لماذا ما زالت ترفع العصا على من عصى في حياتنا الفكرية و السياسية .؟!!!!!!!

الكاتب : خالد السروري   المشاهدات : 369   الردود : 3    ‏2005-12-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-12-17
  1. خالد السروري

    خالد السروري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-10-05
    المشاركات:
    3,401
    الإعجاب :
    0
    الأحزاب السياسية اليمنية من دون استثناء تدعي أنها أحزاب تحترم الديمقراطية وتمارسها و تطلب غيرها بإصرار باحترامها وممارستها .
    والواقع السياسي يقدم صورة مختلفة تماما ، يقدم صورة نعرفها جميعا تعبر عن بؤس سياسي عام افقد قيادات وكوادر أحزابنا السياسية القدرة على مواكبة التطور المتسارع لشعوب العالم في بناء المجتمع المدني على أسس ديمقراطية واحترام حقوق الفرد .
    إن حالة الانفصام التي يعيشها معظم رجال الفكر والسياسة في بلادنا دليل قاطع على رفضهم لمبدأ الشورى ـ الديمقراطية ـ والتعددية الفكرية والسياسية والتعايش السلمي ، ودليل قاطع أيضا على عدم احترام حقوق الفرد.
    والسبب الرئيس الذي يقف وراء تنامي حالة الانفصام عند رجل الفكر والسياسة بالخطاب والممارسة العملية والذي أدى عملياً إلى رفع العصا على من عصى مصدره الأكبر الأحزاب السياسية اليمنية (( إلى جانب التصورات الفكرية الجامدة والطوباوية التي صاغت شخصية الفرد )) .
    لأن التجربة اثبتت أن القيادات السياسية للأحزاب اليمنية لا تريد أن تؤصل الممارسة الديمقراطية داخل كياناتها الحزبية فهي ترفع العصا على من عصى داخل أحزابها أولاً.
    فإذا كانت ثقافة رفع العصا على من عصى تلقن داخل الأحزاب وبمنهجية ، فلماذا نستغرب ممارستها مع الآخر المختلف ؟!!!!.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-12-17
  3. محمد الموسائى

    محمد الموسائى عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-11-30
    المشاركات:
    315
    الإعجاب :
    0
    تحليل موضوعي يستحق الوقوف عنده فالاحزاب الموجوده على الساحه الينميه اصبخت نازيه وفاشيه
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-12-17
  5. خالد السروري

    خالد السروري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-10-05
    المشاركات:
    3,401
    الإعجاب :
    0
    تحليل موضوعي يستحق الوقوف عنده

    مع ذلك يا صديقي انا على يقين ان انفصام شخصية السياسي ستجعلة يقف عاجز عن مناقشة مثل هذه المواضيع ، وسبقى رجل السياسة منقاد لنظرية المؤمرة في قراءة الواقع وما نحاول قوله.
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-12-17
  7. الأحرار

    الأحرار قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-11
    المشاركات:
    5,438
    الإعجاب :
    0
    الاحزاب اليمنية عباره عن (ديكتاتوريات) مصغرة تتكلم عن الديمقراطية للمصلحة فقط ..

    الإصلاح عبارة عن حزب لن يخرج من شخصية الشيخ عبدالله (ابد) ..
    ولو توفى الشيخ مثلا (ولايدوم الة وجة الله) .. فلن يبقى هذا الكرسي الى لشيخ أخر..
    ولن يقبل المشائخ عير شيخ على رأس الحزب حتى بدون ديمقراطية ..

    الإشتراكي مازال يتكلم عن (تركة الماضي) .. والقيادات العجوزة كثيرة وستستمر
    في حكم الحزب ولا توجد خطط لإضافة جيل اخر الى الان ..

    الناصري (إذا اعتبرناه حزب) فهو الأفضل تنظيما ولكنة صغير جدا جدا .. يكاد
    لا يهمنا نهجة ولا برامجة لانهم قلة اساسا ..

    وشكرا جزيلا لك .. يا دكتور خالد .​
     

مشاركة هذه الصفحة