مشعل فى طهران وكلمات فى الميزان

الكاتب : محمد دغيدى   المشاهدات : 424   الردود : 4    ‏2005-12-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-12-19
  1. محمد دغيدى

    محمد دغيدى عضو

    التسجيل :
    ‏2005-11-26
    المشاركات:
    195
    الإعجاب :
    0
    قبل أن أخوض في الأمر أردت أن أوضح أن من المفروض أن تكون التصريحات الصادرة عن أي شخص يمثل جماعة من الناس تمثيلاً سياسياً كان أو أي شكل آخر من الثمثيل لابد وأن تكون بمستوى الواقع والتاريخ والدين وماينسجم مع مباديء هذه الجماعة ويتماشى مع تطورات الأحداث من حولها ولابد أن يكون أي تصريح قطعاً مرآةً تعكس حقيقة مايجيش به صدر من يمثلهم هذا الشخص و لسان حالاً لهم , ودون ذلك فهو إما زلة لسان تستوجب الإستغفار أوأنها خلل مزمن يستوجب المراجعة والإصلاح , وأما في أسوأ الحالات فهو إنحراف خطير لارجعة ولاشفاءً منه وهذا مالانتمناه من باب حسن الظن بين الإخوة في الإسلام , وكل هذا يجب أن يكون نصب عينينا ونحن نقرأ تصريحات خالد مشعل الرجل الأول في حركة المقاومة الإسلامية حماس في طهران .

    من المستفيد!!

    قد يبدوا مملاً للمتابع أن يتوقف عند محطات وأحداث كثيرة وقعت في الأيام القليلة الماضية ولكن الضرورة هي التي حكمت ذلك حيث أتت تصريحات السيد مشعل بعد كل هذه الأحداث الأليمة , ولعل متسائل يقول ومن أنت ياصاحب الكلام لتكتب وتهاجم هؤلاء المجاهدين الشرفاء , فنقول بأننا هنا لانقصد إنتقاصاً بل غرضنا تقديم النصح عملاً بالـ الدين النصيحة ..., ولاأظنه صلى الله عليه وسلم كان يقصد أصحاب المناصب والعلم الوفير والفقهاء فقط , وإلا لما قام أحد العامة من المسلمين يوماً في المسجد لعمر بن الخطاب رضي الله عنه وهو يدعو المسلمين للجهاد حين كان أميراً للمؤمنين صائحاً في وجهه "لاسمعاً ولاطاعة ياعمر" , فيرد الفاروق متعجباً وبكل هدوء " ولما ذلك؟ " فيقول الرجل مقبلاً غير مدبرا : لقد إستأثرت علينا , لقد خرج في نصيبك من الأبراد اليمنية برد واحد وهولايكفيك ثوباً , فكيف فصّلته وأنت رجل طويل؟ فالتفت رضي الله عنه إلى إبنه قائلاً : أجبه ياعبدالله , قال عبدالله رضي الله عنه وأرضاه: لقد ناولته من بردي فأتم قميصه, وحينئذ قال الرجل : أما الآن ياعمر فالسمع والطاعة , عمر هذا رضي الله عنه فاروق أمة محمد عدواً لدوداً لهؤلاء القوم ياسيد مشعل ويصفونه بأبشع مايمكن أن يوصف ولاداعي لأن نكمل في هذا الإتجاه , بل أتساءل مباشرةً لمصلحة من أن تخرج هذه التصريحات في ذلك الوقت العصيب ؟ وقت يباد فيه أهل سنة العراق جهاراً نهاراً ويسام فيه الفلسطينيون في العراق العذاب بأيدي القوم من أتباع إيران ولاحول ولاقوة إلا بالله , بينما تسعى إيران من جهتها حثيثاً لفصل الجنوب العراقي هذه الأيام للإستئثار بثرواته ونفطه لحسابها وتفتتح قنصلية لها في الجنوب وتعترف بالعملاء في العراق وتنسق معهم والأمريكان ليلاً نهاراً وهاهي تقترب اليوم من حلمها الفارسي القومي القديم كخطوة أولى لشق العالم الإسلامي إلى نصفين بالأموال والإرهاب مستغلةً التدخلات الأمريكية في شؤون المسلمين مستقويةً بها على حساب ضعفنا وهواننا, وتنشر فرق الموت والإغتيال لقتل ضباط وعلماء العراق بلارحمة وتشرف بنفسها على تعذيب الأبرياء في معتقلات فاحت رائحتها من وقت ليس بالبعيد والله ياسيد مشعل بل هو بالأمس القريب جداً , فإذا بتصريحاتك الغريبة في هذا الوقت تقدمها لهم خدمةً دعائية مجانية على إعتبار أنك تتولى قيادة حركة لها كل الإحترام والتقدير في قلوب المسلمين والعرب بل ودعاة التحرر من الإستعمار على مستوى العالم كله والحق أقول انك لم تكن على مستوى المسؤولية والحرص على مشاعر المسلمين , خاصةً أهل سنة العراق أهل الملحمة والعهد والوعد والفداء واللاجئين من أهل فلسطين هناك !!! فهل أخطأت في كلامي هذا؟؟ وإن كانت هذه زلة فليست هي الأولى منك أو من القائمين على رسم سياسة الإخوان المسلمين في العالم .

    لا, بل قفوهم أنهم مسؤولون

    في نفس السياق الغريب صرح المرشد العام للإخوان المسلمين في مصر محمد مهدي عاكف بأنه لو قدر للإخوان أن يتسلموا مقاليد الحكم بمصر فأنهم لن ينقضوا إنفاقية السلام ولن يحاربو إسرائيل , ثم بعد ذلك بأيام إستدرك كلامه مصححاً – وليته لم يفعل – بأن الإخوان سيطرحون هذا الأمر لإستفتاء عام !!! ويحق لنا أن نسأل عن مدى مشروعية هذا الطرح من الناحية الفقهية فلم أسمع يوماً بإستفتاء حول " رأي الإسلام في اليهود" , وقد وقعت عيناي قيل أيام على أحد المدونات الشخصية Blogsبمواطن عراقي يقول فيها من على لسان الشيخ جواد الخالصي بأنه – الشيخ الخالصي - إجتمع مع المرشد العام للإخوان المسلمين في مصر بعد إنتهاء قمة الوفاق الوطني في القاهرة وتدارس معه - متسائلاً ومندهشاً- عن حال الحزب الإسلامي العراقي ويضيف الرجل - على ذمته - أن المرشد بات مذهولاً ومستنكراً من الحقائق التي أكدها له الشيخ الخالصي حيث بيّن له كيف أن الكثير من هذه القيادات قد إنجرفت ومارست الخيانة دون أن تجد إستهجاناً أو نصيحة أو موقفاً إيجابياً على الأٌقل من الجماعة بمصر , وإلى اليوم لم تتخذ الجماعة أي موقف من هذا الأمر!!! .

    ختام وإبراء ذمة

    ماخطّ القلم يوماً إلا وكانت له زلات وعثرات , وماكنت لأسترسل هذه الكلمات لولا رغبتي الصادقة بأن يستقيم أهل الحق والقائمين عليه وأن يجيدوا الفعل والنزال في شتى ميادين الجهاد المتاحة كل حسب مقدرته وعزمه وأما ماناقشناه هنا فلربما لم يكن قضيةً تشغل العالم بأسره بل أنها خطرات جاش بها صدري فارتأيت – متوكلاً على الله – أن أعرضها لكم علّها تكون في ميزان حسناتي وفي ختام القول نرجو من كل مخطيءٍ أن يراجع نفسه وأن يدرك أهل الرأي والعلم أن بلوغ القمم لايتأتى إلا بعلو الهمم وهذه الهمم العالية التي تواجه الموت في كل لحظة لايليق بها أن تحجب عينيها عن الحق ولا أن تهادن باطل ولا أن تناصر ظالماً أياً كان لونه الذي يتلون به مدعياً الإسلام كذباً وزوراً, وإن لم يكن لهذا الكلام القبول منهم فنقول لهم عذراً فلاسمعاً ولاطاعة ولاعزاء لمن لايقرأ التاريخ فلايليق يوماً بحماس وقيادتها ومن يخطط لها أن تصبح مجرد هتاف وحماس .
    البصره
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-12-20
  3. jawvi

    jawvi قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-06-05
    المشاركات:
    8,781
    الإعجاب :
    0
    ما فهمت ايش القضيه من بتنصح ومن اين اقتبست المو ضوع
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-12-21
  5. ابو خطاب

    ابو خطاب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-10-31
    المشاركات:
    13,910
    الإعجاب :
    1
    ليس غريبا ان لاتفهم لانك هكذا غبي على طول

    الموضوع للذين يفهمون وليسوا امثالك

    جزاك الله خير اخي محمد
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-12-22
  7. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0
    أظن عداوة اسرائيل بالنسبه لخالد مشعل مقدمه على عداوة ايران (( ان وجدت )) بينما عندك عداوة ايران واسرائيل واحده وبنفس القدر
    وهنا يبرز الفرق بينك وبين خالد مشعل ... أنه صاحب سياسه شرعيه وفقه أولويات وانت لاتملك من ذلك شيء وحتى لا تقراء النص الشرعي قراءة صحيحه
    مع محبتي وتقديري
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-12-22
  9. محمد دغيدى

    محمد دغيدى عضو

    التسجيل :
    ‏2005-11-26
    المشاركات:
    195
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم
    وهل وهو قائد لأكبر فصيل للمقاومة الفلسطينية له الحق فى أن يجرح شعور المجاهدين فى العراق ويتحالف ولو شفويا مع النظام الايرانى الذى يعيث فى أرض الرافدين فسادا وافساداوهو العدو الذى ينفذ العمليات القذرة فى العراق وهو أيضا أكبر مزور للارادة العراقية عن طريق جعفريهم وحكيمهم وسيستانييهم .

    لا أفهم الا أن للحق وجه واحد وللباطل وجوه متعدده.
    وقد نقلت هذا الموضوع غيرة على حماس .
     

مشاركة هذه الصفحة