سيدة مصرية تقتل طفليها خشية فضيحتها وعشيقها (( بالصور))

الكاتب : حيد السماء   المشاهدات : 537   الردود : 4    ‏2005-12-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-12-19
  1. حيد السماء

    حيد السماء شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2003-03-30
    المشاركات:
    2,792
    الإعجاب :
    5
    صورة السيدة المصرية التي قتلت طفليها و في الصورة الطفل و الطفلة
    [​IMG]






    دبي - العربية.نت
    جريمة مروعة نفذت بدم بارد من قبل سيدة مصرية وعشيقها بحق طفلين بريئين لا ذنب لهما سوى أنهما شاهدا أمهما وعشيقها يمارسان الرذيلة في غرفة نوم الزوجية، في قضية ما زالت أصداؤها تتردد في أنحاء مدينة دمياط شمال القاهرة.

    عمرو ونهى دفعا ثمنا باهظا جراء دخولهما غرفة نوم والديهما من دون أن يدركا أن ذلك مؤداه حياتهما. فأمهما التي سهلت دخول صديقها إلى البيت، في غياب الزوج الذي كان طريح فراش المرض في المستشفى، لم تتورع عن قتلهما خشية الفضيحة، إذا ما عنّ لهما إبلاغ والدهما.

    وفي تفاصيل القصة التي أوردتها صحيفة "أخبار اليوم" المصرية الأحد 18-12-2005، فإن الزوجة الخائنة كانت تنتظر صديقها بفارغ الصبر، وحين دق جرس باب الشقة، أسرعت لفتح الباب، واستقبلت صديقها بابتسامة عريضة. ثم أدخلته غرفة النوم في خلسة من طفليها الصغيرين عمرو (5 أعوام) ونهي (عامان ونصف) اللذين كانا يلهوان في براءة في بلكونة الشقة.




    الجريمة
    أغلقت الزوجة باب حجرة النوم. لم يعد بداخلها سواها هي وعشيقها. نسيا أن الطفلين يلعبان بالقرب منهما. الشيء الوحيد الذي تملك تفكيرهما هو الغرق في الرذيلة علي سرير الزوج المسكين الذي كان في ذلك الوقت يرقد علي سرير آخر يتوجع ويتألم من المرض الذي ألم به داخل مستشفي دمياط العام.

    فجأة وببراءة ودون أي قصد يفتح الطفلان باب الحجرة، وإذا بهما أمام مشهد غريب لم تعتده طفولتهما، أمهما في أحضان رجل غريب علي سرير والدهما. إحساس غريب ربما غمر الطفلين دون أن يعرفا ما الذي يحدث، ودفعهما ذلك إلى البكاء. أغلقا الباب مسرعين إلي حجرتهما. أفاقت الزوجة الخائنة من أحضان صديقها لتجد نفسها في موقف لم تضعه في حسبانها. تكهرب الجو للحظات. بادرت الزوجة الخائنة عشيقها وهي تلطم خديها بيديها بحسب الصحيفة المصرية.

    سألت عشيقها "ما العمل؟"، فرد بكل برود " لابد من التخلص منهما لئلا يبلغا والدهما فتصبح فضيحة". مرت لحظات من الصمت. فجأة، ردت الأم بكلمة "نعم". لم ينتظر العشيق طويلا، فاتجه نحو عمرو الذي بادره قائلا "ما الذي كنت تفعله مع أمي ولماذا تنظر إلى هكذا؟". أسرع العشيق بتطويق عنق الصغير بحبل وشده إلى أن فارقت روحه الحياة. كانت نهى تصرخ مستنجدة بأمها لتخليص شقيقها، لكن الأم تدثرت بالصمت. لم يكترث العشيق بتوسلات الصغيرة نهى، وصمت أمها أذنيها عن بكائها، ويلتف الحبل ذاته حول عنق نهى، لتنتهي جثة هامدة. لم تهتز مشاعر الأم وهي تأمر عشيقها بالهرب، وفقا لخطة محكمة أعدتها.




    خطة بديلة !
    ثم تبليغ الشرطة بأن زوجها المريض كان يحتفظ بشيك ضد عمه مقابل قطعة أرض. أخبرت عشيقها بأنها ستضع الشيك بجوار غرفة مطلة على الدرج الخلفي، ثم تسرق الخزينة. ورجته أن يوثقها بالحبال ويكمم فمها ليبدو الأمر وكأنه سطو مسلح راح ضحيته الطفلان. كانت تفكر في توريط عم زوجها. عاد الزوج وبصحبته شقيق زوجته. طرق الباب. لا أحد يفتح. اعتقد أن زوجته والطفلين ذهبوا لزيارته في المستشفي. أخرج المفتاح من جيبه وأعطاه لنسيبه. فتح الباب، فاذا به يجد زوجته موثقة بالحبال بجوار الباب، وعليها آثار ضرب علي وجهها. فك وثاقها.. وجدها مغشيا عليها. أسرع للاطمئنان علي الأطفال. ليجد صدمة العمر في انتظاره، عمرو ونهي قتيلان.

    وكشفت التحريات أن الزوجة علي علاقة بمحمد مرزوق متولي (24 عاما) ويعمل لدي زوجها بالورشة الموجودة أسفل المنزل. اقتنص فرصة غياب زوجها وصعد لها لممارسة الرذيلة معها وعندما شاهده الأطفال، اتفق مع الزوجة علي قتلهما حتي لايفضحا أمرهما.
    ألقي الشرطة القبض على الزوجة الخائنة وعشيقها، وبمواجهتهما بالتحريات اعترافا بارتكاب الحادث وتبادلا الاتهامات. وأحيل المتهمان إلي النيابة التي أمرت بحبسهما علي ذمة التحقيق. الزوجة الخائنة قالت لصحيفة "أخبار اليوم" إن الندم يعتصرها، والشعور بالذنب لا يفارقها
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-12-19
  3. حيد السماء

    حيد السماء شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2003-03-30
    المشاركات:
    2,792
    الإعجاب :
    5
    الرابط
    http://www.alarabiya.net/Articles/2005/12/18/19592.htm

    نسأل الله العفو والعافية لابناء امتنا ولعنة الله عليها الى يوم الدين هي وعشيقها ,,

    الموضوع للموعظة وربنا يحفظ شباب الأمه من كل مكرة انه سميع العليم
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-12-20
  5. القيري اليماني

    القيري اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-11-17
    المشاركات:
    2,972
    الإعجاب :
    0
    لا يجوز إشاعة الفاحشة الله الله
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-12-20
  7. المهند اليماني

    المهند اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-11-14
    المشاركات:
    3,406
    الإعجاب :
    0
    نسأل الله السلامة والستر علينا وعليكم وعلى المسلمين
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-12-20
  9. ismail mohammed

    ismail mohammed عضو

    التسجيل :
    ‏2005-04-04
    المشاركات:
    149
    الإعجاب :
    0
    الا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
     

مشاركة هذه الصفحة