الحكمة وفتى اليمن الأول

    يا ليتكم تجاهلتم هذا الموضوع (المتوفى سريريا) وعدم الرد عليه لأن هذا هو أبلغ رد لمثل هذه المواضيع
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-12-29
  13. ضابط المجلس

    ضابط المجلس عضو

    التسجيل :
    ‏2005-10-21
    المشاركات:
    183
    الإعجاب :
    0
    لما تشوف حلمة ودنك

    والله ما بعد الوحده إلا الموت

    من يريد شر وحفر قبور فاليمشي في هذا الطريق

    طريق الإنفصال ـــــــــــــــــــــــــنهايتهـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ قبر
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-12-29
  15. واحد من الناس

    واحد من الناس عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-07-26
    المشاركات:
    1,270
    الإعجاب :
    0


    نعم ما كان يجب وضعه يالصحاف
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-12-29
  17. المازق

    المازق قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-12-25
    المشاركات:
    3,696
    الإعجاب :
    0
    كانت دولة اسمها جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية تحتل موقع استراتيجي كبير في العالم من حيث الموقع ومساحتها كبيرة جدا مقارنة بعدد سكانها ويوجد فيها ميناء بحري اشتهر شهرة عالمية ولذا احتلت بريطانيا عدن - عدد سكانها 2 مليون نسمة وعدن يسكن فيها 250 الف نسمة حتى 1990 م اي قبل الوحدة حكم الجنوب الحزب الاشتراكي اليمني وكانت هناك دورة احداث دم كل 5 اعوام ورغم تلك الانقلابات الكثيرة التي كانت تدور بين رفاق السلاح يعود الهدوء والنظام باسرع مايتصور الانسان وكان اي شي لم يحدث
    حكم الجنوب ابناء من الارياف وخاصتا ابين ولحج وشبوة وحضرموت بالتفاوت اما سكان عدن العاصمة فكانوا عبارة عن خليط من كل انحاء اليمن ورثوا من الاستعمار النظام وحب القوانيين اضافتا الى طيبة الناس وحب العمل
    توجد ثروات كبيرة جدا في الجنوب اهمها النفط والثروة السمكية والتي لم تستغلها تلك الدولة لصالح مواطنيها ونتيجة سيطرة الايدلوجية والصراعات داخل الحزب ابعدتهم في التفكير بالاقتصاد
    يقول احد الخبراء الروس ان اكتشفنا النفط في تلك البلد ستتحول الى دولى راسمالية في اقصر زمن
    اهتمت دولة الجنوب بشكل كبير جدا في مجالات الصحة ومجال التعليم وفي تربية جيل جديد واعي وكادت تخلص من عملية كبيرة استمرت اعوام وهي محوالامية اهتمت بشكل كبير في الجانب التثقيفي والفني ولو كان يتجة الى التجربة الاشتراكية البحثة ولكن اوجد هذا النوع من التثقيف قاعدة ثقافية كبيرة واتهم بالكادر التعلمي في مختلف المجالات والارسال البعثات التعلمية الى كل مكان
    اهتمت الحكومة في تغذية المواطن وبسعار رخيصة جدا وبدعم كبير وكانت تهتم باستيراد المواد الغذاءية والصحية من مختلف الدول كالارز والدقيق والشاي والالبان وغيرة
    وكان يكاد حصر كامل ونقص كبير في كثير من الكماليات
    كان التعليم الزامي ومجاني حتى على اولاد البدو الرحل
    وفرت الدولة المسكن الصحي لمواطنيها وخاصتا الموظفين منهم
    كان اسعار الماء والكهرباء باسعار رمزية
    لم تسمح تلك الدولة لمواطنيها بالسفر الى اي الدول غير الدول الاشتراكية واثيوبيا وسوريا
    سيطرة الدولة على مساحة البلاد عسكريا ومدنيا انهت الصراعات القبلية ومظاهرها بقوة القانون
    السجون فيها كانت موسئسات تعليمية ومهنية اي يخرج السجين من موسئسة الاصلاح وهوا يقراء ويكتب ولدية مهنة
    التجنيد كان اللازامي على الجميع
    بنة جيش قوي استطاع ان يحمي حدودها البرية والبحرية وكان الجيش جزء اساسي في كل الصراعات التي قامت بين رفاق الحزب الواحد
    هربة تلك الدولة الى الوحدة بعد انهيار المنظومة الاشتراكية والخوف من الحصار ونشوب دوامة جديدة من الانقلابات
    كانت تسيطر على كل الممتلكات والاراضي وكانت كل مباني الدولة ملك لها ولم يبقى اليوم شي منها
    تضرر ابناء الجنوب من الوحدة لان الغالبية العظمى كانوا من موظفيها وكانت تقدم لهم كل احتياجاتهم الاساسية



    الغريب لماذا لم ياخذ من كل دولة الافضلية فيها
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-12-29
  19. mddahabutar

    mddahabutar عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-08-13
    المشاركات:
    942
    الإعجاب :
    0
    تساؤل مشروع يا جماعة ومن يعترض عليه تبرير اعتراضه اما انكم تريدون الأمور وفق مصالحكم فهذا خطأ كبير وأنانية مفرطة
     

مشاركة هذه الصفحة