صيحة ونداء إلي أبو تمام؟!

الكاتب : أبو لقمان2000   المشاهدات : 363   الردود : 0    ‏2005-12-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-12-20
  1. أبو لقمان2000

    أبو لقمان2000 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-08-17
    المشاركات:
    277
    الإعجاب :
    0
    عواصم العرب نادت في الشعوب الأ = هل من خلاص قريب أمة العطب !

    ممن أذاقونا كل الويل مذ وجدوا
    هم الذين لهم في القهر أرصدت
    شراذم الذل والأذعان قد عزمت
    بذل المزيد من الأعراض جاهدة
    قتل وذبح وتشريد ومشنقة
    كل الزعامات أذناب الغزاة فلا
    ستون عاماً نغني في هزأئمهم
    ستون عاما نئن في غياهبهم
    ستون عاماً أسا ري في زنازنهم
    هم البلا والأذي والذل غايتهم
    ماذا أضيف عن الأوضاع فن بلد
    إن الصليب ليعلو في حقارته
    حقد الصليب على الإسلام مقترن
    ومجلس الخوف لن يرضي بنصرتنا
    وهيئة الأثم والعدوان حانية
    من ذا الذي مكن الأعداء مرتضيا
    كل القرارات تمضي في أدانتنا
    كل الخيارات تمشي في إبادتنا
    والقدس يشكو أسيرا في قداسته
    والقرد صهيون قد عاثت جحافلة هل من خلاص قريب أمة العطب !
    على الكراسي أزمانا من الحقب
    لدى الغزاة ببيع العرض والنسب
    على الولاء لصهيون بلا طلب
    حتي تنال الرضا من كل مغتصب
    للمخلصين ذوي الا لباب والنُجب
    يرجي بها عزة للحق والريب
    نحيا على الذل في لهوو في طرب
    لا يرتجي نصرة من قادة جرب
    ولا بقاء لنا في واقع خرب
    في خدمة للعدي في منتهي الأدب
    يعيش دهراً من ألو يلات والنصب
    على الدويلات والهامات والقبب
    بالكيد والمكر في سلم وفي حرب
    وهو العدو لنا ياخيبة الطلب
    ظهر المجن وتهدي الموت للعزب
    بالخزي والعار لا قادة الهرب!
    رغم القبول بها في الجد واللعب
    من أجل صهيون يحيا شامخ الذنب
    أرض الرسالات والأسرا بخير نبي
    بالأرض والعرض والأعراف والكُتب
    فضاعت القدس والجولان والنقب
    وجه القباحات نحو الغرب والغضب
    في الغي فاقت على حمالة الحطب
    رغم الخطوب على الآفاق والصحب
    إلى صلاح يقود الزحف في الهضب
    ساقوها كلية من غير محتسب
    ولا الشهامات ما عادت بمنقلب
    من البيانات والتهريج والخطب
    أبواق فارغة تهتز بالقرب
    تبدي خسارتها في ساعة الشغب
    ويهبط الروح بالتأييد والشهب
    ويثأر الحق للأطفال والشيب
    ولا معين لنا إلاك في الكرب

    هاب الأسود قرودا دون ملحمة
    إن الحكوما مازالت مولية
    أن الحكومات في الأوطان خادمة
    بغداد ياقلعة الأسلام شامخة
    أرض الرشيد وسيف الله معتصم
    حكامنا زهدوا بالأرض ما بخلوا
    أين الكرامات لن يبقي لها أثر
    هل تستفيق الملايين التي ثملت
    منابر الزوركم خارت وكم نهقت
    الله أكبر والأنداد صاغرت
    لنسمع الكون والدنيا بكاملها
    علي الغزاة ومن عاشوا لخدمتهم
    الله غايتنا للنصر قائدنا
    إن الـــــــــــــــــــــــــــبدايات للاقـــــــــــــــــــــــدار آتـــــــــــــية
     

مشاركة هذه الصفحة