هل بالفعل يستحق القائد الأعلى لقب (موحد اليمن)

الكاتب : الضحى   المشاهدات : 367   الردود : 1    ‏2005-12-12
poll

هل يستحق علي صالح لقب موحد اليمن معا وجود اراضي تم بيعها عن طريق المعاهدات

  1. لا يستحق ذلك القب حتى يتم توحيد اليمن باكملة

    25.0%
  2. نعم يستحق هذا القب

    75.0%
التصويت المتعدد مسموح به
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-12-12
  1. الضحى

    الضحى عضو

    التسجيل :
    ‏2005-10-03
    المشاركات:
    113
    الإعجاب :
    0
    تذكر المصادر التاريخية اليمنية ان اليمن لم يوحدها الا عدة اشخاص قلة جدا ونحن نذكر واحد منهم انة المنتصر صاحب الدولة الرسولية التي وصلت فيها حدود اليمن الى مكة ( يعني ما شاء اللة زود حدودة شوية ) وهناك بعض القادة القليل بجانب هذا الشخص . طبعا في زمن الاحتلال العثماني والبريطاني لليمن كانت اليمن مقسمة كالتالي
    1_ المناطق الشمالية ( عسير _ أبها _ جيزان _ الخ ) وكانت تحت سيطرة الأدريسي
    2_المناطق الوسطى ( صنعاء _ صعدة المحويت _ذمار _ الخ ) وكانت تحت سيطرة الأمام يحي
    3_ المناطق الجنوبية ( عدن _ أبين _لحج _حضرموت ) وكانت تحت سيطرة بريطانيا والمشائخ في الجنوب .

    تبدء قصة شمال الوطن بالتالي . نزعات بين الأدريسي والأمام يحي بينما كانت السعودية بعيدة كل البعد عن هذا النزاع وتراه انة شان داخلي . تفوق ملحوظ من الأ مام يحي على الأدريسي . دفعة ذلك الى الجوء الى الملك عبد العزيز ليساعدة فقط على محاربة الأمام وطلب المساعدة لملك سينتهي ملكة . مساعدة من الملك عبد العزيز للأ دريسي تمكنو من خلالها استرجاع المناطق الشمالية الى حوزة الأدريسي . خيانة من الملك عبد العزيز للأ دريسي وطردة.فستقبلة الأمام يحي . مفوضات ونزعات ومعاهدت الى الأن اهل المناطق الشمالية لازالو يعتبرو انفسهم من اليمن ولكن تبدل الحال كل ما مر زمن نسيت القضية الى ان تمت المعاهدة الأخيرة في جدة وانتهى كل شي . من اراد ان يحمل اسم ( موحد اليمن ) فعلية واجبات يجب ان يعملها .لذا ارى ان علي عبد اللة صالح لم يوحد اليمن باكملها هذة حقائق تاريخية وانتم صوتو عليها ولكن بروح وطنية .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-12-12
  3. الوليد اليماني

    الوليد اليماني عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-01-09
    المشاركات:
    841
    الإعجاب :
    0
    ما راح راح وانشاء الله نحرر فلسطين وبس واحنا رجال انشاء الله
     

مشاركة هذه الصفحة