خراب اكاديمي

الكاتب : ThE_GoSt   المشاهدات : 251   الردود : 1    ‏2005-12-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-12-18
  1. ThE_GoSt

    ThE_GoSt عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-10-30
    المشاركات:
    542
    الإعجاب :
    0
    خراب اكاديمي

    من التفاهة أن نهتم ببرنامج خراب أكاديمي، ومن التفاهة اكثر أن يقال انه البرنامج الاكثر متابعة على مستوى الوطن العربي، والاكثر تفاهة تصديق ان ما يقوم بها المهرجون عفوا المشاركون في هذا البرنامج يمت للواقعية بصلة، والاتفه من كل هؤلاء الذين يقومون بالمشاركة عن طريق التصويت في هذا البرنامج، أما التافه مع مرتبة الشرف فهو كل من طبل وفرح لهذا البرنامج من جمهور ووسائل اعلام.

    خراب اكاديمي دعوة لمزيد من التحرر، دعوة للسفور ودعوة لخراب البيوت والمجتمع العربي الذي لا ينقصه مثل هذه البرامج، نماذج من الفتيان والفتيات لا يمثلونا ولا نتشرف بهم، تصنع ودجل ونفاق وكذب، احاسيس مزيفة، وتصرفات غبية، مناظر تستفز الانسان الغيور، حتى المسجات في اسفل الشاشة والتي يبعثها المشاهدون، قبح الله من يسيء استعمالها، كلام يخدش الحياء، انحلال اخلاقي عيني عينك، ما عليك الا ارسال مسج والحسابة ستحسب!.

    والجمهور العربي لا يعرف ما له وما عليه، يلهونه بمثل هذه البرامج كي لا يفكر في الاشياء الاهم، ليبقى مخدرا طوال عمره، ويحيا حياة تافهة دون ان يعرف لما يحياها من الاساس، طبعا المستفيدون من كل هذا يضحكون، يضحكون على جهلنا وغباءنا واستهتارنا، القادم اسوء، والتحديات القادمة اكبر، ونحن نغط في سبات عميق، ارحمونا وارحموا انفسكم وفكروا في الاهم يا امة ضحكت من جهلها الامم.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-12-18
  3. zhraltef

    zhraltef قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-11-08
    المشاركات:
    23,396
    الإعجاب :
    58
    اللقب الاضافي:
    نجم التعارف والتسلية 2007
    تصدقو ياجماعه الخير انا هذا البرنامج ما شفته


    بس اثرت فيا الفضول عشان اشوفه



    زي ما اثارو فيا الفضول تبع برنامج سوبر ستار


    كنت اجهل ولما اشوفه اقلب قناه ثاني


    بس لما اسمع الناس يقولو لا تشوفو لا تسمعوش

    ويطلعو العيوب فيه


    يتبادر لذهني انه اكيد فيه هذا البرنامج شي والا واحد زعلان منه


    ورحت اتابعه وشفت حلقات منه


    بس خساره اجت على النهايه وكنت مرتاح انه بنهايته


    والا كنت ادمنت عليه
     

مشاركة هذه الصفحة